21 لاعبا بلائحة الرجاء لمواجهة مازيمبي    البرلمان الإسباني يصادق بالإجماع على ملتمس ضد المغرب    توقيف شرطي بأكادير متورط في حيازة مخدرات والتبليغ عن جريمة وهمية    أكادير.. اعتقال شخص وضع المخدرات لطليقته في السيارة وشرطي ساعده على التبليغ    بعد الإدلاء بإفادتها في قضية "حمزة مون بيبي".. فاتي جمالي تصور فيديو كليب جديد    الكمامات الطبية” قليلة في السوق.. والصينيين شراوهم بكثرة بعد انتشار “كورونا”    وفاة سفير إيراني بسبب فيروس كورونا    مسؤول بوزارة الصحة: منع دخول "كورونا" إلى المغرب مستحيل    عبيابة : علاقات جيدة و مستمرة تجمع المغرب و السعودية !    إدارة الكوكب المراكشي تنهي عقد البهجة وتعين ميمون مختاري خلفا له    جواو ينوه بالأداء الجماعي لشبان المنتخب    نادي الوداد يستقبل بعثة النجم الساحلي بمطار محمد الخامس    إلغاء قرار وضع حد نهائي لخدمات التيازي    مجلس الحكومة يصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا    تكريم عبد النباوي و تأسيس كرسي “مكافحة الفساد” في كلية الحقوق بمراكش !    بعد تعليق السعودية الدخول إليها.. وكالات أسفار مغربية تطمئن المعتمرين    قنبلة تقتل جندياً و تصيب آخرين بجروح في ثكنة عسكرية بالحاجب !    الجزائر تفشل في ثني دول إفريقية عن افتتاح قنصليات بالصحراء    أطروحة مشبال حول خطابة بنكيران.. من الجدل إلى التشريف    الرئيس التونسي يشدد على مكافحة الفقر والفساد    الجزائر.. تبرئة نجل الرئيس الجزائري    إغلاق السفارة الليبية بالمغرب .. الحكومة : إشاعة !    الإصابة قد تنهي موسم إيمريك لابورت مع مانشستر سيتي    مخرجون ونقاد وممثلون يطلقون عريضة لمطالبة أمزازي بإدراج تدريس التربية على الصورة    الياس العماري يقرر الاستقرار في اسبانيا ويفتتح بها فندقا فخما    إغلاق معبر مليلية قريبا وتحويل تدفقات البضائع إلى الميناء المتوسطي    تخليدا لميلادها ال60.. المركزية لإعادة التأمين SCR تطلق شعارا بصريا    رئيس الحكومة ينفي وجود أي حالة إصابة ب”كورونا” بالمغرب ويحذر من نشر أخبار زائفة بشأنه    أخنوش يستعرض محاور الاستراتيجية الجديدة للتنمية الفلاحية    "تعزيز الرخاء" يَعقد "منتدى المحيط الهادي" بكبرى حواضر الصحراء    بوتين لا يستخدم الهاتف الذكي ويصف التلفون القديم ب "الطيب" !!    صدور العدد 11 من المجلة الدولية المحكمة أبحاث معرفية عن مختبر العلوم المعرفية بجامعة سيدي محمد بن عبد الله بالمغرب    "ترامواي" يتسبب في وفاة موظفة بالدار البيضاء        فيروس "كورونا" ينهي حياة سفير إيراني سابق    حقيقة رفض حسني مبارك فيلما من بطولة عادل إمام    العثماني: ترويج أخبار كاذبة بشأن "كورونا" ممارسات "غير معقولة"    محددات معدلات الفائدة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الجمعة    بسبب «كورونا» الدولار الأمريكي يتراجع    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    وزارة التربية الوطنية تفرج عن نتائج الحركة الانتقالية لسنة 2020    قتلى ومصابين في إطلاق نار بمدينة ميلووكي الأمريكية    جميعا من اجل النهوض بالتراث المحلي وفق مقاربة تشاركية لتنمية مستدامة ومندمجة    رئيس صيادلة المغرب لRue20 : الكمامات الطبية الواقية من كورونا نفذت من الأسواق !    وزارة الصحة: التحاليل تكشف سلامة 19 مغربيّا من "فيروس كورونا"    كونفدرالية إسبانية تدين الهجوم على شاحنة مغربية    فاتي جمالي تكشف كواليس الاستماع إليها من قبل الفرقة الوطنية في قضية “حمزة مون بيبي”    مجموعة OCP تطلق المحطة التاسعة من آلية “المثمر المتنقل” بشفشاون    “سويز” تفوز بعقدين لتدبير نفايات رونو و “ب س أ” ب 17,6 مليون أورو    من تنظيم شعبة القانون العام بجامعة الحسن الأول بسطات .. ندوة علمية حول «النموذج التنموي الجديد: قراءة في السياق وسؤال التنمية بالمغرب»    السعودية تُعلّق دخول المملكة لأداء مناسك العمرة بسبب فيروس “كورونا”        لحظة هروب دنيا بطمة من أمام مقر الشرطة بعد اعترافات عائشة عياش    خَطَأُ الْفَقِيهِ أَحْمَدَ الرِّيسُونِيِّ!    المرابط: الاستغلال السياسي و"القراءات الأبوية" وراء مشاكل الإسلام    مقاطعة بالدارالبيضاء يترأسها البيجيدي تنصح المواطنين بالوضوء لتجنب فيروس كورونا !    عرض خاص وغير مسبوق لوكالة الأسفار Morocco Travel بتطوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تغطية 98 في المائة من المجال الترابي لنفوذ الوكالة الحضرية لتطوان بوثائق التعمير
نشر في شمالي يوم 23 - 04 - 2019

أسفرت الجهود المبذولة من قبل الوكالة الحضرية لتطوان خلال السنتين الماضيتين على تغطية 98 في المائة من المجال الترابي الواقع ضمن نفوذها بوثائق التعمير.
