بشرى من جمعية مستوردي السيرات في المغرب    السلطات في عمالة المضيق الفنيدق تنجح في نزع فتيل غضب الساكنة    ألمانيا تستدعي سفيرة المغرب لديها    زوجة خائنة تقتل زوجها خنقا حتى الموت ضواحي برشيد    مجلس جهة طنجة يدعم مراكز تحاقن الدم بالجهة بثلاث وحدات متنقلة    من القاهرة.. المغرب يجدد التأكيد على تضامنه مع الشعب الفلسطيني    كورونا حول العالم.. تسجيل 7,813 حالة وفاة جديدة خلال ال12 ساعة الماضية    التشيكية بليسكوفا تثأر من التونسية أنس جابر في بطولة قطر    الرجاء يتأهل الى دور الربع عقب تفوقه على اتحاد سيدي قاسم    تعديل القاسم الانتخابي.. الشيخي: مهزلة ومضمونه الحقيقي انقلاب على الديمقراطية    قلق وإحباط واحتقان يسود الأوساط التعليمية بوزارة وزارة التربية الوطنية في غياب تصور استراتيجي لتدبيرالموارد البشرية    عزيز أخنوش يؤكد على أهمية مشاريع التنمية الفلاحية والقروية والصيد البحري التي أعطيت انطلاقتها اليوم بإقليم شفشاون    طنجة.. إصابة شخصين في حادث اصطدام دراجة نارية بسيارة خفيفة    منظمة الصحة العالمية تهنئ المغرب بنجاحه في تحدي التلقيح    حاملة طائرات (IKE CSG) تشارك في تمرين بحري بين المغرب والولايات المتحدة    إعطاء الانطلاقة الرسمية للنسخة المحمولة من نظام المعلومات "مسار"    المغرب وأمريكا في أكبر مناورات عسكرية بسواحل أكادير وطانطان    ريمونتادا على إشبيلية تعبر ببرشلونة إلى نهائي كأس ملك إسبانيا    الحكم ب36 سنة سجنا نافذا في ملف رئيس جماعة الجديدة السابق ومن معه    اعتماد التعليم عن بعد بإحدى مدارس بني ملال بسبب إصابة تلاميذها بفيروس "كورونا"    طقس الخميس..أجواء غائمة مع قطرات مطرية في مناطق المملكة    برشلونة يحقق ال"ريمونتادا" على حساب إشبيلية ويعبر لنهائي كأس ملك إسبانيا -فيديو    الحكومة الألمانية تستدعي سفيرة المغرب في برلين لمشاورات "عاجلة" بعد قرار تعليق الاتصالات    شخصيات كندية تدعو بايدن إلى دعم قرار الاعتراف الأمريكي بالسيادة الكاملة و التامة للمغرب على صحرائه    رحم يكتُب : محمد تيسكمين يخرج (من) الحجر الأكبر ..    شاهدوا.. مراحل تنظيف سطح الكعبة في عشرين دقيقة فقط    الأردن تفتح يوم غد الخميس قنصلية لها بمدينة العيون    كأس العرش: الجيش في ربع النهائي على حساب اتحاد طنجة    تأكيدا لما نشرته " المنتخب" : أوغوستان وأنوما يرفضان إتفاق الرباط    نشرة خاصة .. زخات رعدية محليا قوية بعدد من أقاليم المملكة    + وثيقة : المجلس العلمي المحلي لإقليم الناظور يخلد اليوم العالمي للمرأة ببرنامج نسائي متميز    يناير يسجل تراجعا قويا في مفرغات الصيد بالموانئ الأطلسية والمتوسطية    رصد بؤرة وبائية لكورونا بثانوية تعليمية يُعجّل بإغلاق المؤسسة    إحباط عملية انتحارية إرهابية بالجزائر العاصمة    التوقيع على اتفاقية شراكة بين وزارة السياحة والتجاري وفا بنك    الأزمة الصحية تؤثر على رقم معاملات الشركة الوطنية للطرق