الخطوط الملكية المغربية توقع خمس اتفاقيات مع شركاء في السنغال    العجز التجاري للمملكة يتفاقم مرتفعا ب36.9 في المائة ومتجاوزا 116 مليار درهم    بنك السير يطلق علامته التجارية لمنتجات التأمين التشاركي تكافل اليسر    خلال العطلة الصيفية وموسم الرحلات.. كوفيد19 يشعل أسعار تذاكر السفر    قوات الاحتلال الإسرائيلي تشن حملة مداهمات وتفتيشات واعتقالات في صفوف الفلسطينيين    العربي الزاولي يحتضن ديربي كأس العرش    المنتخب النسوي يفوز على أوغندا ويتأهل لربع "كان السيدات 2022"    كأس أمم افريقيا لكرة القدم إناث - المنتخب التونسي ينهزم امام نظيره الزمبي    ضيوف الرحمن يتوجهون إلى مشعر منى ابتداء من مساء اليوم، ليشهدوا يوم التروية    كوفيد-19.. وفاة 11 شخصا جراء الفيروس وإصابة 3849 آخرين    برلماني يطالب بإحاطة عملية عيد الأضحى بكل الضمانات    "الموظف المغربي" قد يتمكن في قابل الأيام من مزاولة مهام أخرى مذرة للدخل    فلسطينيون: لقاء "عباس هنية" مجاملة للنظام الجزائري    ها كواليس زيارة وزير الصحة لمارتيل    بالصور.. اصطدام عنيف مع شاحنة وراء مصرع محام بهيئة طنجة ومرافقه    بنموسى: بهذه الطريقة يجب تنزيل خارطة الطريق لتجويد المدرسة المغربية    صَهر ترامب جاريد كوشنير يحل بالمغرب رفقة زوجته وأبنائهما لقضاء عطلة خاصة بمدينة مراكش والداخلة    الأمثال العامية بتطوان.. (179)    النظام الجزائري يأكل أبناءه: الحكم على وزيرة الثقافة السابقة بالسجن أربع سنوات    بريطانيا..مبعوث جونسون إلى المغرب يكشف أسباب استقالته!        بتنسيق مع "الديستي" شرطة مطار النواصر توقع بشبكة مخدرات    وزير التعليم العالي ينفي خدمة أجندة فرنسا    المغرب على رأس قوائم الإيسيسكو للتراث في العالم الإسلامي ب46 موقعا تراثيا وعنصرا ثقافيا    بعد الحسيمة.. زلزال في الدريوش بعد إسقاط المقاعد البرلمانية للفتاحي و الخلفيوي    ندوة جهوية لتعزيز الحوار المجالي في أفق بلورة التوجهات السياسية لإعداد التراب الوطني    هذا مصير الشاب الذي وضع حدا لحياة طالبة أمام الجامعة بعد أخذ رأي مفتي الديار المصرية.    المغرب يسجل 3043 إصابة كورونا جديدة    موسكو تقوم بحطوة انتظرها العالم طويلا    الشابي يوضح بشأن قدومه إلى المغرب ويعلن توصله بعروض من ثلاثة أندية وطنية    الأمم المتحدة: زيارة دي ميستورا لم تكن إقليمية    القضاء التونسي يستنطق رئيس حركة النهضة..    التجارة الإلكترونية للأغنام والماعز.. رقمنة عيد الأضحى    مدرب برتغالي لتعويض وليد الركراكي في الوداد الرياضي    ابتدائية مراكش تعقد أولى جلساتها للنظر في الدعوى المرفوعة ضد الزميل محمد رامي وخاليلوزيتش    الكنبوري: من يهاجم الحج والأضحى ليس غرضه الفقراء بل غرضه تعطيل الشعائر الدينية    المغرب انخارط مع 4 دول للترافع دوليا بالاعتراف بالحق فبيئة مزيانة. بوعياش: 9 ملايين شخص كيموتو كل عام بسباب غياب بيئة نظيفة    دورة 2022 | 2186 نجحوا في امتحان نيل شهادة التقني العالي    المجموعة الرياضية سانية تحتفي بلاعبي المنتخب الوطني للكرة الطائرة الشقيقين فاروق و يزيد المخنتر    بعد قرار الجامعة إقامة الديربي البيضاوي بدون جمهور.. "كازا إيفنت" تقرر إرجاع أثمنة التذاكر المقتناة إلى أصحابها    العثور على مبلغ مالي ضخم بالملايين من الأورو داخل حاوية أزبال بالشارع العام    سوق التوابل.. تجارة تزدهر بمناسبة عيد الأضحى    الوفد الرسمي للحج يتفقد ظروف إقامة وإيواء الحجاج المغاربة بمكة المكرمة    أسعار المواد الغذائية الأساسية بأسواق الجهة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الخميس    مندوبية التخطيط: القطاع الفلاحي غينقص النمو ديالو ب16,1 فالمية بسباب تراجع إنتاج المحاصيل الزراعية    نجاح أول عملية لربط العمود الفقري في منطقة MENA بالإمارات    بنك المغرب: أسعار العملات اليوم الأربعاء 6 يوليوز 2022، في المغرب بالدرهم (MAD)    رزان جمّال النجمة الجديدة في فيلم "كيرة والجن" للمخرج مروان حامد    انطلاق الدورة ال 32 لمهرجان ميديين العالمي للشعر بمشاركة مغربية    مولاي يعقوب ولالة شافية في سلسلة "عين كبريت"    لماذا أشعر بالتعب بعد الأكل؟        حكاية عاشق للمدينة لا يتوارى عن الأنظار    الفنان التشكيلي والمخرج السينمائي يعود بقوة بفيلم كثرة الهم تضحك    ذ.طارق الحمودي يكتب عن "أضاحي الدولة.. للمواطنين"    حقيقة فيديو السيدة التي مُسخت ساقاها إلى ماعز ونبت لها ذيل لأنها خانت زوجها    أسرة قاهرية طرزت كسوة الكعبة لعقود تواصل حرفتها بخيوط الذهب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



ندوة حول تعميم الحماية الاجتماعية لفائدة الفلاحين وتعزيز آلية تنزيل السجل الفلاحي الوطني
نشر في الدار يوم 25 - 05 - 2022

ترأس وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، السيد محمد صديقي، يوم الأربعاء 25 ماي 2022 بالرباط ندوة حول تعزيز وتفعيل آلية تعميم التغطية الصحية لفائدة الفلاحين. حضر الندوة السيد حسن بوبريك، المدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، والسيد طارق السجلماسي، رئيس مجلس إدارة مجموعة القرض الفلاحي للمغرب، والسيد كريم تاجموعتي، المدير العام للوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية، والسيد لحبيب بنطالب، رئيس جامعة الغرف الفلاحية بالمغرب، والسيد محمد عموري، رئيس الكنفدرالية المغربية للفلاحة والتنمية القروية. كما شارك في هذا اللقاء ممثلو الفلاحين والمهنيين وكذلك جميع المديرين المركزيين والجهويين والإقليميين في قطاع الفلاحة ورؤساء الأقسام والمصالح المسؤولين عن السجل الفلاحي والتغطية الاجتماعية.
