المغرب يرد على تقرير "مراسلون بلا حدود" الذي رسم صورة قاتمة لواقع الصحافة    مطار الحسيمة يحقيق نموا مهما في حركة المسافرين    ترامب يهاجم الصحافة: واشنطن بوست ونيويورك تايمز الأكثر كذبا    ممرضو وتقنيو الصحة يصعدون احتجاجاتهم الشهر القادم    بعد رفض "الكاف" مشاركته في الكان .. مصرع لاعب غينيا بعد عودته لبلاده    معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية “تعترف وتقدم نصيحة مهمة”    إشارة "مبهمة" من رونالدو عقب الإقصاء من أبطال أوروبا    خبر سار لجماهير الوداد.. الحداد جاهز للديربي    أمن العيون يوقف شابا عشرينيا نصب على تجار المدينة مدعيا تحضيره لحفل زفاف    مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة -فرع السنغال: زيارة البابا "خطوة مباركة" لجلالة الملك    الزاكي: فوزنا على مولودية وجدة مستحق .. وهذا ما أزعجني في اللقاء    يوسفية برشيد تفوز على الماط وتلتحق بالمركز الرابع    بعد فوز يوفنتوس بالدوري الإيطالي.. رونالدو يدخل تاريخ كرة القدم بإنجاز غير مسبوق    توقعات الطقس لغد الأحد.. عودة الأمطار مع زخات رعدية في هذه المناطق    صادم: إستنفار أمني بالداخلة بعد وفاة شاب بطلقة نارية    أطاك المغرب تعلن مشاركتها في مسيرة "الأحد" تضامنا مع معتقلي حراك الريف    الوكيل العام يأمر بسجن سارق البنك ونشطاء يطالبون بالعفو عنه    نقل المندوب العام للسجون إلى باريس لإجراء عملية جراحية دقيقة وعائلات معتقلي الريف تدعو له بالشفاء    بنعرفة كيرد على لشكر: التفكير فالمطالبة بتعديل المادة 47 من الدستور تفكير معندو حتى شي معنى وضيّق    تنظيم اسبوع للتلقيح بالمستشفيات العمومية ابتداء من الاثنين المقبل    بنك المغرب: ارتفاع الدرهم ب0.09% مقابل الأورو ومقابل الدولار    “التعاضدية الفلاحية” توقع 3 اتفاقيات بمعرض الفلاحة (فيديو) هذه تفاصيلها    جوارديولا: لو كنت لاعباً ما استطعت الفوز بعد وداع "الأبطال"    مورينيو يُصفي حساباته مع مانشستر يونايتد    بالفيديو.. فلوس صحيحة لقاوها عند الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير.. حاطهوم غير فالباليزات فدارو    ليمار يبقي على آمال أتلتيكو في اللقب بهدف متأخر    أزيد من 2 مليون مسافر عبر مختلف مطارات المملكة في شهر واحد    غضب « السترات الصفراء » يختلط بحريق ولهب كاتدرائية نوتردام    الغرفة الفلاحية لسوس تنظم رحلات مؤطرة لفلاحي الجهة لزيارة المعرض الدولي للفلاحة بمكناس في دورته 14    بالفيديو. القرطاس كيلعلع فغفساي بسباب قايد بغا يحيد للمزارعين ماكينات ديال الفلاحة    بريمييرليغ.. صدمة مصرية بعد إعلان عن جائزة لاعب العام    خطير: إتلاف 830 طنا من المنتجات الغذائية كانت في طريقها لموائد المغاربة في رمضان    اختتام فعاليات الدورة 12 ل " سامبوزيوم القيم " بالحسيمة    مصر تفتح مراكز التصويت على بقاء "الرئيس السيسي" إلى 2030    شباب شيشاوة يتالقون في مصر بحصولهم على 4 جوائز مسرحية    وسط حضور وازن.. افتتاح مسجد حي العمال بمدينة أزغنغان    بعد أداء مشرف لروائع عمالقة “الزمن الجميل”.. المغربي “علي المديدي” يتأهل إلى نصف نهائي البرنامج    تلفزيون فلسطيني يجمع المشرق والمغرب والشام والخليج في القدس عربية    بعد تأهل ممثل أكادير: هذا هو الكوبل الفائز بلقب :”للا العروسة” 2019.    