الجواهري: أرفض "مأسسة الدعم المباشر" .. ورفع سعر الفائدة غير كاف    محمد بن سلمان: ولي العهد السعودي يتولى منصب رئيس مجلس الوزراء    الركراكي: المنتخب استفاد من مباراة الباراغواي    عروض هامة حول إشكالية الماء بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة    طقس الأربعاء..كتل ضبابية مع انخفاض في درجات الحرارة بمناطق من المملكة    المنتخب المغربي يتعادل سلبيا أمام منتخب باراغواي    رغبة أوروبية في تعزيز "الشراكة الإستراتيجية" مع المغرب    فتاح تشيد بجودة علاقات التعاون المالي والتقني بين المغرب والبنك الإفريقي للتنمية    أسوأ مما اعتقدنا.. دراسة تكشف تأثيرا "مدمرا" لاضطرابات النوم    العصبة الاحترافية تقرر تعديل موعد مباراة الوداد الرياضي ونهضة بركان    الجيش كيتجدد.. إحالة كبار "الجنرالات" فالجيش على التقاعد: فيهم بوسيف المفتش العام ديال البومبية    الدراركة : احتجاجات على عقد دورات المجلس بشكل مغلق، ونائب الرئيس يرد.    عصابة دارتها بالناس اللي باغيين الفيزا "شينگن" طاحت ففاس    إطلاق تطبيق مشروع 100 كتاب وكتاب لباحثين وعلماء فرنسيين وعرب    المنتخب المغربي سالا معسكر الصبليون بتعادل سلبي مع الباراكواي    تحذير.. مخزونات مياه الشرب بطنجة لن تكفي إلا لأشهر فقط (مسؤول)    حوالي 140 ألف ناخب بإقليم الدريوش يدلون بأصواتهم لاختيار ممثليهم في قبة البرلمان     جرائم المدارس.. ارتفاع حصيلة قتلى إطلاق النار في مدرسة روسية إلى 17    أخنوش يمثل الملك في مراسم جنازة الوزير الأول الياباني السابق شينزو آبي    حصيلة فاجعة "الكحول القاتل" بمدينة القصر الكبير ترتفع إلى 15 قتيلا    تجربة المغرب في المجال الأمني تغري موريتانيا    طوطو يتفوه بكلام نابي من على منصة مهرجان الرباط الذي تنظمه وزارة الثقافة    الخارجية الروسية تُكذّب رواية الجزائر حول مضامين لقاء لعمامرة و لافروف    "فيفا" يحدد آخر آجال التوصل بلائحة "الأسود"    التوزيع الجغرافي لإصابات كورونا خلال ال24 ساعة الماضية بالمغرب    عاجل.. انقلاب سيارة للنقل السري يرسل 10 اشخاص لمستعجلات مراكش    إنقاذ نائب وكيل للملك بالدارالبيضاء حاول إنهاء حياته بطريقة مروعة    المجلس الجهوي للسياحة بمراكش ينظم الابواب المفتوحة احتفالا باليوم العالمي للسياحة    مجلس المنافسة: هوامش ربح شركات المحروقات على مستوى محطة الخدمة تقلصت من 9% سنة 2018 إلى 2% سنة 2022    الدوري الدولي لمورسيا لكرة القدم..المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة يفوز على نظيره الشيلي    محادثات غوتيريش-لعمامرة.. وكالة الأنباء الجزائرية تطلق العنان مرة أخرى للأكاذيب دون حياء    الركراكي يلمح لاستبعاد أحد اللاعبين الحاضرين في المعسكر الحالي من مونديال قطر    عقب زفافه.. سعد لمجرد يحضر لعمل جديد -صورة    قلعة السراغنة تنظم فعاليات المهرجان الجهوي للفنون الشعبية    تعزية الشيخ يحيى المدغري في وفاة الشيخ يوسف القرضاوي -رحمه الله-    أقصر زيارة.. وزير العدل الجزائري يسلم دعوة القمة لبوريطة ويعود في حينه    أزمة الجفاف.. الحكومة تقرر رفع الدعم عن زراعة الأفوكادو والحوامض والبطيخ الأحمر (وثيقة)    وزارة الصحة…الحالة الوبائية تتميز بانتشار جد ضعيف للفيروس    ارتفاع أسعار النفط مع تحول التركيز إلى تخفيضات محتملة في الإمدادات    رحيل عبد الفتاح الحراق الذي جعلنا نتفرج في الراديو! حين كان الجمهور ومن شدة حبه لكرة القدم يسمعها    طنجة.. إحباط تهريب 150 قطعة ذهبية نقدية فرنسية من الذهب الخالص    يوم الأربعاء….