وهبي يلجأ للمحكمة الدستورية في مواجهة البرلمانيين الذي جمدوا عضويتهم بالبام    11 ألف مديرة ومدير مؤسسة تعليمية عمومية يخوضون اعتصامات احتجاجية ومسيرة غضب طيلة مارس المقبل    البيت الأبيض: بايدن تحدث مع الملك سلمان وأكد على أهمية حقوق الإنسان وحكم القانون    ثاني مغربي يودع اوروبا ليغ    طقس الجمعة.. طقس بارد وأمطار وزخات رعدية بهذه المناطق    فتح تحقيق بتلقي مواطنين جرعتين متتاليتين من لقاح كورونا في برشيد وشيشاوة    باش ما يتشدش فالحبس. ملك الصبليون خلص 4 مليون اورو للضرائب    ليدي غاغا تعرض نصف مليون دولار مكافأة للمساعدة في استعادة كلبيها المسروقين    مصر القديمة: كيف كان يشرب الفراعنة البيرة؟    تونسي بيد العدالة الايطالية بتهمة التنشئة الذاتية على الجهاد    بنعبد الله: ننسق مع البام والاستقلال ونطمح لتحقيق أغلبية ثلاثية في الانتخابات- فيديو    قضية الريسوني.. البراهمة: محاكمته ليست علانية.. والمسعودي: كيف لموقع إلكتروني التنبؤ باعتقاله؟    منطمة الصحة العالمية تدعو للتحرك بشكل أسرع لتوفير الأوكسجين لمرضى "كورونا"    «عائلة كرودز..» يتصدر إيرادات السينما بأمريكا    فريق BTS فى صدارة قائمة النجوم الأكثر شهرة على «تويتر»    فيلم «الرجل الذي باع ظهره» في افتتاح مهرجان مالمو    مستشارون وموظفون وجمعيات وساكنة بأولاد بوساكن بسيدي بنور يتشبثون بالاتحادي فوزي سير، ويلتمسون من العامل عدم قبول استقالته من الرئاسة    المندوبية السامية للتخطيط ترصد تدهور الوضعية المالية للنساء خلال فترة الحجر الصحي    تحيين البيانات الخاصة بجميع المرضى يشكل تحديا للمشرفين على الحملة    أكاديمية المملكة المغربية تصدر مؤلفا حول دار تاريخ المغرب    "فيليبس" تطلق شاشة 4K جديدة لعشاق الألعاب    "هواوي Watch GT 2 Pro" تتيح الرد على رسائل SMS مباشرة    الموت يفجع الفنانة هند السعديدي    معجب من ذوي الاحتياجات الخاصة يفاجئ مغني راب شهير في المغرب- فيديو    "هيونداي" تقدم سيارتها الكهربائية Ioniq 5 الجديدة    "جي باور" تضع بصمتها على "بي إم دبليو X6 M"    بين قضايا الأمم وقضايا الحكام    أول بلد عربي يجيز استخدام لقاح كورونا ذي الجرعة الواحدة    ما هي الخصية المعلقة؟    بعد توقيف تاجر هواتف.. تجار آخرون يسارعون الزمن لإخفاء سلعهم بتطوان    مجمع الصناعة التقليدية و الصانع بالقصر الكبير إلى أين ؟!!!.    والد السيد محمد الطاوس رئيس قسم الشؤون الداخلية لعمالة طنجة-أصيلة في ذمة    ازمة الغاز تلوح في الافق بمنطقة الجديدة بعد توقف الموزعين عن تزويد التجار بقنينات الغاز.    ابنة الفنان يوسف شعبان تكشف حقيقة وفاة والدها    سلامي: سيرنا المباراة كما يجب.. والمرابط: توقفات الدوري غير معقولة    الوداد يعد لكايزر بثلاث حصص والحرارة خصم خفي للفريق في واغادوغو    وعود الحصول على لقاح كورونا تبخرت .. الجزائر تكتفي بالصدقات الصينية (فيديو)    هلال: وضع صحراء المغرب أفضل من جنوب إفريقيا    قبيل نشر تقرير مقتل خاشقجي..بايدن يهاتف العاهل السعودي    أوباميانغ يقود أرسنال لثمن نهائي اليورباليغ بعد فوزه على بنفيكا    البطولة الوطنية..