وزير الخارجية الأمريكي بومبيو يحل بالمغرب    إصابة مارسيلو وشكوك حول مشاركته في الكلاسيكو    شغب الملاعب الرياضية مقاربات متعددة…موضوع ندوة بأكادير    دعوات إلى ضرورة تطوير آليات رصد وتعقب “جرائم الابتزاز الجنسي عبر الإنترنت” بالمغرب    بعد اغتصابها.. حرقوها وهي في طريقها للمحكمة    بالأرقام: 8 إصطدامات بين الوداد و سان داونز في ثلاث سنوات..وتفوق مغربي قبل "موقعة السبت"    احتجاجاً على تعديلات ماكرون على نظام التقاعد..الإضراب العام يشلُّ فرنسا    تسجيل هزة أرضية بقوة 4 درجات بإقليم الدريوش    توقعات مديرية الأرصاد الجوية لطقس نهار الغد    دراسة: شرب الحليب لا يطيل العمر فيما يبدو    رسميا: نعمان أعراب يغيب عن الملاعب لمدة "6 أسابيع" بسبب الإصابة    عاجل…هزة أرضية جديدة بقوة 4 درجات بإقليم الدريوش    تقرير: ربع المغربيات يعانين العنف المنزلي و9 % فقط من المعنفات يطلبن الحماية من الشرطة    إنتشال 58 جثة وإنقاد 95 آخرين من عرض البحر    “الداخلية” و”التجهيز والنقل” يدخلان تعديلات على علامات التشوير على طرق المملكة    لجنة التأديب تصدر عقوبات كبيرة عقب مباراة الكوكب وشباب بنجرير    في ثاني حادث خلال أيام..إصابة شخص بحادث طعن في امستردام    "صدى البلد" ينوه بدور ميناء طنجة المتوسط    مجموعة عبيدات الرمى تخلق الحدث الفني في نيودلهي    مخرج “الزين لي فيك” يثير الجدل من جديد بتقبيل زوجته أمام الملأ خلال فعاليات المهرجان الدولي للفيلم بمراكش    صحيفة إسبانية تنصح السياح باختيار طنجة مع اقتراب رأس السنة    بعد غياب 5 سنوات.. جاد المالح يعود إلى الخشبة من جديد    بسبب التحقيق في عزله.. أطباء نفسيون يحذرون من تدهور حالة ترامب العقلية    الملتقى الثاني حول دور المناطق الصناعية والمناطق الحرة    التقدم والاشتراكية يعتبر مشروعه السياسي جزءا أساسيا من الأجوبة عن الأوضاع العامة المقلقة في البلاد    جلالة الملك يهنئ عاهل مملكة التايلاند بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني    وزارة أمزازي تهوّن من التصنيف المتدني للتلاميذ المغاربة باختبار دولي اختبار PISA    60 مقاولة تشارك في أشغال الدورة 35 لملتقى التدبير    فلاشات اقتصادية    تراجع الاستثمارات الأجنبية نحو المغرب ب 51 % مقابل ارتفاع اسثمارات المغابة في الخارج ب 49.7 %    الأوبرا الوطنية لبلاد الغال تزور المغرب، في أول زيارة لإفريقيا!    مهرجان المسرح العربي يحط رحاله في عمّان .. الدورة الثانية عشرة من المهرجان تأتي تحت شعار «المسرح معمل الأسئلة ومشغل التجديد»    الدار البيضاء.. اختتام فعاليات الدورة الأولى لجائزة الشباب المبدع    مسرحية «دوبل فاص» في جولة فنية    سياحة..