رئاسة النيابة العامة والقيادة العليا للدرك في لقاء تواصلي -فيديو    حزب الاستقلال يقرر حل جميع فروعه وتنظيماته بعمالة فاس    قيادة الاستقلال تعلن رفض مضامين قرار البرلمان الأوروبي    إصابة 14 في إطلاق نار بأوستن عاصمة ولاية تكساس الأمريكية    مواجهات في العاصمة التونسية عقب مظاهرة ضد عنف الشرطة    بعد أن كانت نسبة المشاركة في المساء4% أصبحت فجأة30%.. الجزائر بلد المعجزات!!    تغريم رئيس البرازيل لعدم وضعه كمامة طبية    مغربية تنتزع ميدالية ذهبية في الكاراطي وتتأهل لأولمبياد "طوكيو"    مغربي ضمن تشكيلة الأحلام بإفريقيا    فنلندا تخطف الفرحة في "لقاء حزين" أمام الدنمارك بنهائيات كأس أوروبا    استمرار الأجواء حارة اليوم الأحد في مختلف مناطق المملكة    جريمة بشعة ارتكبها إسبانيٌّ بحقِّ طفلتيه.. قتلهما وألقى جثتيهما في البحر    مراكش : ندوة حول تحسين جودة المرافعات في قضايا عدالة الأحداث    لقاء بالدار البيضاء مع غابرييل بانون حول روايته الأخيرة "ربوتات نهاية العالم"    حكاية عملة الملك فاروق "سيئة السمعة" وعمليات استخباراتية وملايين الدولارات    المراحل الأولى من التحقيق.. مدير "الصحة العالمية" يخرج بتصريح مثير بشأن فيروس كورونا    الصحة العالمية تعلن عن إمكانية تسرب فيروس "كورونا" بهذه الطريقة    مدرب بنفيكا يتمسك بتاعرابت ضمن صفوف الفريق    مكاتب لانتخابات الجزائر تبقى مغلقة في "القبائل"    المغربية ابتسام سادني تتأهل الى أولمبياد طوكيو    أسود الأطلس يكسبون نقاط ترتيب الفيفا بالفوز ودياً على بوركينافاسو دون إقناع كروي    "لارام" تقترح 2.5 مليون مقعد خلال فصل الصيف من والى 5 دول اوروبية    صياد يروي تجربته بعد أن ابتلعه حوت وبصقه    سلوان : عودة مافيا سرقة السيارات بحي العمران    رغم قرار حل هياكل حزب الاستقلال..نجل الفاسي يتشبث بالترشح للبرلمان في دائرة فاس الشمالية    شباط يستعد للإطاحة بالدبشخي من عمودية فاس بطلب من المواطنين (صور)    "لجنة الحج" تحتفظ بنتائج القرعة للموسم القادم    سرقة مبلغ مالي يكلف طفلا حياته على يد أبيه.    الحسيمة.. حادثة سير خطيرة تخليف قتيل ومصاب بجماعة تفروين    هذه تطورات انتشار "كورونا" في جهات المملكة    سائق متهور يصدم شخصا وسط طنجة ويفر ويتركه غارقا في دمائه    فيديو.. "التوفيق" يوضح حول إلغاء موسم الحج ومصير لوائح قرعة العام الماضي    مصدر "مسؤول" يرد على مفاوضات بيراميدز بشأن سفيان رحيمي    جلالة الملك يهنئ الرئيس الفيليبيني بمناسبة ذكرى استقلال بلاده    الطالب الباحث ناجيم الملكاوي ينال دبلوم الماستر باستحقاق مع التوصية بالطبع ونشر الرسالة    بعد قرار استئناف الرحلات الجوية، المكتب الوطني المغربي للسياحة يصدر بيانا هاما في الموضوع    الناظوري منير المحمدي ينقذ المنتخب الوطني من تعادل مخيب    نائب فرنسي في البرلمان الأوروبي: إسبانيا تتحمل مسؤولية عن أحداث سبتة باستضافتها زعيم منظمة إرهابية    بتعليمات من صاحب الجلالة.."