المالكي يمثل الملك في حفل تنصيب الرئيس التونسي    مؤتمر عربي يدعو إلى سياسات عمومية تقوي حضور التكنولوجيا    بومبيو: المغرب يعد شريكا ثابتا ومشيعا للأمن على المستوى الإقليمي    نغيز يحمل نفسه مسؤولية الإقصاء.. وغاموندي: فخور باللاعبين والجماهير    بنشعبون: ننتظر انخفاض أسعار الفائدة للاقتراض من السوق الخارجية خلال ندوة صحفية حول قانون المالية    العثماني: خبر الزيادة في أسعار قنينة الغاز عار من الصحة    الكتابة الوطنية لحزب الطليعة تطالب بالتدخل العاجل من أجل إنقاذ حياة ربيع الأبلق    ريال مدريد ينعش آماله في دوري أبطال أوروبا    مانشستر سيتي يقسو على أتالانتا بخماسية    المنتخب المحلي يخوض مبارتين وديتين استعدادا لشان الكاميرون 2020    مصر تعرب عن “صدمتها” و”متابعتها بقلق بالغ” تصريحات رئيس الوزراء الإثيوبي بشأن سد النهضة    الناظور: حجز بضائع مهربة بقيمة تفوق 1.8 مليون درهم    شخص يسطو على وكالة بنكية ويتخلص من النقود المسروقة بالشارع العام    صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يحضر مأدبة عشاء أقامها امبراطور اليابان بمناسبة اعتلائه العرش    عبد النباوي يلتقي رئيس المحكمة العليا بالجزائر والمدعي العام التركي و الإسباني    “البيجيدي” و “البام” يتنافسان على رئاسة مجلس جهة الشمال.. وهكذا ستتم مراسيم الانتخابات    وزارة التجهيز والنقل تستغرب الدعوة لتنظيم وقفة احتجاجية في ظل الحوار مع ممثلي قطاع النقل الطرقي    قبيل تسلمه السلطة.. منظمة العفو دولية تدعو قيس السعيد إلى وضع حد للإنتهاكات الأمنية    حسن رابحي.. وقمة الخبث السياسي    اتحاد طنجة يغادر كأس العرش بميدانه على يد حسنية أكادير    البطولة العربية لكرة السلة: الريان القطري فاز بحصة أمريكية على أهلي العماني    أحوال الطقس في المغرب.. عودة الأمطار والثلوج والجو البارد -التفاصيل    لبنان حالة فوق العادة    «فرانس فوتبول» تبرر غياب زياش عن لائحة الكرة الذهبية    اتصالات المغرب تتمكن من جلب 6 67 مليون زبون وأرباحها ترتفع إلى 6 4 مليار درهم    شاب يقتل والده ويقطع جثته بجماعة عين حرودة بالبيضاء    6 ملايير درهم لإحداث صندوق خاص لدعم وتمويل المبادرة المقاولاتية الشبابية    الانتخابات الفيدرالية الكندية.. جاستن ترودو سيشكل حكومة أقلية    شرطة النرويج: سيارة إسعاف مسروقة تصدم عددا من الأشخاص في أوسلو    العراق.. تقرير رسمي يقر باستهداف وقنص المتظاهرين ويوصي بإقالة عسكريين وأمنيين    نسبة ملء حقينة السدود بجهة الشمال ناهزت 3ر54 في المائة    أمطار قوية وأحيانا عاصفية بالعديد من مناطق المملكة    شخص مسن يلقى مصرعه في حادث ترامواي    أزيرار : معدل النمو في قانون المالية الجديد وإن كان واقعيا فهو غير كاف لتحسين مستوى الخدمات العمومية ومحاربة البطالة    الفيلم المغربي “آدم” ضمن المسابقة الرسمية لأيام قرطاج السينمائية    أردوغان: سنستأنف عمليتنا بشمال سوريا ب”قوة أكبر” إن لم تف واشنطن بوعودها    رواد مواقع التواصل يشيدون بتوظيف الثقافة الأمازيغية من طرف "المعلم"    طنجة تحتضن لقاء علميا حول موضوع خصائص وأصول المذهب المالكي    وزير إسباني: المغرب يحتضن أكبر شبكة للمؤسسات التعليمية الإسبانية بالخارج    ياسن بالبركة يغني التراث المغربي في جديده    الفنان التونسي أحمد الرباعي يطرح حكايتي أنا ويحضر لعمل مغربي    هاني رمزي: الكوميديا السياسية أكثر تأثيرا من الأعمال الدرامية    هل اخترقت قيم اليمين المتطرف المندوبية الأوربية؟    