باحث: اللغة المستعملة بالبرلمان تدل على واقع المشهد السياسي المغربي    الجزائر: ما يتم تداوله عن تأجيل القمة العربية "مغالطة"    حاليلوزيتش: قرعة كأس العالم جنبتنا المواجهات الملتهبة وحظوظنا متساوية مع الكونغو    موزاييك: الروتور دالماتش الفاصل بين مالي وتونس غادي يتلعب فالمغرب    طقس الأحد | استمرار الأجواء الباردة.. وأمطار ضعيفة تزور هذه المناطق    خبير في السياسات والنظم الصحية: الصنف الفرعي (BA.2) لمتحور أوميكرون يستدعي اليقظة أكثر من القلق    خبير: المتحور الجديد لأوميكرون يستدعي اليقظة أكثر من القلق وهذه خطورته    عارض شائع يدل على الإصابة بمتحور "أوميكرون"    "براد المخزن ونخبة السكر" كتاب جديد للإعلامي والكاتب عبد العزيز كوكاس    بالأرقام: تفاصيل الوضع الوبائي لفيروس كورونا بالمغرب وفق آخر الإحصائيات    "مايكروسوفت" تركب قطار الميتافيرس    ثلاث دراسات أميركية تؤكد فعالية الجرعة المعززة ضد "أوميكرون"    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 22 يناير..    وفاة زوجة الشيخ العلامة زين العابدين بلافريج    مدرب الكونغو الدمقراطية : ذهبت إلى الحمام 4 مرات بعد عِلمي بوقوعنا في القرعة ضد المغرب    بمشاركة فنانين.. تتويج ملك وملكة جمال الذهب بالدار البيضاء    الأكاديمي العوفي يُشَبه رحيل الشاعر الحسين القمري بأُفول القمر    ألمانيا.. إقالة قائد القوات البحرية إثر تصريحات له حول أوكرانيا    رحلة قافلة الجنوب… عرض غير مسبوق عند وكالة الأسفار travel day    الاشتباكات متواصلة بين تنظيم الدولة الإسلامية والقوات الكردية في سوريا والحصيلة 89 قتيلا    حاليلوزيتش: حظوظ "أسود الأطلس" في التأهل إلى نهائيات المونديال متساوية مع منتخب الكونغو الديمقراطية    الاتحاد البرازيلي لكرة القدم يفرض اللقاح الإلزامي لجميع اللاعبين    سيدة تطلق النار على عاملة في مطعم "ماكدونالدز" بسبب البطاطا المقلية    طقس الأحد..تساقطات ثلجية وأمطار ضعيفة في مناطق المملكة    خاليلوزيتش يتحدث عن المباراة الحاسمة ضد الكونغو ومالاوي    استقالة قائد البحرية الألمانية من منصبه على خلفية إشادته ببوتين    جزر القمر بدون حراس مرمى أمام الكاميرون في كأس أمم أفريقيا    عاجل. "الديستي" طيحات أخطر مجرمين ففاس ومن بينهم "العود": صادرة فحقهوم عشرات مذكرات البحث بسبب ارتكابهم جرائم خطيرة    الصحراء المغربية.. الأمين العام للأمم المتحدة يجدد التأكيد على مركزية العملية السياسية الأممية    وفاة مخرج مسلسل باب الحارة بسام الملا عن 66 عاما    إلكونفيدينثيال: إسبانيا تقف ضد روسيا في أزمة أوكرانيا سعيا وراء دعم أمريكا و"النيتو" في صراعها مع المغرب    ريانير تكذب خبر انسحابها وتعلن جدولها الصيفي من و إلى المغرب    المبادرة المغربية للعلوم والفكر تنطلق في أكاديمية التمكين الاقتصادي للمرأة الناظورية    تنديد دولي بتجنيد الأطفال في مخيمات تندوف    ارتفاع حركة النقل الجوي ب 109 في المئة سنة 2021 بمطار العروي    رشيد العلالي يفاجئ الرابور طوطو ويستقبل والده ببلاطو "رشيد شو"...الفيديو    كأس إفريقيا.. حصة تدريبية لأسود الأطلس بدون حكيمي وبونو وفجر    توظيف مالي لمبلغ 1,5 مليار درهم من فائض الخزينة    الطالب "يزيد كلابيلي" ينال دبلوم الماستر بميزة مشرف جدا مع التوصية بالنشر بعد قبول رسالته البحثية في قانون العقار والتعمير    اختفاء النحل من المناحل ببعض المناطق بالمملكة.. ما الذي يحدث؟    هيئة نقابية تنتقد "برنامج أوراش" الذي أطلقته الحكومة وتعتبر أنه لن يسهم في القضاء على البطالة    محمد صلاح وماني احتياطي التشكيلة المثالية لأمم أفريقيا    بالإجماع..مجلس الأمن الدولي يدين الهجمات الحوثية على الإمارات ويصفها ب"الإرهابية الشنيعة"    0يت الطالب يعطي انطلاقة خدمات المركز الصحي أم كلثوم بالدار البيضاء    من جديد.. أطباء القطاع الخاص يهددون بالتصعيد    الغموض يكتنف اعتزال الفنان الأمازيغي "العربي إمغران".    حمزة الفيلالي يدخل القفص الذهبي للمرة الثالثة..وهذه هوية زوجته    حركة طالبان تفرض غرامة على كل شخص لم يؤدي الصلاة جماعة في المسجد    تطورات جديدة في ملف مصفاة سامير بالمحمدية ..    