حكومة العثماني تقرر تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى 10 غشت المقبل    قطاع الصحافة المغربية تكبد خسائر فاقت 240 مليون درهم خلال ثلاثة أشهر (المجلس الوطني للصحافة)    لارام تكشف عن التدابير الوقائية لانطلاق الرحلات الدولية الإستثنائية !    شاطئ قاع اسراس بإقليم شفشاون يُسجل أول حالة غرق هذا الصيف    الدائرة الأمنية الثانية تحبط كمية مهمة من الأقراص المخدرة في طريقها للترويج    مطار الحسيمة يستقبل أول رحلة قادمة من أوربا في هذا التاريخ !    هذا ما قررته إبتدائية مراكش في حق بطمة ومن معها    النصر يؤكد رسميا شفاء امرابط من كورونا    ‏الأهلي المصري يوافق على تمديد إعارة أزارو لنادي الاتفاق    عبد اللطيف وهبي يلغي اجتماعا مع عزيز أخنوش بسبب تصريحات الطالبي العلمي    قرار للبرلمان الأوروبي يندد بتحويل المساعدات الإنسانية من قبل الجزائر والبوليساريو    كان يستهدف مقرات سيادية.. تونس تعلن إحباط مخطط إرهابي    جمارك أكادير تتلف أزيد من 7 أطنان من المخدرات والمواد المحظورة    السودان.. إجراء تعديلات وزارية في الحكومة الانتقالية    حمزة مون بيبي. ملف دنيا باطما داز ثاني فالمحكمة.. وها آش قررات ابتدائية مراكش    فاس.. إجراء عملية قيصرية لسيدة حامل مصابة بكورونا    المجرد يكشف عن موعد طرح أغنيته الجديدة "عدى الكلام" !    جندي متقاعد يعيد كورونا إلى جهة سوس !    الرجاء الرياضي يواجه وديا رجاء بني ملال يوم الأربعاء المقبل    البام: مشروع قانون المالية المعدل مخالف للقانون    "مؤسف".. انقلاب سيارة "بيكوب" وإصابة 20 عاملة زراعية ضواحي أكادير (فيديو)    تيغزوي: "لم يتم إستدعائي لمعسكر أكادير .. انتظرت الناصيري 8 ساعات في بنجلون لحسم مستقبلي لكنه تخلف عن الحضور!"    سيدي إفني.. اجتماع تقييمي لاستراتيجية مكافحة الحشرة القرمزية    انطلاق تداريب المنتخبات الوطنية    تظاهرة "الليلة البيضاء" تعود افتراضيا بعرض أفلام وثائقية وروائية من 6 دول حول "السينما والبيئة"    عبد الوهاب الدكالي يصدر ألبوما غنائيا    التباعد بين المصلين في المساجد.. ناظوريون يستقبلون خبر افتتاح بيوت الله بالفرح والسرور    المغرب ينشد تخفيف أثر "كورونا" والجفاف بتعديل قانون المالية لسنة 2020- تقرير    فنلندا ترفع قيود السفر على مجموعة من الدول وتستثني المغرب    المالية المعدلة ».. بنشعبون يدعو القطاع الخاص لفتح « حوار مسؤول » لتجاوز الأزمة »    غضب عارم داخل هيئة المحامين بتطوان بعد الاعتداء على مكتب محامي بشفشاون    أبو حفص يدعو إلى تغيير طريقة الصلاة بعد جائحة كورونا    ودّع أمه وأطفاله.. تسجيل جديد يكشف الكلمات الأخيرة لجورج فلويد قبل وفاته    السفير ابو سعيد يحذّر من تدفق لاجئين لبنانيين الى شواطئ أوروبا    خبير يكشف ل »فبراير » تفاصيل الفحوصات المطلوبة للمغاربة قصد دخول أرض الوطن    موعد قرعة دوري أبطال أوروبا    تسجيل 178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في المغرب.. الحصيلة : 14949    الرجاء يوضح حقيقة إعارة وأحقية شراء عقد أحداد    المغرب يحظى بصفة عضو ملاحظ لدى مجموعة دول الأنديز    الدار البيضاء .. انتخاب عبد الإله أمزيل رئيسا جديدا للتعاضدية الوطنية للفنانين    أكادير.. غرق قارب للصيد البحري وفقدان