الرجاء يهزم ضيفه إتحاد طنجة بثنائية نظيفة    رئيس الفيفا: مندهش لما أنجز وشكرا محمد السادس وبرافو لقجع – فيديو    بحضور أرملته المغربية وسفير الرباط.. إيطاليا تودع سفيرها المقتول بجنازة عسكرية    تقنين الكيف.. الحكومة قدمات مشروع القانون ومازال ماصادقاتش عليه    غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الشمال تعقد جمعيتها العامة.. ونقاش حول "التهريب المعيشي" و"الورشات غير المهيكلة"    موريتانيا ترد وبقوة بعدما دعا التونسي الغنوشي إلى اتحاد مغاربي من دون المغرب وموريتانيا    صحيفة جزائرية : الحِراك الشعبي يرفض القيادة الحالية ويريد تغييراً جذرياً للنظام    في العمارة الإسلامية.. الحلقة الأولى: المبادئ الأساسية    التراضي ينهي التزام فرتوت مع سريع وادي زم    المغاربة يرفضون هدايا إحدى شركات الزيوت ويعلنون مواصلة المقاطعة حتى تخفيض الأسعار    قطاع النقل السياحي يحتج وطنيا    ما يحتاج إليه الشعر في وقتنا الراهن    سريع وادي زم ينظم حفل وداع ليوسف فرتوت    شكر و اعتراف من سعيد الجدياني    "ميتسوبيشي" تقدم الجيل الرابع من الوحش Outlander    ظهر سابقاً في المغرب.. مجسم الكعبة في كربلاء ‘الشيعية' يثير غضباً دينيًا واسعاً    "فيروس كورونا عقاب للظالمين وعبرة للناجين وابتلاء للذين يموتون"    "فيروس كورونا عقاب للظالمين وعبرة للناجين وابتلاء للذين يموتون"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ثلاثة أسباب لتراجع ليفربول الإنجليزي بعد الهيمنة في سنة 2020
نشر في هسبريس الرياضية يوم 21 - 01 - 2021

هيمن ليفربول على الدوري الإنجليزي لكرة القدم الموسم الماضي محرزاً لقبه الأول في ثلاثة عقود، لكن تشكيلة "الحمر" عجزت عن تحقيق الفوز في أربع مباريات متتالية للمرة الأولى منذ 2017، ليبدأ الحديث عن خطر فقدان لقبه المرموق.
تراجع فريق المدرب يورغن كلوب إلى المركز الرابع في ترتيب "البريمييرليغ"، فيما تحدّث الألماني أخيراً عن أولوية الفريق بالتأهل إلى دوري أبطال أوروبا من خلال احتلال أحد المراكز الأربعة الأولى.
وفي ظل موسم مليء بالمفاجآت، ملاعب فارغة وروزنامة مزدحمة، يصعب أن يكرر فريق ما صنعه ليفربول الموسم الماضي عندما أحكم قبضته على الدوري من بدايته حتى نهايته.
برغم ذلك، لا يزال ليفربول الرابع على بعد أربع نقاط فقط من الصدارة، ويمكنه بالتالي العودة إلى موقعه الطبيعي إذا وجد الحلول المناسبة لمشاكله.
- 1 الإصابات -
كانت خسارة قلب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك فادحة، بعد تعرضه لإصابة خطيرة بركبته أبعدته طويلاً عن الملاعب، نظراً لموقعه ودوره الرئيس في دفاع ال"ريدز".
وإلى غياب العملاق فان دايك، أصيب أيضاً جو غوميز زميله في قلب الدفاع وغاب لفترة طويلة، فيما يعاني الكاميروني جويل ماتيب من مشاكل في اللياقة البدنية.
وعلى غرار اضطرار مانشستر سيتي للاستعانة بلاعبي وسط في مركز قلب الدفاع، أجبر كلوب على إرجاع البرازيلي فابينيو والقائد جوردان هندرسون للوقوف أمام مرمى الحارس البرازيلي أليسون بيكر.
