مظاهرات متفرقة لدعم الحراك يومي العيد بالجزائر    عاجل : الفقيه بن صالح تنتصر على فيروس كورونا و تنضم للائحة أقاليم المملكة الخالية من الفيروس …    الفقيه بن صالح : حين يلتقي أهل الفن يبدعون …    الفيفا يوقف رئيس اتحاد هايتي بسبب اتهامات جنسية    بوليف يهاجم لحليمي: تقريركم الأخير غير واقعي نهائيا    واشنطن بوست: السعودية تتذكر "الرحمة" فقط عندما يتعلق بمرتكبي أبشع اغتيال في تاريخ المنطقة    وزير الخارجية القطري .. اتفاق الصخيرات هو السبيل الوحيد لانتقال سلس للسلطة في ليبيا    الاتحاد الألماني يواجه "أعمق أزمة اقتصادية" بسبب فيروس        الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تستنكر القرارات التعسفية للمديرة الجهوية للصحة بجهة طنجة تطوان الخسيمة    استئناف بث حصص التعليم عن بعد بالنسبة لجميع المستويات الدراسية    كلميم / حجز ثلاثة أطنان من مخدر الشيرا على متن شاحنة لنقل البضائع    كلية العلوم والتقنيات بطنجة تفوز بمنحة الوكالة الفرنكفونية المخصصة ل »كوفيد-19″    تحذيرات من ذروة ثانية فورية لكورونا    خلو مستشفى القصر الكبير من حالات كوفيد 19 والإعلان عن حالة جديدة بالعرائش    أمن مكناس يستعمل السلاح لتوقيف شخص هدد سلامة الأشخاص وموظفي الشرطة    فتحي: لا حظوظ الآن لحكومة وحدة وطنية في ظل السيطرة على الوضعية الوبائية    شهادة: انا هو اللي ساكن في براكة مع 6 الاولاد ومحكور ويطاردونني    انتبهوا: لا تتركوا في سيارتكم هذه المواد التي تهدد بالانفجار    درعة تافيلالت تقترب من الانتصار على الوباء..    كوفيد 19 .. مستجدات الحالة الوبائية بجهة طنجة تطوان الحسيمة    إنكار "السببية" من عوامل تراجع العلوم عند المسلمين    ملف الريسوني.. النقابة الوطنية للصحافة تطالب بالمحاكمة العادلة وتندد بحملة التشهير    المكتب السياسي ل"المؤتمر الوطني الإتحادي" يستنكر اعتقال كاتبه الإقليمي بالناظور ويُطالب بإسقاط المتابعة بحقه    ابراهيموفيتش يتعرض لإصابة خطيرة قد تنهي مسيرته الكروية    وزارة الصحة | من بين 99 حالة جديدة خلال ال 24 ساعة الأخيرة 85 حالة من المخالطين و 14 حالة من مصدر جديد    توقيف «قايد» في قضية تحويل مساعدات غذائية للاستهلاك الشخصي    بعد تقليص مياه السقي بنحو 70 في المائة.. فلاحو سوس يستنجدون في زمن العطش    نشرة إنذارية.. طقس حار من الإثنين إلى الأربعاء في هذه المناطق    اليابان تنهي حالة الطوارئ وتخفف إجراءات التباعد    من أسماء الشوارع إلى شطحات المحامي...تجاوزات تقول كل شيء    فيتسل لائق للمشاركة مع دورتموند أمام بايرن    قاضي التحقيق يأمر بإيداع سليمان الريسوني سجن عكاشة    إشادات مقدسية بدعم الملك محمد السادس لفلسطين    المسؤولية تسم استئناف الاحتفالات الدينية في فرنسا    إدارة الجمارك تحطم رقما قياسيا بمداخيل بلغت أزيد من 103 مليار درهم    استئناف الإدارة… المرحلة الأصعب    53 في المائة من الإسبان ينتقلون إلى المرحلة الأولى من مخطط التخفيف التدريجي لقيود الطوارئ    التاريخ الديني للجنوب المغربي سبيل لكتابة التاريخ المغربي من أسفل 26- وظيفة التحكيم عند الشيخ علي بن أحمد الإلغي ودورها في الضبط الإجتماعي للمجتمع السوسي    الغرب والقرآن 26- القراءات السبع المختلفة    “البيجيدي” يخرج عن صمته ويعلن موقفه من مطالب تشكيل حكومة إنقاذ وطنية: “نرفض المساس بالاختيار الديمقراطي بدعوى مواجهة كورونا”    “جزيرة الكنز” على “دوزيم”    تأجيل مهرجان الشارقة القرائي الافتراضي    الاستعداد ل”سلمات أبو البنات 2″    قاضي التحقيق يأمر بإيداع الصحافي سليمان الريسوني سجن عكاشة    هل يمكن عقد جلسات المحاكم مع سريان أثر المادة السادسة ؟    أكثر من مليون عامل يعود إلى أوراش البناء بمختلف مناطق المغرب    إعادة الإطلاق التدريجي لأوراش البناء محور اجتماع نزهة بوشارب مع مجموعة "العمران"    قصيدة إني ذكرتكم في العيد مشتاقا    حكومة اسبانيا تعلن عن موعد عودة السياحة إلى بلدها    قالت أن فرنسيين يتعرضون "لمذابح" بسبب بشرتهم .. تصريحات ممثلة تغضب وزير الداخلية الفرنسي    الجمارك: انتشار السجائر المهربة في السوق الوطني بلغ 5,23 في المائة خلال 2019    ماذا يقترح المسلمون لتجاوز أدواء العصر؟    الترجمة والاختلاف اللغوي والثقافي    "كورونا" يهوي برقم معاملات وسطاء التأمينات ويعمق هشاشة القطاع    رجال جالستهم : العلامة الداعية الشيخ :مصطفى شتوان .    الملك محمد. السادس يشاطر شعبه بأداء صلاة العيد بدون خطبة    ابن الضاوية: رحمة الله تُظلل العصاة .. تُيسّر الأوْبة وتمحو الحَوْبة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجلس بلدية أزيلال يحول 116 مليون لتمويل الإجراءات الوقائية من كورونا ويواصل عمليات تعقيم واسعة
نشر في أزيلال أون لاين يوم 03 - 04 - 2020

في إطار التدابير الاحترازية والوقائية لمواجهة فيروس كورنا المستجد، قرر المجلس البلدي لأزيلال تحويل إعتمادات مالية بلغت 116 مليون سنتيم، وذلك بتخصيص 60 مليون سنتيم لاقتناء آليات ومواد التعقيم والتطهير و56 مليون سنتيم لدعم الأسر المعوزة وفي وضعية صعبة بواسطة مواد غذائية تحت إشراف السلطات الإقليمية والمحلية، وبتنسيق مع جميع المتدخلين في هذه العملية.