أكثر من 11 بحارا    ناشط عقوقي    المغرب يقرر الرفع من رسوم الإستيراد إلى 40 في المائة من اجل تشجيع الإنتاج الوطني    كورونا حول العالم.. تسجيل 1323 وفاة و36.153 إصابات جديدة بفيروس كورونا    المغرب يسجل 178 حالة من أصل 7659 تحليلا مخبريا في آخر 16 ساعة بنسبة إصابة تصل إلى 2.3%    عدد الإصابات بفيروس كورونا يرتفع إلى 14949 إصابة بعد تسجيل 178 حالة جديدة    رسائل قوية للمغرب في مجلس الأمن.. بوريطة: ليبيا ليست أصلا للتجارة الديبلوماسية    وزارتا الداخلية والفلاحة تبقيان على المهن الموسمية المرتبطة بعيد الأضحى    أسهم أوروبا ترتفع بعد توقعات مطمئنة من « ساب للبرمجيات »    جولة في "قصر الفنون" طنجة.. مشاهد من المعلمة الضخمة قبل الافتتاح- فيديو    طقس الخميس.. استمرار ارتفاع درجات الحرارة لتصل ال46 بهذه المناطق المغربية    الدار البيضاء.. تقديم جهاز 100 في المائة مغربي لتصنيع الكمامات الواقية    فيديو.. حمزة الفضلي يطرق باب معاناة الشباب مع »الدرهم »    برفضها المتعنت السماح بإحصاء ساكنة المخيمات .. الجزائر مسؤولة عن تحويل المساعدات الإنسانية الموجهة إلى تندوف    بعد إصابة شرطي بكورونا.. فرض الحجر الصحي على جميع موظفي دائرة أمنية بطنجة        رسميا : الإعلان عن فتح المساجد بالمملكة المغربية .    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تازة على صفيح ساخن: توقع تجدد الاشتباكات وأصابع الاتهام موجهة للسلوكات الاستفزازية لرجال الأمن
نشر في بيان اليوم يوم 20 - 03 - 2012

قالت مصادر حزبية بمدينة تازة إن الأجواء العامة بالمدينة تنذر بعودة وشيكة للمواجهات، خاصة بحي الكوشة الذي شهد اشتباكات عنيفة أول أمس الأحد، خلال مراسيم تشييع جنازة أحد الأشخاص الذي لقي حتفه، مساء السبت الماضي، إثر تعرضه لحادثة سقوط من مرتفع عقب مداهمة السلطات الأمنية لبعض الكهوف بالمنطقة المسماة بوزكري، المحاذية للنفوذ الترابي للجماعة القروية باب مرزوقة بإقليم تازة. وإلى حدود صباح أمس، رفضت مصادرنا الجزم بخصوص الأسباب الحقيقية لوفاة الشاب نبيل الزهري (من مواليد 1991)، مشيرة إلى أن التحقيق وحده سيؤكد ما إذا كان سقوط هذا الأخير كان عرضيا أم بفعل فاعل، ومؤكدة، في الوقت ذاته، أن ما يتم تداوله من روايات أخرى يحتاج إلى دليل.
وكانت العديد من الروايات على موقع التواصل الاجتماعي «فايسبوك» قد ذهبت إلى اتهام رجال الأمن برمي «نبيل الزهري» من المرتفع، بينما نسبت روايات أخرى عملية المطاردة إلى سرقة «الزهري» لجهاز الاتصال «طالكي وولكي» من أحد الأمنيين أثناء أحداث تازة الأخيرة، وهو ما جرّ عليه تعقبه، أول أمس السبت، إلى كهوف تازة.
في خضم هذه الروايات والأقاويل، سارعت السلطات المحلية إلى تعميم بلاغ، نشرته وكالة المغرب العربي للأنباء، يشير إلى أن الوفاة كانت ناتجة عن «سقوط عرضي لا يد للأمن فيه».
ووفق البلاغ، قامت مصالح الأمن بتازة، السبت الماضي، في إطار الحملات التطهيرية الاعتيادية التي تقوم بها، ب «حملة تطهيرية ببعض الكهوف بالمنطقة المسماة بوزكري المحاذية للنفوذ الترابي للجماعة القروية باب مرزوقة، وذلك بناء على توفر المصالح المذكورة على معلومات تفيد بأن هذه الكهوف أصبحت ملجأ لبعض الشباب يشتبه قيامهم بأعمال منافية للقانون منها استهلاك المخدرات» .
