المغرب: تسجيل رقم قياسي في عدد الإصابات والوفايات بكورونا خلال ال24 ساعة الماضية    البوليساريو تقمع وتعتقل أطباءً و نشطاء فضحوا حقيقة الوضع الوبائي بمخيمات العار    أبرشان يقدم استقالته من الجامعة احتجاجا على "تشكيك لقجع" في إصابات اتحاد طنجة    إصابة طوديبو لاعب برشلونة بفيروس كورونا    التوزيع الجغرافي للحالات 1499 الجديدة المصابة ب"كورونا" في المغرب حسب الجهات    الهجرة السرية والاتجار في البشر يطيحان بعصابة من 4 أشخاص ببوجدور    حصيلة كورونا بالمغرب.. تسجيل 1499 إصابة جديدة و23 حالة وفاة خلال 24 ساعة    كوفيد 19...1499 إصابة جديدة و 23 وفاة خلال ال24 ساعة الماضية    خبير مغربي بلبنان يكشف سر السفينة الروسية التي جلبت نترات الأمونيوم لميناء بيروت    من بوعرفة إلى وجدة..مروحية تنقل مريضة في حالة حرجة    بسبب إصابات كورونا بالمحاكم.. المجلس الأعلى للسلطة القضائية يدعو للتقيد الصارم بالتدابير الوقائية    بونو أيقظ ذاكرة إشبيلية بعد مرور 14 عاما    حادث اصطدام مروع لشاحنة بمحل تجاري في البيضاء    بعد تزايد الإصابات بكورونا في المحاكم.. "فارس" يدعو المسؤولين القضائيين إلى التقيد الصارم بالتدابير الوقائية    الطقس غدا الخميس. زخات مطرية رعدية والحرارة ستتجاوز 44 درجة بهذه المناطق    اعتقال شخص هتك عرض معاق بتزنيت !    منشور    كوفيد-19.. وفاة الفنان الشعبي عبد الرزاق بابا أحد رواد الدقة المراكشية    أمزازي يقضي عطلته الصيفية بالمضيق    لاماب: الصحراء المغربية.. هذيان الجزائر العاصمة والتوضيحات القوية للاتحاد الأوروبي        ست حالات جديد مصابة بفيروس كورونا بتارودانت    تقرير "المنتخب": الصراع على اللقب .. الرجاء والوداد يصنعان الحدث    سلطات الدار البيضاء تغلق أزيد من 50 مقهى بسبب عدم احترامها التدابير الاحترازية.. ومهنيون: مظلومون    رسميا.. فؤاد الصحابي مدربا للنادي القنيطري    غضب في الشارع اللبناني ومشاورات لتكليف خلف لحسان دياب    سميرة الداودي تكشف سبب استدعائها من قبل الفرقة الوطنية -فيديو-    بنشعبون: صندوق الاستثمار الاستراتيجي سيعمل على دعم الأنشطة الإنتاجية ومواكبة المشاريع الاستثمارية الكبرى    الاتحاد العام لمقاولات المغرب يقترح اعتماد "شهادة احترام المعايير الصحية"    خبير مغربي مقيم بيروت: لبنان تقع في منطقة ساخنة وهذه علاقة الانفجار بالانتخابات الأمريكية    منظمة الصحة العالمية: هناك تنسيق مستمر مع روسيا بشأن اللقاح المبتكر واحتمال اعتماده    غضبة ملكية بمدينة الفنيدق    116 وفاة بكورونا في أسبوع واحد.. وزارة الصحة: ترتيب المغرب يسوء ب5 مراكز- فيديو    ترامب مهاجما نائبة منافسه بايدن: بغيضة ووضيعة وفظيعة!    بريطانيا تسجل أسوء ركود إقتصادية في تاريخها    أخنوش دار اعادة تنظيم الصيد البحري بمشروع قانون: عقوبات كتسنا المخالفين صحاب السفن فيها الحبس وها كيفاش الصيد فالمنطقة الخالصة    البطل المغربي "أيوب المغاري" في أول نزال له بالديار التايلاندية    مجتهد: صحفيون أمريكيون حصلو على وثائق تثبت اختفاء تريليون دولار بعهد ابن سلمان    مغني الراب "الجوكر": أنا والسبعتون بدينا من والو.. وسأصبح رقم واحد في الراب المغربي- فيديو    تقرير…المفرب في صدارة ترتيب الدول الإفريقية من ناحية الامن و السلامة    البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية يمنح المغرب تمويلا بقيمة 40 مليون يورو    عامل إقليم الجديدة يحدث لجنة للحوار الاجتماعي للحفاظ على مناصب الشغل في القطاع الخاص    السلامي يشيد بلاعبيه بعد الانتصار على الحسنية    الشاعر و الملحن المغربي أنس العراقي يعلن عن إصابته بفيروس كورونا "كوفيد-19"    قصة قصيرة: شجن    أطفئي نيرانك ولا تنطفئي..    منظمات حقوقية فلسطينية: إسرائيل اعتقلت 429 فلسطينيا بينهم 32 طفلا الشهر الماضي    المغرب..خسائر القطاع الرياضي تخطت عتبة ثلاثة ملايير درهم    الجماعات الترابية تحقق فائضا بقيمة 37 مليار درهم في النصف الأول من سنة 2020    اليونان تتأهب عسكريا ضد تركيا    ما أحوجنا إلى فقه إسلامي جديد يموج بالتسامح وحب الحياة؟    على طريقة "الكيفواي" فرانش مونتانا يعلن عن مسابقة جديدة    فسحة الصيف.. حين ابتسم الحظ للطفل ضعيف وملكت قندهار قلبه    نقطة نظام.. الحجر الرمادي    فقهاء المغرب.. والتقدم إلى الوراء    فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    بيان حقيقة ما ورد في مقال تحت عنوان " عامل أزيلال يقاضي الرئيس السابق ل"آيت أمديس "    أولا بأول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ما هي محطة "نور 1′′ وأهميتها في السياسة الطاقية للمغرب على الصعيد العالمي
نشر في كواليس اليوم يوم 04 - 02 - 2016

بفضل محطة الطاقة الشمسية "نور 1′′، التي أعطى صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، الانطلاقة الرسمية للشروع في استغلالها، اليوم الخميس بورزازات، أضحى المغرب أرضية نموذجية لتطوير صناعة الطاقات المتجددة على الصعيد العالمي ونموذجا يحتذى في مجال حماية البيئة.
