من هي غيثة لحلو اليعقوبي التي عينها الملك عضوة باللجنة الخاصة بالنموذج التنموي    فَعَلْتها يا بنشعبون!!    الإعلان الرسمي عن النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية الجزائرية    صحيفة : كلاسيكو مباراة برشلونة وريال مدريد قد يقام على أرض محايدة    لا بطولة نهاية الأسبوع الجاري    طموح الهلال يصطدم بعناد الترجي في قمة عربية بمونديال الأندية    بسبب « فضيحة » كورنيش آسفي.. بلافريج يجر الفتيت إلى المساءلة    اليونسكو تسجل فن “كناوة” المغربي تراثا إنسانيا في اجتماعها أمس ببوكوطا الكولومبية    وجهين من أبناء مدينة طنجة ضمن تشكيلة اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي    بيت العائلة الكروية    خوفا على سلامتها..إدارة نادي الجيش الملكي توجه "رسالة" إلى الجماهير العسكرية    “إيبيريا” تعلن عن إطلاق خط جوي جديد يربط بين مدريد وفاس    بعد الفوز الكاسح للمحافظين وهزيمة العمال..جونسون: الخروج من الاتحاد الأوروبي أصبح مؤكدا    قتيل و25 مصابا على الأقل جراء انفجار شرق ألمانيا    لقجع: لدينا أفضل مركز في العالم بشهادة “الفيفا”    تعزيز دور قضاة النيابة العامة في توفير حماية ناجعة للنساء محور دورة تكوينية بمراكش    المؤتمر الدولي للأركان يسعى الى الرفع من إنتاج الأركان إلى 10 آلاف طن سنويا بحلول سنة 2020    المغرب يتحمل أزيد من 85 % من ميزانية تسيير وكالة بيت مال القدس    دراسة أمريكية.. الهواتف خطر على الإنسان حتى وهي مقفلة    « Daribati ».. تطبيق هاتفي جديد للاطلاع على الضرائب المفروضة    “فيسبوك” ينقذ شابين مغربيين محاصرين في الثلوج بجبل تدغين    بنشعبون يشهر “فيتو” الدستور في وجه المتقاعدين    اولاد افرج: ضبط مواد فلاحية مغشوشة تربك حسابات المزارعين    ملتقى الشعر والمسرح    تجديد تتويج ليدك في مجال المسؤولية المجتمعية للمقاولة    البطولة الاحترافية.. متذيل الترتيب رجاء بني ملال يستقبل الحسنية صاحب المركز قبل الأخير    إيقاف 20 شخصا بعد أحداث شغب مباراة خريبكة والوداد    الجزائر تنتظر نتيجة الانتخابات الرئاسية .. وحملة تبون تعلن الفوز    تبون يتصدر النتائج الأولية لرئاسيات الجزائر    البنك الإفريقي يمنح المغرب 245 مليار لكهربة العالم القروي    “الدستورية” تجرد استقلاليا بكلميم من منصبه بمجلس المستشارين قريبا انتخابات جزئية لشغل منصبه    برد قارس وقطرات مطرية الجمعة بعدد من المدن المغربية    الأشخاص التوحديون يمكنهم التمتع بحياة ذات جودة ومستقبل مرض    1269 منزلا آيلا للسقوط في أي لحظة بالدار البيضاء    صادق على مشروع قانون تنظيمي متمم لقانون التعيين في المناصب العليا : جلالة الملك يترأس مجلسا وزاريا    مكتب مجلس النواب يتدارس مواضيع تتعلق بالمراقبة والتشريع والمهام الاستطلاعية    «العقار بين الحماية القانونية والتدبير السوسيو اقتصادي».. محور ندوة علمية بفاس    الزجل المغربي: هنا و الآن    الواقع الذي يصنع متخيله في مجموعة “أحلام معلبة” للقاص المغربي البشير الأزمي    الفنان المصري محمد رمضان يحيي أولى حفلاته في المغرب    سعد المجرد يستعد لإصدار «أم علي»    نيمار ينتقم من برشلونة بدعوى قضائية جديدة    تركيا تؤكد مجددا "دعمها الكامل"" للوحدة الترابية للمغرب    الدوزي يترجم حلقة « رشيد شو » بلغة الصم والبكم «    بوريطة يلتقي عددا من المسؤولين على هامش الاحتفال بخمسينية منظمة التعاون الإسلامي    هذا ماخلص إليه البيان الختامي للنيابات العامة الرباعية بمراكش    مراكش.. فارس يدعو إلى إعداد تقارير ودراسات سنوية حول الاعتقال الاحتياطي وأسبابه وآثاره وكلفته الاجتماعية    مشروع الحدود الذكية.. البيانات الشخصية للمغاربة بين أيدي الأوروبيين    بنسبة 64 %.. مديرية حملة تبون تُعلن فوزه بانتخابات الجزائر    تقريب المفازة إلى أعلام تازة    “الضمير” و”القانون” في مواجهة العنف والجريمة..    منتجات "فوريفر" لإعادة التوازن للنظام الغذائي    لصحتك.. لا تتجاوز 6 ملاعق سكر كحد أقصى يوميا!    تناول 11 إلى 15 كوب ماء يوميا يضمن لك صحة أفضل    استمرار مضاعفات ختان الأطفال على يد غير المتخصصين تقلق مهنيي الصحة    التحريض على الحب    #معركة_الوعي    لأول مرة.. طنجة تحتضن مسابقة غريبة لإختيار أفضل زغرودة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العنف في المدرسة المغربية.. هكذا دعت الوزارة الوصية لمحاربته
نشر في اشتوكة بريس يوم 24 - 11 - 2017

دعت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي إلى "تعبئة مجتمعية شاملة" من أجل تكثيف الجهود لمحاربة جميع أشكال العنف التي تناقض قيم المدرسة المغربية وتسيء إلى صورتها.
ووجهت الوزارة في بلاغ على إثر الاعتداءات التي تعرضت لها بعض الأطر التربوية، هذه الدعوة لجميع الفاعلين التربويين والشركاء الاجتماعيين والأسر وجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ والتلميذات، ووسائل الإعلام وجمعيات المجتمع المدني وكافة فعاليات المجتمع.
وأكدت الوزارة أنها أصدرت توجيهاتها إلى الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديريات الإقليمية من أجل تنصيب نفسها طرفا مدنيا، وفقا للقوانين الجاري بها العمل، في الدعاوى ضد كل من تسبب في إلحاق ضرر بنساء ورجال التعليم أثناء القيام بمهامهم، حماية لحقوقهم الأساسية ودفاعا عن حرمة المنظومة التربوية.
وذكر البلاغ بأنه سبق للوزارة أن أصدرت مذكرة وزارية بتاريخ 07 نونبر 2017 أرست مجموعة من المبادئ الأساسية، من أهمها اعتبار العنف بالوسط المدرسي بكل أشكاله سلوكا منبوذا بكل المقاييس. كما نصت على مجموعة من التدابير التربوية والإدارية والقانونية وكذا الأمنية، التي من شأنها التصدي لجميع صور هذا العنف.
وعبرت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي عن "تنديدها واستنكارها" لهذه الاعتداءات مؤكدة أن السلامة الجسدية لجميع الأطر التربوية والإدارية "حق محفوظ، وخط أحمر لا يمكن المساس به في أي حال من الأحوال".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.