تفاصيل التحاق الفوج الأول من المدعوين للخدمة العسكرية بمقر القيادة العليا للقوات المسلحة الجنوبية    انتقال كوتينيو إلى بايرن يخفف العبء على برشلونة ويعقد ملف نيمار    عيد الشباب: مناسبة للاحتفاء بالتزام الشباب والتذكير بالدور المنوط بهم من أجل غد أفضل    وزارة التجهيز توضح بخصوص توسعة طريق تارسوات بتزنيت    حاويات النفايات تتعرض للحرق في عدد من المدن ونائب عمدة سلا: نحتاج صحوة حضارية – صور    متشائمون من موسم كارثي.. أنصار اتحاد طنجة غاضبون بعد السقوط المدوي أمام الرفاع البحريني    مليار و700 مليون سنتم للوداد    في صفقة قد تبلغ 80 مليون أورو.. باريس سان جيرمان يقترب من ضم ديبالا    ترامب: محادثات "جيدة جداً" بين الولايات المتحدة وطالبان    عباس يلزم وزراء سابقين بإعادة أموال للخزينة وينهي خدمات مستشاريه    خلافات “قوى التغيير و الحرية ” تدفع “المجلس العسكري” لتأجيل إعلان المجلس السيادي    طقس الثلاثاء: حار بالجنوبية والجنوب الشرقي مع تشكل سحب بالقرب من السواحل    “اليأس” يدفع مهاجرين للقفز بالمياه الإيطالية بعد 17 يوما دون إغاثة    حريق جزيرة كناريا الكبرى يطرد 5 آلاف إسباني من منازلهم    إليسا تصدم الجمهور بخبر اعتزالها.. والسبب صادم أكثر    الثوم تحت الوسادة يحل مشكلات صحية عديدة    عمر البشير يمثل أمام القضاء لبدء محاكمته بتهمة الفساد    الدورة الحادية عشرة لمهرجان "أصوات النساء" تطوان    البنتاغون يحرك مدمرة لعرقلة دخول السفينة الإيرانية مياه سوريا    تعفن أضحيات يستنفر “أونسا”    الدكالي يدعو الصينين إلى الاستثمار في السوق الدوائي المغربي    الطيران السوري يقصف رتلًا تركيا ويمنعه من التقدم إلى خان شيخون    بعد اعتقاله.. الجزائر تُرحل الحقوقي المغربي بنشمسي وفق صحيفة الشروق الجزائرية    حجاج كطالونيا والذئاب الملتحية    السعيدي قد يغيب عن مباراة الوداد والمريخ    رومان سايس يقترب من الالتحاق بعملاق الدوري التركي    تقرير.. أربع بنوك مغربية من بين الأفضل إفريقيا    إدارات سجون طنجة وتاونات تكذب افتراءات الإعلام حول منع أقارب بعض معتقلي أحداث الحسيمة من الزيارة    "الارتفاع الصاروخي" لأسعار الفنادق ينفّر المغاربة من السياحة الداخلية    جانح روع زوار ساحة الهديم    “اللي سلكو لهبال آش يدير بالعقل”    ذكرى ثورة الملك والشعب .. محطة تاريخية حاسمة في مسار التحرر من نير الاستعمار واسترجاع السيادة الوطنية    في تأمل تجربة الكتابة مع الرواية الفلسطينية على هدي من «بنت من شاتيلا»    مبدعون في حضرة آبائهم -40- شعيب حليفي : بويا الذي في السماء    عبد السلام إبراهيم يكشف الوجه المقنّع للعرب في «جماعة الرب»    المغرب جنى أزيد من 481 مليون درهم من صادرات الطماطم للاتحاد الأوروبي    اتفاق الصيد البحري..ناقلة بضائع فرنسية ترسو بميناء الداخلة    مخطط المغرب الأخضر يلتهم 99 مليار درهم منذ انطلاقه    الخزينة العامة: المداخيل الضريبية المتعلقة بعبور الغاز الجزائري للتراب المغربي تراجعت ب”42″ في المائة    مجلة “ذات لايف”:مساحات الأذن القطنية تتسبب في تآكل عظم الجمجمة    ليالي العصفورية    فيديو.. سعيدة شرف تبدع في أغنية جديدة بالحسانية    البصري يرشح صحافيا للانتخابات    خليلوزيتش يتشبث ب “العجزة” و”العاطل” ويعيد تاعرابت    الرئيس السوداني المعزول يمثل أمام المحكمة بتهمة الفساد    رئيس وزراء بريطانيا يؤكد مغادرة بلاده الاتحاد الأوروبي نهاية أكتوبر المقبل    فندق إم مكة يحصل على جائزة أفضل فندق فاخر في العالم    “حريك” منتخبين ب”بيجيدي”    بنكيران… اهبل تحكم    الدورة ال12 للألعاب الإفريقية.. إطلاق برنامج "الإعلام والشباب"    الجديدة: تهنئة الى السيد خميس عطوش بمناسبة أدائه لمناسك الحج    المحطة الحرارية لآسفي تضرب حصارا على منطقة «أولاد سلمان»    صحيفة أمريكية: أمريكا تدعم المغرب في مقترح الحكم الذاتي    رئيسة وزراء الدنمارك ترفض بيع أكبر جزيرة في العالم إلى ترامب    التخلص من الإدمان على السكر أصعب على المراهقين    ذكريات عبرت …فأرخت .. أنصفت وسامحت عبور طنجة المتوسط في اتجاه الأندلس … -1-    أخبار الحمقى والمغفلين من حماقات جحا    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حضور نوعي للكتاب المغربي في أورقة معرض الرياض


(و.م.ع)
يحظى الكتاب المغربي باهتمام كبير من لدن زوار معرض الرياض الدولي للكتاب الذين يتوقون لتصفح الجديد من العناوين ضمن أورقة هذه التظاهرة الثقافية التي انطلقت دورتها الجديدة منتصف الاسبوع الماضي.