وأبرزت معطيات حول حصيلة عمل الوكالة الحضرية لتطوان لعام 2018، قدمت اليوم الثلاثاء بتطوان خلال انعقاد الدورة ال 17 لمجلسها الإداري، الذي ترأسه مدير الموارد البشرية والوسائل العامة بوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، يوسف حسني، بحضور عامل إقليم تطوان يونس التازي، وعامل عمالة المضيقالفنيدق، ياسين جاري، أن السنة المنصرمة تميزت باستكمال تغطية الحواضر الكبرى بوثائق التعمير (شفشاون، مرتيل، المضيق، الفنيدق، تطوان).
في مجال التخطيط الترابي، صادقت الوكالة الحضرية لتطوان بين سنتي 2017 و 2018 على ما مجموعه 17 وثيقة تعميرية، بالإضافة إلى تغطية المجالات القروية المحيطة بالمدن، والمراكز المتواجدة بالمجالات الطبيعية والساحلية الاستراتيجية لكل من عمالة المضيقالفنيدق وإقليمي تطوان وشفشاون.
وتنفيذا للتوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الهادفة للحفاظ على النسيج الحضري للمدن العتيقة وموروثها الثقافي الأصيل، تم إعطاء انطلاقة الدراسات وأشغال الشطر الثالث والأخير لبرنامج رد الاعتبار للمدينة العتيقة لشفشاون.
أما على مستوى التدبير الحضري، فقد قامت الوكالة الحضرية خلال العام الماضي بدراسة 2168 ملفا تخص طلبات التجزيء وإحداث المجموعات السكنية وتقسيم العقارات، حظي 1136 منها بالموافقة، كما سلمت 1266 مذكرة معلومات وقدمت 7576 استشارة تقنية للمواطنين.
في هذا السياق، وافقت الوكالة الحضرية لتطوان العام الماضي على 10 مشاريع للسكن الاجتماعي لإنتاج 1813 وحدة سكنية جديدة، كما ساهمت في دراسة 9 مشاريع استثمارية بغلاف مالي إجمالي يفوق 978 مليون درهم، بينما شاركت في 158 جولة لمراقبة عمليات البناء توجت بتسجيل 276 مخالفة.
وبعد أن ذكر بسياق انعقاد المجلس الإداري المتسم بتنزيل أوراش الجهوية المتقدمة وتعزيز الاستثمار والنهوض بالعالم القروي، أبرز السيد حسني، في كلمة بالمناسبة، أن الوتيرة المتسارعة لحركة العمران بالمغرب تفرض تحديات حالية ومستقبلية على المجالات العمرانية، تتطلب العمل على وضع مقاربات استراتيجيات ملائمة لمواكبة هذه التطورات.
في هذا السياق، دعا الوكالة الحضرية لتطوان، التي يشمل نطاق تدخلها إقليمي تطوان وشفشاون وعمالة المضيقالفنيدق ويتسم بانفتاحه على الساحل المتوسطي والغني بموروثه طبيعي والتاريخي والثقافي، إلى العمل بتنسيق مع باقي الشركاء ل “بلورة رؤية استراتيجية تستجيب لخصوصيات هذه المجالات الترابية”، منوها بمواصلة إعداد دراسات الحفاظ على التراث المعماري والتاريخي والعمراني وتحسين مجالية المشهد والمساهمة في تأهيل وتنمية العالم القروي.
وحث الفرقاء المتدخلين في مجال التخطيط الحضري والتعمير على “العمل جميعا لرفع الرهانات التي تعوق التنمية المستدامة والشاملة، وخفض التفاوتات وهيمنة الاقتصاد غير المهيكل والحد من البطالة”، موضحا أن تحقيق هذا المبتغى رهين ب بالاعتماد على “التخطيط الاستراتيجي الذي يأخذ بعين الاعتبار كافة مكونات المنطقة وتطوير البنيات التحتية والخدمات والتكوين وتحقيق المتطلبات الأساسية للساكنة”.
من جانب، قدم مدير الوكالة الحضرية لتطوان، هشام الخراساني، حصيلة أنشطة الوكالة خلال عام 2018 وتقريرا عن صرف ميزانيتها، مع رسم الخطوط العريضة عن ميزانية وبرنامج عمل 2019، الرامي لمواصلة تعميم وتحيين وثائق التعمير وتتبع إنجاز دراسات قابلية التعمير، ودراسات إعادة الهيكلة بالجماعات الترابية، وتعزيز التدبير اللامادي لطلبات رخص التعمير.
وفي ختام الاجتماع، الذي جرى بحضور عدد من المسؤولين المحليين ورؤساء المجالس المنتخبة والغرف المهنية ومسؤولي المصالح الخارجية، تمت المصادقة على التقريرين الأدبي والمالي لسنة 2018، وبرنامج عمل وميزانية 2019 .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.