قرار جديد.. سحب تسجيل مخالفات السير من رجال الأمن والدرك في هذه الحالات    القضاء الأسترالي يقرر ترحيل ديوكوفيتش    دستور تونس وكتب دينية.. هذا ما وجده الأمن بمنزل مرتكب جريمتي تيزنيت وأكادير    بعد التعذيب والإهمال.. مقتل 3 مغاربة داخل مركز احتجاز في ليبيا    كشف حقيقة نشأت مدعي النبوة: "طبال في فرقة موسيقية"    ثقافة الإعتراف و طغيان سلطة المال    آيت إيدر: لا يمكن إلا أن نكون ضد التطبيع    عزوف كبير طبع زيارة دي ميستورا إلى مخيمات تندوف والمحتجزين لم يستجبوا لنداءات قيادة العصابة     الكاف يمنع وحيد خاليلوزيتش من إشراك لاعبين مميزين في مباراة الغابون    كأس أمم إفريقيا…مصر تفوز على غينيا بيساو بهدف دون رد    سالى فيلم يوكوڤيتش. المحكمة ايدات قرار الحكومة ولغات تأشيرتو ودابا غادي يترحل    رجال ونساء التعليم يستغربون للتأخر "غير المفهوم" في صرف مستحقاتهم الخاصة بالترقية.    طائرة مسيرة تخلف أربعة قتلى وجرحى في صفوف البوليساريو    مساءلة التوفيق عن الأجور الزهيدة وحقوق العاملين بالمساجد    هذه توقعات أحوال الطقس لليوم الأحد بأقاليم المملكة    ميراوي يعقد اجتماعا بشأن مساهمة الجهات في تطوير منظومة التعليم العالي والبحث العلمي    كورونا يتسبب في إغلاق ثانوية الزرقطوني بمراكش    دون تأشيرة.. جواز السفر المغربي يسمح بالسفر إلى 64 وجهة دولية    مسؤول بوزارة الصحة يتحدث عن انتهاء موجة كوفيد الجديدة بالمغرب    مراهق عربي.. ضحية أول جريمة قتل هذا العام في كندا    اتهام شركتي "غوغل" و"ميتا " بعقد اتفاق ينافي المنافسة الحرة في سوق الإعلانات    "أوميكرون" وغير الملقحين.. دراسة تنسف المعتقد السائد    وزير الدفاع يطلب رأي دار الإفتاء في ضم أول دفعة من النساء إلى الجيش الكويتي    نفوق ما يقرب من 500 ألف طير من الدواجن ببوركينافاسو بسبب "انفلونزا الطيور"    ضدا في الإجماع الوطني.. الصيدلاني لحبابي يستغل جائحة كورونا للضغط على وزير الصحة لتلبية مطالب أسياده    حمضي يزف خبرا مبشرا ويطالب السلطات بفتح الحدود    المنتخب المغربي يرتقي في تصنيف للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"    تحرير جميع رهائن الكنيس اليهودي في أمريكا - فيديو    الحادثة التي هزت الكاميرون : "صامويل إيتو" ينجو من حادث مرور مميت    واشنطن توافق على اتفاقية لتوريد غاز إسرائيلي إلى لبنان    الوكالة المغربية لتنمية الأنشطة اللوجيستيكية تستعرض حصيلة إنجازاتها برسم سنة 2021    مرض و"تعنيف" وإفلاس.. معاناة مغاربة عالقين تتواصل بموريتانيا    أفورار: شارك فيها 84 شخصا.. حملة للتبرع بالدم بتنسيق مع المركز الجهوي لتحاقن الدم    رياضة .. إلغاء بطولة العالم للرماية الرياضية المقررة شهر فبراير القادم بالرباط جراء فيروس كورونا ( جامعة)    الفيلم الأمريكي "الملك ريتشارد: عائلة فائزة ".. سياقات العزم وخيبات الأمل    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 15 يناير..    ما أعراض الزوائد اللحمية في الأنف؟ وهل يمكن أن تسبب أمراضا مزمنة؟    