العثماني يتلعثم حين سئل عن وفاة مرسي ويكتفي بطلب المغفرة للجميع    بعد تأجيل أربع جلسات.. استئنافية فاس تشرع في محاكمة حامي الدين    مزوار : يتعين على القطاع الخاص أن يكون في قلب النموذج الجديد للتنمية    اعتقال ميشيل بلاتيني للتحقيق معه بتهم فساد تخص مونديالي 2018 و2022    زايد كروش قريب من العودة للبطولة الاحترافية من بوابة فريق "قوي"    سجن عين السبع 1 .. الإدارة تنفي تعرض نزلاء لتجاوزات مهينة    صور مكان دفن محمد مرسي في القاهرة وسط حضور أمني كثيف    هلال: لا حل لقضية الصحراء خارج سيادة المغرب ووحدته الترابية والوطنية    الدكالي: الأسر المغربية تتحمل تمويل منظومة الصحة أكثر من الدولة (فيديو) خلال المناظرة الوطنية للتمويل الصحي    مفاوضات بين برشلونة وسان جرمان لإعادة نيمار    منتخب تونس يفوز على بوروندي ويؤكد جاهزيته للكان    دليلٌ شامِل من السفارة لمغاربة "الكان" في مصر.. وتذكير بعقوبات التحرُّش والسرِقة والمخدرات    عين على ال”كان”.. منتخب مالي يبحث عن أول تتويج قاري في تاريخه    تفكيك خلية إرهابية بتطوان تتكون من خمسة أفراد    عبد النباوي: ظهور أصناف جديدة من الجرائم    نزهة الوفي تؤكد أن تكلفة تدهور الهواء بلغت 9.7 مليار درهم سنة 2014    اعتقال قاصر اخترق مواقع إلكترونية بكلميم    اختتام فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان الريف للفيلم الأمازيغي، بتتويج فيلم “مرشحون للانتحار” بالجائزة الكبرى    حمد الله يقترب من الدوري الإيطالي    وزارة المالية: المداخيل الضريبية للحكومة ارتفعت بنحو 6.4 في المائة    الأمن يوقف جنوح الجرار    “صفقة القرن” و”مؤتمر البحرين” تخرجان المغاربة للاحتجاج في مسيرة وطنية الأحد المقبل بالرباط    الصين تحذر من عواقب الانتشار العسكري الأميركي في الشرق الأوسط    القنيطرة.. توقيف ثلاثة جانحين من ذوي السوابق القضائية متورطين في عملية سرقة بواسطة السلاح    توقعات أحوال طقس غدا الأربعاء    قانون الإضراب يثير غضب الكنفدرالية    فلاش: “ابن البلد.. العاشق معشوقا” جديد العمراني    رحيل « مؤلم » ل »محاربة السرطان الجميلة »    زوجة مرسي تكشف اللحظات الأخيرة قبل دفنه    لفتيت: مشروع القانون بشأن الوصاية الإدارية على الجماعات السلالية جاء لتمتيع ذوي الحقوق من خيراتها    أخنوش يستقبل رئيس جامعة أديلايد الأسترالية وتعزيز سبل التعاون في مجالات التكوين والبحث العلمي محور اللقاء    بعثة المنتخب الوطني تسافر لمصر    وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية يبشر البرلمان بمستجدات سيعمل بها لأول مرة لتسهيل أداء مناسك الحج    دفن جثمان محمد مرسي في القاهرة بحضور أسرته.. ومحاميه يكشف تفاصيل الدقائق الاخيرة في حياته    حسابك على فيسبوك قد يكشف مشاكلك الصحية    صفرو: توقع بارتفاع إنتاج فاكهة الكرز    باريس.. سرقة قناع إفريقي يساوي 300 ألف أورو من دار “كريستيز” للمزادات الفنية    رقمنة أزيد من 700 مخطوط داخل المكتبة الوطنية    الجزائر.. إيداع رجال أعمال ومسؤولين سابقين في الدولة إلى السجن    تفكيك خلية إرهابية بتطوان تتكون من خمسة أفراد وحجز أسلحة بيضاء وبذلة عسكرية    الفاسي الفهري يدعو مغاربة الخارج إلى الاستفادة من فرص الاستثمار في قطاع العقار بالمغرب    هشام العلوي ينعى مرسي ويصفه ب”المجسد للشرعية الديمقراطية”    أحمد الريسوني: مرسي شهيد قتله العسكر وآل سعود وآل زايد    «خمس أمثولات من أجل فاس» لكاي داستورغ    رسالة ملكية إلى رئيس كازاخستان    قصة : ليلة القدر    لحظة اعتراف وتكريم لمؤسسي الكونفدرالية بمسرح عبد الرحيم بوعبيد بالمحمدية    الرميد: الفقر المطلق تقلص إلى 1.4% في المغرب خلال 6 سنوات    منتدى Mpay.. مرصد لتتبع عمليات الأداء عبر الهاتف    سعيد خلاف يعود بفيلم «التائهون» 
ويقول: لا أومن بأن لكل مخرج أسلوبا    شركة ميلان الامريكية ديال الادوية فتحات مصنعها فالمغرب    دراسة حديثة تربط تناول اللحوم الحمراء بالوفاة المبكرة..خبير: من الأحسن الدواجن والسمك    الجمعية المتوسطية الإفريقية للثقافة والفنون بالمضيق تحتفي با لأعمال الموسيقية للموزيكولوجي العالمي الأستاذ أحمد حبصاين    ماريا كاري كانت كتخون خطيبها السابق مع صاحبها الحالي    الشيخ الفيزاري ينعي مرسي برسالة قوية: قتلك جريمة مكتملة الأركان.. قتلك ضباطك بمال الخليج وعن قريب سيلحق بك جلادوك    تلوث الهواء.. العالم العربي الأسوأ عالميا والأطفال هم الأكثر تضررا    الربيع الموؤود .. و ريع استغلال « دين – مال» في السياسة ..    وجهة النظر الدينية 13    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في الذكرى11 لتأسيس المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج .. 83757 سجينا بالمؤسسات السجنية بالمغرب يطرحون إشكاليات هيكلية دائمة

أوضح مدير المؤسسة السجنية بتطوان فؤاد الماكي أن المندوبية العامة، ومنذ تأسيسها سنة 2008، عملت على تعزيز مواردها البشرية لمواكبة تطور الساكنة السجنية التي تجاوزت 83757 سجينا عند متم شهر دجنبر 2018، وهو رقم قياسي جديد يؤكد أنه رغم المساعي المبذولة لتحسين ظروف الإيواء وبناء سجون أكثر رحابة فإن ظاهرة الاكتظاظ ستظل إشكالية هيكلية دائمة ما لم يتم تبني حلول جذرية للحد من الارتفاع المضطرد في عدد السجناء .
وأضاف ذات المتحدث في كلمة ألقاها على هامش احتفال مؤسسته بالذكرى 11لتأسيس المندوبية العامة للسجون وإعادة الإدماج أن تسيير قطاع السجون في ظل هذه الظروف، هو عمل يومي يتطلب جهدا خاصا وتعبئة مستمرة للموارد البشرية بحرفية عالية في تدبير المعيش اليومي للسجناء، ولعل التحول الإيجابي الذي عرفته المندوبية العامة ينعكس من خلال النتائج التي تم تحقيقها رغم الصعوبات المطروحة خاصة في المحور المتعلق بتهييئ السجين للإدماج من خلال تسطير برامج تلامس جميع فئات السجناء.