السيارة    "كيليكيس دوار البوم" أو السينما عندما تكون هادفة وفي خدمة قضايا التنمية    جهة الشمال تسجل اصابات جديدة بكورونا في 4 أقاليم ولا وفيات خلال 24 ساعة    إسرائيل تتجه إلى إعفاء المغاربة من "الفيزا" وفتح باب العمل أمام ممرضي المملكة    "التجاري وفابنك" يؤكد جاهزيته للتعامل ببطاقات "JCB" للشبكة اليابانية في شبابيكه الأوتوماتيكية    مصادر ل"اليوم 24′′: الأزمي قاطع اجتماعات الأمانة العامة واستقالته غير قابلة للمراجعة    كورونا المغرب: تسجيل أرقام مطمئنة، و هذه تفاصيل الوضع الوبائي الجديد.    الزمالك يحتج على سؤال امتحان في جامعة سوهاج عن لاعبه المغربي أشرف بن شرقي    ثنائي جينك حاضر مع كتيبة الإسباني بيرناس بالمعمورة    استهلاك مؤثرات عقلية ينهي حياة فتاة في سلا    وينستون تشرشل يطل علينا من أعلى صومعة الكتبية    انفجار قرب مركز اختبارات كورونا في هولندا والشرطة تعتقد أنه هجوم متعمد    ارتفاع قيمة الصادرات المغربية في اتجاه البرازيل    قتلى في تحطم طائرة بولاية جونقلي بجنوب السودان    وزارة الأوقاف تستعد لإقامة تراويح رمضان    الطيب حمضي: لا مناعة مكتملة بدون جرعة ثانية من اللقاح    أول تعليق رسمي بعد أنباء عن إصابة عادل إمام بفيروس "كورونا"    + فيديو / السعودية: "رئاسة الحرمين" تكشف مراحل تنظيف سطح الكعبة المشرفة    حين ألهمت مراكش لوحات وينستون تشرشل    معرض فني بالحديقة الحمراء بمراكش    القاضية الأستاذة سناء راكيع تصدر ديوانها الشعري الثاني ''مجرد وقت'' بمناسبة اليوم العالمي للمرأة    الشوبي: الجميل يوسف الجندي هو ‘محمود ياسين' المغرب!    ‪سكنفل: قراءة الراتب تعكس تدين المغاربة شرط تجنب إزعاج مكبرات الصوت‬    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيديو حول قصر "القيصر" بوتين وثروته وفساده يحقق نسبة مشاهدة قياسية ويحشد الآلاف للتظاهر ضده
نشر في لكم يوم 22 - 01 - 2021

تحاول السلطات الروسية، الجمعة، تطويق الدعوات إلى التظاهر ضد السلطة التي أججتها نسبة المشاهدة القياسية لتحقيق أعده المعارض الروسي المسجون أليكسي نافالني ويتهم فيه الرئيس فلاديمير بوتين بالفساد.
ونشر الفيديو الثلاثاء، وسجل أكثر من 53 مليون مشاهدة على منصة يوتيوب، خلال ثلاثة أيام فقط، ويؤكد فيه أن الرئيس الروسي يمتلك من خلال أسماء مستعارة، عقاراً كبيراً وقصراً هائلاً قرب مدينة غيليندجيك على ضفاف البحر الأسود.

رفض الكرملين كل هذه الادعاءات منددا ب"بهجوم" على بوتين وواصفا أعضاء فريق نافالني بأنهم "محتالون".
لكن هذا الفيديو أدى إلى آلاف المنشورات على شبكات التواصل الاجتماعي دعما للدعوة إلى التظاهر السبت في كل أنحاء روسيا للمطالبة بالإفراج عن المعارض الروسي، وهي تجمعات غير مرخصة من قبل السلطات. وتمت تعبئة الشباب بشكل خاص على تطبيق تيك توك.
من جانب آخر، قال فريق نافالني لوكالة فرانس برس إنه تلقى حوالى عشرة ملايين روبل (112 ألف يورو) من التبرعات.