وأوضحت رئيسة المجلس البلدي لأزيلال عائشة أيت حدو أن هذا القرار، الذي تم اتخاذه باقتراح من السلطة الإقليمية لعمالة أزيلال، يندرج في إطار تنفيذ التوجيهات الملكية السامية الداعية إلى تضافر الجهود والتآزر والتضامن الكلي لمواجهة وباء كورونا، واستحضارا لمدى حساسية المرحلة وضرورة الانخراط الكلي من أجل ربح رهان القضاء على هذا الخطر المحدق.
وأضافت الرئيسة أن أعضاء المجلس البلدي لأزيلال ساهموا بتعويضاتهم عن شهر أبريل لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا “استحضارا لمبادئ التآزر والتضامن التي تتميز بها كافة مكونات الشعب المغربي٬ خاصة في الأوقات العصيبة، وإعمالا للمبدأ الدستوري الداعي إلى تحمل التكاليف التي تتطلبها مواجهة الأعباء الناجمة عن الآفات، بصفة تضامنية بين المواطنين والمواطنات.
وبخصوص باقي التدابير المتخذة من قبل المجلس الجماعي لأزيلال، أكدت رئيسة المجلس أن مستخدمي البلدية يقومون بعمليات تعقيم واسعة وبشكل يومي لجميع المرافق والمؤسسات العمومية والأحياء السكانية، وبحملات تحسيسية بتنسيق مع السلطة المحلية في صفوف المواطنين بضرورة الالتزام بحالة الطوارئ الصحية والحجر الصحي وأخذ الحيطة والحذر أثناء الخروج للضرورة القصوى.
كما تحرص مصالح البلدية على الحفاظ على نظافة المدينة، واعتماد منهجية العمل بالتناوب بين موظفي البلدية لتفادي الاكتظاظ في المكاتب، إلى جانب تكوين خلية اليقظة للسهر على عملية التعقيم، وكذا التنسيق مع السلطات العمومية لتوفير جميع المواد الغذائية في الأسواق والدكاكين مع احترام أوقات الفتح والإغلاق، وتفعيل لجنة مراقبة الأسعار والجودة بالتنسيق مع باقي القطاعات المعنية.
وبهذه المناسبة وجهت رئيسة البلدية شكرها للسلطات الإقليمية وعلى رأسها عامل الإقليم على مجهوداته الكبيرة في هذه المرحلة العصيبة التي تمر بها بلادنا، كما وجهت شكرها لجميع أعضاء المجلس عن دعمهم وانخراطهم في المجهودات التي تقوم بها السلطات العمومية المحلية والإقليمية للتصدي لهذا الوباء الخطير، ولمساهمتهم بتعويضاتهم لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا، دون أن تنسى باقي المتدخلين وخاصة رجال السلطة المحلية والدرك الملكي والأمن الوطني والقوات المساعدة والوقاية المدنية وفعاليات المجتمع المدني..
وأشادت بالمجهودات الجبارة التي تبذلها السلطات الإقليمية والمحلية والمجالس المنتخبة وهيئات المجتمع المدني وكل فئات الشعب المغربي الذين أبانوا عن انخراطهم الصادق في كل المبادرات التي تقتضيها المصلحة العليا للوطن، من أجل تجاوز هذه الأزمة
وختمت الرئيسة تصريحها بتوجيه نداء للساكنة بضرورة التزام منازلها والتقيد بمختلف التدابير والإجراءات المتعلقة بحالة الطوارئ الصحية والحجر الصحي بمختلف تراب الجماعة حماية لأنفسهم ولأسرهم ولوطنهم، خاصة بعد ظهور أول حالة إصابة في أزيلال.
ودعت ساكنة بلدية أزيلال وعموم المواطنات والمواطنين إلى التقيد بإجراءات الوقاية الموصى بها للحد من انتقال العدوى، وإتباع التعليمات الرسمية الصادرة عن وزارة الصحة، وعدم مغادرة المنزل إلا للضرورة القصوى، والابتعاد عن الاختلاط والازدحام مع توخي الحيطة والحذر، وذلك من أجل محاصرة هذا الوباء الخطير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.