هولندا تخفف القيود المفروضة على مكافحة الكوفيد    أسطورة التنس كريس إيفرت تعلن إصابتها بالسرطان    فيروس "كورونا" يصيب بنكيران وهذا جديد وضعه الصحي    فرنسا: عشرات ال0لاف يحتجون ضد التصاريح الصحية والتطعيم الإجباري.    الدبلوماسية الجزائرية تستبق زيارة دي ميستورا إلى موريتانيا    محمادي توحتوح يوجه سؤالا الى وزير العدل حول الاستيلاء على عقارات الغير باقليم الناظور    كورونا تتسبب في إلغاء مهرجان فني بالدار البيضاء    بعد تشييع جنازة حلاقه القديم.. ابن كيران يصاب بفيروس كورونا    سكيتش فكاهي حول مسيرة الفنان زهير بهاوي...في "رشيد شو"    الرياح والأمطار تتسبب في إلغاء حفل صاخب لفرقة كورية بالعاصمة السعودية    جودة خدمات الصحة .. آراء الأسر تحسنت سنة 2021 (مندوبية التخطيط)    "ميناء الناظور غرب المتوسط" يعمق أزمة الموانئ الاسبانية    الوزير بنسعيد يستقبل الإخوان ميكري    أسعار بيع الخضر واللحوم والقطاني بالتقسيط بجهة البيضاء ليوم السبت    المغرب يشرع في انتاج الغاز المكتشف بالعرائش في هذا الموعد    'أحرار' تتعرض للتهديد والابتزاز وتنصح الضحايا باللجوء إلى القضاء دون خوف    التحويل الكهربائي.. بدء تشغيل محطتين جديدتين بالصويرة والنواصر    31 يناير .. آخر موعد للاشتراك في رالي العرب لريادة الأعمال والابتكار    شاهدوا إعادة حلقة الجمعة (433) من مسلسلكم "الوعد"    عبقرية الشيخ عبد العزيز الطريفي    الأمثال العامية بتطوان.. (26)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



امتحانات البكالوريا بجهة الدار البيضاء الكبرى .. دورة يونيو 2013 تحت هاجس التصدي ل«محاولات الغش»
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 06 - 06 - 2013

لم تعد تفصل تلاميذ وتلميذات السنة الثانية بكالوريا على امتحانات نيل هذه الشهادة، سوى أيام معدودات، باعتبار أنها مُحددة في 13/12/11 يونيو الجاري، امتحانات يستعد لها التلاميذ طيلة موسمين دراسيين، على أمل تجاوز هذا «الجسر» إلى مرحلة التعليم الجامعي باختلاف شعبه ومسالكه . فمنذ السنة الأولى من البكالوريا، والتي تعرف في نهايتها اجتياز امتحانات جهوية تحتسب بنسبة 25% في معدل نيل هذه الشهادة، والتلاميذ والتلميذات يعملون ، بكل ما أوتي كل واحد من جهد وذكاء وعزيمة، ليتوج هذا الموعد بالنجاح المأمول.
إجراءات جديدة لضمان مصداقية الدورة
قبل إعطاء مجموعة من الإحصائيات الخاصة بجهة الدار البيضاء، التي تمثل خُمس عدد المتمدرسين، وتتوفر على أكبر عدد للمترشحات والمترشحين بجميع الشعب والمسالك، بكل من التعليم العمومي والخصوصي، وكذا المترشحين الأحرار، لابد من الإشارة إلى أن وزارة التربية الوطنية قد وزعت مذكرة على جميع الأكاديميات لتحيين وتفعيل دفتر المساطر، لضبط سير هذه الامتحانات في ظروف سليمة والحد من بعض الظواهر التي شابت مثل هذه المناسبات في السابق، وهي إجراءات، حسب مصادر تربوية، بإمكانها التقليل من فرص استعمال الغش الذي تعددت أساليبه في السنوات الأخيرة .
ولضمان تكافؤ الفرص ، تقرر وضع 20 مترشحاً بكل قاعة، خلافاً لما كان في السابق، حيث كان من الممكن تجاوز هذا العدد واستغلال المرافق العلمية. في هذه السنة تم التأكيد على عدم استغلال هذه المرافق إلا عند الضرورة «العالم القروي مثلا».