وستمكن محطة "نور 1′′، التي تعد جزء من المركب الشمسي نور- ورزازات (3000 هكتار)، من تفادي قذف 2,9 مليون طن من ثاني أوكسيد الكربون خلال مدة 10 سنوات، لتساهم بكيفية فعلية في تحقيق أهداف تقليص انبعاث الغازات الدفيئة الذي التزمت بها المملكة بموجب الاتفاقيات الدولية المبرمة بغرض مواجهة التغيرات المناخية.
وتستعين المحطة الشمسية "نور 1′′، التي بوسعها بلوغ طاقة قدرها 160 ميغاوات، والمنجزة على مساحة تناهز 480 هكتار، (7 مليار درهم) بتكنولوجية الطاقة الشمسية الحرارية ذات الألواح اللاقطة المقعرة، بطاقة تخزين حراري تقدر بثلاثة ساعات في كامل قوتها.
ويمكن هذا النظام المبتكر للتخزين الحراري مواصلة تشغيل المحطة الشمسية مع مستويات منخفضة لأشعة الشمس وبعد غروبها، والوقاية من تغير الإشعاع الشمسي المباشر، ومن ثم تجنب الأخطار المرتبطة بتغيره.
وتعتمد المحطة، تكنولوجية الأملاح الذائبة، نمط التخزين الأكثر ديمومة، والتي يوفرها السوق حاليا للمحطات الشمسية ذات الألواح المقعرة، والتي توظف التحويل الحراري بين السائل الناقل للحرارة وخزاني الأملاح الذائبة (واحد ساخن والآخر بارد).
ويتم تحويل الطاقة التي تنتجها المحطة الشمسية "نور 1′′ عبر المحطة الكهربائية 225 كيلوفولت التابعة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، والمحدثة على مستوى مركب "نور- ورزازات".
ويتم بعد ذلك تصريف هذه الكهرباء عبر ثلاثة خطوط كهربائية مختلفة، يربط كل واحد منها المحطة الكهربائية بمدينة توجد في محيط المركب.
وهكذا، وبغية السماح بتحويل الكهرباء المنتجة، وفي إطار تعزيز الشبكة الكهربائية الوطنية، تم إنجاز أو تعزيز ثلاثة خطوط جديدة هي: نور ورزازات- الرشيدية، نور- ورزازات- تازارت، ونور ورزازات- ورزازات.
ويشرف المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب أيضا، على تسيير هذه الشبكات للتوزيع بكاملها.
وستمكن المحطة الجديدة "نور 1′′ من إنتاج 600 جيغاوات في السنة، أي ما يساوي استهلاك 630 ألف نسمة عبر المملكة.
وقد دعم هذا المشروع عدد من الممولين الدوليين، لاسيما الوكالة الفرنسية للتنمية، والبنك الإفريقي للتنمية، والبنك الأوروبي للتنمية، والبنك الدولي، وصندوق التكنولوجيات النظيفة "كلين تيكنولوجي فاند"، و"كي. إف. دابليو بانكغروب"، والاتحاد الأوروبي.
وبإطلاق هذه المحطة الشمسية، يكون المغرب قد اجتاز مرحلة حاسمة في استغلال موارده الشمسية على أعلى مستوى، وفي تفعيل الاستراتيجية الطاقية المغربية التي تروم تطوير قدرة دنيا قدرها 2000 ميغاوات في أفق سنة 2020، وذلك من خلال مشاريع شمسية هامة تتوزع عبر ربوع المملكة في المواقع ذات الخصائص الأكثر ملائمة.
ومن شأن هذه المشاريع التي يرتقب تنفيذها بكل من ورزازات والعيون وبوجدور وميدلت وطاطا، باستعمال مختلف التكنولوجيات الشمسية المنتقاة من أجل الاستجابة لحاجيات المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، إحداث استثمارات بقيمة تفوق تسعة ملايير دولار في أفق 2020، والتمكين من اقتصاد سنوي في الغازات الدفيئة يعادل 7ر3 مليون طن من ثاني أوكسيد الكربون.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.