المحمدية .. اعتماد عدة إجراءات استثنائية للحد من تفشي وباء كوفيد-19    انتخاب المغرب رئيسا للدورة ال 64 لمؤتمر الطاقة الذرية    مدريد تحد من التنقل لكبح انتشار "كورونا"    سواريز يفسخ عقده مع برشلونة ويحدد وجهته    تتويج تلميذ مغربي بالميدالية النحاسية في الأولمبياد الدولية في المعلوميات    بتنسيق مع الديستي.. حجز 5000 قنينة خمر في عملية نوعية بفاس    إعادة فتح المدارس المغلقة بطنجة    ضبط كمية كبيرة من مخدر الشيرا بعرض ساحل القصر الصغير و توقيف مغربي و إسباني    مأساة جديدة.. زوج يقتل زوجته بأكادير وابنتهما تحكي تفاصيل المجزرة    نسرين الراضي من بين المرشحات للفوز بجائزة أفضل ممثلة في إفريقيا    المخرج السينمائي السوداني هشام حجوج وراء القضبان    في رقم قياسي جديد.. 3426 مريضا تماثل للشفاء من الفيروس خلال 24 ساعة    شبح الإنفلونزا يطل برأسه في ذروة حالات الإصابة بكورونا    كوفيد-19.. أمريكا تقترب من حاجز 200 ألف وفاة    منظمة الصحة العالمية توافق على برتوكول لتجريب عشبة "الشيح" في علاج كورونا    سلطات المحمدية تقرر إغلاق أحياء و فضاءات عامة و تشديد قيود التنقل    راكيتيتش يضع حداً لمشواره مع المنتخب الكرواتي    فيينا : المغرب يجدد التأكيد على التزامه بمعاهدة عدم انتشار الأسلحة النووية    برنامج فرنسي للتحقيقات يرسم صورة قاتمة للحريات والديمقراطية في الجزائر    استفادة 9391 معتقلا من عملية المحاكمات عن بعد في أقل من أسبوع    السلامي يبرمج حصة تدريبية مسائية خفيفة للأسماء المشاركة أمام الدفاع الجديدي بحضور الحافيظي وبوطيب    غوارديولا يود البقاء في مانشستر سيتي الإنجليزي    ثلاث لاعبين من حسنية أكادير لكرة القدم في القائمة الأولية للمنتخب الوطني المغربي    توقيعات المؤتمر الإستثنائي تبلغ 300 و شبيبة البيجيدي تنتفض ضد "حراس المعبد" !    المستشفى العسكري ببيروت قدم 28 ألفا و600 خدمة طبية لفائدة المتضررين من الحادث    نقابة تدعو وزارة التربية الوطنية للوفاء بتعهداتها بترقية حاملي الشواهد العليا وتغيير الإطار    "inwi money" تفاجئ زبناءها بخدمة "التحويلات المالية الدولية"    اعتقال شرطية بسبب شيك بقيمة 100 مليون سنتيم    توقيف عروسين بعد أن فرا من حفل زفافهما السري بطنجة    هواوي تطلق هاتفها الجديد "Y9a" ضمن سلسلة "Y" المتميزة    ملفات مسربة تكشف تورط أبناك عالمية في غسيل الأموال و المتاجرة في عائدات المخدرات و الجريمة !    مهرجان جوميا للعلامات التجارية.. أسبوع من التخفيضات على أكبر العلامات التجارية    المغرب يتراجع في سرعة الأنترنت عبر العالم !    مواطنون غاضبون من ارتفاع أسعار "الدجاج" وجمعية مربي الدواجن ترد    هل يلحق كومارا بالديربي البيضاوي    أشرف حكيمي.. نجم جديد في سماء الدوري الإيطالي    بعد ظهور بؤرة وبائية بسوق السمك.. تعقيم شامل لمرافق ميناء الصويرة    تصريحات إعلامية لنادل مقهى في قضية زجرية تجره للتحقيق بطنجة    بعد اصابته بفيروس كورونا..