لجنة مراقبة حماية المعطيات الشخصية تسائل “فيسبوك” عن تجميعه لمعطيات المغاربة    تساؤلات في إسرائيل عن رحلة جوية غامضة بين تل أبيب والرياض    بعدما تجاوز إضرابه عن الطعام 44 يوما.. حقوقيون يطالبون بإنقاذ حياة «الأبلق»    أكاديمية المملكة تتيح لتلاميذ مغاربة اكتشاف "كنوز الإسلام بإفريقيا"    تاعرابت تنفس الفوز من الخلف    هذه المباراة ستكون قمة نصف نهائي كأس العرش    أياكس يسقط بميدانه أمام تشيلسي – فيديو    عصبة أبطال أوروبا: برشلونة يعود بفوز صعب من براغ وانتر يحسم قمة دورتموند    نابولي يواصل صدارته للمجموعته وليفربول يكتسح جينك    إدريس الروخ يودع أمه إلى متواها الأخير: « ماتت المرأة الحقيقية    دراسة: طريقة بسيطة تتنبأ بخطر تسمم الحمل    بطل مغربي يختار "الحريك" ويرمي ميدالية في البحر    الرؤية الملكية من أجل نظام متعدد الأطراف تضامني تعرض أمام دول عدم الانحياز بباكو    رسالة شفوية من الملك محمد السادس إلى الرئيس التونسي قيس سعيد    الرئيس الجزائري يحذر من مغبة تعطيل الانتخابات    نظام جديد بكأس العالم للأندية    مايكل بومبيو: أمريكا تقدر دعم جلالة الملك للسلام في الشرق الأوسط والاستقرار والتنمية في إفريقيا    بعد قضية هاجر، هل فهم المغاربة معنى الحريات الفردية ؟    اللبنانيون يفترشون الشوارع لمنع الجيش من فتح الطرق بالقوة    بنشعبون: مشروع قانون المالية 2020 يطمح إلى تقوية الثقة بين الدولة والمواطن    "لا ليغا" تدرس استئناف قرار الاتحاد بإقامة "الكلاسيكو" يوم 18 دجنبر    روسيا تعتزم بناء مركب للبتروكيماويات بشمال المغرب    بعد أن تحول إلى أنقاض في العاصمة الاقتصادية.. الحياة تعود من جديد إلى فندق لينكولن الشهير    عودة الجدل حول «منع» الحجز على ممتلكات الدولة لتنفيذ أحكام القضاء    أخنوش يستعرض بأوسلو التدبير المستدام للقطاع البحري بالمغرب ويلتقي وزير الصيد في النرويج    OCP تلتحق بالمجلس العالمي للمقاولات من أجل التنمية المستدامة    "البيجيدي" ينافس "البام" على رئاسة جهة طنجة تطوان الحسيمة    وفاة الفنان الشعبي محمد اللوز أحد مؤسسي فرقة "تاكادة"    كارمين الكنز الإسباني الثمين    نسبة ملء حيقنة سد الخطابي بالحسيمة تتجاوز 47 في المائة    “الجوكر”.. رسائل فيلم “مثير للجدل” يفضح واقع “الرأسمالية المتوحشة”    المدير التقني الوطني روبيرت يعقد ندوة صحفية غداً الخميس    في ظرف 10 أيام.. توقيف 8225 خلال عمليات أمنية بالدار البيضاء    قيس سعيد يقترح على التونسيين التبرع بيوم عمل على مدار 5 سنوات لتسديد ديون البلاد    جلالة الملك يعزي إمبراطور اليابان على إثر الإعصار الذي تعرضت له بلاده    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الخميس    مكانة المرأة المغربية في القضاء    بث مباشر.. العثور على 39 جثة في حاوية شاحنة ببريطانيا    العثماني.. لا نية للحكومة في الرفع من ثمن “البوطا”    بعدما عصف به التعديل الحكومي.. العثماني يعين الصمدي مستشارا له في التعليم    عامل إقليم بوجدور يدعو لإشاعة الثقافة المقاولاتية ودعم المبادرات الفردية    محمد الشوبي يتألق في الشعر بتطوان رفقة حليمة الإسماعيلي ورشيد العلوي    الشرطة البريطانية تعثر على 39 جثة داخل شاحنة قرب لندن    أحمد الفيشاوي يكشف أسرارا غير متوقعة عن هيفاء وهبي ونيته في وشم صورة زوجته – فيديو    روسيا، تطرد البوليساريو من قمة "سوتشي"    على غرار المخدرات.. مصحات لعلاج إدمان الهواتف الذكية    فيلمان مغربيان بالمهرجان الدولي «سينميد»    مصر "مصدومة" من تصريحات رئيس الوزراء الإثيوبي    المغرب يحتل الصف الثالث في مؤشر «أبسا » للأسواق المالية الأفريقية لسنة 2019    استنفار في فرنسا.. رجل يُهدد الشرطة من داخل متحف بكتابات عربية    علماء يطورون "أدمغة صغيرة" من أنسجة بشرية في إنجاز يثير مخاوف أخلاقية!    