نبيل بنعبد الله: الواقع الجديد يفرض التوجه نحو بلورة نظام للحماية الاجتماعية الشاملة    سيدي بنور.. أعضاء المجلس الجماعي يرفضون ترحيل السوق الأسبوعي ويصفونه بالقرار "الفوقي" و"التعسفي"    قائمة الرجاء لمباراة سريع وادي زم    لقجع يدعو إلى تعميم تجربة الحسيمة في كرة القدم القاعدية بالمؤسسات التعليمية    هوفنهايم يلحق الخسارة الأولى ببايرن ميونيخ منذ نحو 10 أشهر    من قلب ميامي الأمريكية.. عودة قوية ل Eazy-D    الوكيل العام بورزازات يدخل على خط واقعة العثور على بقايا عظام "طفلة زاكورة"    رصد مخالفات خلال مراقبة محلات تقديم المشروبات الكحولية بطنجة    الأمم المتحدة تحذر البوليساريو ومصدر عسكري: لم نسمح بتغيير الوضع القائم بالكركرات    المملكة تتعدى عتبة 115 ألف مصاب بالفيروس وتتجاوز حدود 94 متعاف    كيف أصبح الذهب الملاذ الآمن في زمن الجائحة واكتنزته أمهاتنا لوقت الشدة    فيروس كورونا يضع حدا لحياة أستاذ.    وزارة السياحة تُعين مندوبا إقليميا جديدا في الحسيمة    "أطلنطا" و"سند" تندمجان في شركة واحدة تحمل اسم "أطلنطا سند للتأمين"    سفير أرمينيا بالمغرب يتهم تركيا بدعم أذربيجان و شن حرب على بلاده !    "الأساتذة المتعاقدون" يعودون للاحتجاج شهر أكتوبر المقبل    عاجل : رقم قياسي جديد للإصابات بفيروس كورونا بجهة سوس ماسة،وهذا توزيعها حسب الأقاليم    وزير داخلية فرنسا: نخوض حربا ضد "الإرهاب الإسلامي"    زاكورة.. العثور على جثة طفلة بعد أزيد من شهر على اختفائها ومخاوف من تكرار سيناريو عدنان    بوجلاب بدل حارث في آخر لحظة.. وسبب الغياب مجهول!    الملك يهنىء رئيس جمهورية تركمانستان بالعيد الوطني لبلاده    السيسي معلقاً على مظاهرات تطالب برحيله: شكراً للمصريين، ونحن لا نعمل ضد ربنا    دراسة حديثة : فيتامين D يُقلل وفيات و أعراض فيروس كورونا الفتاك بنسبة كبيرة    كوسوفو – نحو الإستقلال الحقيقي    هل سيثأر حمدالله للركراكي ؟    تحديد القاسم الانتخابي يشعل خلافات حادة داخل "البام"    نزيلة بسجن أيت ملول تناقش رسالة جامعية في القانون الخاص داخل أسوارالسجن.    واشنطن تقيّد صادرات أكبر شركة رقائق صينية    "الجمعية" تستعرض وضعية الطبقة العاملة في زمن "كورونا" وتطالب بإطلاق سراح المحتجين على تردي الأوضاع الاجتماعية    المغربية ريم فتحي تثير ضجة واسعة ب"المايو" -صورة    تصدر من طنجة.. وزارة الثقافة تمتنع عن دعم مجلة "الزقاق" المهتمة بتاريخ المغرب والأندلس    "ستيفاني وليامز" تؤكد دعمها للجهود المبذولة في إطار محادثات بوزنيقة لحل الأزمة في ليبيا    الإصابة تبعد مهاجم مانشستر سيتي جيزوس لمدة شهر على الأقل    طقس الأحد : سماء صافية بمعظم مناطق المملكة    عالم بارز: الأجسام المضادة تعد جسرا لعبور أزمة كورونا قبل وصول اللقاح    "نارسا" تدعو مرتفقي مركز تسجيل السيارات إلى حجز مواعيد جديدة ابتداء من الثلاثاء 29 شتنبر    أكادير : طفل ينجو من محاولة اختطاف، وسط تخوفات من تكرار سيناريو فاجعة عدنان بالمدينة.    رئيس غرفة الصيد البحري المتوسطية يطالب بوضع حد لاستفادة الجماعات المحلية من الضرائب داخل الموانئ    المركز المالي للدارالبيضاء يتسيد إفريقيا والشرق الأوسط في التصنيف العالمي    بعد تعافيه من كورونا.. المنتج العالمي ريدوان يضع يده في يد الإماراتية أحلام    بيليجريني: "من الصعب جدًا مواجهة ريال مدريد وتقنية الVAR معًا"    منظمة الصحة العالمية تخشى تسجيل مليوني وفاة بسبب وباء كورونا    "الإقصاء" يدفع "أطباء الخاص" إلى رفض الشراكة مع القطاع العام    الدار البيضاء.. رصاص الأمن يصيب جانحا عرّض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد خطير    القسم الاحترافي : حسنية أكادير يحقق فوزا صعبا على الفتح الرباطي    الهند أكبر منتج للقاحات بالعالم تتعهد بإتاحة