أزيد من 9ملايين وافد مع متم غشت    دراسة: سكري الحمل يزيد فرص إصابة المواليد بأمراض القلب المبكرة    الرجاء يحط الرحال بالكونغو الديمقراطية تأهبا لمواجهة فيتا كلوب بعد رحلة ال6 ساعات    جمعيات مدنية تتألق بإبداعاتها وتتوج بجائزة المجتمع المدني بحضور أعضاء الحكومة    زيت الزيتون يدر على المغرب ما يعادل 1.8 مليار درهم من العملة الصعبة سنويا    تغييرات جديدة على علامات السير على الطرق بالمغرب    صورة.. فرانش مونتانا يمارس الرياضة من داخل المستشفى    نتنياهو يراهن على تطبيع العلاقات مع المغرب خلال أيام للاحتفاظ بالحكم    الجيش المغربي يحتل الرتبة السادسة على المستوى الأفريقي    العثماني: الجهود المبذولة خلال السنوات الأخيرة مكنت من تقليص الفوارق بين الجهات    جوائز الكاف 2019.. أشرف حكيمي ضمن قائمة أفضل لاعب شاب في إفريقيا    تقنية حكم الفيديو المساعد تثير انتقادات رئيس "اليويفا"    تفكيك خلية إرهابية بالمغرب وإسبانيا .. مدريد تشيد ب "التعاون الممتاز" بين الأجهزة الأمنية في البلدين    تفاصيل الاتفاق الأولي بين بنشعبون ورفاق مخاريق حول النظام الأساسي الخاص بقطاع الاقتصاد و المالية    قتيلان في اطلاق نار في قاعدة بيرل هاربور في هاواي    تفاصيل أول جلية في محاكمة وزراء سابقين في الجزائر    السمنة المفرطة تهددك بهذه الأمراض    الصحة العالمية تحدد « الملاعق المثالية » من السكر    دراسة: تلوث “الطهي” أثناء الحمل يؤثر على الصحة العقلية للمواليد    أيهما الأقرب إلى دينك يا شيخ؟    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    " الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين": قتل المحتجين جريمة كبرى وحماية حق الشعوب في التظاهر فريضة شرعية    ثانوية "الكندي" التأهيلية بدار الكبداني تنظم ندوة علمية بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف    حسن أوريد يكتب: الحاجة إلى ابن خلدون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في الذكرى11 لتأسيس المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج .. 83757 سجينا بالمؤسسات السجنية بالمغرب يطرحون إشكاليات هيكلية دائمة

أوضح مدير المؤسسة السجنية بتطوان فؤاد الماكي أن المندوبية العامة، ومنذ تأسيسها سنة 2008، عملت على تعزيز مواردها البشرية لمواكبة تطور الساكنة السجنية التي تجاوزت 83757 سجينا عند متم شهر دجنبر 2018، وهو رقم قياسي جديد يؤكد أنه رغم المساعي المبذولة لتحسين ظروف الإيواء وبناء سجون أكثر رحابة فإن ظاهرة الاكتظاظ ستظل إشكالية هيكلية دائمة ما لم يتم تبني حلول جذرية للحد من الارتفاع المضطرد في عدد السجناء .
وأضاف ذات المتحدث في كلمة ألقاها على هامش احتفال مؤسسته بالذكرى 11لتأسيس المندوبية العامة للسجون وإعادة الإدماج أن تسيير قطاع السجون في ظل هذه الظروف، هو عمل يومي يتطلب جهدا خاصا وتعبئة مستمرة للموارد البشرية بحرفية عالية في تدبير المعيش اليومي للسجناء، ولعل التحول الإيجابي الذي عرفته المندوبية العامة ينعكس من خلال النتائج التي تم تحقيقها رغم الصعوبات المطروحة خاصة في المحور المتعلق بتهييئ السجين للإدماج من خلال تسطير برامج تلامس جميع فئات السجناء.
