نشرة إنذارية … طقس حار نهاية الأسبوع في بعض مناطق المملكة    الملك يعزي كوت ديفوار في وفاة الوزير الأول    تراجع نسبة الغش في امتحانات الباكالوريا ب 30 %    سيدة عشرينية تقود شرطي للإعتقال بتهم خطيرة    "مفجع".. شخص يضع حدا لحياته تحت عجلات القطار بين عين السبع وزناتة    البريد بنك يحصل على علامة الجودة إيزو 9001 على خدماته البنكية عبر الهاتف المحمول ويجدد شهادة أنشطته في مجال النقديات    بنشعبون: المغرب إعتمد على أربع ركائز: »الصمود، استئناف النشاط الإقتصادي، الإقلاع تم التكييف    ماشاء الله نور الدين أمرابط ب"7 أرواح"!    تحت قيادة "سولشاير" .. مانشستر يونايتد يُحطم رقمًا قياسيًا في الدوري الإنجليزي    رسميا: الفتح يعلن انتقال لاعبه أسامة فلوح إلى أنجيه الفرنسي    اليونسكو .. المغرب يشيد باعتماد قرار "أولوية إفريقيا العالمية"    الحكومة تشجع السياحة الداخلية وتقر مجموعة من الإجراءات    وزارة بنشعبون تطلق 'مخطط طوارئ كوفيد 19' لدعم المقاولات الناشئة لمواجهة الأزمة    طقس الجمعة.. أجواء حار مع سحب منخفضة    حادث سير يدخل الفكاهي "الكريمي" في غيبوبة    بعد تكتمها لشهور.. جنات تنتظر مولودا جديدا من مستشار السيسي    لفتيت يحذر من تأثير "البؤر السياحية" على صورة المغرب كوجهة سياحية آمنة    وصفة ثلاث وزراء لاستنهاض القطاع السياحي المنهار    جهة بني ملال-خينفرة: تخصيص ما يفوق 676 ألف قنطار من الشعير المدعم لفائدة مربي الماشية    في بطولة مصغرة.. مباريات قوية في ربع نهاية دوري أبطال أوروبا لكرة القدم    بعد السماح لهم بالدخول لأرض الوطن.. العثماني يتدارس ملف المغاربة المقيمين بالخارج    شقيقة زعيم كوريا الشمالية لا ترى فائدة من استئناف المفاوضات مع واشنطن    بعد أزيد من ثلاثة أشهر من الإغلاق… الحياة تعود من جديد لدار الأوبرا المصرية    هذا ما وصل إليه الخلاف بين منتج سعد لمجرد وحاتم عمور!    شفاء 258 حالة جديدة ترفع عدد المتعافين من كورونا في المغرب إلى 11705 حالة    مستجدات كورونا بالمغرب | 115 إصابة جديدة ووفاة واحدة.. وحصيلة الحالات تصل 15194    هل تعيد الجائحة لشهادة الباكالوريا العلمية هيبتها؟    حزن في شذى إف إم.. وفاة المدير العام محمد حياك    الريال يفتقد لهؤلاء في مباراة اليوم    مهنيو النقل السياحي ينوهون بالتوجهات العامة لقانون المالية المعدل لسنة 2020    اليونسكو تؤكد على ضرورة إبلاغها بأي تغيير في وضع متحف آيا صوفيا بتركيا    مراكش.. تأجيل ملف "باطما" إلى 21 يوليوز    أول إعلان لفيلم مصري بعد 3 شهور من التوقف..الغسالة تحارب الكورونا على تيك توك    زيان : الأكباش التي تهدى للوزراء من طرف دار المخزن بمناسبة عيد الأضحى يجب أن تقدم للفقراء    عندما تتحول منظمة العفو الدولية إلى مجرد نعامة!    الولايات المتحدة.. تسجيل أزيد من 65 ألف حالة إصابة بكورونا في ظرف 24 ساعة    258 حالة شفاء من كورونا في 16 ساعة.. الحصيلة ترتفع إلى 11705    الولايات المتحدة الأمريكية تمنح المغرب معدات وإمدادات طبية لمواجهة كورونا    فيروس كورونا .. تسجيل 115 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب    عثمان الكبير يواصل عروضه القوية في الدوري الروسي    الدليل الكامل لاستئجار السيارات في دبي    اشتداد المنافسة بين المغرب و إسبانيا لاستضافة قاعدة عسكرية أمريكية.    دراسة: تغيرات "مخيفة" في قلب الأقطاب المغناطيسية لكوكب الأرض    هذا ماتضمنته رسالة عمدة سيول الأخيرة قبل انتحاره    تسجيل 115 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و الحصيلة ترتفع إلى 15194 حالة    إنتر ميلان مستاء من تعادله أمام فيرونا    أولهاشمي: روح الشاعر تضيع في زمن الحروب والمجاعات والإبادة الإنسانية -حوار    مسلمو الإيغور: الولايات المتحدة تفرض عقوبات على مسؤولين صينيين بسبب "انتهاكات" في شينجيانغ    الاندبندنت: اتهامات للحكومة البريطانية ب"الاعتذار" للسعودية بعد فرض عقوبات    مليون و300 ألف أمريكي طلبوا الحصول على إعانات البطالة الأسبوع الماضي    "أغاني وإيقاعات أبدية" شعار الدورة 51 من المهرجان الوطني للفنون الشعبية بمراكش    وكالة فيتش تجدد تصنيف الشركة المركزية لإعادة التأمين في مستوى ( AAA السلم المحلي) بأفق "مستقر"    فاس: وكالة حوض سبو تطلق حملة حول أخطار الغرق في السدود والوديان    عاجل: تسجيل 4 حالات جديدة لفيروس كورونا بالجنوب .    التباعد بين المصلين في المساجد.. ناظوريون يستقبلون خبر افتتاح بيوت الله بالفرح والسرور    ناشط عقوقي        رسميا : الإعلان عن فتح المساجد بالمملكة المغربية .    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اجتماع اللجنة المشتركة المغربية الاسبانية بخصوص النقل الدولي الطرقي للمسافرين والبضائع
نشر في طنجة نيوز يوم 20 - 06 - 2019

عقدت اللجنة المشتركة المغربية الاسبانية مؤخرا اجتماعا بالرباط وذلك في إطار علاقات التعاون بين البلدين وخاصة الاتفاق الثنائي المتعلق بالنقل الدولي الطرقي للمسافرين والبضائع . وأوضح بلاغ لوزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء أن طرفين أشادا خلال اللقاء الذي تم يومي 11 و12 يونيو الجاري ، بالعلاقات المتميزة بين البلدين اللذين يشهدان دينامية قوية في عدة مجالات، خاصة في مجال البنيات التحتية للنقل.
