ورقة أخيرة للمصالحة.. ملك اسبانيا يخاطب المغرب من قصره وأمام سفراء العالم    دي ميستورا مشى لموريتانيا وتلاقى بالرئيس ولد الغزواني فنواكشوط    بورصة الدار البيضاء تنهي تداولاتها على وقع الانخفاض    التجاري وفا بنك يقدم خدمة جديدة لزبنائه من المقاولات    خليلوزيتش يحذر .. توقيت الندوات لا يناسبني    4870 حالة إصابة بكورونا وسط التلاميذ تُغلق 130 مؤسسة تعليمية    بعدما استنجدت به زوجته.. إعتقال مقتحم حمام للنساء بمراكش    سكان محرمون من الماء بضواحي أكادير يحتجون بقنينات فارغة لإيصال معاناتهم    فيروس كورونا.. المغرب يسجل 18 حالة وفاة و 3177 إصابة مؤكدة    الحالة الوبائية لفيروس كورونا بجهة سوس ماسة حسب المدن ليوم الاثنين 17 يناير 2022    أمن أكادير توقف شخصا هاجم سيدة أجنبية بمنزلها    انتهاء مشوار أوباميانغ في كأس أمم إفريقيا    الكاف تعلن طريقة كسر التساوي بين المنتخبات    الجرعة الثالثة من لقاح "أسترازينيكا" ترفع الاستجابة ضد متحورات كوفيد-19    عاجل.. جامعة شعيب الدكالي تقرر تأجيل الامتحانات بعد الإحتجاجات العارمة للطلبة    الصين تسجل انخفاضا غير مسبوق في عدد الولادات    مركز أبحاث يسجل تفاقم وضعية الصرف للأبناك المغربية    أمن طنجة..يوقف ثلاثة أشخاص للإشباه في حيازتهم واتجارهم في مخدر الكوكايين    قتلى وجرحى في الإمارات بعد هجوم بالطائرات    أطر التخطيط والتوجيه بقطاع التربية الوطنية يضربون ليومين    إطلاق علامة "المغرب تيك" ضمن جدول أعمال مجلس الحكومة الخميس المقبل    تعيين علاء الصقلي مديرا عاما لفندق "سوفتيل"    حاليلوزيتش متوجس من سيكازوي و يؤكد : سأحاول الثأر من الغابون    وزير الصحة يقرر إعفاء مديرة المركز الوطني لتحاقن الدم من مهامها    خليلوزيتش يطمئن المغاربة بشأن نجم الأسود ويؤكد جاهزيته لمواجهة الغابون    خليلوزيتش ينفجر غضبا على مسؤولي التواصل ب"الكاف" ويهدد بالغياب عن الندوة الصحفية    رئيس النيابة العامة : الرقمنة ستساهم في تعزيز قيم النزاهة والشفافية    حرق جثمان مغربي بألمانيا..مقربة من الأسرة تكشف حيثيات الواقعة    مدرب الجزائر يرفع راية التحدي ويتوعد منتخب كوت ديفوار    قطر تعلن عن وفاة رضيع على إثر إصابته ب"كوفيد19″    أحجام يجسد شخصية جلال الدين الرومي بشكل عصري    في يوم غضبهم الوطني.. الصيادلة يعتزمون تصعيد احتجاجاتهم ضد وزارة الصحة بعد إنكارها نفاد أدوية "كورونا"    غينيا الإستوائية أوقفت حلم الجزائر    وصول دبلوماسيين إيرانيين إلى السعودية بعد قطيعة 6 سنوات    أحوال الطقس غدا الثلاثاء.. أجواء باردة في معظم المناطق    البرلماني الهروشي يدعو وزير الصحة لتسقيف أسعار المصحات والعيادات    "ياعيوني".. سعد لمجرد يستمر في حصد الأرقام وصعود موجة 'التراند' عربيا    النقابة الوطنية للصحافة ومهن الإعلام تدين استهداف المنابر الوطنية وانتهاك أخلاقيات المهنة    فرنسا: البرلمان يقر مشروع القانون المتعلق بشهادة التلقيح بصفة نهائية    "الفوضى" بميناء المهدية البحارة ونقابة تدخل على الخط    حركة حماس تتلقى دعوة من الجزائر للمشاركة في الحوار الوطني الفلسطيني    اللجنة المنظمة لمهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة، تعلن منحها الممثلة سوسن بدر جائزة إيزيس للإنجاز.    وزير الصناعة يكشف مكاسب المغرب من حل الخلاف الجمركي مع مصر    وزير إسرائيلي يتخوف من انهيار التطبيع مع المغرب ويتوقع تكرار سيناريو كلينتون    عاصفة شتوية "كبرى" تضرب شرق الولايات المتحدة    المغرب يمنح 4 تراخيص جديدة للتنقيب عن الذهب ضواحي مراكش لشركة كندية    نسرين طلبت من كمال أن يتزوج من كنوز... في حلقة اليوم من "الوعد"    افتتاح معرض "استبطان" الفقير بالرباط    لميس تحاول الانتحار.. تعرفوا على أحداث حلقة اليوم (99) من مسلسلكم "لحن الحياة"    برلماني يطالب الوزير بنسعيد بإحداث مديرية للثقافة بإقليم شفشاون    " سينما خميس منتصف الشهر بخريبكة ": الحصة السينمائية الثانية " حلم شهرزاد "    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 16 يناير..    أثرياء يوتيوب.. قائمة النجوم الأعلى ربحا خلال عام 2021    فيديو يحبس الأنفاس.. يمني يتدلى إلى فوهة بركان حارق!!    ما هكذا يكون الجزاء بين المغاربة أيها المسؤولون !    د.رشيد بنكيران: مشهد مؤثر.. يا وزارة المساجد أليس فيكم رجل رشيد؟!!    وزير الدفاع يطلب رأي دار الإفتاء في ضم أول دفعة من النساء إلى الجيش الكويتي    بعد تشييع جنازة حلاقه القديم.. ابن كيران يصاب بفيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



هيئات حقوقية تعتزم دعم الطعن في قرار هيئة المحامين بالرباط القاضي برفض تسجيل الهيني
نشر في برلمان يوم 17 - 11 - 2021

على إثر قرار هيئة المحامين بالرباط الصادر يوم أمس الثلاثاء، والقاضي برفض تسجيل المحامي محمد الهيني بعدما استقال من هيئة تطوان، تعتزم هيئات حقوقية دعم الطعن في هذا القرار بشكل مستعجل أمام القضاء لبطلانه.
