منطقة للأويغور بالصين تشهد أعلى معدل اعتقالات عالميا    المكتب المديري لنادي الرجاء يعلن عن تقديم استقالته الجماعية    جنوب افريقيا تعترض على استقبال المغرب لمباريات ليبيريا في تصفيات كان 2023    شغب المسيرين والمنخرطين يضرب ملعب العبدي في مباراة الدفاع الجديدي واتحاد طنجة    افتتاح رسمي لمعبر باب سبتة والآلاف يستعدون لدخول المغرب    قلعة السراغنة.. افتتاح المنطقة الأمنية بمناسبة ذكرى تأسيس الأمن الوطني    رسميا.. فتح الحدود من جديد مع سبتة المحتلة    حزن في طنجة.. جموع غفيرة تشيع جنازة الصحافي عادل الطويل (فيديو)    خاص..صعوبات تعترض جلسة الصلح بين وحيد خاليلوزيتش وحكيم زياش    الكاف يصدر عقوبات ضد الرجاء والوداد في دوري الأبطال    مستمرا في أفعاله المثيرة للجدل.. وادو يعارض الكاف والمغاربة بشأن نهائي أبطال إفريقيا    عاصفة رملية قوية تتسبب في إغلاق المدارس والجامعات والمكاتب وتعليق الرحلات الجوية في دولة عربية.    عيد الأضحى 1443: ترقيم أزيد من 3 ملايين رأس من الأغنام والماعز إلى غاية 16 مايو الجاري (أونسا)    عيد الأضحى.. ترقيم 3 ملايين من الأغنام والماعز    تدشين المقر الجديد للمنطقة الأمنية لإمزورن التابعة للأمن الجهوي للحسيمة    استنفار بالميناء المتوسطي بحثا عن شاحنة مشبوهة محملة بفاكهة البطيخ    "كرسي الأدب الإفريقي" بأكاديمية المملكة مشروع طموح يربط الشمال بالجنوب    الحموشي يتعهد بتحصين مباريات الأمن من كل أشكال الغش ومحاربة الفساد المالي    لقجع يغلق الباب أمام دعم المحروقات: سنحتاج ل60 مليار درهم إضافية في صندوق المقاصة وعندها سيتوقف ورش الحماية الاجتماعية    مقر جديد للمنطقة الأمنية بقلعة السراغنة    السجن يستقبل صاحب "طاجين الدود"    موخاريق: الموظفون والأجراء سيحاكمون بنكيران .. ورفض زيادة الأجور "عار"    الاتحاد الأوروبي يجدد موقفه من قضية الصحراء المغربية.. والجزائر تحشر أنفها من جديد    المغرب ومنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية يُعززان شراكتهما الصناعية    "خط الأسد" يستعد لإنتاج اللقاح ضد الجائحة‬ في المغرب    ماكرون يعين إليزابيت بورن رئيسة للوزراء    أردوغان: السويد وفنلندا لا تبديان موقفا صريحا ضد التنظيمات الإرهابية    مصدر يوضح بشأن العقوبات المرتقبة من الجامعة بشأن أحداث شغب مدينة خريبكة    الأساتذة المقصيون خارج السلم وضحايا تجميد الترقيات يحتجون أمام "وزارة التربية" بالرباط-فيديو    سحرة "الإخوان".. ورفاقهم    سؤال تتولد عنه أسئلة    اقرأ بتمعن.. جامعة كليات العلوم الشرعية    اليوم الوطني للمتاحف.. تنظيم تظاهرة "حدائق الشعر" بتطوان    المغرب يسجل 54 إصابة كورونا جديدة ووفاة وحيدة    نتائج أولية تظهر تراجع حلفاء "حزب الله"    حملة لوزارة الصحة لتشجيع الرضاعة الطبيعية.. منظمة الصحة ترصد علاقة بين ذكاء الطفل والرضاعة    مدرب نهضة بركان: التركيز الذهني للاعبين كان وراء تأهل الفريق إلى النهائي    الوكالة الوطنية للتأمين الصحي والوكالة الوطنية للمساعدة الطبية المالية تعززان شراكتهما في المجال الصحي    مطارات المغرب تستعيد عافيتها بعد ركود سنتين من جائحة كورونا… التفاصيل بالأرقام.    بنك المغرب: مبلغ القروض البنكية تجاوز 989 مليار درهم في متم مارس 2022    المكتبة الوطنية تحتضن حفل توقيع رواية أردنية حول "معاناة المحتجزين في مخيمات تندوف"    بعد قرار الهند.. ارتفاع أسعار القمح في العالم    تسجيل حالة وفاة واحدة و54 إصابة جديدة بكورونا في المغرب    بلاغ جديد من رئاسة الحكومة    لماذا الفلسطينيون وحدهم يدافعون عن المسجد الأقصى؟    برهان التمانع وقطعية الواقع على عقيدة التوحيد    ماذا جنت عليك الطبقة الوسطى ياصاحب المعاش المليح ؟    البنك الدولي يكشف ارتفاع تحويلات مغاربة العالم    "التعايش تحت سماء مغربية".. حفل فني يوم 28 ماي بالرباط تكريما للراحلة الحاجة الحمداوية    الموت يفجع المنتج المغربي ريدوان بوفاة والدته    فيلم "البطاطا" يتوج بجائزة الدورة ال 14 لمهرجان سوس الدولي للفيلم القصير    باحث مغربي: إسبانيا لا تنوي إقامة أي تعاون مع المغرب فيما يتعلق بتدبير الحقل الديني    فرنسا تلغي إلزامية وضع الكمامة في وسائل النقل    مالي تنسحب من مجموعة دول الساحل    التدبير المغربي لمعضلة التطرف العنيف: قراءة بانورامية    الملك سلمان يخرج من المستشفى بعد إجراء فحوصات طبية    حفل يقدم مسرحية "أمشوم" بالناظور    4 أطعمة تجنب وضعها في الثلاجة!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



نيجيريا : العنف الطائفي يخلف أكثر من 460 قتيلا والآلاف من النازحين
نشر في العلم يوم 22 - 01 - 2010

ارتفع عدد قتلى الاشتباكات الطائفية بين المسلمين والمسيحيين في مدينة غوس، والمناطق التي حولها ، وسط نيجيريا ، خلال أربعة أيام ، إلى أكثر من 460 قتيلا .