تشدّد لإبعاد «شبهات» الغش
بالنسبة للغش، أضيف ، حسب المساطر الجديدة، إلى ما كان معمولا به في السابق، وضع ملصقات على السبورات الخاصة تمنع على المترشحات والمترشحين استعمال الهواتف، كذلك بالنسبة للمراقبين، وكل من له مهمة داخل مركز الامتحانات، باستثناء رئيس المركز والملاحظ ، وهو ما يوجد مدوناً خلف الاستدعاء الذي يتوصل به كل مترشح ومترشحة. ولا يُسمح لأي شخص بولوج أي مركز من مراكز الامتحانات إلا من له مهمة ويتوفر على «بادج خاص». هذه السنة تمت إضافة أمور أخرى منها: إقرار فتح الأظرفة داخل قاعات الامتحانات عوض فتحها بكتابة المركز، باستثناء ظرف كبير يحتوي على مجموعة من الأظرفة، فذلك الظرف يفتح أمام لجنة مكونة من رئيس المركز والملاحظ وممثلين عن الأساتذة المراقبين وممثلين عن المترشحات والمترشحين، لإخراج الأظرفة المشمعة التي تسلم للمراقبين الذين يقصدون القاعات المعينة لهم. كل ظرف يتضمن مواد الامتحان، يفتح أمام المترشحين. ومرد ذلك، أن التجارب السابقة، والتي كانت الأظرفة تفتح خلالها بكتابات المراكز مباشرة بعد دق الجرس الأول لدخول المترشحين والمترشحات إلى داخل مركز الامتحان بوقت معين، قبل جرس انطلاق الامتحان، خلال هذه المدة، هناك إمكانية تسريب بعض مواد امتحان تلك المادة، اعتماداً على الهواتف «الذكية»، والتي بواسطتها يتم إرسال تلك المواد المصورة عبر هذا الجهاز ليلتقطها جهاز «ذكي» آخر. أيضاً طول المسافة الفاصلة بين كتابة المركز وإحدى القاعات، تتيح إمكانية استغلال المدة الزمنية لتسريب بعض المواد عبر نفس الجهاز إلى خارج أسوار مركز الامتحانات. ولهذا أصبح مؤكداً فتح الأظرفة بقاعات الامتحانات، وأمام أنظار المترشحات والمترشحين .
الجديد أيضاً أنه بعد انتهاء كل امتحان لمادة من المواد، أصبح لزاماً على المراقبين جمع الأوراق التي كتبها المترشحون، بالإضافة إلى ورقة الحضور وورقة تدوين ما حدث بهذه القاعة كتقرير مصغر، إما لغياب مترشح أو لوقوع حدث ما استلزم تدوينه في تقرير، ويوضع كل ذلك داخل ظرف، وأمام أعين المترشحات والمترشحين، يغلق ويُشمع وينقل بعد ذلك إلى كتابة المركز من طرف المراقبين، وذلك على خلاف ما كان معمولا به في السابق، حيث كانت الأوراق المنجزة تحمل من طرف المراقبين إلى كتابة مركز الامتحان، وتعد وترتب وتوضع في ظرف مع مجموعة من الأوراق المنجزة لقاعات أخرى قد تصل إلى خمس قاعات وأكثر. هذا الإجراء يتوخى قطع الطريق على أي محاولة لتبديل وتغيير أي ورقة منجزة، ووضع أخرى محلها غريبة آتية من وجهة معينة لفائدة مترشح أومترشحة !
أعداد المترشحين بالجهة في تزايد
بلغ عدد المترشحات والمترشحين لامتحانات البكالوريا لموسم 2013/2012 بالجهة ، 77156 مترشحة ومترشحا. عدد المترشحين من التعليم العمومي وصل إلى 51515 ، بلغ عدد الذكور منهم 24547، و الإناث 26968. ووصل عدد المترشحات والمترشحين من التعليم الخصوصي إلى 8460 ، الذكورمنهم 4558 مترشحا ، والإناث 3902 مترشحة. أما المترشحون الأحرار، فقد وصل عددهم إلى 17181 مترشحة ومترشحا. عدد الذكور منهم وصل إلى 12093 مترشحا، والإناث إلى 5088 مترشحة، وهو ما يمثل نصف عدد المترشحين الأحرار على صعيد الأكاديميات الجهوية الموزعة على التراب الوطني .
خريطة الشعب والمسالك
توزعت الترشيحات حسب الشعب والمسالك على الشكل التالي:
شعبة التعليم الأصيل: 1 مسلك اللغة العربية.
التعليم العمومي: 38 مترشحا الذكور: 12 والإناث: 26 . التعليم الخصوصي: لاشيء.
الأحرار 43 مترشحا. الذكور: 32 والإناث: 11.
شعبة العلوم التجريبية: مسلك علوم الحياة والأرض
التعليم العمومي: 22142 مترشحا. الذكور : 11151 و الإناث: 10991 .
التعليم الخصوصي: 2701 مترشح. الذكور منهم: 1446 والإناث: 1055 .
الأحرار: 5229 مترشحا. الذكور منهم: 4197 مترشحا ، الإناث: 1732 مترشحة
مسلك العلوم الفيزيائية: التعليم العمومي: 11361 مترشحا. الذكور منهم: 5444 ، والإناث: 5917 مترشحة. التعليم الخصوصي: 3143 مترشحا. الذكور منهم: 1569 و الإناث: 1579 مترشحة.
