المالكي يمثل الملك في حفل تنصيب الرئيس التونسي    مؤتمر عربي يدعو إلى سياسات عمومية تقوي حضور التكنولوجيا    بومبيو: المغرب يعد شريكا ثابتا ومشيعا للأمن على المستوى الإقليمي    نغيز يحمل نفسه مسؤولية الإقصاء.. وغاموندي: فخور باللاعبين والجماهير    بنشعبون: ننتظر انخفاض أسعار الفائدة للاقتراض من السوق الخارجية خلال ندوة صحفية حول قانون المالية    العثماني: خبر الزيادة في أسعار قنينة الغاز عار من الصحة    الكتابة الوطنية لحزب الطليعة تطالب بالتدخل العاجل من أجل إنقاذ حياة ربيع الأبلق    ريال مدريد ينعش آماله في دوري أبطال أوروبا    مانشستر سيتي يقسو على أتالانتا بخماسية    المنتخب المحلي يخوض مبارتين وديتين استعدادا لشان الكاميرون 2020    مصر تعرب عن “صدمتها” و”متابعتها بقلق بالغ” تصريحات رئيس الوزراء الإثيوبي بشأن سد النهضة    الناظور: حجز بضائع مهربة بقيمة تفوق 1.8 مليون درهم    شخص يسطو على وكالة بنكية ويتخلص من النقود المسروقة بالشارع العام    صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يحضر مأدبة عشاء أقامها امبراطور اليابان بمناسبة اعتلائه العرش    عبد النباوي يلتقي رئيس المحكمة العليا بالجزائر والمدعي العام التركي و الإسباني    “البيجيدي” و “البام” يتنافسان على رئاسة مجلس جهة الشمال.. وهكذا ستتم مراسيم الانتخابات    وزارة التجهيز والنقل تستغرب الدعوة لتنظيم وقفة احتجاجية في ظل الحوار مع ممثلي قطاع النقل الطرقي    قبيل تسلمه السلطة.. منظمة العفو دولية تدعو قيس السعيد إلى وضع حد للإنتهاكات الأمنية    حسن رابحي.. وقمة الخبث السياسي    اتحاد طنجة يغادر كأس العرش بميدانه على يد حسنية أكادير    البطولة العربية لكرة السلة: الريان القطري فاز بحصة أمريكية على أهلي العماني    أحوال الطقس في المغرب.. عودة الأمطار والثلوج والجو البارد -التفاصيل    لبنان حالة فوق العادة    «فرانس فوتبول» تبرر غياب زياش عن لائحة الكرة الذهبية    اتصالات المغرب تتمكن من جلب 6 67 مليون زبون وأرباحها ترتفع إلى 6 4 مليار درهم    شاب يقتل والده ويقطع جثته بجماعة عين حرودة بالبيضاء    6 ملايير درهم لإحداث صندوق خاص لدعم وتمويل المبادرة المقاولاتية الشبابية    الانتخابات الفيدرالية الكندية.. جاستن ترودو سيشكل حكومة أقلية    شرطة النرويج: سيارة إسعاف مسروقة تصدم عددا من الأشخاص في أوسلو    العراق.. تقرير رسمي يقر باستهداف وقنص المتظاهرين ويوصي بإقالة عسكريين وأمنيين    نسبة ملء حقينة السدود بجهة الشمال ناهزت 3ر54 في المائة    أمطار قوية وأحيانا عاصفية بالعديد من مناطق المملكة    شخص مسن يلقى مصرعه في حادث ترامواي    أزيرار : معدل النمو في قانون المالية الجديد وإن كان واقعيا فهو غير كاف لتحسين مستوى الخدمات العمومية ومحاربة البطالة    الفيلم المغربي “آدم” ضمن المسابقة الرسمية لأيام قرطاج السينمائية    أردوغان: سنستأنف عمليتنا بشمال سوريا ب”قوة أكبر” إن لم تف واشنطن بوعودها    رواد مواقع التواصل يشيدون بتوظيف الثقافة الأمازيغية من طرف "المعلم"    طنجة تحتضن لقاء علميا حول موضوع خصائص وأصول المذهب المالكي    وزير إسباني: المغرب يحتضن أكبر شبكة للمؤسسات التعليمية الإسبانية بالخارج    ياسن بالبركة يغني التراث المغربي في جديده    الفنان التونسي أحمد الرباعي يطرح حكايتي أنا ويحضر لعمل مغربي    هاني رمزي: الكوميديا السياسية أكثر تأثيرا من الأعمال الدرامية    هل اخترقت قيم اليمين المتطرف المندوبية الأوربية؟    