مواردها للبشرية جمعاء    انتقادات لفنانين استعين بهم للترويج السياحي لجهة فاس مكناس بسبب عدم التزامهم بالإجراءات جراءات الوقائية    الكتاني: في-روس كوف-يد 19 فضح الوضع الاجتماعي بالمغرب والمقاولات تتجه نحو الافلاس    قضى 56 عاما في المنفى: حكاية آخر السلاطين العرب في افريقيا    الدخول التلفزي.. القناة الأولى تعلن عن شبكة برامجها التلفزيونية خلال الموسم المقبل    "حكايات شهرزاد" يرافق شابات في الحوز وتادلة    الاتحاد والمسؤولية الوطنية زمن الكساد الكوروني    "أسمن رجل في العالم" يعود منتصراً من "معركة كورونا"    سيدة تبلغ من العمر 88 سنة تجتاز امتحان السنة السادسة إبتدائي    مرض الانتقاد    الممثل أنس الباز يستقبل مولودته الأولى    رسالة مفتوحة إلى عميد كلية العلوم بجامعة ابن زهر بأكادير    ما قاله بلخياط حينما سئل عن انتمائه لجماعة اسلامية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمريكا: صفقة السلاح بين تركيا وروسيا بمثاية مشكلة أمن قومي للناتو
نشر في نون بريس يوم 15 - 03 - 2019

كشف مسؤولون أمريكيون كبار أمس الخميس،على أن اتفاق تركيا مع روسيا لشراء نظام الدفاع الصاروخي إس-400 يمثل مشكلة أمن قومي لحلف شمال الأطلسي، الذي لن يتمكن من نشر طائرات إف-35 في ظل الأنظمة الروسية.
وأضاف ذات المسؤولون الذين تحدثوا إلى مجموعة من الصحفيين، وطلبوا عدم نشر أسمائهم، أن شراء تركيا لنظام إس-400 لا يصل إلى حد انسحابها من الحلف، لكن يجب النظر إلى هذه الخطوة من جانب أنقرة على أنها قضية أمن قومي وليست قرارا تجاريا وحسب.
وقال أحد هم”ما زلنا ندرس عدة خيارات لضمان استمرار مشاركة تركيا في حلف شمال الأطلسي، وأن تظل العلاقات الثنائية دون تراجع أو تأثر”.
وتابع قائلا: “خطورة التهديد للطائرات إف-35 بالنسبة للولايات المتحدة والحلفاء بحلف شمال الأطلسي هي أنه لا يمكن نشر النظامين في المكان ذاته”.
وقالت تركيا عضو الحلف -مرارا- إنها ملتزمة بشراء نظام الدفاع الصاروخي الروسي، على الرغم من تحذيرات من الولايات المتحدة بأنه لا يمكن دمج الصواريخ من طراز إس-400 في نظام الدفاع الجوي التابع للحلف
وقالت وزارة الخارجية الأمريكية، الأسبوع الماضي، إن واشنطن أبلغت تركيا بأنها إذا اشترت أنظمة إس-400 فإنه سيكون على الولايات المتحدة إعادة النظر في مشاركة أنقرة في نظام مقاتلات إف-35 التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن.
وسعت واشنطن إلى إقناع تركيا بشراء نظام الدفاع الصاروخي باتريوت أمريكي الصنع، لكن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال إن أنقرة لا تزال ملتزمة باتفاق شراء نظام الدفاع الصاروخي أرض جو إس-400.
وقال المسؤولون الأمريكيون الكبار إن عرض واشنطن بيع صواريخ باتريوت لتركيا لا يزال قائما، وإن الجانبين لا يزالان يتفاوضان بشأنه.
وفوتت الحكومة التركية موعدا نهائيا مبدئيا حددته واشنطن لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كانت ستشتري نظام الدفاع الصاروخي باتريوت، وقيمته 3.5 مليار دولار. وينتهي العرض رسميا بنهاية هذا الشهر. وأكد أردوغان مجددا يوم الخميس أن من غير الممكن أن تنسحب أنقرة من الاتفاق مع روسيا.
ويهدد إصرار تركيا على شراء نظام الدفاع الروسي بإثارة أزمة دبلوماسية جديدة مع واشنطن. وإذا مضت أنقرة في الصفقة الروسية فإن تركيا قد تواجه عقوبات بموجب قانون أمريكي يعرف باسم قانون التصدي لأعداء أمريكا عبر العقوبات.
وساهمت آخر أزمة دبلوماسية بين العضوين في حلف شمال الأطلسي في هبوط الليرة التركية إلى مستوى قياسي في ةشهر غشت .
ولم تحل بعد خلافات بين البلدين بشأن الاستراتيجية في سوريا، وعقوبات إيران، واحتجاز موظفين قنصليين أمريكيين، وتهدد قضية الدفاع الصاروخي بتعميق الخلاف


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.