الأزمي يستقيل من رئاسة فريق "العدالة والتنمية"    مخاض أول حكومة يسارية ائتلافية في إسبانيا    الجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي - تطالب بسحب مشروع القانون التنظيمي 15-97 المكبِّل لممارسة حق الإضراب    البيجيدي على صفيح ساخن…إدريس الآزمي يقدم استقالته من رئاسة الفريق    تعزية : المرحوم عبد السلام الكويري إلى رحمة الله    عاجل .. الأزمي يقدم استقالته من رئاسة فريق البيجيدي بالبرلمان بعد "لايف" بنكيران    بنشماش: الفاعل السياسي فشل.. والحل هو أن يأخذ الملك المبادرة (فيديو) قال إن السبب هو "غياب ملهمة"    رئيس الجزائر يقلّد "المحاربين" وسام الاستحقاق    ساري يكشف عن مركز رونالدو الجديد في يوفنتوس    بنكيران مهاجما قيادة حزبه: التنازل عن العربية “أضحوكة الزمان” و”فضيحة خايبة حتى للتعاويد” (فيديو)    أطفال من هؤلاء؟؟ومن أتى بهم إلى المخيم؟؟    جذور العنف ضد النساء على ضوء «قضية حنان»    "سيدي بومهدي" بعاصمة الشاوية .. واقع قاتم يواجه تحديات التنمية    في النصف الأول من السنة.. 9 ملايير هي مداخيل المواقع الأثرية بالمملكة    ساري يكشف عن مركز رونالدو الجديد في يوفنتوس    طوارىء في المخيم،على شرف السيد المعالي؟؟    الجزائر: استقبال شعبي ل”محاربي الصحراء”.. والرئيس المؤقت يمنحهم أعلى وسام وطني (فيديو)    المغرب والأردن.. تأكيد العزم على تنفيذ مخرجات القمة بين الملك محمد السادس والملك عبد الله الثاني    فيديو تعنيف نساء و شبان بباب سبتة يهز إدارة الجمارك    أمام صمت الرباط.. مسؤول تابع لحفتر يعزي العثماني إثر مقتل 9 مغاربة بليبيا (وثيقة) في قصف جوي لقوات حفتر    نحو إحداث دار عبد الصادق اشقارة للمحافظة على التراث المغنى    سعيدة شرف تحيي ليالي عيد البحر وتوجه طلبا لعناصر اﻷمن    الدويك: "نقدم أقصى مجهوداتنا في التداريب من أجل الإستعداد جيدا للموسم الجديد"    بالصور…نفوق حوالي 6 ابقار ببلفاع بسبب الحمى القلاعية    مدير مراقبة الحدود بوزارة الداخلية: المغرب ليس دركيا لأوروبا    الجزائر تعلن احتجاز إيران إحدى سفنها النفطية بمضيق هرمز    اختناقات مرورية على طول 688 كيلومترا في فرنسا    بالصور ...العرض السياحي يتعزز بمنتزه للسباحة والرياضة والترفيه بمراكش    مهنيو قطاع الدواجن ينتقدون المذكرة المشتركة بين وزارتي الفلاحة والداخلية    العيون.. تحقيق قضائي في وفاة شابة عمرها 24 سنة    شركة إسرائيلية تتباهى باختراقها واتساب.. فهل تعاقبها أميركا؟    من بين 30 دولة أجنبية : الناظور تمثل المغرب في المهرجان الدولي "أطفال السلام" بسلا    "أونسا" يحجز أسماكا فاسدة تقصد مطاعم بمراكش    الملك محمد السادس يشكر العاهل السعودي    فرنسا: اعتقال 198 جزائريا في أعمال شغب رافقت احتفالهم في باريس بفوز فريقهم بكأس افريقيا    الرباط .. معرض للصور يستعرض منجزات الشركة الوطنية للطرق السيارة    الهداف النيجيري إيغالو يعتزل اللعب دوليا    نجوى كرم تهدي عطرها إلى إليسا.. والجمهور يتهمها بالتسويق    عملية اختراق إلكتروني تستهدف الشرطة البريطانية    شعراء الهايكو يرسمون قصائد ملونة بين منحوتات الوزاني ومعزوفات حميد الحضري    دون أن تُفسدي صيفَهم.. هكذا تتعاملين مع تناول أطفالك للمثلجات    جهة بني ملال - خنيفرة ضيف شرف معرض "سماب إكسبو" بميلانو    قضية "فتاة الملاح": الوكيل العام بالرباط يؤكد متابعة المتورطين بجناية القتل العمد    لماذا تأخر المسلمون ولماذا تقدم غيرهم    أجواء حارة وسحب غير مستقرة السبت بعدد من المدن    خط بحري جديد بين المغرب واسبانيا    " المجتمعات و الإقتصاد الإفريقي نحو حكامة جيدة، الطموحات وآليات العمل " عنوان النسخة 1 للندوة الدولية لمجلس عمالة المضيق الفنيدق.    كشف علمي مثير.. حليب الأم يذيب الأورام السرطانية    الملك محمد السادس :فوز الجزائر بمثابة تتويج للمغرب    الجريني من عالم الغناء والثمتيل إلى عالم التحكيم    المجلس العسكري السوداني يحسم تسليم مسألة البشير للجنايات الدولية    السكري يزيد خطر قصور القلب لدى النساء أكثر من الرجال    وزارة الفلاحة الإسبانية: قوارب الصيد الأوروبية ستعود لشواطئ المغرب الاثنين المقبل    سيسيه: نستحق الفوز.. وأهنئ الجزائر بلقب الكان    أسباب العطش أثناء النوم    الكونغو الديمقراطية تفرض إلزامية غسل اليدين بمناطق تفشي إيبولا    أمير المؤمنين يوجه رسالة سامية إلى الحجاج بمناسبة سفر أول فوج منهم إلى الديار المقدسة    استعدادا لموسم الحج.. رفع كسوة الكعبة ثلاثة أمتار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المهرجان الجهوي للمسرح الحساني الداخلة