دراسة حديثة.. التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    تشكلات الفرد الذي لا تحتمل كينونته..    الحكم سمير الكزاز يقود لقاء ربع نهاية كأس العرش بين اتحاد طنجة وحسنية أكادير    تخصيص حوالي 26 مليار درهم لدعم القدرة الشرائية للمغاربة ضمن مالية 2020    محمد رمضان في ساحة جامع لفنا.. المراكشيون والسياح يتجمهرون حوله – فيديو    النص الكامل لمقال سيست من خلاله أسماء لمرابط الحجاب قبل خلعه    عبيابة: تسليم حوالي 50 بطاقة مهنية لفنانين مغاربة والوزارة عازمة على استكمال هذا الورش    بنشعبون: 2020 آخر فرصة لتصريح المغاربة بأموالهم في الخارج    حوار حول الحرية    الحريات الفردية بين إفراط المجيزين وتفريط المكفرين    لاعبو كرة القدم أكثر عرضة للوفاة بهذه الأمراض التي تصيب الرأس والأعصاب    مقفعيات ..الكل كان ينتظر الريسوني ليكشف عن سرته    دراسة: دهون السمنة تتراكم في الرئة وتسبب الربو    دراسة: التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    أحمد الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية مقال رأي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طيران الإمارات تطلق حملة في المغرب لتوظيف مضيفات ومضيفين
نشر في زابريس يوم 09 - 10 - 2009


تعتزم طيران الإمارات، الناقلة العالمية التي تعمل انطلاقاً من دبي، إطلاق حملة توظيف جديدة في المغرب خلال الفترة من 10 إلى 13 أكتوبر 2009. وتأتي هذه الحملة في إطار التزام الناقلة الدولية لدولة الإمارات العربية المتحدة بدعم الحياة الاقتصاديّة في المغرب. وقال خالد الحداد، المدير الإقليمي لطيران الإمارات في المغرب وموريتانيا والسينغال : "نحن سعداء بالمستوى المهني العالي للمضيفات والمضيفين المغاربة العاملين مع طيران الإمارات، وهو ما يشجعنا على السعي إلى توظيف المزيد من خلال هذه الحملات المتكررة". يذكر أن حملة التوظيف هذه ليست الأولى من نوعها، حيث كانت النّاقلة قد نظمت عدة حملات سابقة منذ بدء خدماتها بين الدار البيضاء ودبي في عام 2002، ولقيت هذه المبادرات استجابة عالية المستوى، حيث يعمل لدى طيران الإمارات حالياً نحو 100 مضيفة ومضيف مغربي. وأضاف الحداد : "تأتي الحملة الجديدة في إطار مساعي النّاقلة الرامية إلى توفير أفضل الخدمات على رحلاتها، إذ تحرص طيران الإمارات على توظيف مضيفين ومضيفات ممن يتكلّمون اللّغة العربيّة لخدمة المسافرين العرب ضمن شبكة خطوطنا التي تغطي 100 وجهة حول العالم. وتضمّ أطقم الخدمات الجوية في طيران الإمارات عاملين ذوي ثقافات متعددة ينتمون إلى أكثر من 120 جنسية لتلبية متطلبات حرفائنا حول العالم". وتؤكد طيران الإمارات على أن التقدم للعمل معها لا يحتاج إلى دفع أي نوع من الرسوم أو التعامل عبر وسطاء، حيث لا تستخدم أي وكالة توظيف في المغرب. ويمكن للراغبين في العمل مضيفات ومضيفين، الذين يجدون في أنفسهم الكفاءة ويتمتعون بالثقة بالنفس والمؤهلات المناسبة والقدرة على التواصل، التقدم بطلباتهم عبر موقع مجموعة الإمارات الشبكي الخاصّ بالتوظيف www.emiratesgroupcareers.com وإيداع بياناتهم الكاملة.