افتتاح أشغال اليوم العالمي للهيموفيليا بالحسيمة بحضور الأطباء والفعاليات    بني ملال تحتضن فعاليات الدورة الأولى للجائزة الوطنية لفن الخطابة    أمير المؤمنين يعطي تعليماته السامية لوزير الداخلية قصد تنظيم انتخابات الهيئات التمثيلية للجماعات اليهودية المغربية    بدء التصويت على التعديلات الدستورية في مصر.. والمعارضون يلبسون الأسود    "ستيام" تحتفي بذكراها المائوية وتطلق خدمات نقل جهوية جديدة    افتتاح منتجع وسبا هيلتون طنجة الهوارة الجديد    من الشعبي إلى « الراب ».. الستاتي يغير « الستايل »ويدخل حرب « الكلاش »    فيديو وصور .. البابا يقبل أقدام سجين مغربي بإيطاليا    زوجة عيوش تمثل المغرب بفيلم « آدم » بمهرجان « كان » السينمائي »    الملك محمد السادس يبعث ببرقية تعزية لأسرة الفنان المحجوب الراجي    الزين ولاطاي كلشي كاين في مراكش. والتبوگيصة برعاية مادام أخنوش – فيديوهات    فضيحة جديدة هزات عرش “فيسبوك”    مسلمو الدنمارك يتظاهرون ضد إحراق المصحف    مرصد بكلية الحقوق ينفتح على محيطه في سطات    جامعي نيجيري يربط بين انتشار الإسلام بإفريقيا وصوفيّة المغرب    الحسيمة.. اخصائيون يؤكدون على اهمية التحسيس والتشخيص لمواجهة الهيموفيليا    “القمر الوردي” يطل على الأرض في “الجمعة العظيمة”    دورة تكوينية في ''قواعد التجويد برواية ورش عن نافع'' بكلية الآداب بالجديدة    إجراءات جديدة خاصة بالحجاج المغاربة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملتقى الناظور للشعر يكرم روح الشاعر عبد السلام بوحجر
نشر في بيان اليوم يوم 22 - 03 - 2019

احتفاء باليوم العالمي للشعر نظم فرع اتحاد كتاب المغرب “ملتقى الناظور للشعر”، دورة الشاعر عبد السلام بوحجر بشراكة مع مركز الدراسات التعاونية للتنمية المحلية بالناظور (سيكوديل) ، وذلك مساء الأحد 17 مارس، بقاعة الندوات بالمركز السالف ذكره.
افتتح الأستاذ امحمد أمحور الملتقى بالدعوة إلى قراءة الفاتحة ترحما على الشاعر عبد السلام بوحجر الذي وافته المنية في مفتتح السنة الجارية. ثم قدم الكاتب العام لفرع الاتحاد الأستاذ جمال أزراغيد كلمة رحب فيها بالحضور الكرام وبالشاعرات والشعراء الذي لبوا الدعوة، سواء من وجدة أم من بركان وزايو أم من الناظور ليشاركوا في هذا الملتقى الذي جاء في سياق تخليد اليوم العالمي للشعر.
وأعلن أن هذا الملتقى يشكل البداية الفعلية لتقليد سنوي يحتفي بالشعر والشعراء وما يرتبط بهما من قراءات شعرية وندوات وتكريم شعراء ونقاد.. بمختلف حساسيات الشعراء ولغاتهم العربية أو الأمازيغية، وتحدث عن شاعر الدورة الذي سبق أن استضافه الفرع السنة الماضية في أمسية شعرية، غير أن الموت خطفه منا ولكن ذكراه ستظل حاضرة معنا على طول وجودنا على هذه الأرض، لأنه كان شاعرا حاذقا في القصيدة الغنائية المنبرية الحديثة ومبدعا راقيا في الشعر المغربي والعربي. وختم كلمته بالإشادة بهذه الشراكة التي تجمعه مع (سيكوديل) التي ستترجم إلى أنشطة ثقافية مستقبلا. كما هنأ الشعراء بعيدهم الأممي متمنيا لهم حياة مظللة بالاستعارات الباذخة شاكرا حضورهم ومشاركتهم، وحضور الجمهور المهتم المحب للشعر.