دراسة حديثة.. التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    تشكلات الفرد الذي لا تحتمل كينونته..    الحكم سمير الكزاز يقود لقاء ربع نهاية كأس العرش بين اتحاد طنجة وحسنية أكادير    تخصيص حوالي 26 مليار درهم لدعم القدرة الشرائية للمغاربة ضمن مالية 2020    محمد رمضان في ساحة جامع لفنا.. المراكشيون والسياح يتجمهرون حوله – فيديو    النص الكامل لمقال سيست من خلاله أسماء لمرابط الحجاب قبل خلعه    عبيابة: تسليم حوالي 50 بطاقة مهنية لفنانين مغاربة والوزارة عازمة على استكمال هذا الورش    بنشعبون: 2020 آخر فرصة لتصريح المغاربة بأموالهم في الخارج    حوار حول الحرية    الحريات الفردية بين إفراط المجيزين وتفريط المكفرين    لاعبو كرة القدم أكثر عرضة للوفاة بهذه الأمراض التي تصيب الرأس والأعصاب    مقفعيات ..الكل كان ينتظر الريسوني ليكشف عن سرته    دراسة: دهون السمنة تتراكم في الرئة وتسبب الربو    دراسة: التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    أحمد الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية مقال رأي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المصادقة بالإجماع على تقارير جامعة كرة القدم
نشر في بيان اليوم يوم 18 - 09 - 2019

صادقت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على التقريرين الأدبي والمالي برسم الموسم الرياضي 2018-2019، خلال الجمع العام الذي انعقد، مساء أول أمس الاثنين، بالمركز الدولي للمؤتمرات محمد السادس بالصخيرات.
وتمت المصادقة خلال هذا الجمع، الذي حضره وزير الشباب والرياضة، رشيد الطالبي العالمي، على هذين التقريرين بإجماع 46 مندوبا حاضرا من أصل 52 واعتراض مندوب واحد، من ممثلي أندية القسمين الأول والثاني، وأقسام الهواة، والعصب الجهوية والمجموعات.
منجزات وتتويجات وأرقام..
وتطرق التقرير الأدبي إلى أهم الانجازات التي تم تحقيقها السنة الماضية ومنها على الخصوص تأهل المنتخب الوطني لنهائيات كأس إفريقيا للأمم 2019 ومنح المغرب شرف تنظيم نهائيات كأس إفريقيا للأمم لكرة القدم داخل القاعة سنة 2020 واحتضان المغرب لمباريات كأس محمد السادس للأبطال وفوز المنتخب المغربي لكرة القدم النسوية لأقل من 23 سنة بالميدالية البرونزية لدورة الألعاب الإفريقية (الرباط 2019)، واحتضان المغرب للقمة التنفيذية للاتحاد الدولي لتطوير منظومة كرة القدم.
كما أشار التقرير إلى النتائج التي حققتها الأندية الوطنية ومن أبرزها، تتويج فريق الرجاء البيضاوي بطلا لكأس الكونفدرالية الإفريقية وإحرازه الكأس الإفريقية الممتازة، وبلوغ فريق نهضة بركان المباراة النهائية لكأس الكونفدرالية الإفريقية، وكذا فريق الوداد البيضاوي الذي تأهل إلى الدور ذاته من دوري عصبة الأبطال الإفريقية.
