مجلس المستشارين يصادق بالأغلبية على الجزء الأول من مشروع مالية 2019    فرنسا تكشف أن منفذ الهجوم الارهابي بستراسبورغ من أصول مغربية    قبل 48 ساعة على إغلاق ملفات الترشح ل”كان2019″..المغرب يلتزم الصمت والقرار بيد الحكومة    ابرز خصوم لفيربول في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا    رحلة خاصة لجماهير اتحاد طنجة نحو ولاية بشار الجزائرية    10 سنوات سجنا لرئيس جماعة أولاد غانم وكاتب المجلس بسبب "التزوير في محضر رسمي"    متحديا الكونغرس وال"سي آي إيه".. "ترامب": أدعم "ابن سلمان" لأنه حليف جيد لنا    البرلمان البريطاني يجري تصويتا لسحب الثقة من رئيسة الوزراء “تريزا ماي”    غوتيريس يشيد ب »سياسة بنعتيق ».. ويستفسر عن صحة اليوسفي    “لارام” تتسلم في أمريكا طائرة بوينغ جديدة ذات مواصفات تكنولوجية متطورة    انتصارات المغرب في الاتحاد الأوربي تُغضب الانفصاليين و”البوليساريو” تهدد باللجوء إلى القضاء    الرجاء يكمل عقد المتأهلين لربع نهائي البطولة العربية..تعرف على باقي الأندية    إقصاء واعتذار..هكذا ودع مدرب الإسماعيلي فريقه من “دونور”    وهبي يدخل على خط قضية حامي الدين ويجر الوزير الرميد إلى المساءلة بالبرلمان    تونس.. ممثل سوري يخرج عاريا على المسرح والجمهور يغادر    أزولاي يشيد بملوك المغرب الذين شرفوا ذاكرة اليهود المضطهدين خلال الهولوكوست    دياراف داكار يحشد الجماهير لمساندته أمام الوداد    اعتقال أشخاص متصلين بمنفذ "هجوم ستراسبورغ"    الملك محمد السادس يبعث بهبات إلى شرفاء زوايا طنجة    نجم جديد يستعد للنزول من سفينة برشلونة!    جلالة الملك يهنئ الرئيس الكيني بمناسبة احتفال بلاده بذكرى استقلالها    أمن طنجة يفكك عصابة إجرامية متكونة من ثلاث أشقاء وصديق لهم    “القابلات” يرفضن سياسة التعاقد وينزلن غدا إلى شوارع    أساتذة التعاقد بوجدة يضربون عن العمل    أحوال الطقس غدا الخميس.. أمطار مرتقبة في بعض المناطق    أنطونيو غوتيريش بقمة المناخ بكاتوفيتشي البولونية    براق "طنجة".. خطوة في اتجاه التأهيل النوعي للشبكة السككية    الرقم الأخضر يطيح بقائد وكاتب ضبط    رئاسة النيابة العامة تتشدد في حماية الحياة الخاصة للأفراد    نور الدين امرابط أفضل لاعب في الجولة ال12 للدوري السعودي    القارئ الممتهن القراءة    الكتابة الإقليمية للإتحاد الاشتراكي بجهة طنجة تطوان الحسيمة،تنظم الملتقى الجهوي للمنتخبين بإسم الإتحاد الإشتراكي في البرلمان والجماعات الترابية والغرف المهنية    « الفايسبوك » يطيح ب »مجرم فاس »    10 أفلام تتنافس على جوائز الدورة العاشرة للمهرجان الدولي للفيلم الوثائقي بخريبكة    الدكتور عبد السلام الوزاني بالمقهى الأدبي باسفي    بحثا عن أفق ثقافي وشعري جديد: الملتقى الأول للشعراء المغاربة والإسبان بتطوان    بعد شيشاوة…داء ال جدري يضرب قطعان جهة الشاوية    فرنسا تجهز “سلاح سري” للقضاء على أصحاب “السترات الصفراء”    صور وتفاصيل جديدة على هجوم ستراسبورگ.. والارهابي اللي تيرا فالناس طلع مغربي الاصل    مراكش.. اختتام المؤتمر الحكومي الدولي من أجل المصادقة على الميثاق العالمي للهجرة    المغرب على رأس الدول التي تلتزم بمحاربة التغير المناخي    أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدرهم    جولة مسرحية ل «زهر وشوك» لفرقة مسارات    بالصور.. افتتاح المهرجان الدولي لفيلم الطالب    شارلز لورانس.. ممثل ومسرحي عالمي أنجبته طنجة الدولية    إقليم الفحص أنجرة : تسليم هبة ملكية للشرفاء "العجبيين"    عشرات المواطنين من الأقاليم الجنوبية يتوجهون للبحث عن الترفاس وسط رعب الألغام    القضاء الكندي يفرج بكفالة عن المديرة المالية لمجموعة الصينية هواوي    هذه خطة لجنة مناخ الأعمال لإقناع فريق «دوينغ بيزنس»    شركة سامسونغ تستعد لإطلاق هاتف ذكي واجهته كلها شاشة    تعرّف على أهمية شرب الماء خلال فصل الشتاء    تفاديا لتكرر معاناة حجاج المغرب.. التوفيق يجتمع بوزير الحج السعودي بمكة تحضيرا لموسم الحج المقبل    رسالة العلماء .. حلقات يكتبها أحمد الريسوني الحلقة الأولى: العلماء ورثة الأنبياء    جدل المساواة في الإرث يصل إلى الحكومة والتقدم والاشتراكية يطالب بإقراره    عصير البرتقال يحمي من مرض عقلي خطير    دراسة: هكذا يؤثر "الهاتف الذكي" على دماغ الطفل    دراسة تؤكد فعالية التأمل في علاج اعراض ما بعد الصدمات    الحكواتية أمال المزروري تتألق في الملتقى العاشر للسيرة النبوية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التجارة بالدين تستفحل من جديد مقال
نشر في العمق المغربي يوم 13 - 11 - 2018

أحداث الأمة تتعاقب وتتراكم وتتعقد ،والكل يستطلع و يترقب، والكون يهتز فزعا على مآسي الشعوب في كل بقاع العالم العربي المنكوب والمكلوم. و لسان الحال يستنكر، هل من ناصر يستنصر، هل من صريح بالحق يكبر ،هل من مصلح للوضع يغير، هل من عالم أو داعية يستصرخ ويعلنها مدوية في الآفاق.
