عاجل. بعد شد لي نقطع ليك. المغرب والبوليساريو غادي يديرو ندوة صحافية غدا وها تعقيب الأمم المتحدة    خلاصات ندوة وطنية بحضور الوزير "بن عبد القادر" بتطوان    الحلقة الكاملة من برنامج “حوار في العمق” مع رئيس الحكومة (فيديو) قال كل شيء    الداودي: لا أظن أن يصل ثمن لحم الأبقار 100 درهم.. وإن حدث سنستوردها- فيديو    رحلات جوية من وإلى مطار سانية الرمل وانعكاسها الإيجابي على الحركة السياحية    هازارد: أتعلم من صلاح وأتمنى الوصول لمستواه    توقيف فرنسية بأزمور متهمة بقتل صديقها قبل 15 سنة في الصين    أمسية ربيع الرائدات تحت شعار: مسارات إنسانية، ضمن مسيرة إدماج المرأة في التنمية    اتصال هاتفي بين جلالة الملك والعاهل السعودي    طنجة.. البحرية الملكية تحجز نصف طن من الحشيش    مدرب الأرجنتين يعلن مشاركة ميسي كأساسي أمام فنزويلا    دار الشعر بمراكش تنظم ملتقى "سحر القوافي" بالعيون    هؤلاء أبطال آسفي المؤهلين للبطولة الوطنية المان فيزيك    إسقاط الفصل، أم الحزب أولا؟    فاجعة تهز العراق.. 70 ضحية في غرق عبّارة بنهر دجلة    احتجاجات الأساتذة المتعاقدين تصل إلى آسفي..”أمزازي إرحل” و”لن نعود إلا بالحل”    الحكومة تحدث تعديلات جديدة على قانون “ما للملك وما للعثماني” تهم التعيين في مناصب عليا    المغرب ومالاوي: التشكيل المتوقع للمنتخب المغربي في مباراة الغد    » الاتحاد الأوروبي يعاقب رونالدو بسبب حركته « المشينة    “المعجزة” توقف الهجرة السرية ووزير الداخلية الإسباني: المغرب ساهم في انخفاض أعداد المهاجرين الوافدين على السواحل الإسبانية    افتتاح النسخة الثانية من المعرض الوطني لسلالة الصردي بسطات    أكادير: الأمن يعتقل ” بيبوط” مروع ساكنة المدينة    ريناتو سانشيز يقرع طبول الرحيل من جديد    على ضفاف علي    صنعاء: شركة النفط اليمنية تنظم مسيرة ووقفة احتجاجية أمام مكتب الأمم المتحدة    الجامعة توظف الفايسبوك للفوز ب »مواجهة الكونغو »    مركز أجيال للتكوين والوقاية الاجتماعية يحتفي بالموهبة “ابتسام بن داوود”    نقرات على هامش الربيع الجزائري مقال رأي    العثماني ينفي ما أشيع حول التراجع عن مجانية التعليم    بطريقة بشعة شاب يقتل خمسينيا    خصم الوداد بربع نهائي”تشامبيونز ليغ” الإفريقية يستعد للمواجهة القارية بهذا القرار    الإساءة لمصر ومساعدة منظمات مشبوهة… شيرين متهمة مجددا    توقعات الأرصاد الجوية لطقس يوم غد الجمعة    مقتل 10 أشخاص واصابة آخرين في انفجار بمصر    تخفيضات وامتيازات تفضيلية في التنقل بالقطار لفائدة الفنانين الحاملين للبطاقة المهنية    اعتداءات تطال 5 مساجد بريطانية.. والشرطة تباشر التحقيقات    غضب عارم يحرّك أطر التمريض من المستشفيات إلى مقرّ وزارة الصحّة    ساني ينجو بأعجوبة من إصابة مدمرة    ما بين الأوثان والأديان ظهرت فئة الطغيان    اللجنة الاقليمية للتنمية البشرية بطنجة تصادق على مشاريع تنموية بقيمة 26،4 مليون درهم    أمراض اللثة تفاقم خطر الإصابة بالخرف    علامات أثناء النوم تشير إلى معاناتك من مشاكل صحية    المجلس الأعلى للحسابات يحترز من نشر تقرير كامل حفاظا على مصالح المجمع الشريف للفوسفاط    نيوزيلندا تحظر حيازة البنادق    هذه أرباح مجمع الفوسفاط في 2018    النيوزيلنديون يضمّدون الجراح ويعلنون الجمعة يوما لارتداء حجاب    مهرجان سيدي عثمان للسينما المغربية يفتتح دورته السابعة    نائبة الأمين العام للأمم المتحدة تحل بالمغرب    مهرجان مكناس للدراما التلفزية.. ها