وفي ما يخص التقرير المالي، أبرز تقرير التدقيق إلى أن البيانات المالية للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم للفترة الممتدة من فاتح يوليوز 2018 إلى 30 يونيو 2019 سجلت عائدات قدرها 826.452.703 درهم، ونفقات قدرها 826.354.118 درهم.
وأكد ممثل عن مكتب تدقيق الحسابات أن البيانات المالية للجامعة هي بيانات منظمة وصادقة، وتبرز وضعيتها المالية الحقيقية.
ونوه رشيد الطالبي العلمي، في بداية الجمع العام بالعمل الذي تقوم به الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، من أجل النهوض بكرة القدم الوطنية، مشيرا إلى أن أندية القسم الوطني الأول، انخرطت بشكل كلي في ورش تحويلها إلى شركات رياضية كما ينص عليه قانون التربية البدنية 30-09.
ومن جهة أخرى، أكد الطالبي العلمي على أن العمل سيتواصل وفق البرامج التي سطرتها وزارة الشباب والرياضة بالشراكة مع الجامعة، مؤكدا على انخراط الوزارة للنهوض بكرة القدم على اعتبار أنها القاطرة الأولى للرياضة الوطنية.
ومن جانبه، أكد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، في كلمة بالمناسبة، على ضرورة تضافر جهود كل مكونات كرة القدم الوطنية من أجل وضعها في سكتها الصحيحة، قبل أن يتطرق إلى الهيكلة الجديدة للجامعة التي تعتمد على ثلاثة أقطاب كبرى ويتعلق الأمر بالتكوين والتسويق والعلاقات الدولية.
كما أشار جمال الكعواشي، رئيس اللجنة المركزية للتحكيم، بالمناسبة إلى أن تقنية المساعدة بالفيديو ال “فار”، سيتم اعتمادها بداية من المربع الذهبي لمنافسات كأس العرش، مبرزا أن الإتحاد الدولي لكرة القدم، سيبرمج دورة تكوينية للحكام المغاربة في هذا المجال.
وتمت على هامش الجمع العام المصادقة على لائحة أعضاء المكتب المديري للجامعة الجديد الذي انضم إليها رؤساء أندية اتحاد طنجة، عبد الحميد أبرشان ومولودية وجدة، محمد هوار، وأولمبيك خريبكة، نزار السكتاني، فضلا عن رئيس عصبة الغرب حكيم دومو.
كما تمت المصادقة على مشروع النظام الأساسي النموذجي للعصب الجهوية لكرة القدم، وعلى مقترح إحداث العصبة الوطنية لكرة القدم النسوية والعصبة الوطنية لكرة القدم المتنوعة، فضلا عن المصادقة عن توصيات اليوم الدراسي الملتئم بتاريخ 5 غشت الماضي بالصخيرات وتعيين سعيد أولعربي رئيسا للغرفة الوطنية لفض النزاعات.
وفي أعقاب هذا الجمع، وقع فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم اتفاقية إطار مع كل من العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية والعصبة الوطنية لكرة القدم هواة.
ولاية ثانية للناصيري..
أعيد انتخاب سعيد الناصري، رئيس نادي الوداد البيضاوي، رئيسا للعصبة الوطنية الاحترافية لكرة القدم لولاية ثانية، وذلك خلال الجمع العام الانتخابي الذي عقد، أول أمس الاثنين، بقصر المؤتمرات بالصخيرات.
وجاء تجديد الثقة في الناصري رئيسا لهذه الهيئة، بالإجماع، بعد حصوله على 37 صوتا، فيما اعترض اثنان.
وتم في ختام الجمع العام للعصبة الوطنية الاحترافية لكرة القدم، المصادقة على التقريرين الأدبي والمالي بعد مناقشتهما.