وقال إمام مسجد في المدينة إن الضحايا معظمهم من المسلمين، موضحا أن 150 جثة تم جمعها من مناطق خارج مدينة غوس، إضافة إلى أكثر من 220 جثة في مناطق أخرى.
وقدرت منظمة «هيومان رايتس ووتش»، ومقرها الولايات المتحدة ، عدد المسيحيين القتلى بنحو 65 في وقت سابق .
وعالج مستشفى جامعة غوس التعليمي، وهو المستشفى الرئيسي بالمدينة، نحو 50 حالة, واضطر لرفض استقبال آخرين، وتوفي اثنان متأثرين بجراحهما.
وكانت أعمال العنف تفجرت بعد مشادة بين مسلمين ومسيحيين بشأن إعادة بناء منازل دمرت في الاشتباكات الطائفية المماثلة عام 2008 والتي قتل فيها مئات السكان.
لكن عبد الفتاح محمد الثاني، نائب رئيس مجلس علماء المسلمين في نيجيريا، حمَّل جماعات مسيحية مسؤولية افتعال أعمال الشغب والعنف الأخيرة في الولاية، تنفيذا لمساعيها المتواصلة لمنع قدوم المزيد من المسلمين للسكن فيها.
وقد تراجعت الاشتباكات، لكنّ دوي إطلاق نيران متقطع سُمع في أحياء مجاورة، بينما امتد القتال إلى مناطق عدة، وتمركز مئات من جنود الجيش والشرطة في أنحاء المدينة لتطبيق حظر للتجوال ، حيث خلت الشوارع من المارة وأغلقت المتاجر.
وقالت مؤسسة «ستيفانوس» المحلية للإغاثة، إن المواجهات الأخيرة بين المسلمين والمسيحيين، شردت نحو 20 ألف شخص في ثلاثة أيام ، وتسبب نقصا في مياه الشرب والطعام في المدينة.
وقال متحدث باسم الصليب الأحمر إن هناك 40 من موظفي اللجنة، والعديد من المتطوعين بسبعة مراكز في غوس، لمساعدة آلاف النازحين.
ولم يتضح ما إذا كان الرئيس عمر يارأدوا , الذي يرقد في مستشفى بالسعودية منذ قرابة شهرين، قد أبلغ بالوضع.
يشار إلى أن مدينة غوس كانت مسرحا لاشتباكات عنيفة بين المسلمين والمسيحيين في شتنبر 2001 ، خلف أكثر من ألف قتيل، كما قتل نحو 700 في الصدامات التي وقعت عام 2008.
وتقول «هيومان رايتس ووتش» إن أكثر من 13500 شخص قتلوا في مواجهات دينية أو عرقية منذ نهاية الحكم العسكري للبلاد سنة 1999.
وقد خففت السلطات النيجيرية حظرا للتجول على مدينة غوس للسماح للالاف من السكان بالعودة لمنازلهم ، في أعقاب اشتباكات طائفية أسفرت عن مقتل المئات.
وساعد الوجود القوي لقوات الجيش والشرطة على اعادة الهدوء الى عاصمة ولاية بلاتو، حيث لم ترد تقارير عن أحداث عنف كبيرة خلال قرابة يوم.
وفي أول استخدام لسلطته التنفيذية، أصدر غودلاك جوناثان، نائب الرئيس، أمرا لقوات الجيش في غوس باعادة الهدوء ، ومنع تكرار الاشتباكات التي جرت في نونبر 2008 ، حين قتل مئات السكان في أسوأ اشتباكات
طائفية بالبلاد منذ سنوات.
وتضم نيجيريا عددا متساويا تقريبا من المسلمين والمسيحيين، لكن المعتقدات التقليدية تؤثر على عقائد الكثير من السكان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.