فيديو: بساط من الضباب الكثيف يشبه البحر فوق جبال “الحشر” بالسعودية    دورة تكوينية في تربية وانتاج الحلزون بالدار البيضاء    انطلاق القمة البريطانية الافريقية بلندن بحضور العثماني    ميسي يدخل تاريخ الدوري الإسباني بإنجاز جديد    عاجل.. وزير الشغل وإعادة الإدماج المهني ينجو من موت محقق    فلاشات اقتصادية    ائتلاف مغربي- فرنسي سيشيد محطة للطاقة بقوة 120 ميغاواط في تونس    «لارام» تطلق أول خط أول خط جوي مباشر بين المغرب والصين    معالجة 65 مليون طن من البضائع بميناء طنجة المتوسط خلال 2019 بالإضافة إلى 4,8 مليون حاوية    وزير الخارجية: المغرب يتساءل عن أسباب إقصائه من مؤتمر برلين    تقرير: الأسر المغربية عاجزة على الادخار.. ومستوى المعيشة في تدهور توقعوا استمرار ارتفاع أسعار المواد الغذائية    بنحليب يجري فحوصات طبية لمعرفة حجم الإصابة التي تعرض لها في مباراة بركان    أوكسفام: المغرب البلد الأكثر لا مساواة بين نصف دول العالم وبشمال إفريقيا    هذه المدينة سجلت أكثر من 25 ملم خلال ال24 ساعة الماضية    الريسوني عن تطبيق الحدود.. أصبحنا نعيش تحت سطوة إرهاب فكري    الصين.. تسجيل 139 حالة إصابة بالالتهاب الرئوي الغامض وانتقال الفيروس لمدن جديدة    آسفي يستقبل الوداد بالبطولة الاحترافية    بينهم المغرب.. قرعة نارية تنتظر كبار أفريقيا في تصفيات المونديال    بالتزامن مع وصوله للندن.. محامون بريطانيون يطالبون بإصدار مذكرة توقيف بحق السيسي    المغرب يبرز في لندن فضائل التعايش    تقرير إخباري: منع التهريب بسبتة ومليلية.. تصعيد مغربي واستياء إسباني    الرباط .. إحالة 4 أشخاص على القضاء بتهمة الاحتيال وقرصنة بطاقات الأداء وانتحال هويات الغير    معرض «هارموني» للتشكيلي محمد أوعمي بالرباط    «كان كيكول» أول أغنية من الألبوم الجديد للفنانة سلمى رشيد…    أغنية «بلادي، باغي نبني».. بين الراب المواطن و»الثأر الفني»    بنك المغرب يعلن ارتفاع الدرهم ب0.39 في المائة مقابل الدولار    لا غالب ولا مغلوب في مباراة الدفاع وسريع وادي زم    ما هكذا تدار الديبلوماسية المحترفة يا معالي الوزير!    دمنات : جمعية الأعالي للصحافة تنظم ورشة تكوينية حول الحق في المعلومة وحماية الحياة الشخصية    المرزوقي: الإمارات والسعودية ومصر لن تغفر للملك محمد السادس إشراكه الإسلاميين في قيادة الحكومة    حجز ممنوعات بابن سليمان    مديرية الأرصاد الجوية: أمطار وثلوج بالمرتفعات وانخفاض في درجات الحرارة الإثنين بعدد من مناطق المملكة    الأمير هاري: أصبت بحزن شديد ولم يكن أمامى خيار آخر سوى إنهاء دورى الملكى    دعوات للبرلمان بعدم اسقاط العقوبة السجنية عن جريمة “الاثراء غير المشروع”    رفض إيراني وتمسك كندي بإرسال الصندوقين الأسودين للطائرة الأوكرانية المنكوبة إلى فرنسا    في حفل تكريمه.. روبرت دي نيرو يكشف عن موقفه من ترامب    فاضح “حمزة مون بيبي”: أتعرض للتهديد بالقتل من موالين لدنيا باطما    رئيس الفيفا إينفانتينو يقود إجتماعات تطوير البنيات التحتية بأفريقيا من المغرب    هل انتصر ترامب فعلاً في حروبه التجارية منذ تولى الرئاسة؟    بالفيديو ..عادل أصيل محتار في أغنيته الجديدة    بشكل غير مسبوق .. تيزنيت تحل بأكادير لتبدع وتمتع    هكذا أدار مجلس الأمن القومي الأمريكي أزمة مقتل الجنرال سليماني    “فيسبوك “تحمي حسابات مستخدميها بميزة جديدة    تعزية ومواساة في وفاة أم الأستاذة حسناء البطاني    شهدته مباراة الفريقين قبل 5 سنوات.. متولي يُعيد حدثا غريبا في مباراة الرجاء ونهضة بركان    الدراج يحيي بوركيلة من نادي الجيل الجديد بالعرائش يتوج بالمرتبة الثالثة في سباق المحمدية    شبيبة أخنوش مستاءة من قانون الانتخابات.. اعتبرت “العتبة” تفرز مشكلة تحديد مسؤولية الأحزاب    صحف: نصاب بإسم القصر يوقع عشرات الضحايا،وهذا ما تقرر في حق المتابعين في ملف شبكة سرقة مجوهرات وساعة الملك    تلاميذ سيدي قاسم يحلون بمتحف محمد السادس    دراسة : بذور متوفرة في جميع البيوت .. مضادة للكوليستيرول و السرطان و أمراض القلب    مياه الصنبور تودي بحياة الآلاف في جميع أنحاء أوروبا    جرسيف: مباردة “دفئ” تدخل الفرح على قلوب عائلات وتلاميذ منطقة تامجيلت النائية (مع صور)    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    خطيب : من يسمح لسفر زوجته وحيدة ‘ديوث' .. ومحامي يطالب بتدخل وزير الأوقاف !    