إقلاع تاريخي للصاروخ الأمريكي "سبايس - إكس"    لاعبو بايرن ميونيخ يوافقون على خفض رواتبهم حتى نهاية الموسم        اندلاع حريق مهول في مصنع للكابلاج بطنجة (فيديو)    عودة مغاربة كانوا عالقين في الجزائر بسبب فيروس كورونا    نسبة التعافي من كورونا تقترب من 85 في المائة بجهة طنجة    في إنتظار التأشير الحكومي..شبكة 5G تصل المغرب    الدوري "التونسي" يعود في "2" غشت المقبل    وداعا القائد المجاهد !    "وفيات كورونا" تغيب عن 11 منطقة في إيطاليا    ريضال.. استئناف عملية قراءة عدادات الماء والكهرباء يوم الاثنين المقبل    إرسال محتويات رقمية إباحية لأطفال قاصرين يوقع بشخصين بالجديدة وفاس    مشاورات بين الحكومة والمهنيين حول استئناف الأنشطة التجارية    لليوم الثاني.. لا إصابات جديدة بكورونا بجهة فاس مكناس    مالطا تصادر مبلغ مليار دولار يعود لحكومة حفتر    مستجدات الحالة الوبائية بالمغرب إلى حدود السادسة من مساء اليوم    تشريح جثة « فلوريد » يكشف تفاصيل جديدة    أول فوج من المغاربة العالقين بالجزائر يصل إلى مطار وجدة    هذه توقعات أحوال الطقس اليوم السبت بالمغرب    درك شفشاون يحبط عملية تهريب طن من الحشيش    قاصر تضع حدا لحياتها شنقا بإقليم شيشاوة    الساحة الفنية المصرية تفقد أحد رموزها.. وفاة الفنان الكبير حسن حسني    بايرن ميونخ يسحق فورتونا ويواصل التقدم نحو منصة التتويج بلقب البوندسليغا    أحمد أحمد: تعرضت للتهديد من رئيس الترجي والنادي التونسي يتحمل مسؤولية تعطيل الفار    تسجيل 66 إصابة جديدة بفيروس كورونا والحصيلة تواصل الإرتفاع    كان يتناوله ترامب..مستشفيات أميركا توقف استخدام عقار لعلاج كورونا    مسؤول : الوضع الوبائي بطنجة تطوان الحسيمة "متحكم فيه"    بن ناصر: « اخترت اللعب للجزائر عوض المغرب لأن مشروع المنتخب لم يقنعني »    شالكه "يسقط" أمام بريمن في "البوندسليغا"    العثماني: التجار المغاربة تضرروا وسنوليهم عناية خاصة    انخفاض مبيعات الإسمنت ب 20,6 في المائة عند متم أبريل 2020    الدولي المغربي يونس عبد الحميد مرشح لجائزة أفضل لاعب إفريقي في فرنسا    مقاهي تيزنيت تواصل رفض استئناف عملها    الفنان المصري حسن حسني في ذمة الله    ميركل لن تحضر قمة مجموعة السبع في واشنطن    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    الرئيس الجزائري معزيا في اليوسفي: يتعين على الشباب تحقيق حلمه ببناء الاتحاد المغاربي    جماعة العدل والإحسان تعزّي في رحيل عبد الرحمان اليوسفي    وضع بروتوكول خاص ب”كورونا” لمستخدمي الفلاحة والصيد البحري    ترامب يريد إنهاء "العلاقة الخاصة" مع هونغ كونغ    مستجدات الحالة الوبائية بالمغرب إلى حدود العاشرة من صباح اليوم السبت (+ صورة بيانية)    الانتحار مقاربة نفسية سوسيولوجية شرعية.. موضوع ندوة عن بعد    دونالد ترامب وتويتر: الرئيس في مواجهة منصته المفضلة    تبون ينعي الراحل اليوسفي … هذا نص الرسالة    وفاة الممثل المصري حسن حسني عن عمر ناهز 89    هيئات تدعو الحكومة إلى تطبيق إعفاءات جبائية    "الحَجر" يدفع إلى تنظيم "ملتقى شعري عن بعد"    مقترح قانون ينادي بإجراءات بنكية وتأمينية لفائدة التجار والحرفيين    وفاة الفنان المصري حسن حسني عن 89 عاما    تعزية: فطومة الإدريسي إلى ذمة الله    إعادة افتتاح سوق كيسر للمواشي بجهة البيضاء    بسبب كورونا..شركة (رونو) الفرنسية تلغي 15 ألف منصب شغل عبر العالم    جامعة الحسن الثاني تتحدى الحجر بمهرجان فني    عارضة أزياء مشهورة تنتظر ولادة زوجها الحامل في شهره 8    الغرب والقرآن 30- تعريف بن مجاهد النهائي للسبعة أحرف    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النهضة النتموية لاقليم جرادة

لقد عرف اقليم جرادة مابين ماى2010 و ماي 2011 نهضة اقتصادية و تنموية شاملة ارتبطت اساسا بالزيارات
التاريخية التي قام بها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله لهدا الإقليم و التي تميزت بتدشين عدة شاريع كبرى كان لها الأثر الإيجابي على الساكنة.