كفى من النفاق. كفى من الارتزاق ، كفى من استغلال الدين للشقاق، فالإسلام بريء من قهر الضعفاء ونصرة الطغاة والسفهاء؟ بريء من هتك الأعراض وسفك الدماء ،بريء من أي انتماء سياسي يحق الباطل و يورث الشقاء.
ما هذا الميول السافر في المواقف والآراء. ما هذه الخطب والخطابات الصماء، ما هذا التحريف للكلم بطرق نكراء ، أو ليس العلماء ورثة الأنبياء؟! بالعلم والصدق هم أصفياء،
ما هذا الجنوح عن الحق الذي يسبب الضراء، أهذا خوف أو ضلال لا يستحق البقاء، أم هذا ذل أو انتكاسة تثير البكاء ،أم هذا خضوع أو خنوع وبأس الوباء.
كيف تزكي ظالما وتجعله في صنف الأتقياء ،كيف تقر بقانون يكرس المشقة والبلاء
فبالله عليكم ،استيقظوا من غفلتكم ،فالأمة لازالت تعول عليكم، آمالها فيكم ، فلا تخذلوها بصمتكم،أو بتصريحات طائشة تكون شاهدة عليكم،
والأمة لا زالت تحسبكم أنكم لدولنا صمام أمانها،المرشدون لسياستها،المقومون لأخطائها،الناصحون لحكامها،المصلحون لعيوبها ،الساعون لإنجاح نهجها،الساهرون على عدالتها..
والشعوب بريئة من كل عالم أو داعية سولت له نفسه الإعانة على نشر القهر والاستبداد ،
أو السعي إلى تحصيل حطام الدنيا بخطاب أو مداد ، أو تسخير نفسه لظلم العباد ،أو يشهد زورا ليبيح الفساد .
هؤلاء نقول لهم: لنا ديننا ولكم دينكم ، وحري بكم أن تلزموا بيوتكم ، وعليكم بخويصصة أنفسكم.
وتذكروا أقوال النبي صلى الله عليه وسلم :
1 – روى البخاري في صحيحه عن أنس رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «انصر أخاك ظالمًا، أو مَظْلومًا»، فقال رجل: “يا رسول الله، أنصره إذا كان مَظْلومًا، أفرأيت إذا كان ظالمًا، كيف أنصره؟” قال: «تَحْجُزُه، أو تمنعه من الظُّلم، فإنَّ ذلك نَصْره .».
1 – عن حذيفة بن اليمان : كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير وكنت أسأله عن الشر مخافة أن يدركني، فقلت يا رسول الله: إنا كنا في جاهلية وشر فجاءنا الله بهذا الخير فهل بعد هذا الخير من شر؟ قال: نعم، قلت: وهل بعد ذلك الشر من خير؟ قال: نعم، وفيه دخن، قلت: وما دخنه؟ قال: قوم يهدون بغير هديي، تعرف منهم وتنكر، قلت: فهل بعد ذلك الخير من شر؟ قال: نعم، دعاة على أبواب جهنم، من أجابهم إليها قذفوه فيها، قلت: يا رسول الله: صفهم لنا، فقال: هم من جلدتنا ويتكلمون بألسنتنا، قلت: فما تأمرني إن أدركني ذلك؟ قال: تلزم جماعة المسلمين وإمامهم. قلت: فإن لم يكن لهم جماعة ولا إمام؟ قال: فاعتزل تلك الفرق كلها ولو أن تعض بأصل شجرة حتى يدركك الموت وأنت على ذلك .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.