الأحرار: 2923 الذكور منهم 2285 مترشحا. الإناث: 638 مترشحة.
شعبة العلوم الرياضية: مسلك علوم رياضية( أ).
التعليم العمومي: 705 مترشحين. الذكور منهم 332 مترشحا. الإناث 373 مترشحة.
التعليم الخصوصي: 307 مترشحين. الذكور منهم 160 مترشحا، والإناث: 147 مترشحة
الأحرار: 162 مترشحا. الذكور منهم: 140 مترشحا، والإناث: 22 مترشحة.
مسلك علوم رياضية ( ب)
التعليم العمومي: 202. الذكور منهم: 102 مترشح والإناث: 100 مترشحة.
التعليم الخصوصي: 355 مترشحا. الذكور منهم: 206 مترشحين، و الإناث: 149 مترشحة.
الأحرار: 36 مترشحا. الذكور منهم 29 مترشحا. الإناث: 07 مترشحات.
شعبة الآداب والعلوم الإنسانية:مسلك الآداب.
التعليم العمومي: 9816. الذكور منهم: 4230 مترشحا،
والإناث: 5586 مترشحة. التعليم الخصوصي: لاشيء.
الأحرار: 4959 مترشحا. الذكور منهم: 3243 مترشحا.
الإناث: 1716 مترشحة.
شعبة العلوم الاقتصادية والتدبير المحاسباتي : مسلك العلوم الاقتصادية
التعليم العمومي: 2266 ، الذكور منهم: 838. والإناث: 1428 مترشحة.
التعليم الخصوصي: 1444 مترشحا. الذكور منهم: 693 مترشحا. الإناث: 751 مترشحة.
الأحرار: 601 مترشح. الذكور منهم: 344. الإناث: 257 مترشحة.
مسلك التدبير المحاسباتي: التعليم العمومي: 467 مترشحا. الذكور منهم: 157 والإناث: 310 مترشحات.
التعليم الخصوصي: 186 مترشحا. الذكور منهم: 81 والإناث: 105 مترشحات .
الأحرار: 361 مترشحا. الذكور منهم: 167 والإناث: 197 مترشحة.
شعبة العلوم والتكنولوجيات: مسلك العلوم التكنولوجية الكهربائية.
التعليم العمومي: 496 مترشحا. الذكور منهم: 355. الإناث: 141 مترشحة . التعليم الخصوصي: لاشيء.
الأحرار: 153 مترشحا. الذكور منهم: 139. الإناث: 16 مترشحة.
مسلك العلوم التكنولوجية الميكانيكية : التعليم العمومي: 401 مترشح. الذكور منهم: 321. الإناث: 80 مترشحة. التعليم الخصوصي: لاشيء. الأحرار: 124 مترشحا. الذكور منهم: 113. الإناث: 11 مترشحة.
شعبة الفنون التطبيقية: التعليم العمومي: 111 مترشحا. الذكور منهم: 72. الإناث: 39 مترشحة. التعليم الخصوصي: لاشيء. الأحرار: 87 مترشحا. الذكور منهم: 68. الإناث: 19 مترشحة.
هيكلة المراقبة والتصحيح
بلغ عدد مراكز الامتحانات الخاصة بنيل شهادة البكالوريا بجهة الدار البيضاء الكبرى هذه السنة 152 مركزاً ، بزيادة 18 مركزاً بالنسبة للسنة الماضية. أما عدد المراقبين هذا الموسم، فقد وصل الى 7715 مراقبا و 152 رئيس مركز و 152 ملاحظا.
وبالنسبة لعدد المصححين، فقد تجاوز 3500 مصحح ومصححة، في حين بلغ عدد مراكز التصحيح 49 مركزاً.