ويأتي إنجاز هذه البرنامج من أجل الاستجابة للإشكالية التي عانى منها اقليم جرادة بعد اغلاق المناجم سنة 2000 والتي تتمثل في تدهور الأنسجة الحضرية وغياب البنيات التحتية الأساسية وانتشار ظاهرة السكن ناقص التجهيز بالوسط الحضري، إلى جانب مشاكل بيئية مرتبطة بمخلفات الاستغلال المنجم الموروثة بمدينة جرادة و تويسيت وسيدي بوبكر .

وتندرج الزيارات الملكية الميمونة في إطار الاهتمام المولوي الكبير لكل مناطق الجهة الشرقية التي خصها جلالته يبمبادرة ملكية لتنمية الجهة الشرقية التي عانت كثيرا من عدة اختلالات ونقص في البنية التحتية والحصول على نصيبها من البرامج الحكومية المتعاقبة على تدبير الشأن العام
وضمن المشاربع الكبرى التي تفضل صاحب الجلالة بالوقوف عليها و اعطاء انتطلاقتها او تدشينها في الجرد الذي اود ان اتقدم به من شهر ماى 2010 الى ماي 2011 باقليم جرادة وذالك لتعريف بالمجهود المبدول والعناية المولوية السامية التي يوليها لهذه الربوع نذكر :
.
1 - تدشن المحطة الحرارية الشمسية ذات الدارة المركبة المندمجة لبني مطهر التي أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، مرفوقا بصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد ، اليوم الأربعاء 12-05- 2010 بمنطقة سهب الغار بالجماعة القروية بني مطهر (إقليم جرادة)، على تدشينها ، التي تعد تجربة رائدة على الصعيد الدولي والتي بلغت كلفتها الإجمالية 4 ملايير و600 مليون درهم.
المحطة الجديدة ستضمن إنتاجا سنويا متوسطا يقدر ب 3538 جيغاواط /ساعة . مشروع ذو بعد بيئي حيث ان هذه المحطة تنسجم مع التوجه الدولي في مجال الطاقات المتجد التي تبلغ قدرتها إجمالية 472 ميغاواط، منها 20 ميغاواط بفضل الطاقة الشمسية، وذلك في طارالاستراتيجية الوطنية من أجل تطوير الطاقات المتجددة ، التي تحترم البيئة ، وتثمين الموارد الطاقية الوطنية لإنتاج الطاقة الكهربائية.
وتتميز المحطة ، التي تمتد على مساحة إجمالية تبلغ 160 هكتارا، يغطي منها الحقل الشمسي مساحة 88 هكتارا، بقدرتها على ضمان إنتاج سنوي متوسط يقدر ب 3538 جيغاواط /ساعة، أي ما يعادل 13 بالمائة تقريبا من الطلب الوطني لسنة 2010.
وتتكون المحطة، التي تقوم على اعتماد وتوظيف التكنولوجيا الدقيقة، من عنفتين غازيتين تشتغلان بالغاز الطبيعي، وعنفة بخارية، ومرجلين للاسترجاع وكذا مجال ومبدل شمسيين. وبذلك ستمكن هذه المحطة من تعزيز وسائل الانتاج الوطنية بشكل كبير وتقوية شبكة الربط الكهربائي بالجهة الشرقية
2- اطلع صاحب الجلالة ، نصره الله ، 26 ماي 2010 بالجماعة القروية كنفودة إقليم جرادة، على برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى الإقليم برسم الفترة 2005 – 2010، والتي رصدت لها اعتمادات مالية تصل إلى 110 مليون و97 ألف درهم.
