خلفا للمرحوم الملاحي.. انتخاب المصطفى مهدي رئيسا لجماعة وادي لو    البيجيدي: الانتخابات شهدت خروقات واستعمال كثيف للمال والحزب سيظل وفيا للملك    وهبي رئيسا للمجلس الجماعي لتارودانت    انتخاب البطل العالمي مصطفى لخصم رئيسا لجماعة إيموزار كندر    أزيد من 29 ألف مسافر استعملوا مطار الشريف الإدريسي بالحسيمة ما بين 15 يونيو و31 غشت    الولايات المتحدة تعتزم منح 500 مليون جرعة من لقاح كورونا للدول الفقيرة    البيجيدي يرفض نتائج الانتخابات ويَعْتَبرها لا تعكس حقيقة الخريطة السياسية    برقية تعزية ومواساة من جلالة الملك إلى أفراد أسرة المرحوم عبد العزيز بوتفليقة الرئيس السابق للجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية    برلمان البيجيدي: نتائج الانتخابات انتكاسة للديمقراطية ولا تعكس حقيقة الخريطة السياسية    بتكلفة 3.7 مليار دولار.. المغرب وإثيوبيا يوقعان اتفاقا لتنفيذ مشروع أسمدة في دير داوا    المجلس الوطني لحزب الاستقلال يوافق ويدعم مشاركة الحزب في الحكومة المقبلة    أَيُ مَصِيرٍ لِحُكْمِ طَالِبَان؟    مباريات اليوم من البطولة الاحترافية "إنوي".. الرجاء يستقبل أ. خريبكة ون. بركان يواجه ضيفه أ. آسفي والوداد يحل ضيفا على سريع واد زم    بعد تأهلهم مسبقا لدور ال16.. "أسود القاعة" يواجهون البرتغال "بطل أوروبا" في "مونديال الفوتسال" وعينهم على صدارة المجموعة الثالثة    الحيمر: فوزنا على "الماص" أكد ماحققناه ضد الجيش    تسجيل هزة أرضية في إقليم الدريوش    مطالب بوضع خطة ترافعية في معركة الدفاع عن مادة التربية الاسلامية    تهديدات بحرق مثلي جنسيا تحرك تحقيقا أمنيا في طنجة    سائق متهور "يسحل" شرطياً بطنجة و يرسله إلى المستعجلات    العرب والمسرح    بعد مغادرتها السجن.. عائشة عياش تثير الجدل في أول ظهور رسمي لها    شاهد.. "هامور" عملاق يلتهم قرشا    فرنسا تتهم الولايات المتحدة وأستراليا بالكذب وتعلن عن "أزمة خطيرة"    تفاصيل اعتقال آخر الأسرى الفلسطينيين الفارين    سوق الصرف.. استقرار الدرهم مقابل الدولار ما بين 9 و 15 شتنبر    هل يتجه المغرب نحو تخفيف إجراءات كورونا في الأيام المقبلة ؟    السلطات المغربية تتجه إلى قرار تخفيف الإجراءات الاحترازية    دراسة جديدة تكشف سبب الشراسة المتزايدة لطفرات فيروس كورونا المتحورة    تقرير اسباني يرصد تزايد منسوب الكراهية للمغاربة بعد أحداث سبتة    الذهب من نصيب العداء المغربي البقالي مرة أخرى    وفاة الدراج الدنماركي السابق سورينسن في حادث سير    الشابي في ورطة قبل ملاقاة أولمبيك خريبكة    حجز كمية كبيرة من الخمور والمخدرات بالنواصر    الدراسة في الصين.. تقديم أزيد من 500 ملف يهم منح دراسية لشباب مغاربة    مؤثر من أمام المصحة.. الفنان حميد إنرزاف يستنجد بكم لانقاذ الفنان رشيد    يورغن كلوب يشيد ب"ساديو ماني" بعد وصوله إلى الهدف رقم 100 مع ليفربول    مسؤول سابق بالنصر يهاجم حمد الله ويتهمه بالغرور    احتفاء بالحرف على مدار السنة .. دار الشعر بمراكش تفتتح موسمها الثقافي الخامس    غرفة التجارة والصناعة بالجهة تنفتح على تركيا    مصر تؤكد ضرورة إحياء