ذكرى الثورة التونسية: هل باتت الحياة أفضل بعد الربيع العربي؟    كأس الاتحاد الانجليزي: مانشستر يونايتد يفوز على ليفربول 3-2    سون يتوج كأفضل لاعب آسيوي محترف بالخارج    بيرلو مدرب يوفنتوس يُثني على أداء البرازيلي آرثر ميلو أمام بولونيا    طقس الاثنين: تساقطات مطرية مرتقبة بهذه المناطق    إصابات وخسائر بالملايين.. هذا ما خلفه حريق معمل النسيج بمنطقة امغوغة    بعد التحيين.. السلطات الاسبانية تعفي المغاربة مجددا من اختبار كورونا لدخول أراضيها    الكوكب المراكشي يبرم أول تعاقداته الشتوية    الحياة تعود إلى رياضة الكرة الطائرة يوم 27 فبراير    الدورة السابعة من بطولة القسم الثاني    أوزيل يكمل إجراءات انتقاله لفنربخشه التركي    الوضع في الكركرات هادئ وطبيعي وحركة المرور «غير مضطربة بأي شكل من الأشكال»    وزير الخارجية التونسي السابق أحمد ونيس:    بمناسبة عطلة منتصف السنة الدراسية    الحافلات الجديدة بالدار البيضاء تدخل الخدمة بحلول نهاية فبراير المقبل    إهمال كراء «الباركينغ» يضيع على ميزانية جماعة الجديدة حوالي 100 مليون..    نعمان بلعياشي يطلق جديده الغنائي    سعد لمجرد يستعد لتسجيل أناشيد دينية لشهر رمضان    سميرة سعيد: أغنية «بحب معاك» ردى على من يعتبر دعمى للمرأة اضطهاد للرجل    عز الدين أقصبي: منطق "الغني والقوي قبل الفقير" يغلب على سياسة توزيع اللقاح    هولندا.. تخريب وإضرام النار في مركز مخصص لإجراء اختبارات كوفيد-19    مصرع أربعة لاعبين برازيليين جراء تحطم طائرتهم بعد دقائق من إقلاعها    إل جي قد تخرج من سوق الهواتف الذكية!    رسمياً : إنطلاق عملية التسجيل في لوائح التلقيح ضد كورونا و هذه أهم الخطوات للحصول على موعد    تلف ما يقرب من 2000 جرعة من لقاح موديرنا في الولايات المتحدة بسبب خطأ عامل نظافة    الحالة الوبائية تدفع فرنسا نحو حجر صحي جديد    ملاحقة ‘السماسرية' للكعبي ورحيمي تدفع عموتة للسرية في تداريب ‘الأسود المحليين'    تقرير رسمي: عجز الميزانية بلغ 82,4 مليار درهم عند متم دجنبر 2020    "إنسحابات" وإختلاف "حاد" شهده اجتماع "برلمان" البيجيدي بسبب "التطبيع".. ماء العينين: "حسمنا صياغة البيان الختامي بالتصويت"    الوضع في الكركرات هادئ طبيعي وملشيات البوليساريو تروج لاشتباكات وهمية    رسميا..إسرائيل تفتح سفارتها في الإمارات    بلجيكا تفرض 250 أورو على العائدين من سفر غير ضروري    بالرغم من نفيّها "الترويج الوهمي" لتوظيف 300 خياط.. المحرشي يُهاجم مدير "أنابيك" بوزان: "مسؤوليتك تحتم عليك قبل إعلان كهذا التأكد من مصداقيته كي لا نبيع الوهم لشباب"    طرفا الحوار الليبي يتجهان إلى تلقي طلبات الترشح لشغل المناصب السيادية    بلاغ رسمي من البيت الأبيض بخصوص المغرب وإسرائيل    مربو يكتب: التجرد، دعامة وحصن للدعاة    القرض الفلاحي يلتقي بمهنيي سلسلة الحبوب    الدار البيضاء تستعد لإدخال الحافلات الجديدة للخدمة بحلول نهاية فبراير المقبل    "رخاص" جديد الفنان أسامة أوزين و المهدي MK    التجاري وفابنك يغطي قرابة نصف التمويلات البنكية لبرنامج انطلاقة    أقل حصيلة منذ شهور.. تسجيل 520 إصابة والحصيلة ترتفع إلى 466289 إصابة بكوفيد 19    تحذيرات حول الخبز بالمغرب    شرطة الموانئ تلاحق ربابنة السفن والصيادين المخالفين بعقوبات ثقيلة    سفينة شحن تفقد 750 حاوية في المحيط في طريقها من الصين للولايات المتحدة    مراكش تجمع نورا فتحي و"ميتر جيمس" في عمل فني جديد    توقيف مؤقت لبث الدروس المصورة الموجهة إلى جميع المستويات الدراسية    