ويشترط في المرشحين أن يكونوا حاصلين على شهادة البكالوريا أو ما يعادلها وأن لا تقل أعمارهم عن 21 سنة بالإضافة إلى إجادة اللّغة الإنجليزية وأن يتمتعوا بشخصية ودودة ولطيفة ومتزنة مع استعدادهم للعمل بروح الفريق وتحمل المسؤولية وإدراك وتفهم ثقافات الآخرين، بالإضافة إلى سلامة البصر. وسوف تتم دعوة المؤهلين إلى إجراء مقابلات بهدف اختيار وتوظيف مضيفات ومضيفين للانضمام إلى فريق الخدمات الجوية في طيران الإمارات بعد أن يتم تدريبهم وفق المعايير الرفيعة للخدمات الجوية التي تعتمدها الناقلة. وسوف ينتقل الموظفون الجدد بعدئذ إلى دبي، حيث يخضعون بعد التعاقد معهم إلى دورات تدريب وتقييم مكثفة تعقد على مدى خمسة أسابيع في كلية الإمارات للتدريب في دبي. ومن هناك، يطير المضيفون لكي يعملوا في أجواء تنافسية تفسح المجال واسعاً أمام المجتهدين منهم للتقدم السريع. وتوفر الكلية أحدث معدات التدريب في العالم، بما في ذلك الجهاز التشبيهي الفريد لحالات الطوارئ والأجهزة التشبيهية بالحجم الكامل للطائرات للتدرب على فنون ومهارات الخدمة في الأجواء، وصولاً إلى وحدة التدريب الطبي على الإسعافات الأولية، والتي تحظى دوراتها وشهاداتها باعتراف وتقدير عالمي، لكي يضمن ركاب طيران الإمارات أنهم بين أيدٍ أمينة، أيدي أفضل أطقم المضيفين الجويين في العالم على الإطلاق. وسيحظى من يقع عليهم الاختيار بفرصة العمل لدى طيران الإمارات بعدّة امتيازات، إذ تؤمن النّاقلة بأن موظفيها هم رأسمالها الحقيقي، فهي توفر لهم أجواء عمل راقية ومزايا جذابة وتثري حياتهم المهنية، كما تتيح لهم فرصة العيش في دبي، التي تشتهر بطابعها العالمي ومراكز التسوق والفنادق الحديثة ومستوى المعيشة الراقي. كما ستمنحهم طيران الإمارات مجموعة من المكافآت تتضمن، بالإضافة إلى الراتب المغري المعفى من الضّرائب، سكناً حديثاً مفروشاً وتغطية طبية كاملة وإجازة سنوية مدتها ثلاثون يوماً مع تذكرة إلى بلد الموظف. ويمكن لمضيفات ومضيفي طيران الإمارات الاستفادة من ميزة الحصول على تذاكر مخفضة بأسعار رمزية على رحلات الناقلة وغيرها من شركات الخطوط الجوية العالمية، مما يفتح أمامهم باباً مثيراً للسفر والتجوال حول العالم. وكانت طيران الإمارات قد استهلت خدمتها بين المغرب ودبي بأربع رحلات أسبوعياً، ووصلت في مارس 2005 إلى سبع رحلات في الأسبوع، وذلك في إطار إستراتيجية طيران الإمارات لتعزيز تواجدها في منطقة شمال إفريقيا عامّة، وفي المغرب بالتّحديد، نظرًا للحركة السّياحيّة ونموّ المبادلات التّجاريّة بين المغرب ودولة الإمارات العربية المتحدة وتدفّق الاستثمارات الإماراتيّة إلى المغرب من خلال مشاريع ضخمة تقدر بعدة مليارات الدولارات. كما عززت طيران الإمارات مؤخراً خدماتها بين الدار البيضاء ودبي باستخدام طائرة بوينج جديدة من طراز 777- 300 إي آر ذات المدى الطّويل عوضاً عن طائرة الإيرباص أ340- 300، وذلك منذ فاتح يوليوز 2009 لترتفع السعة المقعدية المتاحة بمقدار 97 مقعدا في كلّ رحلة ذهابا أو إيّابا.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.