والمعارض الذي تتجاهله وسائل الإعلام الوطنية التقليدية، يحظى بشعبية فعلية ولديه جمهور واسع على الإنترنت خاصة لدى فئة جيل الشباب وفي المدن الكبرى.
في موسكو، تمكن من حشد أعداد كبرى من المتظاهرين قبل الانتخابات المحلية المثيرة للجدل في عام 2019.
الكرملين يحذر
في مواجهة الدعوات إلى التعبئة السبت، أعلنت النيابة الروسية الخميس عن اجراءات "للحد من الوصول إلى المعلومات غير القانونية" التي تنشر عبر الإنترنت وتشكل "دعوات للمشاركة في أعمال جماعية غير مشروعة في 23 يناير 2021".
من جهتها قالت وزارة الداخلية إنها مستعدة ل "حماية النظام العام" السبت ووعدت بملاحقة مطلقي هذه الدعوات، قضائيا.
قبل ذلك بيوم، وجه الدرك الروسي للاتصالات "روسكومنادزور" تحذيرا لمنصات "تيك توك" و"فكونتاكتي"، الرديف الروسي لفيسبوك، ليطلب منها حظر المحتوى التي يعتبر بمثابة دعوات "إلى قاصرين للمشاركة في أنشطة غير مشروعة".
وحذر الكرملين أيضا من تظاهرات تصل إلى حد "أنشطة غير مشروعة".
كما أفادت وسائل إعلام معارضة أن الطلاب الروس تلقوا رسائل من جامعاتهم تثنيهم عن المشاركة في هذه المسيرات.
وإثر اعتقاله الأحد عند عودته من ألمانيا، دعا نافالني إلى تظاهرات ضد السلطة في كل أنحاء البلاد.
وتحدث فريقه عن تظاهرات مرتقبة في 65 مدنية على الأقل، من موسكو وسان بطرسبورغ وصولا إلى خاباروفسك في أقصى الشرق الروسي مرورا بايكاتيرنبرغ في الأورال.
قصر بمليار أورو
في تلك الأثناء، نشر شريط فيديو يقول إن بوتين يملك مجمعا فخما وأن بناءه كلف أكثر من مليار يورو.
ويقول نافالني إن هذا المجمّع الفخم جداً يضم بالإضافة إلى الكروم، حلبة هوكي على الجليد وحتى كازينو. وتم تمويل هذا المجمع بحسب المعارض، من جانب مقربين من الرئيس الروسي على غرار رئيس شركة النفط الروسية العملاقة "روسنفت" إيغور سيتشين ورجل الأعمال غوينادي تيمتشينكو.
وبحسب نافالني، تمّ إنفاق مئة مليار روبل (1,12 مليار يورو) لبناء هذا المجمع الذي تبلغ مساحته الكاملة سبعة آلاف هكتار وتعود ملكيته لجهاز الأمن الفدرالي الروسي (إف إس بي).
وألقي القبض على الناشط المناهض للفساد البالغ من العمر 44 عاما الأحد عند عودته من ألمانيا حيث كان يتعافى من عملية تسميمه غشت والتي يتّهم فلاديمير بوتين بالوقوف وراءها رغم نفي السلطات المتكرر.
ورفض الكرملين من جهته الثلاثاء المطالب الغربية بالإفراج عن نافالني.
وسيبقى نافالني محتجزا على الأقل حتى 15 فبراير إذ يؤخذ عليه انتهاكه شروط المراقبة القضائية التي يخضع لها من خلال انتقاله إلى الخارج لتلقي العلاج.
وفي الثاني من فبراير، يتعين على نافالني المثول أمام المحكمة بتهمة انتهاك شروط إدانته سنة 2014 بالسجن ثلاث سنوات ونصف السنة مع وقف التنفيذ. وقد يتحول الحكم إلى عقوبة سجن مع النفاذ.
كما يواجه نافالني منذ نهاية ديسمبر تحقيقا بتهمة "عمليات تزوير واسعة"، وقد تصل العقوبة في هذه الحالة إلى السجن عشر سنوات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.