المغرب و بريطانيا يحتفلان بالذكرى 300 لتوقيع أول معاهدة بينهما    برلمانيو التقدم والاشتراكية يطالبون الحكومة بإنقاذ النقل السياحي من الإفلاس    بينهم أطفال ولدوا في السجن.. مغاربة بمعتقلات العراق يعانقون الإذلال وينتظرون الإعدام    أشرف غربي يحقق لقب "ستاند آب" ويحصد جائزة 20 مليون سنتيم    مشروع فني جديد.. منصة الاستماع "ديزر" تدعم مغنيي الراب في المغرب    جماعة الرباط تصادق بالإجماع على مقترح محمد اليعقوبي    بعد حديث عن قصف استفزازي بالكركرات.. مسؤول مغربي رفيع: لم يُعطّل حركة المرور    فرنسا تدخل على الخط لانقاذ المكتبات الفرنكوفونية بمراكش من تداعيات الجائحة    الأرض المباركة : عقائد فاسدةولعبة الأمم المتحدة( الحلقة الأولى)    رئيس المجلس العلمي المحلي بأزيلال يلقي درسين دينيين بدمنات في إطار الحملات التحسيسية ضد فيروس كورونا    التطبيع والتخطيط للهزيمة    جانب من القيم الإنسانية المفقودة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر : استمرار الغموض بعد شهر من غياب الرئيس و مطالب بإعلان الشغور في منصب الرئاسة
نشر في المغرب 24 يوم 29 - 11 - 2020

لا يزال الغموض مستمرا بعد أربعة أسابيع من غياب الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون الذي يعالج من فيروس كورونا.
وكانت الرئاسة الجزائرية قد أعلنت نقل تبون بشكل طارئ إلى ألمانيا "لإجراء فحوص طبية معمقة، بناء على توصية الطاقم الطبي". وأعاد غياب الرئيس إلى أذهان عدد من الجزائريين ووسائل الإعلام شغور السلطة خلال فترة دخول الرئيس الأسبق عبد العزيز بوتفليقة المستشفى إثر إصابته بجلطة دماغية في 2013.
كما أن السياسة الإعلامية الرسمية وغياب صور الرئيس الجزائري غذت الشائعات والتكهنات بشأن وضع تبون الصحي.
ومنذ نقل الرئيس الجزائري الحالي إلى كولونيا عبر طائرة طبية فرنسية وفق وسائل إعلام جزائرية، أصدرت الرئاسة ستة بيانات وإعلانات، بعضها يناقض الآخر.
فبعد البيان الأول في 28 أكتوبر، أعلنت الرئاسة في اليوم التالي أن الرئيس تبون "باشر تلقي العلاج المناسب وحالته الصحية مستقرة ولا تدعو للقلق"، من دون أن توضح سبب مرض الرجل المعروف بأنه مدخن نهم.
وانتظر الجزائريون حتى الثالث من نونبر الجاري لمعرفة أن تبون أصيب بوباء كوفيد-19. وبعد خمسة أيام، أشارت الرئاسة إلى أنه "بصدد إتمام بروتوكول العلاج ووضعه في تحسن إيجابي". ثم في 15 نونبر الجاري، أوضح بيان آخر أنه أنهى العلاج وأنه يقوم "حاليا بالفحوصات الطبية".
ويسود الصمت مذاك، باستثناء خبر نشرته وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية يفيد أن الرئيس عبد المجيد تبون تلقى رسالة من المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل "عبّرت له فيها عن سعادتها لتماثله للشفاء بعد إصابته بفيروس كورونا".
وكان متحدث باسم الحكومة الألمانية أجاب وكالة الأنباء الفرنسية بأن "المستشارة بعثت رسالة مكتوبة "تتمنى فيها" الشفاء العاجل للرئيس الجزائري تبون"، من دون إعطاء تفاصيل إضافية.
هذه السياسة الإعلامية وغياب الصور للرئيس الجزائري أثارت شتى أنواع الشائعات والتكهنات في البلاد التي تعاني من تصاعد حدة تفشي الوباء.
ويدفع هذا الغموض حول صحة الرئيس تبون الذي يفترض به إصدار الدستور الجديد عقب الاستفتاء الذي جرى في الأول من نونبر الجاري والمصادقة على موازنة 2021، بالبعض إلى المطالبة بتطبيق المادة 102 من الدستور الخاصة بإعلان الشغور في منصب الرئاسة بغية تجنب أزمة دستورية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.