و حسب المصدر نفسه فقد تناول الاجتماع ملفي النقل الدولي الطرقي للبضائع والنقل الدولي الطرقي للمسافرين. فبخصوص النقل الدولي الطرقي للبضائع سجل المصدر ذاته ان الصادرات عرفت نموا بلغ 85 بالمائة ، حيث انتقلت من 1.581 مليون طن بقيمة تصل إلى 35.10 مليار درهم سنة 2013 إلى 2.228 مليون طن بقيمة تصل إلى 64.94 مليار درهم سنة 2018. أما الواردات، فقد سجلت هي الأخرى نموا بلغ 47بالمائة ، حيث انتقلت من 4.615 مليون طن بقيمة تصل إلى 51.63 مليار درهم سنة 2013 إلى 6.119 مليون طن بقيمة تصل إلى 76.07 مليار درهم سنة 2018.
كما تم تسجيل نمو بلغ 52 بالمائة بالنسبة للصادرات خلال شهري يناير وفبراير 2019 مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2018. وفيما يخص الواردات، فقد سجلت نموا بلغ 9 بالمائة منتقلا بذلك من 919.068 طنا خلال شهري يناير وفبراير 2018 إلى 1.001.359 طنا خلال نفس الفترة من سنة 2019.
وبالنظر لهذا الارتفاع، فقد سجل الأسطول المغربي للنقل الدولي للبضائع نموا بلغ 45 بالمائة بين سنتي 2015 و2018 بالنسبة للمقاولات، و73 بالمائة بالنسبة للحظيرة المستعملة. كما قامت 37 بالمائة من حظيرة مركبات النقل الدولي الطرقي بأكثر من 20 رحلة في السنة.
وبالنظر لنمو المبادلات والأسطول، قام الجانب المغربي بالتفاوض حول حصيص الرخص الثنائية. حيث مكنت هذه المفاوضات من منح حصيص إضافي للرخص الثنائي، اعتمادا على الاحصائيات المفصلة للمبادلات التجارية والحمولة المنقولة عبر مختلف وسائل النقل وتطورها، وعلى استهلاك الرخص الثنائية، مع معلومات مفصلة حول عمليات النقل الثنائي و العبور والنقل الثلاثي.
وفي هذا الصدد، قدم الجانب المغربي الإطار المرجعي للدراسة المشتركة من أجل تزويد اللجنة المشتركة بأدوات تمكنها من تتبع وتحليل واقتراح حلول للنقل الدولي الطرقي، وقد وافق الجانب الإسباني على هذا الطرح وطلب التوصل بالإطار المرجعي من أجل تدارسه وتنقيحه.
وبالنسبة للمركبات ذات الحمولة الإجمالية التي لا تتجاوز 6 طن، أكدت اللجنة المغربية أن عدد رحلات هذا النوع من المركبات تشهد تزايدا مضطردا، وقد اقترحت في هذا الصدد إما الرفع من عدد الرخص خارج الحصيح، أو تحرير هذه المركبات، وتقديم المعلومات المفصلة للجانب الاسباني من أجل دراسة طلب الرفع من هذه الرخص.
بالإضافة إلى ذلك، فقد طلب مهنيو الجانبين أن تعمل الإدارات على مواكبة شركات النقل، حيث اتفق الجانبان على عقد اجتماعات تحضيرية مشتركة قبل اجتماعات اللجان المشتركة من أجل بلورة دليل خاص بالمراقبة المتعلقة بالنقل الدولي الطرقي.
أما في ملف النقل الدولي الطرقي للمسافرين فإن الجانب المغربي ذكر ،بعد تقديم الاحصائيات المتعلقة بالنقل الدولي الطرقي،بأنه تم الترخيص، سنة 2014، للناقلين المغاربة بنقل الأمتعة على متن مستودعات الشحن للحافلات. وقد تم تجديد هذا القرار خلال اجتماعات اللجنة في 2015 و2016 و2017. وبالتالي، فقد طلب من الجانب الإسباني تعليق تطبيق تدابير الأمتعة، خاصة خلال فترة الصيف.
وقد أخذ الجانب الإسباني علما بهذه الطلبات وسيقوم، حسب البلاغ، بنقلها لسلطات الموانئ المختصة لإيجاد حل لها في أسرع وقت ممكن.
وقد اتفق الطرفان على عقد الاجتماع المقبل للجنة المشتركة بمدريد بداية شهر أكتوبر المقبل وتخصيصه لبحث التوقعات الخاصة بالحصيص لعام 2020، وكذا مراجعة والمصادقة على الإطار المرجعي للدراسة المشتركة حول النقل بين البلدين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.