أما الجديد في ما يخص عملية التصحيح هذا الموسم ، فيتمثل في تحديد عدد الإنجازات ( أي الأوراق) اللازم تصحيحها، التي لا يجب أن تتعدى 60 إنجازاً. بالنسبة للمترشحين في التعليم العمومي والخصوصي. أما الأحرار، فيمكن تجاوز هذا الرقم إلى حدود 100 إنجاز، وذلك لكثرة الغيابات في صفوف المترشحين الأحرار، وهو خلاف ما كان في السابق، حيث كان العدد يتراوح ما بين 100 و 120 إنجازاً، هذا بالإضافة إلي أنه تم تزويد جميع مراكز التصحيح بمطبوع خاص بالغش، حيث أصبح لزاماً على كل مصحح ملأَه كلما صادف حالة تزوير أو اكتشفها أثناء تصحيحه ، وذلك خلافا لما كان في السابق، حيث يتم إنجاز تقرير بعد الانتهاء من التصحيح ، وكانت هذه الطريقة تصطدم ببعض العراقيل، حيث أكد بعض المسؤولين أن هناك خلافاً بين المصححين في مواقفهم. فهناك من يعتبر أن عملية التصحيح يجب أن تتم سواء كان صاحب الإنجاز غاشاً أم غير غاش، باعتبار أن المسؤولية يتحملها المراقب، ويذهب الى أبعد من ذلك، حين يرفض المصحح كتابة تقرير في الموضوع. ووصف العديد من المتتبعين هذا الموقف بالسلبي ، لأنه لا يضمن حق تكافؤ الفرص. وهناك موقف آخر، وهو أن بعض المصححين يحررون تقريراً حول حالة الغش التي صادفوها ويعرضونها على لجنة الانضباط التي تدرس الحالة، وتبقى لها كامل الصلاحية في اتخاذ العقوبات التي تراها مناسبة.
من هم الناجحون؟
يعد ناجحاً في امتحانات البكالوريا كل مترشح رسمي حصل على معدل عام يساوي 10 من 20 على الأقل في مجموع اختبارات المراقبة المستمرة واختبارات الامتحان الموحد على الصعيد الجهوي، واختبارات الامتحان الموحد على المستوى الوطني. ولحساب هذا المعدل، تخصص لكل مكون المُعامِلات الآتية: المعامِل (1) للمعدل السنوي للمراقبة المستمرة 25%، المعامِل (1) لمعدل الامتحان الموحد على الصعيد الجهوي 25%. المعامل (2) لمعدل الامتحان الموحد على الصعيد الوطني: 50%.
كما تسلم شهادة البكالوريا بإحدى الميزات التالية:
«مقبول» عند الحصول على معدل يقل عن 12 من 20 «مستحسن» عند الحصول على معدل يساوي أو يفوق 12. ويقل عن 14 من 20 «حسن» عند الحصول على معدل يساوي أو يفوق 14، ويقل عن 16 من 20 «حسن جداً» عند الحصول على معدل يساوي أو يفوق 16 من 20.
الدورة الاستدراكية
ستنظم دورة استدراكية للامتحان الموحد الوطني أيام: 14/13/12 يوليوز 2013 لفائدة المترشحين الرسميين الذين لم يتمكنوا ، بسبب قوة قاهرة من اجتياز بعض أو كل اختبارات الدورة العادية، أو الذين لم يتفوقوا في هذه الدورة وحصلوا على معدل عام لا يقل عن 07 من 20 وبدون نقطة موجبة للرسوب، أو الذين حصلوا على معدل لا يقل عن 10 من 20، مع نقطة موجبة للرسوب في مادة واحدة فقط. ويضاف معدل الدورة الاستدراكية إلى معدل الامتحان الموحد على الصعيد الجهوي والمعدل السنوي العام للمراقبة المستمرة لأجل احتساب المعدل النهائي. ويعتبر ناجحاً في الدورة الاستدراكية كل مترشح حصل على معدل عام يساوي 10 من 20 على الأقل.
من أجل أجواء تربوية طبيعية
من خلال قراءة المعطيات الرقمية المتعلقة بدورة البكالوريا برسم موسم 2012 2013 ، والتمعن في المستجدات المواكبة لها ، يتضح أن هاجس التصدي لمختلف محاولات الغش أرخى بظلاله على الجهات المسؤولة عن القطاع ، مركزيا وجهويا ، وذلك تفاديا لكل ما من شأنه المس بصورة ومصداقية هذه الشهادة التي تشكل تحولا في المسار الدراسي / التكويني للمقبلين على اجتياز امتحاناتها ، والتي تعلق عليها الأسرآمالا واسعة ، لدرجة أنها تعيش طقوسا استثنائية عصيبة منذ اليوم الأول منها إلى غاية يوم إعلان النتائج الرسمية ، تعلق الأمر بالدورة العادية أو الاستدراكية .
وتبرز أهمية الإجراءات المتخذة ، حسب مصادر تربوية ، في استحضار السلبيات التي طبعت دورة الموسم الماضي والتي وصلت أصداؤها إلى المحاكم ( ما يعرف بقضية « البارودي نموذجا» )، ليبقى الأمل أن تمر هذه الامتحانات في أجواء تربوية طبيعية ، بعيدا عن أي تشويش ، وذلك ضمانا لتكافؤ الفرص بين كافة الممتحنين والممتحنات!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.