مسار تفاوضي بين فلسطين وإسرائيل    السعودية الثانية عالميا في مؤشر التعافي من جائحة كورونا    ترقب وانتظار.. مصدر يتحدث عن تخفيف إجراءات الحجر بالمغرب    فاوتشي: التطعيم الكامل ضد كورونا قد يتطلب ثلاث جرعات    طقس الأحد.. سحب منخفضة و كتل ضبابية بمجموعة من مناطق المملكة    الإسلاميون المغاربة ومعضلة "ما بعد الإسلام السياسي"    سياح الفضاء الأمريكيون الأربعة عادوا إلى الأرض    نيويورك تايمز" تكشف تفاصيل مثيرة عن عملية اغتيال "أبو البرنامج النووي الإيراني"    نائبة مصرية تهاجم الشيخ الشعراوي بسبب سجوده لله شكرا على هزيمة مصر    الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يذكر الشركات بإعفائها من الذعائر والغرامات    الجامعة المغربية لحقوق المستهلك تدخل على الخط "الاتهاب الصاروخي" لمواد البناء    إثيوبيا والمغرب يوقعان اتفاقية إنشاء مشروع أسمدة في دير داوا    قيادي بالتوحيد والإصلاح: لا يمكن لأحد أيا كان أمره أن يقتحم على المغاربة أمر دينهم وعقيدتهم    الشيخ الهبطي: ليس هناك توقيف ولا تخويف وإنما هي مراجعة وتأمل في خطبة سالفة من طرف مندوبية الأوقاف    فنانون يكرمون التشكيلية السورية ليلى نصير    صدور كتاب "أيام القراءة" للأديب الفرنسي مارسيل بروست    ورشات الجامعة السينمائية بالدار البيضاء والمحمدية    الشيخة طراكس تبكي بسبب فيروس كورونا!- فيديو    "ولاية خراسان"..متحور وبائي داعشي جديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



5 ملايير و43 مليون درهم رقم أعمال شركة لافارج برسم السنة المنصرمة
سعد الصبار: 2012 عرفت تباطؤ فعالية قطاع البناء والأشغال العمومية

بلغ رقم أعمال شركة لافارج برسم السنة الماضية 5 ملايير و43 مليون درهم، مسجلا انخفاضا بمعدل ناقص 9.4 في المائة، مقارنة مع سنة 2011، التي وصل فيها إلى 5 ملايير و567 مليون درهم.
سعد الصبار المتصرف المدير العام لشركة لافارج المغرب
أما حجم الإيرادات فبلغ مليارا و951 مليون درهم، مسجلا بذلك تراجعا بنسبة ناقص 17.8 في المائة، مقارنة مع 2011، التي بلغ فيها مليارين و375 مليون درهم، أما النتيجة الصافية للشركة فبلغت مليارا و266 مليون درهم، مسجلة تراجعا بناقص 23.9 في المائة، مقارنة مع 2011، التي حققت فيها لافارج مليارا و664 مليون درهم.
وأعلن سعد الصبار، المتصرف المدير العام لشركة لافارج المغرب، المتخصصة في إنتاج الإسمنت، خلال ندوة صحفية نظمت أخيرا بالدارالبيضاء، أن سنة 2012 عرفت تباطؤ فعالية قطاع البناء والأشغال العمومية، بسبب انخفاض الاستهلاك الوطني للإسمنت بنسبة 1.6 في المائة، إلى جانب مجيء سعات إسمنت جديدة أدت إلى ضغوط على الأسعار.
وعلى المستوى الداخلي للشركة، أفاد الصبار أن لافارج عملت على تعزيز ريادتها في الأسواق المغربية، وعلى إبقاء وحدات إنتاجها ضمن نادي الامتياز الصناعي لمجموعة لافارج، وأيضا على تخفيض تكاليف وتحسين استعمال الأداة الصناعية، وتطوير قائمة منتجاتها وتحسين عمليات البيع والتسويق. هذا إلى جانب تطوير شبكة التوزيع "ماواديس" التي تضم أكثر من 50 محلا، وتوطيد التكامل (الخرسانة والحصى)، وتنمية إمدادات (الجبص والجير).
