نصائح لقضاء عطلة مثالية في طنجة    مواجهة وشيكة بالسيوف بين قبيلتين تستنفر قوات الأمن بطاطا بسبب أراض سلالية    شرارات الغضب الملكي    زوجة نتنياهو تشيد بجودة حشيش المغرب وتكشف حب زوجها للطبخ المغربي    صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يترأس بالرباط حفل افتتاح الدورة ال 12 للألعاب الإفريقية    جمعية اللجان الوطنية الأولمبية الإفريقية تسلم صاحب الجلالة الملك محمد السادس قلادة الاستحقاق الأولمبي الإفريقي    اتحاد طنجة والمنتخب المغربي.. اختلاف في المظهر وتشابه في الجوهر    لا شأن للزمان بالنسيان    عين على “التضامن الجامعي المغربي”    "التضامن الجامعي المغربي": الواجهة التضامنية لأسرة التعليم    إصابات في حادثة انقلاب حافلة للنقل المزدوج بهذه المدينة    هدى بركات: العالم العربي خاضع للدكتاتورية! (حوار)    أيها الحاج.. أي شيء تبتغي بحجك؟    محقق:البشير تلقى 90 مليون دولار من السعودية ومليونا من الإمارات    كأس محمد السادس.. الساورة يدك شباك فومبوني بخماسية وينفرد بصدارة المجموعة الثانية    صومعة حسان وسط ملعب “مولاي عبد الله”.. مئات الشهب والمؤثرات الضوئية في افتتاح الألعاب الإفريقية – فيديو    جرسيف عامل الإقليم يدشن مشاريع مائية هامة بجماعة بركين احتفاء بذكرى ثورة الملك والشعب    جبرون يخضع لبرنامج تأهيلي "خاص" بعد عودته إلى تداريب الرجاء    إليسا تعتزل الغناء… وهيفا وهبي تخاطبها: نرفض هذا القرار    العثماني لوزيرة خارجية السيراليون: إرادة ثابتة للمغرب في التعاون مع بلادكم على نهج السياسة الإفريقية لجلالة الملك    تنقيل تأديبي لموظف بالسجن بسبب تخابره مع مدير الوكالة الحضرية بمراكش    “بريميرليغ”.. لاغالب ولا مغلوب بين وولفرهامبتون ومانشستر يونايتد    هكذا ستتدخل مؤسسات مركزية للحد من انتشار الكلاب الضالة ومخاطرها بالناظور    أمريكا تختبر "صاروخ كروز" ينطلق من الأرض    ذكرى ثورة الملك والشعب.. الملك يصدر عفوه السامي عن 262 شخصا    فيسبوكيون يكتبون “الطريق الجهوية 508 الرابطة بين تاونات وتازة أول طريق في العالم فيها 70 سنتمتر” واعمارة يخرج عن صمته    المجتهيييد    جلالة الملك يوجه غدا الثلاثاء خطابا ساميا إلى الأمة بمناسبة ثورة الملك والشعب    مدرب سان جيرمان يصدم نيمار: لن يرحل إن لم نجد بديلا له    رؤية تطلق “بريما دونا”    أمينوكس يغني بالإنجليزية في تعاون مع ريدوان ومغنية مالية-فيديو    الرئيس الفلسطيني ينهي خدمات جميع مستشاريه    طقس الثلاثاء: حار بالجنوبية والجنوب الشرقي مع تشكل سحب بالقرب من السواحل    الثوم تحت الوسادة يحل مشكلات صحية عديدة    عمر البشير يمثل أمام القضاء لبدء محاكمته بتهمة الفساد    الدورة الحادية عشرة لمهرجان "أصوات النساء" تطوان    البنتاغون يحرك مدمرة لعرقلة دخول السفينة الإيرانية مياه سوريا    تعفن أضحيات يستنفر “أونسا”    الدكالي يدعو الصينين إلى الاستثمار في السوق الدوائي المغربي    تقرير.. أربع بنوك مغربية من بين الأفضل إفريقيا    حجاج كطالونيا والذئاب الملتحية    بعد اعتقاله.. الجزائر تُرحل الحقوقي المغربي بنشمسي وفق صحيفة الشروق الجزائرية    "الارتفاع الصاروخي" لأسعار الفنادق ينفّر المغاربة من السياحة الداخلية    الخزينة العامة: المداخيل الضريبية المتعلقة بعبور الغاز الجزائري للتراب المغربي تراجعت ب”42″ في المائة    المغرب جنى أزيد من 481 مليون درهم من صادرات الطماطم للاتحاد الأوروبي    في تأمل تجربة الكتابة مع الرواية الفلسطينية على هدي من «بنت من شاتيلا»    اتفاق الصيد البحري..ناقلة بضائع فرنسية ترسو بميناء الداخلة    مخطط المغرب الأخضر يلتهم 99 مليار درهم منذ انطلاقه    مجلة “ذات لايف”:مساحات الأذن القطنية تتسبب في تآكل عظم الجمجمة    خليلوزيتش يتشبث ب “العجزة” و”العاطل” ويعيد تاعرابت    رئيس وزراء بريطانيا يؤكد مغادرة بلاده الاتحاد الأوروبي نهاية أكتوبر المقبل    فندق إم مكة يحصل على جائزة أفضل فندق فاخر في العالم    ليالي العصفورية    الجديدة: تهنئة الى السيد خميس عطوش بمناسبة أدائه لمناسك الحج    بنكيران… اهبل تحكم    المحطة الحرارية لآسفي تضرب حصارا على منطقة «أولاد سلمان»    رئيسة وزراء الدنمارك ترفض بيع أكبر جزيرة في العالم إلى ترامب    ذكريات عبرت …فأرخت .. أنصفت وسامحت عبور طنجة المتوسط في اتجاه الأندلس … -1-    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«إشراقات شعرية»

ديوان جماعي لمجموعة من الشعراء المغاربة الشباب، صدر عن منشورات دار الشعر بمراكش، يقع في 112 صفحة من القطع المتوسط وزينه لوحة الفنان والخطاط لحسن الفرسيوي. ديوان «إشراقات شعرية» يحمل رقم 1 ضمن سلسلة إبداع تشرف عليها الدار، فيما يتضمن قصائد الشعراء الذي سبق تتويجهم في جائزة دار الشعر بمراكش «أحسن قصيدة»، في دورتها الأولى والتي أعلنت عن نتائجها بموازاة انعقاد الدورة الأولى لمهرجان الشعر العربي (22، 23، 24 شتنبر 2017)، تتويجا لمرور سنة عن تأسيس دار الشعر بمراكش والتي تأتي تفعيلا لعلاقات الصداقة والتعاون التي تجمع بين وزارة الثقافة والاتصال بالمملكة المغربية ودائرة الثقافة بحكومة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة.