حلول شهر ربيع الأول لعام 1444 ه    المعلق الرياضي الشهير عبدالفتاح الحراق في ذمة الله    مؤاخذات على الدورة 22 من مهرجان الوطني للفيلم بطنجة    تعديل وزاري جزئي في موريتانيا    آيفون 14: أبل تتجه إلى تصنيع هاتفها الجديد في الهند بدل الصين    "طاليس" يعلن الحرب على فنان كوميدي شهير -صورة    بعد تهديدات بوتين..إتصالات "متقطعة" بين روسيا وأمريكا بشأن الأسلحة النووية    انطلاق الدورة 15 لفعاليات المهرجان الدولي لفيلم المرأة بسلا    روسيا تمنح الجنسية للمتعاقد السابق مع المخابرات الأمريكية إدوارد سنودن    أسعار صرف أهم العملات الأجنبية مقابل الدرهم    أول تجربة.. ناسا تنجح بتغيير مسار كويكب متجه نحو الأرض    يتيم: العلامة القرضاوي رحل عن هذا العالم ولكنه بقي وسيبقى حاضرا محاضرا معلما    أطعمة ينصح خبراء التغذية بعدم تناولها    القاتل الأول في المغرب    عاجل.. وزارة الأوقاف تعلن عن موعد ذكرى "المولد النبوي"    نصيحة غالية من عائشة الشنة رحمها الله (فيديو)    عاجل .. الشيخ يوسف القرضاوي يغادر إلى دار البقاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



روبورتاج الناظور: بناء "مغرب الكرامة والتقدم" يجمع شبيبة "حزب الأحرار"
نشر في أريفينو يوم 07 - 08 - 2022


عبد الكريم هرواش كاميرا الجيلالي خالدي
نظمت الشبيبة التجمعية بجهة الشرق، السبت، المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية حول موضوع "شباب الأحرار معبؤون لبناء مغرب الكرامة والتقدم" بإحدى قاعات الحفلات بجماعة بوعرك التابعة لإقليم الناظور.
وتضمّن برنامج المنتدى، الذي قام بتسييره عبد الوافي هرواش، كلمات لقيادات الحزب، تلتها ورشات تمحورت حول تجويد نصوص مدونة الأسرة، ورهان تثبيت الاستقرار الاجتماعي، والدولة الاجتماعية رهان استراتيجي لتكريس دعامات مغرب الكرامات والتقدم.
وقال محمادي توحتوح، رئيس منظمة الشبيبة التجمعية بجهة الشرق، إن "هذا المنتدى يشكل استمرار دينامية حزب التجمع الوطني للأحرار، التي هي دينامية القرب والإنصات والتواصل مع المواطنين، والتي تتزامن مع الذكرى الثالثة والعشرين لعيد العرش، فكانت مناسبة لاستحضار الإنجازات والإصلاحات الكبيرة التي عرفتها بلادنا تحت قيادة الملك".
وأضاف "أصبحنا نحن كشباب في ظل هذه الإصلاحات نعيش الحاضر باطمئنان وننظر إلى المستقبل بتفاؤل. كما أن المنتدى تفاعل مع خطاب الملك بمناسبة عيد العرش، الذي دعا فيه إلى ضرورة الانخراط في بناء مغرب الكرامة والتقدم بتناول موضوع الأسرة ومكانة المرأة داخل المجتمع".
وأوضح أن "المنتدى يهدف إلى التواصل حول مجموعة من القضايا، خاصة أن الظرفية تتميز بمستجدات على مستوى تداعيات "كوفيد-19′′ والحرب الروسية الأوكرانية والجفاف، مما جعل المواطنين يواجهون صعوبات في حياتهم، وبعض الأطراف تحاول تصفية حسابها مع الحكومة، لذلك كان المنتدى أيضا مناسبة لتوضيح بعض المغالطات".