وأشار فؤاد الماكي، خلال هذا الحفل الذي حضرته نائبة رئيس جماعة تطوان أمينة بن عبد الوهاب وممثلين عن السلطات المحلية والأمنية والقضائية والإعلامية، أن هناك برامج وطنية للمسابقات الثقافية والرياضية والدينية ومهرجانات ثقافية لفائدة السجناء الأفارقة وكذا الملتقى الوطني للتأهيل والإبداع لفائدة الأحداث نزلاء مراكز الإصلاح، فضلا عن إطلاق برنامج سجون بدون أمية لتكوين 10000 سجين، ساهمت بشكل كبير في تهيئة السجناء للإدماج، منوها ببرنامج المحاضرات العلمية بشراكة مع الرابطة المحمدية للعلماء الذي يهدف إلى نشر ثقافة التسامح.
وبخصوص خطة المندوبية العامة التي سبق إعلانها في شهر مارس من السنة الماضية والمتعلقة بنشر ثقافة التسامح ومحاربة التطرف العنيف داخل السجون، أوضح المسؤول عن المؤسسة السجنية بتطوان أن ذلك مكن من مراجعة مجموعة من السجناء المعتقلين على خلفية قضايا الإرهاب والتطرف من مراجعة أفكارهم والتصالح مع المجتمع، كما تم تنظيم الجائزة الوطنية للقراءة لفائدة نزلاء ونزيلات المؤسسسات السجنية وبرنامج “ماستر كلاس” كما تم إحداث مقاهي ثقافية بعدد من المؤسسات من بينها السجن المحلي تطوان من أجل استضافة نخبة من المثقفين والأدباء وخلق جو للتواصل والتفاعل مع النزلاء، وكذا إحداث نواد سينمائية داخل السجون بشراكة مع المركز السينمائي المغربي لتشجيع الإبداع.
وفي سياق آخرعرج المتحدث ذاته على عمل المندوبية العامة في ما يخص إغناء عنصرها البشري بإجراء عدد كبير من مباريات التوظيف في تخصصات نوعية تراعي حاجيات المؤسسات السجنية كالتمريض، المعلوميات، مجال علم الاجتماع وعلم النفس، التدبير والتسيير المعلوماتي والتواصل وغيرها من التخصصات، فضلا عن المهام الأصلية لموظفي السجون في مجال الحراسة والأمن، مضيفا أن ذات المندوبية تولي اهتماما بالغا لجانب تكوين الموظفين حيث تم تشييد مركز تكوين الأطر بمدينة تيفلت وتزويده بأحدث التجهيزات ليستجيب لمعايير تكوين الموظفين وتدريبهم على الممارسات الفضلى في العمل السجني وتوفير التأطير اللازم وكذا خلق شراكات مع مجموعة من الدول مكنت من توفير تدريب حديث لعدد كبير من موظفي وأطر المندوبية العامة الذين تم إيفادهم لهذه الدول للاطلاع، عن كثب، على تجاربها في إدارة السجون .
وفي مجال التدبير اليومي للسجون تطرق فؤاد الماكي إلى إقرار مجموعة من الدلائل المسطرية في مجالات التدبير الأمني والاجتماعي والضبط القضائي توحيدا للعمل بالسجون وتوحيدا لخطة عمل أشرف على إعدادها نخبة من الخبراء في مجال العمل السجني تفاديا للارتجال والعشوائية في التسيير.
وفي سياق آخر وقعت المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج ووزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية على اتفاقية شراكة في مجال تحديث وتحسين زيارة عائلات نزلاء المؤسسات السجنية للمساهمة في معالجة الإكراهات التي تعرفها خدمة زيارة نزلاء المؤسسات السجنية والمتمثلة في طول مدة انتظار الزوار وضعف البنية التحتية والتجهيزات واعتماد وسائل تقليدية في تدبير مرفق الزيارة. كما تم توقيع اتفاقية شراكة مع المرصد المغربي للسجون تروم توفير المساعدة والاستشارة القانونية لنزلاء مختلف المؤسسات السجنية. هذا وفي ختام هذا اللقاء تم تكريم بعض موظفي المؤسسة السجنية بتطوان في مبادرة اعتبرها الجميع تنويها وتقديرا للخدمات الجليلة التي يسهرون على تقديمها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.