ورغم الغيابات الكثيرة في خط الدفاع، تلقى ليفربول الذي يستقبل بيرنلي السابع عشر الخميس في المرحلة 18 من الدوري، ثمانية أهداف في 13 مباراة منذ إصابة فان دايك.
لكن تلك الصلابة الدفاعية تحققت على حساب أداء هجومي كان رمز ليفربول في السنوات الأخيرة، إذ غابت الطمأنينة التي يشكلها فان دايك وغوميز في الخلف، بالإضافة إلى قدرة فابينيو وهندرسون على افتكاك الكرات في خط الوسط.
عرقلت الإصابات أيضاً خط المقدمة لدى ليفربول، إذ طرقت باب البرتغالي ديوغو جوتا الذي كان يحقق بداية لافتة في ملعب "أنفيلد".
بعد قدومه من ولفرهامبتون واندررز، سجل جوتا (24 عاما) سبعة أهداف في أول تسع مباريات. ومنذ اصابته بركبته في دوري الأبطال ضد ميدتيلاند الدنماركي المتواضع، باتت خيارات كلوب محدودة لمساعدة الثلاثي المصري محمد صلاح، السنغالي ساديو مانيه والبرازيلي روبرتو فيرمينو.
- 2 هل حان وقت ثلاثي الهجوم؟ -
دخل ثلاثي الهجوم تاريخ ليفربول بعد انتزاعه لقباً طال انتظاره الموسم الماضي في الدوري، وقبل ذلك قاد الفريق لإحراز دوري أبطال أوروبا عام 2019.
كان الثلاثي علامة فارقة في الكرة الأوروبية في المواسم القليلة الماضية، فنجح بتسجيل 248 هدفاً في أربعة مواسم.
لكن مع إصابة جوتا، حصل الثلاثي على فترة راحة قليلة ضمن روزنامة مزدحمة بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد.
وللمرة الأولى منذ 2005، لم يسجل ليفربول، حامل لقب الدوري 19 مرة مقابل 20 لمانشستر يونايتد صاحب الرقم القياسي، في ثلاث مباريات متتالية في الدوري.
بموازاة ذلك، تم تفسير حديث صلاح الأخير لصحيفة "أس" الاسبانية بأن مستقبله مع ليفربول بيد إدارة النادي، كأنه دعوة لريال مدريد الإسباني كي يطرق بابه.
وكان صلاح قد عبّر عن اعتراضه لعدم منحه شارة القائد ضد ميدتيلاند في دوري الأبطال، ليعزز الشكوك حول إمكانية رحيله.
- 3 حماسة باردة؟ -
خاض ليفربول معركة طاحنة على لقب الدوري في موسم 2018-2019 انتهت بفارق نقطة لرجال الاسباني جوسيب غوارديولا، وبعد إحرازه 97 نقطة في ذلك الموسم، سجل ليفربول رقماً قياسياً شخصياً الموسم الماضي حاصداً 99 نقطة.
كما بلغ نهائي دوري أبطال اوروبا مرتين في آخر ثلاثة مواسم، في ظل أجواء ملتهبة على مدرجات ملعبه "أنفيلد" وجماهيره المتعطشة.
لكن مع غياب الجماهير التي تشكل عصباً حديدياً للنادي وبلوغ معظم الأهداف المرسومة، ربما تكون حماسة فريق مدينة ال"بيتلز" قد بردت هذا الموسم.
واجه سيتي المأزق نفسه بعد حصده 198 نقطة في موسمين من الدوري.
وبعد الأرقام القياسية لسيتي وليفربول، توزعت النقاط أكثر في موسم يخيم عليه مجدداً شبح فيروس كورونا، فباتت النتائج غير متوقعة خصوصاً مع ظهور أندية الوسط.
ينافس كل من أستون فيلا، إيفرتون، ساوثهامبتون ووست هام على المراكز الأوروبية، فيما عاد ليستر سيتي ليصبح منافساً حقيقياً على اللقب، إذ يتصدر حاليا الترتيب ولو انه لعب مباريات أكثر من قطبي مانشستر، يونايتد الثاني وسيتي الثالث.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.