من جانبه، أشاد لحسن السعدي، رئيس الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية، بدور الشباب في المشهد السياسي، مبرزا أن الشباب يشكلون نسبة الثلث من حزب التجمع، الذين استطاعوا تقليد مناصب مسؤولية وسياسية من قبيل رؤساء جماعات ونواب برلمانيين.
وأكّد أن هذا الواقع غير المسبوق في المشهد السياسي غيّر الصورة النمطية، خاصّة في البرلمان الذي كان حكرا على الشيوخ فأصبح اليوم يضمّ عددا من الشّباب الذين يتمتّعون بكفاءات تجعلهم جديرين بتمثيل السّاكنة والدفاع عن مصالحها.
وأردف السعدي قائلا: "في حزب الأحرار نماذج يجب أن نصفق لها، كل واحد يؤدي دوره كاملا لتنزيل البرنامج الحكومي على كافة المستويات من أجل بناء مغرب الكرامة والتقدم"، مشيرا إلى أن "جهة الشرق متضرّرة وهي في حاجة إلى التنمية لتعويض الأنشطة الاقتصادية التي كانت تعتمد عليها الساكنة سابقا، وذلك بتفعيل الميثاق الوطني للاستثمار وتوفير مناصب الشغل".
فيما قال صلاح العبوضي، المنسق الجهوي لحزب التجمع بإقليم الناظور، إن "المملكة المغربية بذلت منذ الاستقلال مجهودات كبيرة في مجال البنيات التحتية، لكنها أغفلت الرأسمال البشري، لذلك لا يمكن تأهيل الإنسان بدون منظومة التربية والتكوين التي تعتبر المنتج الأول للكفاءات".
وأوضح أن من ركائز الدولة الاجتماعية إصلاح منظومة التعليم وتأهيل مختلف الفاعلين المتدخلين في عملية التعليم والتعلم، مبرزا أن الحكومة واعية بأهمية هذا القطاع، لذا باشرت العمل عبر ورشات تشاورية تهدف إلى تحديد الحلول الممكن إعمالها للوصول إلى مدرسة الجودة.
وتابع قائلا: "لا يمكن إنجاح هذه العملية دون إعادة النظر في فضاءات الاستقبال المدرسية، وتكافؤ الفرص بين التعليم العمومي والخصوصي، والعدالة المجالية في ترتيب الأولويات، بالإضافة إلى دعم الجانب الاجتماعي". كما أكد أن إرساء الدولة الاجتماعية لا يمكن أن يتم دون فتح حوار جاد ومسؤول مع المنظمات النقابية وتلبية مطالبها المعقولة.
وأشاد البيان الختامي للمنتدى بمضامين الخطاب الملكي السامي بمناسبة عيد العرش، الداعي إلى ضرورة المشاركة الكاملة للمرأة المغربية إلى جانب الرجل للمساهمة في بناء مغرب التقدم والكرامة، وفتح نقاش حول مدونة الأسرة يراعي ويحفظ كرامة المرأة، إلى جانب حقوق الأطفال، والالتزام بحقوق الرجل كذلك.
ونوهت الشبيبة التجمعية، في البيان ذاته، بتوجيهات الملك في تكريس دعائم الدولة الاجتماعية، وبدعوته كل الأوساط السياسية والاقتصادية إلى تسهيل وتيسير عملية جلب الاستثمارات، التي من شأنها خلق فرص الشغل والتقليص من نسب البطالة.
كما أشادت بصمود الحكومة أمام التحديات الاقتصادية، بفعل تداعيات الجائحة، والأزمات والتقلبات، داعية إياها إلى مواصلة تعزيز دور أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج للمساهمة في ديناميات الاستثمار التي تعرفها، وشباب التجمع لمواصلة التعبئة والاستعداد الجيد لإنجاح محطة "جامعة شباب الأحرار" التي ستحتضنها مدينة أكادير شهر شتنبر المقبل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.