بسبب تراجع الأسعار.. رقم معاملات مكتب الفوسفاط يستقر في 28.8 مليار درهم    الدولي المغربي الكعبي يوقع رسميا لنادي الوداد الرياضي    الرشيدية .. حجز طن واحد من الحشيش بضيعة فلاحية بمنطقة قروية    شخص "هائج" يحدث الفوضى بفاس والأمن يطلق الرصاص عليه لإيقافه    طنجة.. كاميرات القيادة والتنسيق تطيح بمروج "القرقوبي" ببني مكادة    بسبب الاحتجاجات.. الإعلان عن فتح أبواب االمؤسسات التعليمية بقلعة السراغنة    مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب يجمع بنعبد القادر بهيئة المحامين بمكناس (فيديو)    لماذا أصر تين هاغ على أن يجعل مزراوي اختياره الأول؟    ترامب يرفض التعهد بنقل سلمي للسلطة في حال خسارته الانتخابات    بعد إغلاق قسري.. "متحف الفنون" بالجزائر يعيد فتح أبوابه    بعد عقود من النفي.. كونديرا يعود إلى تشيكيا بجائزة "كافكا"    13 إصداراً جديداً عن وزارة الثقافة الفلسطينية    فرنسا تعلن تشديد إجراءات مواجهة كورونا    توظيف مالي لمبلغ 2,6 مليار درهم من فائض الخزينة    "أوبو" تطرح أحدث الهواتف في الأسواق المغربية    البنك الأوروبي لإعادة الإعمار يمنح المغرب خطا جديدا لتمويل التجارة الخارجية    "نارسا" تعلق خدمات مركز تسجيل السيارات بمراكش    طقس اليوم الخميس.. حار نسبيا وسحب منخفضة في بعض المناطق    أصيلة: إحباط عملية للهجرة السرية    الدرك الملكي يحبط محاولة تهجير 20 شخصا بأصيلة    العثور على جثة رضيعة قرب حاوية أزبال بفاس    فرقاء ليبيا يعودون للمغرب لبحث آليات شغل المناصب السيادية    هل ترحلت الحكومة …!    الذهب يتراجع لأدنى مستوياته في أكثر من شهرين بسبب ارتفاع الدولار    سلطات البيضاء تشدد مراقبة المقاهي قبل "الديربي"    تجار الوهم يعودون    لاد "جمعية رؤى للكوشينغ التربوي والاسري" بالعرائش    برشلونة يعتمد رسميا عقد نجمه الشاب أنسو فاتي    مغاربة في رسالة إلى كوبل أكادير: كنبغيوكم بزاف ولا للتنمر    إنييستا: برشلونة هو بيتي وأتمنى العودة إليه يوما ما    تارودانت : فيروس كورونا يستنفر السلطات بعد إصابة مسؤولين عن تدبير الجائحة بكوفيد19    فرانك دي بور يخلف كومان في تدريب هولندا    هل يمول الذهب الذي في مكونات هاتفك عصابات المخدرات؟    محطة القطار بأكادير تعرف مستجدات سارة، تقرب TGV من عاصمة سوس ماسة .    رسميا..أتليتيكو مدريد يضم لويس سواريز من برشلونة    إصابة شرطي بالرصاص في احتجاجات بريونا تايلور بولاية كنتاكي الأمريكية    حياتي مع طالبان.. الملا عبد السلام: هكذا كانت ترهب الشرطة الباكستانية الأفغان- الحلقة 29    مجلة «الاستهلال» تخصص عددها 28 لأبحاث حول أدب الطفل    «جنون ابن الهيثم « ليوسف زيدان مشروع روائي عن الفكر العربي المستنير    عن شعار مدينة أكادير    الناقد نور الدين صدوق ضيف «مدارات»: لم آت لحقل الكتابة بالوراثة الذين قرأوا العروي، قرأوه بوعي مسبق يستحضر المفكر قبل الروائي    آراء خاصة في الرأي العام    من أين؟ كيف؟ وهل لها أخواتها؟    فيلق "عاش الموت" .. جنود من أصول مغربية يدافعون عن إسبانيا    التنافس يحتدم بين بكين وواشنطن بأمريكا اللاتينية‬    منظمة الصحة تحذر من تسارع بتفشي "كورونا" في العالم    أرشيف حزب البعث العراقي كان في أمريكا.. وهذا مصيره    الإعلان عن المرشحين لجائزة أفضل مدرب في أوروبا    جثث الأطفال في "معسكرات الحركيين" بفرنسا تخرج من طي النسيان    72 إصابة بكورونا و41 حالة شفاء في الشرق    ‬منيب: الزكام أخطر من "كورونا" .. والأنظمة تقوي التسلط بالفيروس    الجواهري : لوكان طبع النقود عملية ساهلة علاش مانعملوهاش.. زعما حنا حمير !    بائعو الدجاج: لهذا ارتفعت الأسعار بشكل خيالي    توظيف التطرف والإرهاب    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحقوقي إدمين يدعو إلى نشر فيديوهات الزفزافي داخل السجن
نشر في فبراير يوم 16 - 11 - 2019

وجه أحمد الزفزافي إتهامات خطيرة لموظفي المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، بتعذيب إبنه ناصر القائد الميداني ل »حراك الريف » قبل أيام بسجن راس الماء بفاس.
وجاء هذا في بث مباشر على صفحة، أب ناصر الزفزافي بموقع التواصل الاجتماعي »فيسبوك »، عقب زيارته، يوم أمس الجمعة، لابنه بسجن راس الماء، بفاس.
واتهم الزفزافي الأب « موظفي السجن بتمزيق قميص إبنه ووضعه في » الكاشو » (السجن الإنفرادي)، بعد جرده من ملابسه الداخلية في عز البرد، وألبسوه لباسا أحمر شبيها بلباس معتقلي غوانتانامو » على حد تعبيره.
وفي هذا السياق دعا الناشط الحقوقي المغرب عزيز إدمين إلى ضرورة نشر الفيدوهات من داخل السجن، للعموم من اجل استجلاء الحقيقة. »
وأكد إدمين في تدوينة فيسبوكية أن « ما تصدره مندوبية السجون من بلاغات تنفي او تدين بعض ملاحظات المجلس الوطني لحقوق الانسان ،غير ذي موضوع، لانها محط اتهام، فلا يمكن ان تكون الخصم والحكم في ان معا. »
وأشار المتحدث ذاته أن « موضوع نشر الفيديوهات للعموم، ليس مسألة مزايدة، بل ضرورة لمعرفة الحقيقة، وهنا اذكر عندما عرض وكيل العام للملك بالدار البيضاء فيديو لعفاف برناني في قضية توفيق بوعشرين، امام الصحافة وللعلن، » مؤكدا بأن « الدول اليمقراطية لا تجد اي خرج في نشر فيديوهات داخل السجون او مخافر الشرطة من اجل توثيق او نشر حقيقة ما،، كما ان الادعاء بحماية موظفي السجن او خصوصياتهم فهي أصبحت منتفية بعد ان نشرت المندوبية العامة للسجون صورهم للراي العام ».
وختم إدمين مؤكدا بأن اليوم » نحن في حاجة لهذه الفيديوهات لمعرفة الحقيقة، لان بلاغ المجلس الوطني تجنب الحديث عن كثير من التفاصيل لانكار واقعة التعذيب، في مقابل ملاحظاته بوضع المعتقلين في زنازين مظلمة يعتبر تعذيب ومعاملة قاسية وفق التشريع الدولي. »


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.