الأسد الإفريقي 2021′′ يُقيم مستشفى طبي جراحي ميداني قرب تافراوت    وفق الحسابات الفلكية.. هذا موعد أول أيام عيد الأضحى في المغرب    الرميد يجر على نفسه سخرية النشطاء بسبب تباهيه بما أسماه "إنجازات في خدمة المجتمع والدولة"    البنك الدولي يخصص 100 مليون دولار للمغرب لمواجهة الكوارث الطبيعية ستستفيذ منها تطوان أيضا    مفتي مصر يعلق على قرار السعودية اقتصار الحج على المواطنين والمقيمين بأعداد محدودة    بعد قرار السعودية.. وزارة الأوقاف تكشف مصير نتائج القرعة السابقة لموسم الحج    السعودية تمنع إقامة فريضة الحج للسنة الثانية على التوالي    حصيلة جديدة ترفع وفيات كورونا بالمغرب إلى 9207 حالة    صنّاع الفيلم الشهير "إنديانا جونز" يختارون المغرب لتصوير الجزء الخامس    الخطوط الملكية المغربية تقترح عرضا يناهز 2.5 مليون مقعد    جمعيات اسبانية تحارب الخضروات والفواكه المغربية    السعودية تقرر قصر الحج على المواطنين والمقيمين    بوريطة يتباحث مع المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا حول مؤتمر برلين 2    مؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي: الانستغرام مافيهش الفلوس!    الرباط.. نسبة تقدم الأشغال ببرج محمد السادس تتجاوز 75 في المائة    "إيكيا" تعد بخلق 1500 فرصة شغل بشمال المغرب بإنجاز متجر ضخم    دَانٍ وشَاسِعٌ    نجاة خيرالله تدخل بنوبة بكاء خلال حديثها عن تعرضها للتحرش (فيديو)    جهة درعة تافيلالت تشرع في استقبال السياح .. والأمل معقود على الأجانب    السحلية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد دعوة بايدن رفع براءات اختراع اللقاحات.. جدل حول الملكية الفكرية ومخاوف من سوء الاستعمال
نشر في لكم يوم 07 - 05 - 2021

فكرة رفع براءات الاختراع عن اللقاحات المضادة لكوفيد-19 مرفوضة بشكل عام من قبل شركات الأدوية. فحتى وإن لم تكن أرباحها مهددة حاليا، تخشى هذه الشركات من أن يشكل مثل هذا الاقتراح سابقة تكبح الابتكار.

تؤكد شركات انتاج الأدوية أن حماية براءات الاختراع ليست العامل الذي يمنع إنتاج اللقاح.
وقالت ميشال ماككوري-هيث مديرة لوبي شركات التكنولوجيا الحيوية العضوية "إعطاء البلدان المحتاجة وصفات بدون المكونات والضمانات والعمالة المتخصصة لن يساعد الأشخاص الذين ينتظرون اللقاح".
والخميس اعلن سيتفان بانسيل رئيس مجلس إدارة موديرنا أن اتقان تقنية الحمض النووي الريبوزي المرسال التي تقوم عليها لقاحات فايزر-بايونتيك وموديرنا، وشراء الآلات وإجراء التجارب السريرية وبدء التصنيع على نطاق واسع ، "لا تحدث في 6 أو 12 أو 18 شهرًا".
وتعهدت شركته في أكتوبر بعدم مقاضاة الشركات الأخرى التي قد تستخدم براءات اختراعها لإنتاج لقاحات ضد كوفيد-19 بدورها.
كما يعوق الإنتاج العقبات الجمركية أو نقص بعض المكونات.