وأشار فؤاد الماكي، خلال هذا الحفل الذي حضرته نائبة رئيس جماعة تطوان أمينة بن عبد الوهاب وممثلين عن السلطات المحلية والأمنية والقضائية والإعلامية، أن هناك برامج وطنية للمسابقات الثقافية والرياضية والدينية ومهرجانات ثقافية لفائدة السجناء الأفارقة وكذا الملتقى الوطني للتأهيل والإبداع لفائدة الأحداث نزلاء مراكز الإصلاح، فضلا عن إطلاق برنامج سجون بدون أمية لتكوين 10000 سجين، ساهمت بشكل كبير في تهيئة السجناء للإدماج، منوها ببرنامج المحاضرات العلمية بشراكة مع الرابطة المحمدية للعلماء الذي يهدف إلى نشر ثقافة التسامح.
وبخصوص خطة المندوبية العامة التي سبق إعلانها في شهر مارس من السنة الماضية والمتعلقة بنشر ثقافة التسامح ومحاربة التطرف العنيف داخل السجون، أوضح المسؤول عن المؤسسة السجنية بتطوان أن ذلك مكن من مراجعة مجموعة من السجناء المعتقلين على خلفية قضايا الإرهاب والتطرف من مراجعة أفكارهم والتصالح مع المجتمع، كما تم تنظيم الجائزة الوطنية للقراءة لفائدة نزلاء ونزيلات المؤسسسات السجنية وبرنامج “ماستر كلاس” كما تم إحداث مقاهي ثقافية بعدد من المؤسسات من بينها السجن المحلي تطوان من أجل استضافة نخبة من المثقفين والأدباء وخلق جو للتواصل والتفاعل مع النزلاء، وكذا إحداث نواد سينمائية داخل السجون بشراكة مع المركز السينمائي المغربي لتشجيع الإبداع.
وفي سياق آخرعرج المتحدث ذاته على عمل المندوبية العامة في ما يخص إغناء عنصرها البشري بإجراء عدد كبير من مباريات التوظيف في تخصصات نوعية تراعي حاجيات المؤسسات السجنية كالتمريض، المعلوميات، مجال علم الاجتماع وعلم النفس، التدبير والتسيير المعلوماتي والتواصل وغيرها من التخصصات، فضلا عن المهام الأصلية لموظفي السجون في مجال الحراسة والأمن، مضيفا أن ذات المندوبية تولي اهتماما بالغا لجانب تكوين الموظفين حيث تم تشييد مركز تكوين الأطر بمدينة تيفلت وتزويده بأحدث التجهيزات ليستجيب لمعايير تكوين الموظفين وتدريبهم على الممارسات الفضلى في العمل السجني وتوفير التأطير اللازم وكذا خلق شراكات مع مجموعة من الدول مكنت من توفير تدريب حديث لعدد كبير من موظفي وأطر المندوبية العامة الذين تم إيفادهم لهذه الدول للاطلاع، عن كثب، على تجاربها في إدارة السجون .
وفي مجال التدبير اليومي للسجون تطرق فؤاد الماكي إلى إقرار مجموعة من الدلائل المسطرية في مجالات التدبير الأمني والاجتماعي والضبط القضائي توحيدا للعمل بالسجون وتوحيدا لخطة عمل أشرف على إعدادها نخبة من الخبراء في مجال العمل السجني تفاديا للارتجال والعشوائية في التسيير.
وفي سياق آخر وقعت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج ووزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية على اتفاقية شراكة في مجال تحديث وتحسين زيارة عائلات نزلاء المؤسسات السجنية للمساهمة في معالجة الإكراهات التي تعرفها خدمة زيارة نزلاء المؤسسات السجنية والمتمثلة في طول مدة انتظار الزوار وضعف البنية التحتية والتجهيزات واعتماد وسائل تقليدية في تدبير مرفق الزيارة. كما تم توقيع اتفاقية شراكة مع المرصد المغربي للسجون تروم توفير المساعدة والاستشارة القانونية لنزلاء مختلف المؤسسات السجنية. هذا وفي ختام هذا اللقاء تم تكريم بعض موظفي المؤسسة السجنية بتطوان في مبادرة اعتبرها الجميع تنويها وتقديرا للخدمات الجليلة التي يسهرون على تقديمها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.