ثم ألقى الأستاذ عياد أزرار رئيس مركز الدراسات التعاونية للتنمية المحلية (سيكوديل) التي رحب فيها بالحضور وبالشعراء والشاعرات المشاركين في الملتقى، ثم توقف عند أهمية الشعر في الفلسفة اليونانية وخاصة أرسطو الذي خص له كتاب “فن الشعر” وغيره..، وعند أهميته في الثقافة العربية باعتباره “ديوان العرب”، ولهذه الاعتبارات وغيرها لم يتوان في قبول اقتراح فرع الاتحاد لإقامة هذا الملتقى الشعري الذي سيعمل المركز على دعمه من أجل الحفاظ عليه والسير به قدما وجعله محجا للشعراء والشاعرات من أرجاء الوطن. وختم كلمته بالشكر لكل الحاضرين والمشاركين في هذا الملتقى متمنيا لهم أمسية شعرية ممتعة.
وبعده قدم الأستاذ محمد ماني شهادة مؤثرة في حق المرحوم الشاعر عبد السلام بوحجر، باعتباره أحد أصدقائه الملازمين له. ذكر ببداية علاقته بالمرحوم التي كانت في تأبين الشاعر محمد بنعمارة ومن ذلك الحين وهو يلقاه في قراءات شعرية أو يلتقيه أو يهاتفه يوميا ليسأل عن أحواله وغيرها من المواضيع.. كما تحدث عن الإقصاء الذي تعرض له خلال حياته إذ لم يكن يشارك في المحافل الشعرية الكبرى داخل الوطن وخارجه، ولا يحضر في الإعلام المرئي وغيره.. لكن مهما يكن فهو شاعر كبير من خلال شعره وما تركه للشعر المغربي والعربي من دواوين شعرية تعبر عن شعريته الخلاقة وإنسانيته النبيلة.. ولم ينس الحديث عن خصاله الإنسانية العظيمة التي ميزته عن الكثير وتجربته الشعرية.
وبعدئذ تولى الأستاذ عيسى الدودي تسيير الجلسة الشعرية الأولى التي استهلها بالحديث عن اليوم العالمي للشعر بعد مرور عشرين عاما على إقراره.. جاءت الجلسة غنية بمجموعة من الأصوات الشعرية من مدينة الناظور ووجدة وبركان، سواء باللغة العربية الفصحى (نور الدين أعراب الطريسي، بوعلام دخيسي، البتول محجوبي، رضوان بن شيكار، محمد مهداوي)، أم بالزجل ( أحمد اليعقوبي)، أم باللغة الأمازيغية (عبد الرحيم فوزي). وكان المسير يقرأ مقاطع شعرية من ديوان المرحوم”ستة عشر موعدا”.
وعند الانتهاء من الجلسة الأولى، أدى الأستاذ المبدع عبد الواحد عرجوني فواصل موسيقية على عوده، بمصاحبة أغنيات أدتها التلميذة إيمان عظمي ما شد الجمهور وأطربه.
وانتقل الحضور إلى تتبع الجلسة الشعرية الثانية التي أدارتها الأستاذة إلهام الصنابي التي تحدثت عن هذا الملتقى التأسيسي متمنية له النجاح ليكون علامة مميزة لفرع الاتحاد بمدينة الناظور ثم أعطت الكلمة للشعراء الذين تناوبوا على المنصة، فكان من المشاركين بالفصيح (محمد ماني،عبد العزيز أبو شيار،أسماء لمريني،محمد النابت،عبد الحق الحسيني ) وبالأمازيغية ( عبد الواحد عرجوني،رشيد فارس).
وفي الختام، أخذت صور جماعية للشعراء والشاعرات إلى جانب الحضور النوعي الذي حج إلى المركز بكثافة للاستمتاع بالشعر بلغاته وحساسياته المختلفة، احتفاء باليوم العالمي للشعر. كما وزعت شهادات الشكر والتقدير على كل المشاركين والمشاركات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.