تشييع جثمان الأمير فيليب بحضور الملكة إليزابيث الثانية    الحموشي يطلق حملة لتخليق مؤسسة الأمن الوطني    صندوق النقد الدولي للمغرب: برافو على التقدم اللي تحقق ف مجال الفاكسان ضد كورونا وخاص مواصلة البرامج الإصلاحية    الخزينة العامة للمملكة .. عجز الميزانية بلغ 7,3 مليار درهم حتى متم مارس الماضي    المغرب يخصص 65 مليون دولار لشراء هذا "السلاح الفتاك" من تركيا ..    زياش يقود تشيلسي للفوز على مانشستر سيتي والمرور للنهائي    أمن مراكش يعتقل شقيقين للاشتباه في تورطهما في التبليغ عن جريمة وهمية ..    مجزرة بتاونات ..مختل عقلي يقتل 3 أشخاص بينهم طفلين و يرسل 3 آخرين إلى المستعجلات في حالة حرجة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأحد ..    الجيش اللبناني يعبر عن امتنانه وشكره للملك محمد السادس    عطب تقني يصيب موقع "تويتر" للمرة الثانية خلال يوم    اعتقالات في صفوف سلفيي فاس بسبب خرق حظر التجول الليلي لأداء التراويح    رحلات جديدة لإجلاء الاسبان العالقين في المغرب برحلة بحرية    إقليم الحسيمة لم يسجل إصابات جديدة بفيروس كورونا    نهضة بركان طرد الجائحة بأكادير    اتفاقية شراكة بين الدفاع ومجلس الجديدة    جمال موسيلا يسجل هدفين امام فولفسبورغ ويحصد رقما قياسيا اخر    بعد ارتكابه لحادثة سير خطيرة.. سائق يعتدي على صحفي بطنجة    تفاؤل رجاوي لأول ظهور لل"أخضر" رفقة الشابي وتغييرات في تشكيلة "النسور" أمام نامونغو    منظمة الصحة العالمية تحذر من هذا الأمر!    فينانشال أفريك : تعميم الحماية الاجتماعية "مشروع رائد في إفريقيا والعالم العربي"    انتقادات نقابية للحكومة بسبب انفرادها في تحديد وإعلان تواريخ الانتخابات المهنية    روسيا تطالب القنصل الأوكراني الموقوف في بطرسبورغ بمغادرة أراضيها    إصابة يوسف القرضاوي بكورونا    دوار راس الكدية: مصرع 3 أشخاص جراء اعتداء نفذه شخص يعاني اضطرابات عقلية    تسجيل هزة زلزالية بإقليم الدريوش    الفنانة دنيا بوطازوت تجيب على الأسئلة الحرجة والإشاعات الرائجة عنها في كرسي اعتراف "رشيد شو"...الفيديو    حذار حذار من استمراء البرامج التافهة التي تسوق باسم رمضان…!!    تحذير من ظاهرة فلكية تشهدها عدة دول عربية اليوم قد تسبب العمى!    كأس ملك إسبانيا.. برشلونة يسعى إلى تحقيق اللقب بعد الخروج من دوري الأبطال    سكاي نيوز :المغرب على مشارف نادي أفضل 50 اقتصادا في العالم    وصفة تحضير "بحلاوة" من إعداد سكنية وهاجر...في "أحلى باتيسري"    قضية الصحراء المغربية.. المؤشرات تقود إلى الحكم الذاتي    رغم أزمة كورونا.. ارتفاع إنتاج الفوسفاط الخام وانتعاش صادراته خلال 2020    خلط في الأسماء كاد يدفع الوداد للاعتراض ضد قانونية مشاركة خافي مع المولودية    ‌أبو ‌العباس ‌السبتي ومذهبه في الجود    في رحاب الخطاب الديني    منهم أخنوش والعلمي وأمزازي والرباح.. اتصالات بين وزراء إسبان ونظرائهم المغاربة تمهيدا للقاء رفيع المستوى    الإعتقال يطال عددا من المصلين حاولوا إقامة صلاة التراويح جماعة أمام مسجد.    المهن الموسمية في رمضان.. رواج تجاري يرسخ استمرارية تقاليد أصيلة    دراسة: ساعات العمل اليومية للمغاربة تنخفض بحوالي 23% خلال شهر رمضان    إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة تطلق مخططها الاستراتيجي 2020-2023    تقرير | تراجع عدد السياح الوافدين على المغرب ب78.5% مع متم 2020    الفلسطينيون يخلدون ذكرى يوم الأسيرفي ظل وجود أكثر من 4500 أسير في سجون الاحتلال    ب59,8 مليون طن.. المركب المينائي طنجة المتوسط يحقق رقما قياسيا جديدا    هل سيتم فتح الشواطئ في فصل الصيف؟ خبير مغربي يوضح    بيروت.. وصول الدفعة الأولى من المساعدات الغذائية الموجهة بتعليمات ملكية لفائدة الجيش والشعب اللبنانيين    قصيدة: دلو يترنح فارغا    إسلاميات.. التصوف الرقمي بين مطالب الحضور ومأزق التباهي    الجامعة تمول رحلة الرجاء وبركان عبر طائرة خاصة موحدة    توقيع السيرة الذاتية " الحلم الممنوع " للحسن زينون    اليوم العالمي للكتاب.. قراءة لرواية "دون كيشوت" بمعهد ثربانتيس    4 وفيات جديدة بفرنسا بعد تلقي لقاح "أسترازينيكا"    عودة الفنانة شريهان عبر إعلان قصير يثير موجة ردود عاطفية بين المشاهدين    من المسبح.. أحمد الشقيري يثير الجدل وإعجاب متابعاته -صورة    ثانوية الرازي التقنية بالجديدة تنظم فعاليات الايام الثقافية    سفير المغرب السابق بالأمم المتحدة يميط اللثام عن خبايا قضية سد النهضة    791 مليون درهم لتأهيل قطاعي الثقافة والرياضة بجهة فاس مكناس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد تهديدات جديدة..تشديد أمني في محيط "الكابيتول" الأمريكي
نشر في الأيام 24 يوم 04 - 03 - 2021