عزيز الرباح يخضع لحجر صحي إلزامي ويدعو المغاربة إلى الالتزام بشروط الوقاية    وضع استراتيجية لتدبير الجائحة..هذه حصيلة "السياش"    محطات طرامواي الدار البيضاء تغير أسماءها بسبب كوفيد-19    آن أوان الاستيقاظ: تصور أكثر إشراقًا لمستقبل المرأة    M6 تسأل الجزائر: كيف لبلد غني بالبترول والغاز أن يفكر شبابه في "الحريك"؟    بالصور.. بعد إيمان الباني النجم التركي emrekzlrmk يخطف قلب الفنانة المغربية ليلى    مغاربة في رسالة إلى كوبل أكادير: كنبغيوكم بزاف ولا للتنمر    الدكتور مصطفى يعلى يكتب : أفقا للخلاص في رواية "ليالي ألف ليلة" لنجيب محفوظ    محمد السالم و جميلة في ديو و بالبنط العريض ثالثهما    طقس بداية الأسبوع..حار داخل الأقاليم الجنوبية وسوس    كورونا تضرب بقوة في جميع أنحاء العالم.. أغلقت مدريد وضحاياها يتجاوزون عتبة 200 ألف وفاة في أمريكا    جدلية المعنى ووهم الفهم.. كيف يمكن أن نرسم سبل الخلاص؟    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    سيناريو فوز ترامب في الانتخابات الأمريكية القادمة    لامارك لاكوست تخلات على روابا متهمين فقضايا ديال الاعتداء الجنسي    مكتب التحقيقات الفدرالي يحدد مصدر طرد سام تم إرساله إلى ترامب    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    حتى يغيروا ما بأنفسهم    وزير الأوقاف: "المساجد لن تفتح لصلاة الجمعة إلا بانخفاض أو زوال جائحة كورونا"    دافقير يكتب: عصيد.. فكرة ترعب طيور الظلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأحرار: حكومة بنكيران مسؤولة عن مشاكل التجار وعلى العثماني تصحيح الوضع في بلاغ للمكتب السياسي للحزب
نشر في العمق المغربي يوم 12 - 01 - 2019

حمل حزب التجمع الوطني للأحرار، مسؤولية الصعوبات التي يعيشها التجار، إلى حكومة ابن كيران، معتبرا أن “مصدر هذه المشاكل هي حصيلة لمسلسل إجراءات تم اعتمادها من قبل الحكومة السابقة في قانون المالية 2014، حيث تم توسيع صلاحيات المراقبة لأعوان الجمارك لتمتد على الطرقات عوض الإقتصار على النقط الحدودية كما كان معمولا به سابقا”.
وقال المكتب السياسي للحزب في بلاغ له، توصلت جريدة “العمق” بنسخة منه، إن “مسلسل التراجعات التي طالت هذه الفئة، استمر عبر الإجراءات التي أقرتها الحكومة الحالية، في قانون المالية لسنة 2018 والمتمثلة أساسا في اعتماد نظام رقمنة الفواتير”.
ودعا الحزب حكومة العثماني إلى “إجراء التعديلات اللازمة وبشكل عاجل على مدونة الضرائب ومدونة الجمارك قصد تصحيح هذا الوضع”، وذلك “بالنظر للتأثير السلبي المباشر لهذه الإجراءات التي فرضت دون مشاورات مسبقة مع التجار.
لأول مرة في تاريخها .. إضراب عام للتجار يتسبب في شلل تام بتيزنيت (فيديو)
إقرأ أيضا
وشدد حزب أخنوش على أنه يتوجب، بعد لك، “إطلاق مشاورات جديدة مع الأطراف المعنية، في جو من الإحترام والإنفتاح وتقديم بدائل إقتصادية فعالة، تخدم مصالح الاقتصاد الوطني وتخدم مصالح التجار، من خلال إقرار إصلاحات حقيقية ترضي جميع الأطراف، وتشكل إصلاحا هيكليا وإطارا قانونيا يضع حدا لهذا المشكل”.