أزمة صحية جديدة بسبب الدواء المضاد للسل    طنجة تحتضن لقاء علميا حول موضوع خصائص وأصول المذهب المالكي    دراسة حديثة.. التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    النص الكامل لمقال سيست من خلاله أسماء لمرابط الحجاب قبل خلعه    حوار حول الحرية    الحريات الفردية بين إفراط المجيزين وتفريط المكفرين    أحمد الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية مقال رأي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المفتشية العامة لوزارة الصحة تحل بالعرائش وتحقيقات صارمة مع الأطر والمستخدمين العاملين بقسم الولادة بالمستشفى الإقليمي للا مريم بالعرائش
نشر في العرائش أنفو يوم 20 - 09 - 2019

حلت صباح اليوم الجمعة 20 شتتبر 2019 لجنة من المفتشية العامة لوزارة الصحة بالعرائش للتحقيق في وفاة ابنة القصر الكبير المرحومة فرح التي غادرت إلى دار البقاء هي وجنينها يوم أمس الخميس 19 شتنبر 2019 بين الساعة السابعة والثامنة صباحا . ماتت فرح او قتلت بضمير مهني بارد مشلول ومات الجنين البنت التي اشترى والدها وكل من كان يعز المرحومة فرح ملابس وردية حين تصرخ صرخة الحياة . الأقدار كانت عكس ما طمح إليه الزوج أو ما تمنته المرحومة أن تعيشه مع ابنتها المستقبلية …
ماتا بسبب أن القابلة قالت للطبيب عبر اتصال هاتفي او عبر الواتساب أن المرحومة ” كتبوحط ” … ماتت فرح وهي تعاني وتصرخ وتركوها وحيدة مع جنينها بغرفة الولادة …صعب أن تموت وان تناجي جنينا به حياة … مؤلم أن تموت وانت لا تقدر ان تقدم المساعدة للجنين الذي حملته تسعة اشهر … إحساس مر أن تموت وتتوقف ضربات جنين بسبب مغادرة الأم للحياة . بثلاثمائة درهم حسب تصريح خالة الضحية ” ستلافريال” لم يتم الاهتمام بالمرحومة فرح وجنينها … مبلغ زهيد وفاجعة كبيرة … حياة فرح مقابل دراهم … مصير مواطنة وجنينها مقابل دريهمات …
المرحومة كانت تتنظر أن تجرى لها عملية قيصرية فماهي الاسباب التي حالت دون ذلك ؟؟؟
هل فرح ” تبوحطت على القابلة ” أم ان كلمة تبوحيط تعفي من أي تدخل والتزام وانقاذ شخص يوجد.في وضعية خطر ..؟؟؟
مأساة وجناية مكتملة العناصر تطلبت حضور المفتشية العامة لوزارة الصحة التي استمعت وبإمعان وبحرفية ومهنية ومصداقية لكل العاملين بالقسم وعناصر الأمن الخاص وكل الأطر الطبية التي لها علاقة بالقسم …
ماتت فرح وأعدموا الفرحة في قلوب كانت تطمح أن ترى مولودة فرح وأن يكتب لزوجها رؤية ابنته التي ستشارك أخاها سليمان …
ماتت فرح وقبلها ماتت سيدة من القصر الكبير كانت قد حلت بقسم الولادة بالمستشفى الإقليمي للا مريم بعد ارسالها من المستشفى المحلي بالقصر الكبير لتلج المستشفى الاقليمي للا مربم الساعة الحادية عشر صباحا وظلت تنزف إلى حدود الساعة السادسة مساء حيث اجريت لها عملية قيصرية إلا أن الله سبحانه وتعالى اختار لها أن ترحل وتنسى عذاب أكثر من سبع ساعات من العذاب وتركت أسرة بها زوج و سبعة او ثمانية اولاد يقطنون بدوار الكشاشرة بالقصر الكبير
شيماء التي ظلت تستجدي المسؤولين من أجل ان يساعدوها لتضع مولودها في سلام بعد أن تعدر عليه جمع مبلغ 8700 درهم من أجل الولادة القيصرية بمصحة بالعرائش
الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بالعرائش تطالب بتوقيع أقصى العقوبات في حق كل مساهم او متواطئ او مستهتر او متهاون في إنقاذ روح وحياة المرحومة فرح ذات 27 سنة .
المفتشية العامة لوزارة الصحة تغادر العرائش لتضع تقريرها على مكتب السيد الوزير لاتخاذ ما يناسب طبقا للقانون وما يتطلب ذلك من إجراءات ردعية او إحالة الملف برمته على أنظار القضاء ليقول كلمته …
محمد بلمهيدي
رئيس الفرع الإقليمي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بالعرائش .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.