بالنسبة للشركات التي تستفيد حاليًا من اللقاح – تعهدت جونسون أند جونسون وأسترازينيكا ببيعه بسعر التكلفة – لن يؤثر رفع براءات الاختراع عليها "خصوصا في الأشهر المقبلة"، كما يقول إيان جيندلر من شركة "فاليو لاين" للأبحاث.
هل يمكن أن يكون للاقتراح تأثير إيجابي على سمعة المختبرات التي غالبًا ما يتم انتقادها بسبب أسعار الأدوية المرتفعة؟ من غير المؤكد، وفقًا لفرسات بخاري الخبير الاقتصادي المتخصص في قضايا المنافسة والصحة في جامعة إيست أنغليا البريطانية. "ففي هذه المرحلة سيكون ذلك تحت ضغط الحكومات وستظهر هذه الشركات بمظهر غير المتعاون".
"منحدر خطير"
ويرى رون كوهين رئيس شركة "أكوردا تيرابيوتيكس" للتكنولوجيا الحيوية في نيويورك، أنه من خلال دعم رفع براءات الاختراع موقتا، "سلك جو بايدن منحدرًا خطيرًا وزلقًا". وكتب على تويتر "ما هي براءات الاختراع التالية في القائمة التي لن تكون محمية بعد تسجيل هذه السابقة؟". وأكد أن أمراض السرطان أو ألزهايمر يمكن أن تعتبر أيضا "أزمات عالمية".
ويؤكد خبراء لفرانس برس أن نظام الملكية الفكرية كما هو حاليا غير مهدد بشكل أساسي.
لكن رفع براءات الاختراع للقاح كوفيد-19 "يمثل سابقة للأزمات الصحية المقبلة" كما يقول بخاري. فشركات الأدوية سواء كانت مدعومة من الأموال العامة أو لا ، "لن يكون لديها أي حافز للاستثمار في المرة المقبلة التي توجد فيها حالة طوارئ".
أي شراكة بين القطاعين العام والخاص؟
يعتبر داميان كونوفر المتخصص في قطاع صناعة الأدوية في شركة "مورنيغستار" أن دعم رفع براءات الاختراع عن اللقاحات المضادة لكوفيد هو بلا شك "مسألة نظرية" بالنسبة لإدارة بايدن.
وتواجه الولايات المتحدة التي عادة ما تدافع عن الحفاظ على حقوق الملكية الفكرية، ضغوطًا من الدول النامية التي تدين التوزيع البطيء للقاحات حول العالم في حين تلقى 45% من الأميركيين جرعة واحدة على الأقل.
ويشير بخاري إلى أن هذا الظلم "لم يتم حله بعد". ويقول "على سبيل المثال علينا أن نحدد أين هي العقبات في الإنتاج".
في رأيه يمكن للحكومة الأميركية قبل كل شيء المساعدة في إبرام اتفاقيات تراخيص بين مجموعات الأدوية والمصنعين في البلدان النامية تشمل نقل الخبرة.
ويدعو المتخصص في الملكية الفكرية بجامعة كولومبيا في نيويورك شيام بالغانش إلى توحيد كل المعلومات المتعلقة بوباء كوفيد-19، الذي لن يختفي في وقت قريب.
وعلى قوله، فإن تردد الشركات لا يوازي المساعدات التي قدمتها الحكومات ومولت جزءًا من الأبحاث ، وسهلت العمليات التنظيمية أو اللوجستية، وحقيقة أن الوضع استثنائي.
ويضيف "سواء تعلق الامر بشركات صناعة الأدوية التي تقول إن فتح هذا الباب مجهول النتائج أو بالمدافعين عن الصحة العامة الذين يرحبون بهذا التطور، من المهم أن نقر بأننا لا نعرف النص الذي سيتم تبنيه".
فهل ثمة نية لرفع البراءات عن اللقاحات لسنوات أو حتى بلوغ المناعة الجماعية؟ وهل هناك نية ايضا ليشمل ذلك العلاجات؟ "لا يزال هناك كثير من النقاط التي يجب التفاوض بشأنها".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.