فرضت اجراءات أمنية مشددة في محيط الكابيتول في واشنطن الخميس بعد إعلان الشرطة أن "ميليشيا" تسعى الى مهاجمة مقر الكونغرس الأميركي، ما يدل على القلق الذي يزال على أشده بعد الهجوم الدامي الذي شنه أنصار الرئيس السابق دونالد ترامب.


ويعطي بعض أعضاء حركة "كيو-أنون" التي تؤمن بنظرية المؤامرة تاريخ 4 آذار/مارس أهمية رمزية لانه كان موعد تولي الرؤساء الأميركيين مهامهم حتى العام 1933.


وبعضهم لا يزال يرفض قبول فوز جو بايدن في الانتخابات الرئاسية الأميركية التي جرت في تشرين الثاني/نوفمبر وهم على قناعة بان دونالد ترامب قد ينصب رئيسا لولاية ثانية.


ويقوم عناصر من الحرس الوطني بدوريات في محيط الكابيتول الذي تحيط به حواجز عالية منذ 6 كانون الثاني/يناير وأسلاك شائكة. وهو انتشار أمني كثيف يجعل من الصعب تكرار الهجوم الذي وقع حين تجمع آلاف المتظاهرين المؤيدين لترامب على مدخل الكابيتول بعد خطاب للملياردير الجمهوري حين كان لا يزال رئيسا.


لكن مجلس النواب سب ق الى مساء الاربعاء عمليتي تصويت، الا ان رئيسته نانسي بيلوسي تعقد مؤتمرها الصحافي الأسبوعي المعتاد في ذلك المبنى فيما تم الابقاء على جلسة مجلس الشيوخ.


ونصح مسؤولو الامن في الكونغرس البرلمانيين باستخدام المواقف والأروقة تحت الأرض للوصول الى الكابيتول وتوخي الانتباه.


والمخاوف مصدرها معلومات حصلت عليها الاستخبارات الأميركية. وفي نهاية شباط/فبراير تحدثت مجموعة متطرفين "غير محددة عن مشروع للسيطرة على الكابيتول الأميركي" كما كتب مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) ووزارة الأمن الداخلي الأميركية في مذكرة.


وهؤلاء المتطرفون على قناعة خاطئة بان الانتخابات الرئاسية الأميركية شهدت عمليات تزوير كثيفة وينكرون شرعية جو بايدن الذين وصل الى البيت الأبيض في 20 كانون الثاني/يناير.


الأربعاء أوضحت شرطة الكابيتول أنها حصلت على "معلومات تشير إلى خطة محتملة لميليشيا محددة لاقتحام مبنى الكابيتول في 4 آذار/مارس"، وأكدت أن ها "على اطلاع واستعداد لأي تهديدات محتملة".


ولم يرد دونالد ترامب المقيم في فلوريدا حاليا، على هذا التحذير.


نشأت حركة "كيو-أنون" عام 2017 في الولايات المتحدة بين مؤيدي دونالد ترامب الذين يعتبرون بحسب نظرية المؤامرة هذه، بانهم في معركة ضد "نخبة مكونة من متحرشين بالاطفال شيطانيين" وانتشرت وصولا الى أوروبا. وقد حظرت رسميا عن المنصات الرقمية الكبرى ما يجعل من الصعب ملاحقة أعضائها.


شعر كثيرون بالإحباط من فشل الهجوم في 6 كانون الثاني/يناير على الكونغرس ودرجة تعبئتهم لا تزال غير أكيدة الخميس.


وارتفعت أسعار الغرف في فندق ترامب إنترناشونال الفخم قرب مبنى الكابيتول بشكل كبير ووصلت الى 1331 دولارا لليلة الواحدة، لليلة الأربعاء-الخميس مقابل 476 دولارا حتى نهاية آذار/مارس.


لكن صباح الخميس كانت الشوارع المحيطة بالمبنى شبه مقفرة، وبعيدة جدا عن صور آلاف الأشخاص الذين حضروا للاستماع الى دونالد ترامب أمام البيت الابيض في 6 كانون الثاني/يناير قبل الهجوم.


وقتل خمسة أشخاص بينهم شرطي من الكابيتول، خلال الهجوم في كانون الثاني/يناير. وتجري ملاحقة أكثر من 270 شخصا بسبب ضلوعهم في هذا الهجوم بحسب مكتب التحقيقات الفدرالي.


وتمت تبرئة دونالد ترامب في 13 شباط/فبراير في مجلس الشيوخ من تهمة "التحريض على التمرد" بعدما دعا أنصاره الى السير الى الكونغرس.


لم يقبل ترامب أبدا نتيجة الانتخابات الرئاسية معتبرا ان هزيمته كانت بسبب عمليات تزوير واسعة النطاق لكن بدون تقديم أي دليل على ذلك.


وأثار الهجوم على الكابيتول جدلا وطنيا حول نقص جهوزية قوات الأمن. ويواصل الكونغرس تحقيقه عبر عدة لجان.

أ ف ب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.