يندرج هذا اللقاء في إطار تسريع تفعيل الورش الملكي لتعميم الحماية الاجتماعية لفائدة الفلاحين والساكنة القروية لتحسين ظروفهم المعيشية، وتطرق لتقديم خطة العمل التي تم وضعها من أجل التنفيذ السريع والفعال لهذا الورش.
في كلمته الافتتاحية، أكد السيد الوزير أن هذا المشروع الملكي الواسع النطاق يعكس الرعاية السامية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، حفظه الله، للمواطنين بشكل عام وللفلاحين والساكنة القروية بشكل خاص. وأضاف أن هذا الورش الاستراتيجي يندرج ضمن أولويات وخطة العمل الشاملة للوزارة ويشكل مكونًا أساسيًا في الاستراتيجية الفلاحية الجيل الأخضر 2020-2030 التي يعتبر العنصر البشري محورها الرئيسي.
منذ إطلاق استراتيجية الجيل الأخضر، قامت الوزارة بإعداد وتنفيذ خطة عمل بتنسيق مع المهنيين والقطاعات الوزارية ذات الصلة والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، ووضعت الآليات الضرورية للتنفيذ الفعلي للتأمين الإجباري الأساسي عن المرض بالنسبة للفلاحين. تتضمن خطة العمل هذه شقّاً قانونيًا يتعلق بإعداد مرسوم التنزيل، وشقّاً تقنياً يتعلق بتحديد فئات الفلاحين وقيمة مساهماتهم.
وبغية تنزيل التزامات الدولة فيما يتعلق بتعميم الحماية الاجتماعية للفلاحين وأسرهم، وضعت الحكومة إطارا قانونيا متعلقا بالتغطية الصحية ونظام المعاشات عبر إصدار القانون الإطار 09.21 المتعلق بالحماية الاجتماعية. ولتنزيل هذا القانون لفائدة الفلاحين، تم التوقيع على الاتفاقية الإطار من أجل تعميم التأمين الإجباري الأساسي عن المرض والذي سيستفيد منه 1.6 مليون فلاح كخطوة أولى مع تمكين أسرهم من الاستفادة من هذا التأمين.
أخيرًا، فإن القانون المتعلق بإحداث السجل الوطني الفلاحي الذي صادقت عليه غرفتا البرلمان مؤخرًا، يؤسس لمرحلة جديدة لتدبير وحكامة القطاع، ولا سيما تسريع وثيرة الحماية الاجتماعية للفلاحين.
السجل الوطني الفلاحي هو أداة أساسية للسياسة الفلاحية وحكامة القطاع ككل. وهو يقوم على آلية تمكن من تتبع السياسات الفلاحية والتدخلات التي تسهدف الاستغلاليات الفلاحية. وهو بمثابة إحصاء شامل للمستغلين والاستغلاليات الفلاحية على المستوى الوطني، مع موقعهم الجغرافي. ويوفر قاعدة بيانات رقمية للمستغلين واستغلالياتهم الفلاحية ذات مرجعية جغرافية مع مُعرّف فريد، مما يمكن من توفير المعطيات اللازمة للمساهمة في إعداد الاستراتيجيات والبرامج العمومية وإتاحة المعطيات حول برامج التنمية الفلاحية، وكذلك البيانات التي تسهل الاستفادة من التغطية الصحية والحماية الاجتماعية للفلاحين.
وعلى هامش الندوة، تم التوقيع على أربع اتفاقيات شراكة. يتعلق الأمر باتفاقية شراكة بين الوزارة والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، تتعلق بتبادل المعطيات في إطار التأمين الإجباري الأساسي عن المرض للفلاحين، واتفاقية شراكة بين الوزارة والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والقرض الفلاحي للمغرب تتعلق بتعزيز آلية تعميم التغطية الصحية لفائدة الفلاحين، واتفاقية شراكة بين الوزارة والقرض الفلاحي للمغرب تتعلق بتبادل المعطيات الفلاحية، واتفاقية شراكة بين الوزارة والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح العقاري والخرائطية تتعلق بالمعطيات حول الأراضي الفلاحية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.