تقرير رسمي يرصد مكامن ضعف التحول الرقمي بالمغرب    قوانين المالية بين رهانات الاقلاع وإكراهات التمويل    الأمم المتحدة تتبنى قرارا ضد إنكار ال"هولوكوست" ومعادة السامية    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 21 يناير..    إصابة مدرب المنتخب التونسي منذر الكبير بكورونا    شاهد ماذا كان يعبد هؤلاء قبل إسلامهم!! (فيديو)    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 20 يناير..    "مشاهد المعراج بين التطلعات الذاتية والضوابط العقدية"    ندوة علمية من تنظيم معهد الغرب الإسلامي بتطوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



منطق الأغلبية أو المعارضة لتشكيل المجالس الجهوية والجماعية لم يصمد أمام الخصوصيات الجهوية والمحلية
نشر في أخبارنا يوم 13 - 09 - 2015

الرباط 13 شتنبر 2015 /ومع/ تنطلق ابتداء من يوم الغد الاثنين وإلى غاية يوم الخميس، عمليات انتخاب رؤساء المجالس الجهوية والجماعية، وكذلك تشكيل المكاتب، في سياق الخطوات التي ستتوج ورش الاستحقاقات الجماعية والجهوية الذي عاشته المملكة في الرابع من شتنبر الجاري. غير أنه يبدو واضحا أن تفعيل منطق الأغلبية أو المعارضة لتشكيل المجالس الجهوية والجماعية لم يصمد أمام الخصوصيات الجهوية والمحلية.
فغداة الإعلان عن نتائج الاستحقاقات، أعربت مجموعة من الأحزاب، سواء المؤلفة للأغلبية الحكومية أو المصطفة في المعارضة، على التزامها واحترامها لإرادة الناخبين، وتفعيلها لمنطق الأغلبية أو المعارضة في تحالفاتها لتشكيل رئاسات المجالس الجهوية والجماعية.
إلا أن هذا المنطق لم يصمد أمام الخصوصيات الجهوية والمحلية، التي غالبا ما تطبعها استثناءات خاصة متعلقة أساسا بارتباطات شخصية أو تقاربات محلية أو رغبة في تكرار تجارب تسيير ناجحة، مما دفع ببعض الفاعلين السياسيين المحليين إلى تجاوز التوجيهات المركزية لأحزابهم بإعلانهم، من خلال بلاغات، عن تحالفات خارج منطق الأغلبية والمعارضة.
وعلى خلفية ذلك خرجت المكاتب المركزية لبعض الأحزاب السياسية لتبرير مواقف فروعها المحلية، مؤكدة التزامها بأولوية الائتلاف الحكومي في تدبير التحالفات مع إمكانية الانفتاح على باقي الأطياف السياسية.
وهكذا، وحسب ما تم تداوله من أخبار أو بلاغات عبر مختلف المنابر الإعلامية، عرفت مدينة سطات إعلان كل من حزب العدالة والتنمية وحزب الاستقلال والحركة الديمقراطية الاجتماعية عن تحالفهم لتكوين مكتب بلدية سطات.
أما بمدينة الجديدة فيرتقب أن تؤول رئاسة المجلس الجماعي لحزب الاستقلال، عقب تحالف جمعه بكل من العدالة والتنمية والتقدم والاشتراكية.
وبسيدي بنور فقد جمع تحالف كل من العدالة والتنمية والأصالة والمعاصرة والتقدم والاشتراكية، لتشكيل مكتب المجلس الجماعي برئاسة "البام".
إلى ذلك، وبجماعة سيدي الطيبي، إقليم القنيطرة، عقدت أحزاب العدالة والتنمية والحركة الشعبية والاتحاد المغربي للديمقراطية تحالفا لتأليف مكتب المجلس الجماعي. تحالف آخر عرفته كذلك جماعة الحدادة، حيث ترأس " البيجيدي" المجلس الجماعي بعد تحالف مع كل من حزب الاستقلال والأصالة والمعاصرة.
أما بسوق الأربعاء، فقد أعلنت الفروع المحلية لكل من العدالة والتنمية والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والاتحاد الدستوري والاستقلال عن تكتلها لتشكيل مكتب المجلس الجماعي. وبمشرع بلقصيري، إقليم سيدي قاسم هذه المرة، أعلنت أحزاب العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار والحركة الشعبية والتقدم والاشتراكية والبيئة والتنمية المستدامة والطليعة الديمقراطي الاشتراكي عن تحالفها.
وفي سياق آخر، وبمدينة آزرو أعلنت أحزاب العدالة والتنمية والاستقلال والحركة الشعبية والاتحاد الدستوري والطليعة الديمقراطي الاشتراكي عن توقيعها لميثاق شرف لمواجهة تحالف التقدم والاشتراكية والتجمع الوطني للأحرار والأصالة والمعاصرة. ميثاق للشرف أعلن كذلك بتاونات بين كل من العدالة والتنمية والتجمع الوطني للأحرار والحركة الشعبية والأصالة والمعاصرة لمواجهة التحالف المكون من قبل حزب التقدم والاشتراكية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.