وأضاف البلاغ أنه «لدى وصول عناصر الأمن إلى عين المكان٬ لاذت مجموعة من الشباب بالفرار٬ فتعرض أحدهم لحادثة سقوط عرضي من مرتفع كما أكده شهود عيان». وأنه «على إثر هذا الحادث العرضي، تم نقل الشخص المعني من طرف مصالح الوقاية المدنية إلى المستشفى الإقليمي ابن باجة بتازة٬ حيث تبين أنه أصيب بكسور في بعض أطراف جسده مما استدعى نقله إلى المستشفى الجامعي بفاس»٬ حيث لفظ أنفاسه حوالي الساعة الثامنة من مساء أول أمس.
وأشار البلاغ إلى أن الهالك «صرح قبل نقله إلى المستشفى أنه اعتاد التوجه إلى الكهوف المذكورة من أجل استهلاك المخدرات»، وأنه «تم إيقاف شخص آخر٬ عثر، بعد القيام بعملية التفتيش بمنزله من طرف المصالح الأمنية،على كمية من المخدرات تقدر ب 15 غراما».
ومن المنتظر، وفق تصريح أدلى به عضو باللجنة الحزبية التي شكلها حزب التقدم والاشتراكية على خلفية الأحداث التي شهدتها المدينة الشهر الماضي، أن يتم، يومه الثلاثاء، تشريح الجثة لمعرفة أسباب الوفاة بعد صدور أمر بفتح تحقيق في الموضوع من طرف وكيل الملك .
وفي انتظار ذلك، يواصل حزب التقدم والاشتراكية، يقول مصدرنا، زياراته الميدانية لحي الكوشة والأحياء المجاورة من أجل توعية المواطنات والمواطنين بضرورة تغليب الحكمة والعقل.
في هذا السياق، قال مراسل الجريدة بتازة، إن أعضاء من اللجنة الحزبية ومن مناضلي حزب التقدم والاشتراكية ظلوا، إلى حدود ساعات متأخرة من ليلتي أمس وأول أمس، على اتصال مباشر بالشباب الغاضب الذي أكد لهم أن رجال الأمن، كأفراد، يتحملون جزءا كبيرا من المسؤولية في تأجيج أحداث تازة من خلال اعتمادهم تدخلات وسلوكات وألفاظ ماسة بكرامة المواطنين، وقيامهم بتدخلات عشوائية تحرمهم من أبسط حقوقهم في الحياة كشباب مغربي يعيش في إطار دولة الحق والقانون .
وحول مضامين الحوار الذي أجراه فرع الحزب مع سكان حي الكوشة، قال عزوز الصنهاجي عضو اللجنة الحزبية لبيان اليوم إن المواطنين واعون بالدور الذي يقوم به حزب التقدم والاشتراكية الذي ظل على اتصال بالسكان، منذ أحداث شهر فبراير المنصرم، يستمع لردود أفعالهم ويسجل مقترحاتهم وأفكارهم القابلة للنقاش في إطار ما تم الاتفاق عليه خلال زيارات وفد المكتب السياسي من أجل بلوغ مقترحات مخطط تنموي يرتقي بالإقليم ويوظف طاقاته الكامنة للرفع من مستوى عيش السكان . بيد أنهم، يضيف المتحدث، «سئموا تعاملا أمنيا لا يحترم الضوابط القانونية ولا يحترم المواطنين، وسيعدون العدة لمواجهته».
وهو أمر خطير، يقول عزوز الصنهاجي عضو اللجنة الحزبية وعضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية، يفرض على السلطات العمومية، خاصة الأمنية منها، ضبط النفس وحسن تدبير أزمة مدينة باتت على صفيح ساخن بعد توعد شبابها باحتجاجات أقوى قد تزيغ عن مسار المطالب المشروعة التي واكبها، منذ بداية شهر فبراير الماضي، وفد الديوان السياسي الذي بذل جهودا مضنية لتشجيع المواطنين على التعبير عنها بشكل منظم ومشروع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.