نشر في هبة سوس يوم 12 - 04 - 2009

سحب عرض"شجار على مزبلة" أو"ديكة علي كبة"باللغة الحسانية، لفرقة أنفاس للمسرح والفنون الدرامية بأوسرد بالداخلة الجائزة الكبرى للمهرجان الجهوي للمسرح الحساني في دورته الرابعة، حيث ستمثل الجهات الصحراوي الثلاث في المهرجان الوطني للمسرحية القصيرة بمدبنة سلا خلال الشهر الجاري، كما ستشارك في المهرجان المسرحي بالدار البيضاء. ونالت مسرحية "أمنات اليوم"لفرقة الساقية الحمراء (العيون) والممثلة لجهة بوجدور الساقية الحمراء مناصفة مع فرقة الحبشي(السمارة) ممثلة لجهة كلميم السمارة جائزة لجنة التحكيم. هذا وحصلت كل من سكينة أعمار(العيون) وفاطمة أبا علي (السمارة) مناصفة بجائزة أحسن أداء نسائي، بينما فاز الفنان سيدي أحمد شكا(الداخلة) بجائزة أحسن أداء رجالي مناصفة مع عالي أكبار(العيون). وعرفت الدورة تقديم عرضين خارج المسابقة، حيث شاهد المهرجانيون عرضين متميزين قدمتهما كل من فرقة محترف "موليير" كلية طب الأسنان- البيضاء ومحترف "بصمات الفن" من أكادير.
وفي هذا الصدد، قال ذ على مسدور، في كلمته خلال الأنفاس الأخيرة للمهرجان أن ما زاد المهرجان رونقا وسموا، هو التلاحم والاندماج الذي حصل في العرضين الموازيين، حيث اكتملت الرسالة ووحدة الوطن، والتعبير عن شعار المهرجان"الجهوية في خدمة التنميةّ". كما أشار في كلمته الاختتامية إلى توقيع التوأمة بين جمعية أنفاس وجمعية محترف التلقي المسرحي بالبيضاء، حيث رسمت أولى اللبنات للعمل المشترك والانفتاح على مختلف التجارب والأبحاث. وأعرب في كلمته عن فخر جمعية أنفاس بتوقيع اتفاقية شراكة عمل وتعاون بينها وبين الجامعة الوطنية لمسرح الهواة.
وإذا كانت لجنة التحكيم أشادت بكل الفرق المسرحية المتبارية في مسابقة المهرجان، مهنئين إياها على الجهود التي بذلت في بناء عروضها المسرحية، خاصة وأن بعضها توافرت فيه بعض المقومات الفنية التي تنبئ بالرغبة في تحقيق التمسرح والتطلع إلأى صياغة شكل مسرحي يمكن إدراجه ضمن تجربة المسرح الحسان المحكوم باللغة وبالمكونات الثقافية الحسانية، وأن الفائز الحقيقي هو المسرح الحساني من خلال عروضه الثلاثة الممثلة للجهات الصحراوية الثلاث، فإنها اعترفت بالحس الفني والثقافي والمسرحي لجمهور العلمية والثقافية الموازية للمهرجان. هذا، وقد أهاب د ميلود بوشايب رئيس لجنة التحكيم بمختلف الجهات المسؤولة والغيورين على القطاع الثقافي والشبابي وقطاع المسرح توفير البنيات التحتية لتشجيع وإنجاح مثل هذه التظاهرات الثقافية المتميزة على الصعيد الوطني.
ودعت لجنة التحكيم على مستوى المعطيات اللغوية والمضمونية والمكونات الثقافية، إلى اشتغال الفرق على اللغة الحسانية وإكسابها الطابع الدرامي، بدل الاكتفاء بتبسيطها، خصوصا وأن اللغة الحسانية تتميز بصورها البلاغية المتعددة والمتنوعة بإيحائيتها ورمزيتها وشاعريتها. وأكدت على أهمية المضامين التي تعكس المكونات الثقافية الحسانية من خلال إضفاء الأبعاد الاجتماعية على العمل المسرحي، من عادات وتقاليد ومعتقدات، ما زالت راسخة في المجتمع الصحراوي.
ونبهت اللجنة إلى ضرورة التعامل الواعي والمسؤول مع التراث الشعبي الحساني من خلال استحضاره ودراسته وتوظيفه بشكل فني جمالي، يمكن من تقديم خرجات مسرحية غنية، وقادرة على تحريك الجماهير، وإيقاظ وعيها ومشاعرها. وكذا الاستفادة من الحكايات والأمثال الشعبية الحسانية في بناء مضامين الأعمال المسرحية، الاستفادة من بعض الأشكال الفرجوية الاحتفالية الحسانية.
والتمست اللجنة من إدارة المهرجان التفكير في خلق ورشات تكوينية لفائدة الفرق المسرحية حتى تتمكن من إكساب القدرات الفنية والمهارات التقنية على مستوى التمثيل والإخراج والسينوغراقيا، هذا إلى جانب خلق ورشات تعنى بالثقافة الحسانية وبمختلف المكونات التراثية الشعبية الخاصة بهذه الثقافة. يشار إلى أن الدورة عرفت توقيع كتاب حول التراث الحساني، أصدرته جمعية أنفاس، واعتبر أهم الكتب على المستوى الوطني، بالنظر إلى محتواه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.