وبهذا الخصوص، أكدت مصادر حقوقية لموقع "برلمان.كوم"، أن قرار هيئة المحامين بالرباط "خضع لحسابات سياسية لا علاقة لها بتقاليد وأعراف وأخلاق مهنة المحاماة ولا بسيادة القانون ولا بتاريخ هيئة الرباط كحامية للحقوق والحريات"، مشددة على كونه "قرار غير دستوري".
المصادر ذاتها، أبرزت أن هذا القرار يتنافى بشكل واضح مع مقتضيات المادة 18 من القانون المنظم لمهنة المحاماة، والتي تنص على أنه من بين حالات الإعفاء من الحصول على شهادة الأهلية لممارسة مهنة المحاماة ومن التمرين، هي حالة "قدماء المحامين الذين سبق تسجيلهم مدة خمس سنوات على الأقل، بدون انقطاع في جدول هيئة أو عدة هيئات للمحامين بالمغرب، أو هيئة أو عدة هيئات للمحامين بإحدى الدول الأجنبية التي أبرمت مع المغرب اتفاقية دولية تسمح لمواطني كل من الدولتين المتعاقدتين بممارسة مهنة المحاماة في الدولة الأخرى ثم انقطعوا عن الممارسة، شريطة ألا يزيد هذا الانقطاع على عشر سنوات".
ومنه، فلما اعتمدت هيئة المحامين بالرباط، حسب المصادر نفسها على "مقتضيات هذه المادة لرفض طلب تسجيل محمد الهيني، والتي لا علاقة لها بوضعيته لكونه محام استقال من هيئة تطوان وقدم طلبا للانتقال والتسجيل بهيئة الرباط فهو أولا محام ولا نزاع حول صفته، ولم ينقطع البتة عن ممارسة مهنة المحاماة ولو ليوم واحد، أما المادة 18 فتخص المحامين الذين انقطعوا عن ممارسة المهنة وصدر بحقهم قرار التغاضي والإسقاط من جدول هيئة المحامين، ولا يخص الاستقالة بغرض الانتقال لهيئة أخرى لأن الهيني لم ينقطع أصلا عن ممارسة مهنة المحاماة"، تردف المصادر الحقوقية.
وفي هذا السياق، أشارت مصادر الموقع إلى أن هذه المسألة المشار إليها أعلاه "بديهية يعلمها العام والخاص في عالم القانون وقراءة المجلس لها قراءة تعسفية وتبريرية للرفض من منطلق سياسي وشخصي ليس إلا، وهو انحراف وشطط في استعمال السلطة"، مضيفة "أن هذه الهيئة لم تستطع لأكثر من سنة من تنفيذ قرار إيقاف المحامي المقال محمد زيان رغم صدور قرار قضائي نهائي باسم الملك مما يبين بالملموس ازدواجية المعايير، فمن يهين المؤسسات يمتنع تطبيق القانون في مواجهته ومن يحترم المؤسسات والقانون يتعسف في حقه ويتم إقصاؤه خارج القانون وبمبررات أقل ما يقال عنها أنها عبثية ولا صلة لها بدولة المؤسسات".
وأوضحت المصادر، أنه تفاعلا مع هذا القرار، دخلت على الخط جمعيات مدنية وحقوقية استنكرت القرار "الجائر والإقصائي والتمييزي حيث يستعد نقباء ومحاميات ومحامين الترافع في القضية ومباشرة إجراءات الطعن أمام القضاء بشكل استعجالي لرد الاعتبار للقانون ولرفع التضييق الممنهج الممارس على المحامي الهيني".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.