ستة وعشرون إشراقة شعرية تنضاف لمشهدنا الشعري المغربي الغني بمنجزه، جميعا يمثلون هذا المغرب العميق الذي ظل على الدوام يفرز أصواتا خلاقة في جميع مجالات الإبداع الإنساني. وينتمي شعراء إشراقات الدورة الأولى الى مدن: تاوريرت، العيون، تارودانت، طانطان، العيون، بوجدور، الدارالبيضاء، دوار الحومة عمالة الفحص أنجرة، شيشاوة، مراكش، أيت ملول، القنيطرة، طنجة، الرحامنة، طاطا، بني ملال، شفشاون، تيفلت، الراشيدية، سلا، تالوين، أيت عبدي، جماعة تزارت، إقليم الحوز، وشاعر من دولة السينغال الشقيقة، يتابع دراسته في المغرب.
لقد شكل تاريخ 16 شتنبر 2017 لحظة ميلاد دار الشعر بمراكش، لتنضاف الى المشهد الثقافي المغربي رافعة قيم الشعر وأفقه. كما شكل برنامجها الشعري فاتحة جديدة، وعتبة أولية للدار، كي تسهم في ترسيخ الشعر ضمن المنظومة الثقافية للمجتمع. أصوات وحساسيات وتجارب، يمثلون مختلف الأجيال والألسن، ونقاد استقصوا أسئلة الخطاب الشعري المغربي، وشباب وأطفال وجدوا في ورشات الشعر مشتلا صغيرا لترويض أحاسيسهم ومخيالهم على القصيدة.
ولأنها سنة مليئة بالشعر، يصدر ديوان «إشراقات شعرية»، محملا بنصوص وقصائد مغربية من تجارب شعرية شابة، تشكل روافد للمستقبل. وقد سبق الإعلان عن تنظيم مسابقة وطنية خاصة بالنقاد والباحثين والشعراء الشباب المغاربة، لاختيار أحسن بحث في النقد الشعري، كما أطلقت الدار مسابقة «أحسن قصيدة» للشعراء الشباب، واختارت الهيئة المنظمة أن يكون محور الدورة الأولى مخصصا ل «الشعر ملاذ الإنسانية»، إيمانا بدور ووظيفة الشعر في ترسيخ قيم المحبة والسلام.
وهكذا توزع الديوان الجماعي الى ثلاثة أبواب رئيسية: باب المتوجون، باب النصوص الشعرية المختارة، والتي تنوعت بين الفصيح والزجل والحساني. نقرأ في ديوان «إشراقات شعرية» القصائد التالية: «من وحي القصيدة»محمد خويطي، «رماد الأساطير»عبد المالك مساعيد، «كون جديد»ابتسام الحمري، «أدنيك» لعبد الحق عدنان، «ترتيلة» لمنى عبد السلام لعرج، «قالت المشكاة» لمبارك العباني، «معلقة على كعب الإنسانية» لمحمد الأمين جوب، «نداء الشعر» لعبد العالي أحمو، «سفر الكلمات» لمحمد شحلال، «الشعر ملاذ الإنسانية» لعبد الجليل العباسي، «بورما تنتحب» لعبد الصمد الزوين، «فجر لأجنحة العيد» لعمر الراجي، «هو الملاذ» لعثمان الهيشو، «حيث الحياة» لمريم كرودي، «الحرف» ليونس المحتفظ، «المغربية» لعبد الكريم بيكيش، «لو يسألونك» لعبد الرحمان آيت باها، «أثينا تطعن أفروديت» لعادل اضريسي، «بالشعر نغوص في العمق» لمصطفى البقالي، «بحور لحزان» لمحمد بوغلال، «عصر الحضارة» لحنان التوجي، « طموح الإعاقة» حساني للناجم بهي، «خاوة الزمان» لإيمان الوافي، ««لوصية» ليوسف الحيمودي، «لنسانية تجمعنا» للحبيب لجميعي، «القصيدة أمان» لمحمد علوش.
وقد نظمت دار الشعر بمراكش، الجمعة 12 يوليوز الجاري، «ملتقى حروف» خصصت للاحتفاء بالمتوجين والمتوجات بجائزتي الدار الخاصة بأحسن قصيدة والنقد الشعري، ولتقديم وتوقيع هذا الإصدار، الى جانب تقديم قراءات شعرية للمشاركين. ملتقى حروف في دورته الثانية وهو يحتفي بأولى إصدارات الدار، رهان كبير على مستقبل الشعر المغربي وأفقه، وأيضا ضمن استراتيجية دار الشعر بمراكش، لربط المنجز الإبداعي في الشعر المغربي بالخطاب النقدي الشعري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.