شكون خدا الجائزة الكبرى    «نادي هايكو – موروركو» في أول نشاط له    نيوزيلندا تنتهي من تحديد هوية ضحايا المذبحة.. وتبرر تأجيل دفنهم 50 مسلما قتلوا في اعتداءين إرهابيين    تقديم «مفترق الوجود» للشاعر محسن أخريف بتطوان    فلاشات اقتصادية    بمناسبة اليوم العالمي للسعادة إليكم 5 نصائح تجعلكم أكثر سعادة    إنقاص الوزن يبدأ من السرير    الإنسانية كل لا يتجزأ    الريسوني: الفقه الإسلامي يجب أن يتطور بنفس سرعة تطور المجتمع    بالفيديو:حمامة المسجد مات ساجدا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أكثر من 3000 شخص بالدار البيضاء تعرضوا لعضة كلب بين سنتي 2010 و2011
نشر في بيان اليوم يوم 24 - 05 - 2012


تكاليف الوقاية من داء السعار القاتل تفوق 800 درهم
تعرض 3151 شخصا بالدار البيضاء، خلال الفترة الممتدة مابين نونبر 2010 ونونبر2011، لعضة كلب أو خدش. وسجل عدد الأشخاص المصابين بداء السعار ارتفاعا مقارنة مع سنة 2009، حيث تم تسجيل إصابة 1922 شخصا بهذا الداء. وأغلبهم من سكان أنفا وحي المعاريف وابن مسيك وبوسكورة، فيما تشير إحصائيات مديرية حفظ الصحة لسنتي 2009-2010، إلى أنه تم القبض على كلاب وقطط ضالة بمختلف مقاطعات المدينة، وصل عددها إلى 5723 كلبا، و720 قطة.
وقد أنفقت الجماعة الحضرية للدار البيضاء، حسب تقرير سنوي لمصلحة حفظ الصحة، مبلغ 150 مليون سنتيم كمصاريف للقاح ضد داء السعار برسم السنة المالية 2010 و2011. فيما كلفت محاربة مضاعفات عض الكلاب، المخصصة لمعهد باستور فقط، لأجل إجراءات التلقيح ضد داء السعار (داء الكلب)، حوالي 2 مليار سنتيم من ميزانية الدولة. وعموما، يبلغ معدل الإصابة بالسعار لدى الإنسان بالمغرب حسب إحصائيات رسمية 22 حالة سنويا، 85 في المائة منها تحدث نتيجة التعرض لعضة كلب، مقابل 416 حالة سعار لدى الحيوان. وأبرز التقرير، أن الكلاب الضالة تأتي على رأس قائمة الحيوانات المتسببة في المرض بالمغرب، تليها القطط والأحصنة والأبقار، ثم أنواع أخرى من الحيوانات.
وتتسبب الإصابة بداء السعار، أو ما يعرف بمرض «الجهل»، في العديد من الوفيات، 90 في المائة منها - حسب المصدر ذاته-، تأتي نتيجة تعرض الإنسان لعضة كلب ضال، حامل للفيروس المسؤول عن المرض. وأوضح المسؤول الصحي أن جل الوفيات الناتجة عن السعار في المغرب تحدث بسبب تأخر المصابين في أخذ اللقاحات المضادة، مباشرة بعد تعرضهم لعضة أو خدوش من حيوانات مسعورة، أو لرفضهم إتمام البرنامج البروتوكولي للقاحات، الذي يؤخذ بجرعات متفرقة يحدد موعدها الطبيب. وتبلغ تكاليف العلاج حسب المصدر ذاته، حوالي 812 درهما، إذ يصل ثمن اللقاح إلى 448 درهما، أما الأمصال فيحدد ثمنها حسب الجرعة التي يتلقاها المصاب، والتي تتراوح بين 100 و364 درهما، حسب الوزن، إضافة إلى الأدوية التي تستعمل في حالة إصابة الضحية بمضاعفات، مثل التعفنات أو التهابات جلدية، أو تمزقات إثر التعرض لهجوم من طرف كلاب شرسة، مثل «بيت بول»...
للإشارة، فقد كانت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، قد عممت مذكرة على خطباء المساجد، منذ سنتين، تحث من خلالها على ضرورة تلقيح الكلاب، تفاديا لإصابتها بداء الكلَب (السعار). وترمي هذه المذكرة إلى تجنب المخاطر، التي تنجم عن عض الكلاب غير الملقحة.
ويذكر أن داء السعار، هو مرض فيروسي حيواني، ينتقل من الحيوانات إلى البشر عن طريق العض أوالخدش، وتعتبر الكلاب المسعورة أهم ناقل لهذا المرض.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.