جاء ذلك خلال اجتماع للمكتب السياسي لحزب الحمامة برئاسة عزيز أخنوش، أمس الجمعة بمدينة الناضور، حيث أعلن خلاله عن انعقاد المجلس الوطني للتجمع الوطني للأحرار في 27 يناير بالرباط، تطبيقا للمادة 34 من النظام الأساسي للحزب، حسب البلاغ ذاته.
وكان رئيس الحكومة سعد الدين العثماني قد أعلن إيقاف الإجراءات التي أثارت ردود فعل التجار والمهنيين وأصحاب المهن الحرة في عدد من المدن، إلى حين التواصل المباشر بين القطاعات الحكومية المعنية وكافة الأطراف الممثلة لهذه الفئة، من أجل الوقوف على حقيقة الصعوبات والبحث على الحلول المناسبة لها.
“الفوترة” تدفع تجارا لإعلان إضراب وطني.. ومطالب بالتراجع عن القرار
إقرأ أيضا
يُشار إلى أن عدد من الجمعيات المهنية للتجار، خاصة بمدن الجنوب، أعلنت خوض إضرابات عامة احتجاجا على الإصلاحات الضريبية التي تضمنها قانون المالية 2019، أبرزها إقليم تزنيت الذي عرف قطاعه التجاري "شللا تاما" أول أمس الخميس، بعدما أقفلت جميع المحلات التجارية أبوابها، واستيقظت الساكنة المحلية، على شبه كساد تجاري وشلل تام عم أرجاءها.
وبالرغم من تطمينات العثماني خلال جلسة المساءلة الشهرية الأخيرة بالبرلمان، لأصحاب محلات البقالة والمحلبات، وصدور بلاغ من الادارة العامة للضرائب، كونهم غير معنيين بالإصلاح الضريبي، إلا أن تجار الإقليم الصغار ونصف الجملة والجملة، قرروا خوض الاضراب الوطني، مع استثناء الصيدليات.
كما أعلن المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتجار والمهنيين بالرباط، أن التجار قرروا خوض إضراب عام بالإقليم يوم الخميس 17 يناير الجاري، "كخطوة أولى في أفق الخطوات التصعيدية في حالة عدم الإستجابة لمطالبهم".
بعد احتجاجات التجار .. الحكومة توقف إجراءات ضريبية أثارت الجدل
إقرأ أيضا
ويطالب أصحاب المحلات التجارية بتعديل الفقرة الثالثة من المادة 145 للمدونة العامة للضرائب، والتي تنص على "أنه يجب على الخاضعين للضريبة أن يسلموا للمشترين منهم أو لزبنائهم فاتورات أو بيانات حسابية مرقمة مسبقا ومسحوبة من سلسلة متصلة أو مطبوعة بنظام معلوماتي وفق سلسلة متصلة".
يأتي ذلك في وقت أعلنت فيه وزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، أن الوزير مولاي حفيظ العلمي سيعقد، يوم الأربعاء المقبل، اجتماعا مع غرف التجارة والصناعة وممثلي التجار، بحضور المديرية العامة للضرائب والإدارة العامة للجمارك والضرائب غير المباشرة، وذلك في إطار تتبع مطالب التجار من طرف الوزارة الوصية على القطاع.
مديرية الضرائب تطمئن التجار .. وتكشف المعنيين بنظام الفوترة الجديد
إقرأ أيضا
وكانت المديرية العامة للضرائب، قد كشفت أن الأحكام الجديدة للنظام الضريبي المتعلق بالفوترة، لم تدخل بعد حيز التنفيذ ولن يتم تطبيقها إلا بعد صدور النص التنظيمي، مطمئة التجار أن البرنامج المعلوماتي للفوترة لن يشمل الجميع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.