وقدمت لجلالة الملك، بالمناسبة ذاتها، شروحات حول حصيلة المبادرة بالإقليم خلال الفترة 2005 – 2009، والتي همت إنجاز 262 مشروعا سوسيو اقتصاديا ، يستفيد منها 102 ألفا و586 شخصا باعتمادات مالية إجمالية بلغت 98 مليون و467 ألف درهم
وتتوزع هذه المشاريع بحسب برامج المبادرة، ما بين محاربة الهشاشة والتهميش (14 مشروعا)،
والبرنامج الأفقي (117 مشروعا)
وبرنامج محاربة الفقر في الوسط القروي (131 مشروعا).
ودعم الولوج للتجهيزات والخدمات الأساسية (167 مشروعا)،
والتنشيط الاجتماعي والثقافي والرياضي (28 مشروعا)،
(أربعة مشاريع)، وتقوية الحكامة في مجال التدبير المحلي
وبناء وتجهيز مراكز الاستقبال (10 مشاريع)،
وتأهيل هذه المراكز (أربعة مشاريع).
كما اطلع جلالة الملك، نصره الله، على المشاريع المبرمجة على مستوى الإقليم برسم سنة 2010، والبالغ عددها 33 مشروعا رصدت لها اعتمادات مالية إجمالية بقيمة 11 مليون و630 ألف درهم.
ويستفيد من هذه المشاريع، التي تساهم في تمويلها المبادرة بغلاف مالي يبلغ ثمانية ملايين و228 ألف درهم، نحو 8963 شخصا.
3 – أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس،نصره الله ،اليوم الخميس الخميس 27 ماي 2010،على تدشين المحطة الطرقية الجديدة التي تم إحداثها بمدينة جرادة بكلفة إجمالية بلغت 18ر7 ملايين درهم.
وتضم المحطة الطرقية الجديدة،التي تم تشييدها على مساحة إجمالية تناهز هكتارا واحدا،من بينها 1100 مترا مربعا مغطاة،ثمانية أرصفة للحافلات ومرآب للسيارات،وشبابيك لبيع التذاكر ومرافق إدارية وقاعة متعددة الاستعمالات ومحلات تجارية ومقهى ومطعما ومرافق أخرى وفضاءات خضراء ...
ويندرج بناء هذه المحطة في إطار برنامج التأهيل الحضري لمدينة جرادة (2008 /2011 )،الذي رصدت له اعتمادات مالية تفوق 300 مليون درهم ،والذي يتضمن برمجة مشاريع تتوزع ما بين تقوية التجهيزات الأساسية وتعزيز المرافق العمومية ودعم وخلق الأنشطة الاقتصادية والمحافظة على البيئة.
4- في اطار تركيز اهتمامات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله على اقليم جرادة ، أشرف صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، اليوم الخميس 27 ماي 2010 بمدينة جرادة على تدشين قرية للصناع التقليديين تم تشييدها بغلاف مالي بلغ 33ر16 مليون درهم.
وسيساهم المشروع ،الذي يمتد على مساحة 4560 مترا مربعا ،من بينها 3930 مترا مربعا مغطاة، في تحسين ظروف عمل الصناع التقليديين والرفع من دخلهم وإنقاذ بعض الحرف المهددة بالإنقراض وخلق فضاء ملائم لتكوين الشباب في الحرف التي تتميز بها المنطقة الشرقية وضمان التكوين المستمر للصناع،إلى جانب خلق فضاء مندمج للإنتاج والعرض والتسويق.
ويعكس هذا المشروع بشكل جلي الحرص الموصول لجلالة الملك على تحسين الظروف السوسيو- اقتصادية للصناع التقليديين وتنظيم القطاع وتثمين المنتوج.
وتضم هذه المؤسسة،التي يستفيد منها نحو 275 شخصا ما بين صناع تقليديين ومنخرطين في جمعيات وتعاونيات مهنية ومتدربين،34 محلا مهنيا وقاعة لعرض المنتوجات وجناحا إداريا وقاعة للمعلوميات ومركزا للتدرج المهني والتكوين المستمر للصناع (ست قاعات) وأربع ورشات للنجارة والحدادة،إلى جانب مقهى ومرافق أخرى.
وقد تم إنجاز المشروع في إطار شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن (مليون و500 ألف درهم)
ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لعمالات وأقاليم الجهة الشرقية (14 مليون و133 ألف درهم)
وكتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية (700 ألف درهم) .