الصين تعلن عن 17 إصابة جديدة بالفيروس التنفسي الغامض    دراسة علمية تكشف « سن التعاسة » لدى البشر    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    أمير المؤمنين يؤدي صلاة الجمعة ب"مسجد للا أمينة" بمدينة الصويرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة الصحة .. لا خوف من الأنفلونزا الموسمية بالمغرب
نشر في بيان اليوم يوم 28 - 01 - 2019

أكدت وزارة الصحة أن الوضعية الوبائية لمختلف فيروسات الأنفلونزا الموسمية بالمغرب “جد عادية ولا تدعو للقلق”، وذلك ردا على ما تداولته بعض المنابر الإعلامية حول تسجيل حالات لأنفلونزا الخنازير (اش1ن1) بالمملكة.
وأوضحت الوزارة في بلاغ لها أن تسجيل حالات الإصابة بفيروس الأنفلونزا الموسمية (اش1ن1) يعتبر أمرا عاديا، حيث أن المنظومة الوطنية لليقظة والمراقبة الوبائية تسجل سنويا حالات الإصابة بهذا الفيروس خلال موسم البرد، كما هو ملاحظ بباقي دول العالم.
وأكد البلاغ أن الوزارة تقوم بتعزيز المراقبة الوبائية والمخبرية لهذا الداء خلال موسم البرد كل سنة، داعية بهذه المناسبة المواطنات والمواطنين إلى التلقيح ضد هذا المرض، ولاسيما النساء الحوامل كيفما كان عمر حملهن، والأطفال بين 6 أشهر وخمس سنوات، والأشخاص المسنون البالغون 65 سنة فما فوق، والمصابون بأمراض مزمنة.
كما طالبت الوزارة مهنيي الصحة بالالتزام بالسلوكيات الوقائية المتمثلة في غسل اليدين بصفة منتظمة، والحد من مخالطة المصابين بمرض الأنفلونزا، وتغطية الفم عند السعال أو العطس بمنديل ورقي أو بالمرفق، وعدم إعادة استعمال المناديل الورقية ، وتهوية الغرف.
وذكرت وزارة الصحة بأنها ستوافي الرأي العام الوطني بكل مستجد حول الوضعية الوبائية لحماية صحة المواطنات والمواطنين.
والإنفلونزا هي التهاب يصيب الجزء العلوي من الجهاز التنفسي، أي الأنف، والحنجرة، والقصبة الهوائية، نزولاً حتى الرئتين، إذا ما تطوّرت حالة المريض.
وينتج هذا الالتهاب عن مجموعة من الفيروسات، التي تتطور سنة بعد سنة، ولعل أهم عارض من أعراض الإصابة بالإنفلونزا هو ارتفاع حرارة الجسم عن 38 درجة مئوية، بالإضافة إلى شعور المصاب بالإرهاق العام، وألم في المفاصل والعضلات، وسيلان في الأنف، وألم في الحنجرة، وصداع.
وفي بعض الأحيان، قد يشكو المصاب من السعال، الذي يتمظهر بصورة جافّة بداية، ولكن ما تلبث الإفرازات والبلغم أن تصاحب هذا العارض، ما يشير إلى التهابات في القصبة الهوائية أو في الرئة. وكذلك، قد يعاني آلاما في بطنه، مصحوبة بإسهال وتقيؤ. والجدير ذكره، هنا، أن الحرارة ترتفع كثيرا، وتحتاج إلى مدة تتراوح ما بين 48 و72 ساعة، لكي تنخفض وتستقر.
وتصبح الإنفلونزا خطرا على صحة الفرد عند الأشخاص الذين يعانون من ضعف في مناعة أجسامهم، حيث يصابون بالتهابات رئوية، أو التهابات في الجيوب الأنفية، أو القصبة الهوائية، فيتطوّر الإنفلونزا من فيروس ليصبح بكتيريا تشكل خطرا على الصحة.
وقد تكون الإنفلونزا خطرا على المسنين، ومن يعانون من أمراض مزمنة في الجهاز التنفسي، كالانسداد الرئوي، أو الربو، أو التليّف الرئوي، أو نقص المناعة في أي جهاز من أجهزة الجسم، وكذلك لدى مرضى القلب، أو من يشكون من قصور في عمل الكلى، والمصابين بالسرطان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.