وأكد الصبارأن تحقيق استراتيجية النمو سيكون عن طريق مشروع الإسمنت لسوس، ومصانع الخرسانة الجديدة في فاس ومراكش والمحمدية، ومقلع الحصى بتطوان، واستثمار سائر في محجر بتيفلت، وإطلاق فرن الجبص الثالث بأسفي ومتابعة الأشغال لفرن إنتاج الجير للفارج كالسينور المغرب.
وفي هذا السياق، تطرق سعد الصبار إلى نتائج لافارج برسم 2012، مشيرا إلى أن مبيعات الاسمنت لافارج سجلت سنة 2012، انخفاضا بنسبة 6.8 في المائة، مقارنة مع 2011. وعزا هذا التحول في نمو الطلب المحلي إلى زيادة عروض الاسمنت مع إضافة سعات جديدة ، إضافة إلى الانخفاض في الطلب الذي بات واضحا من خلال أسواق لافارج الطبيعية، سيما الدارالبيضاء ومكناس، وقال إن "تراجع النتائج يعود أساسا إلى انخفاض في النشاط، والضغط على أسعار البيع في السوق، و كذا إلى أثر المساهمة في دعم التماسك الاجتماعي" .
وأشار إلى أن الشركة استطاعت التخفيف من هذه التأثيرات على نتائجها من خلال عدة إجراءات، همت تحسين مزيج الوقود مع زيادة في معدل استخدام أنواع الوقود البديلة، إلى غير ذلك.
وبالنسبة للبيانات المالية لشركة لافارج للأسمنت، أبرز الصبار بخصوص الأنشطة غير المتعلقة بالإسمنت، أن لافارج بيطون (خرسانة،) التي ازدادت مبيعاتها بنسبة 6 في المائة مقارنة بالعام السابق، تؤكد مكانتها الرائدة في سوق المبيعات.
كما أن مواصلة استراتيجية الشركة لتوسيع نطاق المنتجات ذات قيمة مضافة مبتكرة مثل (Artévia®, Ultras®, Morpla®,..)وضعها مركز البحوث التابع لمجموعة لافارج، وهي تمثل الآن 20 في المائة من إيرادات الشركة، بزيادة 6 في المائة مقارنة مع 2011.
وتطرق المتصرف المدير العام للافارج، إلى خلق أسواق جديدة مع إطلاق ثلاثة مصانع للخرسانة في مدن فاس ومراكش والمحمدية، و اثنين آخرين ببسكورة ومكناس سيبدآن في الاشتغال هذه السنة.
كما واصلت لافارج كرانيلا، حسب الصبار، خطة التنمية مع بداية محجر تطوان في عام 2012. وهناك محجر آخر سيكون جاهزا هذه السنة بتيفلت.
وبخصوص السنة الجارية، أفاد الصبار أن قطاع البناء يشهد بداية صعبة، وذلك راجع إلى انخفاض في سوق الإسمنت، بنسبة بلغت ما يقرب 21 في المائة، مقارنة مع سنة 2012. ويرجع ذلك أساسا إلى مستوى استثنائي من المبيعات في الربع الأول من عام 2012، الذي حقق نسبة نمو قدرها 21.7 في المائة، مقارنة مع سنة 2011، إضافة إلى هطول الأمطار الغزيرة سنة 2013. ويتوقع أن يبقى معدل نمو سوق الإسمنت خلال 2013، مماثلا لسنة 2012.
تعد لافارج شركة فاعلةى في مجال الإسمنت، وهي عبارة عن شراكة بنسبة 50/50 بين مجموعة لافارج، الشركة العالمية في مجال مواد البناء والشركة الوطنية للاستثمار، المجموعة الصناعية الأولى في المغرب.
وتنشط لافارج المغرب في مجال التنمية المستدامة، ولا سيما من خلال أول مشروع للطاقة الريحية خاص في المغرب، بحيث توفر حوالي 60 في المائة من احتياجات الكهرباء من مصنعها في تطوان (32 ميغاواط)، وإعادة تأهيل المحاجر، وتقييم النفايات كوقود ومواد استبدال، كما تكرس 15 في المائة من الاستثمارات في الحفاظ على البيئة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.