وحضر هذا الجمع، على الخصوص، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وأعضاء المكتب المديري للجامعة، و36 مندوبا لأندية القسمين الوطنيين الأول والثاني من أصل 56 يحق لهم التصويت.
وضمت لائحة سعيد الناصري الذي كان المرشح الوحيد لرئاسة العصبة الوطنية الاحترافية، ثلاثة ممثلين عن أندية القسم الأول وهم عبد السلام بلقشور (رئيس المكتب المديري لنهضة الزمامرة)، والحبيب سيدينو (رئيس نادي حسنية أكادير)، ومحمد الكماخ (الكاتب العام للفتح الرياضي).
وبخصوص ممثلي أندية القسم الثاني، ضمت اللائحة عبد الحق رزق الله (رئيس نادي الراسينغ البيضاوي)، ومصطفى اليوسفي (رئيس نادي شباب أطلس خنيفرة).
وكان الناصري انتخب لأول مرة رئيسا للعصبة الوطنية الاحترافية لكرة القدم، يوم 3 يوليوز 2015.
الناصيري: سنبذل قصار جهدنا لتطوير الكرة..
ومن جانبه، شدد الناصري، في كلمة في افتتاح أشغال هذا الجمع، على أن كرة القدم لعبة جماعية لا ينجح فيها الفرد إلا بنجاح المجموعة، حيث لا يمكن لهيئة تسييرية أو ذات وصاية على النشاط الكروي أو الرياضي أن تنجح لوحدها باعتبار أن التدبير السليم والمشترك لهذا النشاط الرياضي وحده الكفيل بضمان ممارسة كرة القدم في سبيل واحد، هو إرضاء الجماهيري المغربية برفع العلم الوطني عاليا قدر الإمكان.
وأضاف أنه تم رصد الولاية الأولى من عمر العصبة الوطنية الاحترافية لكرة القدم لفترة التأسيس والهيكلة وتشكيل اللجان والمشاركة في تدبير النشاط الرياضي حسب الاختصاصات المخولة في القانون الأساسي.
وذكر الناصري بأن الأوراش التي أطلقتها العصبة تتميز بتعددها وتعقدها للوصول إلى الأهداف المسطرة ورفع التحديات وهو ما يجعل عملها ينخرط ضمن رؤية على المدى المتوسط والطويل.
وأضاف أن المكتب المسير للعصبة، الذي سيشتغل حسب مقتضيات القانون الأساسي، سيبذل قصارى جهوده من أجل ربح رهان المهام المنوطة به، مشيرا إلى أن المهم الآن هو أن تعمل جميع مكونات كرة القدم الوطنية، يدا في يد، من أجل بلوغ الهدف المنشود.
لقجع: يجب العمل على استقلالية العصبة..
ومن جانبه، أكد فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، على استقلالية العصبة الوطنية الاحترافية، وطالب من رؤساء الأندية والهيئات المنضوية تحتها وأعضاء المكتب المديري للعصبة العمل على ترجمة هذه الاستقلالية على أرض الواقع وبشكل قطعي.
وقال إن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم لن يربطها مستقبلا مع العصبة الوطنية الاحترافية للعبة إلا ما وجب تقديمه من دعم ومساندة والمتمثلة في المنح وتوزيعها على الأندية الوطنية.
وأضاف أن الدعم المالي للجامعة يجب أن يركز على الجانب التسويقي الذي يشكل دعامة للأندية، هذه الأخيرة التي يجب أن تفكر في سبل الرفع من مواردها المالية والتي أصبحت شرطا أساسيا لتطوير كرة القدم.
كما طالب الأندية بالقيام بدورها في الدفاع عن مصالحها خلال المشاركات الدولية ومحاربة الفساد في الكونفدرالية الإفريقية وعدم الانتظار من الجامعة ورئيسها الاهتمام لوحدهما بذلك، مع تحمل رؤسائها مسؤولياتهم داخل هياكل الهيأة القارية ومناقشة مستقبل كرة القدم الوطنية داخل هذه الهياكل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.