وتكفي جولة قصيرة بأروقة المعرض، الذي ينظم هذه السنة تحت شعار «الكتاب بوابة المستقبل»، لتسجيل الإقبال الكبير على الكتاب المغربي وفي مختلف المجالات من قبل الزوار من داخل المملكة ومن بلدان خليجية أخرى.
وتبصم دور النشر المغربية في المعرض الدولي للكتاب بالرياض منذ تأسيسه على حضور نوعي يحيل على أهمية هذا الكتاب والحقول المعرفية التي يتطرق إليها.
وفي هذا السياق أكد عبد الجليل ناظم، عضو هيئة «دار توبقال للنشر»، أن هذه الدار تحضر هذا المعرض منذ 30 سنة حين كان ينظم بجامعة الملك آل سعود، مسجلا في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن دار توبقال «خلقت دينامية في حضورها المتواصل لهذا المعرض» .
وسجل ناظم، ما سماه «مفارقة» تمثلت في الإقبال الكبير و»المفاجئ» الذي يلقاه ما تنتجه «دار توبقال»، بالرغم من توجهها « «المنفتح والحداثي المناقض للإنتاج المجتر المعيد للماضي» بمعرض الرياض وهو الإقبال، يقول ناظم «يكاد يفوق الإقبال بكل المعارض التي تشارك فيها الهيئة بالعالم العربي».
وتساءل الناشر المغربي عن سر هذا الإقبال على هذا النوع من الكتب في أوساط «مجتمع محافظ» كالمجتمع السعودي، وذلك قياسا بمعارض أخرى بالعالم العربي، معتقدا أن السر في عدم رواج مثل هذه الكتب « بالقدر المطلوب» ببعض المعارض العربية «قد يكمن في ضيق السوق».
وعرج الناشر في الحديث مع الوكالة على إشكالية أخرى تتمثل في الأزمة التي يعاني منها الكتاب العربي عموما في علاقة مع المعارض الدولية للكتاب التي تنظم بكل البلدان العربية، موضحا أنه و»بقدر ما تسع حركية الكتاب والمعارض أفقيا» كمؤشر على «انفتاح إيجابي» لنشر الكتاب والثقافة العربية واتساع قنواتها، بقدر «ما يقع انغلاق على المستوى الوطني» أي «انغلاق البلدان العربية على نفسها».
وأوضح أن هذا الاتساع الأفقي (المعارض الدولية) يصاحبه انغلاق مباشر على المستوى العمودي (على مستوى الأوطان)، حيث يتم تسجيل «تضييق على الزائرين والناشرين»، الأمر الذي نتجت عنه «مشاكل مزمنة يعيشها الكتاب العربي» منها على سبيل المثال ما يتعرض له هذا الكتاب من قرصنة بالمنطقة العربية.
وبالرغم من ذلك لم يفت الناشر أن يسجل التطور الذي عرفه معرض الكتاب بالرياض، لاسيما حضور النساء السعوديات والخليجيات بشكل مكثف، عكس ما كان عليه الأمر في بداياته حيث كان يخصص المنظمون يومين فقط للنساء من أجل الاطلاع على الجديد في سوق النشر.
وفي ذات الإطار، أكد نجيب فايتا من «دار افريقيا للشرق» بالمغرب، التي تأسست سنة 1983، أن هذه الأخيرة حاضرة بمعرض الرياض بنحو 60 عنوانا تشمل بالخصوص المجال الأكاديمي والدراسات الإسلامية التي لاقت إقبالا لدى زوار المعرض.
وأضاف فايتا في تصريح مماثل، أن نسخة هذه السنة، تتميز بالإقبال الكبير لدى السعوديين على الكتاب الفلسفي لاسيما بعد الإعلان عن إدراج مادة الفلسفة في المناهج الدراسية السعودية ابتداء من الموسم المقبل.
ويشارك في المعرض، فضلا عن دار توبقال للنشر، وإفريقيا للشرق، كل من المركز الثقافي للكتاب، ومكتبة دار الأمان للطباعة والنشر والتوزيع، ودار الحديث الكتانية.
وتشارك في فعاليات معرض الرياض الدولي للكتاب ، أزيد من 900 دار نشر من دول عربية وأجنبية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.