5- – اطلع صاحب الجلالة الملك محمد السادس،نصره الله،اليوم الخميس27 ماي 2010 بالجماعة القروية بني مطهر بإقليم جرادة على البرنامج التكميلي لتنمية المراعي وتربية الأغنام والماعز بالإقليم بتكلفة إجمالية بقيمة 36 مليون درهم.واستمع جلالته الى لشروحات حول عدد من المشاريع أنجزت باستثمارات بلغت 6ر62 مليون درهم ,
و يروم هذا البرنامج،الذي سيتم تنفيذه على مدى أربع سنوات (2010-2013) في إطار مخطط ” المغرب الأخضر”،تطوير قطاع تربية المواشي باعتباره من أهم الأنشطة الاقتصادية بإقليم جرادة. ويتوزع البرنامج على أربعة محاور :
يهم أولها تحسين ظروف تغذية وتوريد الماشية من خلال تهيئة الأرض لتجميع المياه على مساحة 1400 هكتار وغرس الشجيرات العلفية (1250 هكتار)،
وإحداث عشر منشآت مائية لتجميع مياه الأمطار وبناء أربع خزانات تحت أرضية،وإحداث وتجهيز سبع نقط ماء واقتناء عشرين صهريجا متنقلا من سعة 4000 لتر لتوريد الماشية،والإعداد الهيدرو فلاحي (770 هكتار).
ويتعلق المحور الثاني بتحسين نسل قطيع الماعز عبر إحداث تجمعين للمربين،
فيما يهم المحور الثالث التأطير الصحي للقطيع من خلال تلقيحه ضد التسممات المعوية (440 ألف عملية سنويا) ومعالجته ضد الطفيليات الداخلية والخارجية (مليون و320 ألف عملية سنويا).
ويشمل المحور الرابع الدعم والتأطير التقني للتنظيمات المهنية عبر اقتناء أربع وحدات لطحن وخلط الأعلاف وإنجاز دراسات وعمليات التأطير التقني والتكوين.
ويراهن هذا البرنامج الطموح على الرفع من إنتاج اللحوم من 2200 إلى 3000 طن سنويا والحفاظ على 2000 منصب شغل وتحسين إنتاج الكلأ في منطقة المراعي (من 50 إلى 850 وحدة علفية في الهكتار) والمنطقة المعنية بالإعداد الهيدروفلاحي (من 5400 إلى 9300 وحدة علفية في الهكتار).
كما قدمت لجلالة الملك ,نصره الله،بنفس المناسبة، شروحات حول عدد من المشاريع التي تمت برمجتها من أجل تنمية المراعي وتنمية قطيع المواشي بإقليم جرادة والتي رصد لها غلاف مالي بقيمة 62 مليون و600 ألف درهم.
وقد استفاد من هذه المشاريع ،التي همت مراعي تمتد على مساحة 590 ألف هكتار بتسع جماعات قروية،3500 كسابا و350 ألف رأس من الماشية.
وشملت هذه المشاريع،على الخصوص،استصلاح وتنمية المراعي عبر إحداث محميات رعوية على مساحة 113440 هكتار وغرس الشجيرات العلفية (5250 هكتار) وبذر المراعي (3200 هكتار) وإحداث وتجهيز 24 نقطة ماء،وبناء 44 حاجز ترابي لتجميع مياه الأمطار، وإنجاز ستة ملايين و700 ألف عملية لتلقيح القطيع ومحاربة الأمراض،
إلى جانب إحداث 12 تعاونية رعوية وتمكينها من مقرات وشاحنات لتوريد ونقل الماشية وإحداث أربع اتحادات لتعاونيات رعوية
الخلاصة : وبفضل هذه الإرادة السياسة للدولة المعبر عنها من طرف صاحب الجلالة، بدأت الجهة الشرقية عامة و اقليم جرادة خاصة ينتعش باحتضان العديد من الأوراش الكبرى، و تنفيذ مضامين المبادرة الملكية و الذليل على ذالك هي هذه الحصيلة التي ثم عرضها و الارقام المعبرة التي تتلخص في اتلخيص العام مايلي :
المحطة الحرارية الشمسية ذات الدارة المركبة المندمجة لبني مطهر : 4.600.000.000 درهم
مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية : 72.119.000 درهم
لمحطة الطرقية الجديدة بجرادة : 7.180.000 درهم
قرية للصناع التقلديين بجرادة : 16.330.000 درهم
البرنامج التكميلي لتنمية المراعي وتربية الأغنام والماعز بإقليم جرادة : 36.000.000 درهم
المراعي وتنمية قطيع المواشي بإقليم جرادة : 62.600.000 درهم
المجموع العام .....................................: 4.794.229.000 درهم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.