اعتقال المرأة الحديدية التي تتزعم شبكة للهجرة السرية والاتجار في البشر بالعيون.    تعزية ومواساة لعائلة العلاوي البوعيادي في وفاة المرحوم عبد الله ببلجيكا    سفيرة المغرب بإسبانيا تبرز المكتسبات التي حققتها المرأة المغربية في مختلف المجالات    سنتان حبسا لمتهم بافتضاض بكارة معاقة في الناظور    تسجيل حالة وفاة واحدة و24 إصابة جديدة بفيروس كورونا ال24 ساعة الأخيرة بالحسيمة    البيجيدي يُحدث لجنة للدفاع عن رؤساء الجماعات المعتقلين و المتهمين في مِلفات قَضائية .. و العثماني : لا يملكون القصور و الفِيرْمات !    ترامب ينجو من محاولة تسمم !    باحثة مغربية ضمن "بطلات" التوعية بلدغات الأفاعي    أمن طنجة: لم نقتل محمد ياسين وهذا بالضبط ما جرى    العثور على جمجمة بشرية في حي سكني ببني ملال    نهضة بركان يعود بالإنتصار من خريبكة ليتقاسم المركز الثاني بالبطولة الإحترافية مع الوداد    لأول مرة منذ تفشي الجائحة.. شفشاون تسجل أكبر عدد من الإصابات    تسجيل أكبر ارتفاع لمؤشر الحالات اليومية لفيروس كورونا بفرنسا.    لاعب الأهلي رامي ربيعة: "اليوم نحتفل بلقب الدوري وغدًا نبدأ الاستعداد لمواجهة الوداد في دوري الأبطال"    الفرقة الوطنية تستمع لمايسة سلامة الناجي بالرباط    وزارة الصحة تعفي 4 مسؤولين في جهة طنجة من مهامهم    وزير الصحة الإماراتي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا    منظمة الصحة العالمية تصدم العالم بهذا القرار    إقرار حزمة من التدابير الاحترازية لتطويق كورونا بمدينة سطات    تراجع قيمة الدرهم مقابل الأورو بنسبة 1,02 في المائة ما بين 10 و16 شتنبر    تعزية الناظور : والدة الدكتور مومن شيكر في ذمة الله    حمد الله يقود النصر إلى ثمن نهائي عصبة الأبطال الأسيوية    إطلاق رصاصة تحذيرية لتوقيف شخص عرض سلامة المواطنين للخطر بالمهدية    رسميا .. "الفيفا" تفتح أبواب المنتخب المغربي أمام الريفي منير الحدادي    إسبانيا.. جهة مدريد تشدد القيود في 37 منطقة لمحاصرة تفشي وباء "كورونا"    برشلونة يفوز بكأس غامبر وميسي يستعيد بهجته وسط زملائه    إطلاق نار في نيويورك وأنباء عن وقوع إصابات    بعد عمليات البحث.. العثور على 1.3 طن من المفرقعات في مرفأ بيروت    قنصل فرنسا بطنجة يودع طنجاوة باللغة العربية الدارجة    بعد عودته إلى بيته القديم..زيدان يعلق على مغادرة غاريث بيل لريال مدريد    وزير الأوقاف : الظروف الحالية لا تسمح بإقامة صلاة الجمعة في المساجد !    حتى يغيروا ما بأنفسهم    مراد باتنة يوقع رسميا للفتح السعودي لمدة موسمين رياضيين    تصفيات المونديال: الأرجنتين مع ميسي ومن دون دي ماريا وأغويرو    وزير الأوقاف: "المساجد لن تفتح لصلاة الجمعة إلا بانخفاض أو زوال جائحة كورونا"    ضجة داخل البرلمان الفرنسي بسبب طالبة مغربية محجبة    السعودية : خلاف حاد بين الملك سلمان و ولي عهده بشأن التطبيع مع إسرائيل    المجمع الشريف للفوسفاط يساهم في تزويد ساكنة الرحامنة واليوسفية بالماء الشروب    مخازنية فطنجة حبطو عملية تهريب المخدرات ف"جت سكي" -تصاور    الزراعات الخريفية..الإنتاج المتوقع كاف لتلبية الاستهلاك والتصدير    التعاون الوطني بإقليم العرائش والاستعداد لموسم 2020_ 2021        الاتحاد المغربي الشغل ينتقد تجاهل الحكومة للحركة النقابية وتطالب بعرض قانون الإضراب للحوار    وزارة التجارة الأمريكية تنفذ تهديدات ترامب وتحظر تطبيقي "تيك توك" و"وي تشات" ابتداء من الأحد    وزير العدل يتعرض لحادثة سير بمدينة آسفي وهذا ما قاله    دراسة: أبوظبي ودبي أكثر المدن الذكية إقليميا    قصة اغنية جيروساليما او القدس بيتي.. من جنوب افريقيا الى العالمية    محام: نجحنا في الحصول على حكم لتعليق اقساط الابناك بسبب كورونا    رحيل الشاعر العراقي عادل محسن    "منتدى الفكر التنويري التونسي" يكرم الأديبة التونسية عروسية النالوتي    مؤشر التقدم الاجتماعي.. المغرب يتقدم في الحاجات الأساسية ويتأخر في الرفاهية    بالفيديو.. لأول مرة "شلونج" تجمع سلمى رشيد بدون بيغ    "حظر تجول" لأمير رمسيس في المسابقة الدولية لمهرجان القاهرة السينمائي    تصوير فيلم "باتمان" رجع بعد الشفاء من كورونا    فنانة تطلب الطلاق من زوجها بسبب أكله الكبدة!!    دافقير يكتب: عصيد.. فكرة ترعب طيور الظلام    ذ.أحمد الحسني يتحدث ..فطرة اللجوء إلى الله تعالى في الشدائد و الأزمات " وباء كورونا نموذجا "    رئيس المجلس العلمي المحلي للناظور في حلقة جديدة من شذراته الطيبة : "التربية و القدوة الحسنة "    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كلية الحقوق بطنجة تحتضن ندوة وطنية حول تطورات قضية الصحراء المغربية (أرضية)
نشر في شمالي يوم 21 - 11 - 2019

تنظم شعبة القانون العام بكلية الحقوق بطنجة بشراكة مع مركز عبد المالك السعدي للدراسات و الأبحاث القانونية ندوة وطنية تحت عنوان “قضية الصحراء المغربية بين التطورات الداخلية و المتغيرات الدولية”، يوم السبت 23 نونبر 2019 برحاب كلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بطنجة ( الملحقة 1)، على الساعة التاسعة صباحا.
وحسب أرضية للندوة، فإن تسليط الضوء على الموضوع، يأتي في سياق “تجتاز فيه قضية الصحراء المغربية مرحلة جد دقيقة و حاسمة، تتأرجح بين التطورات الدستورية و السياسية التي تشهدها المملكة و تحديدا نسقها السياسي المجدّد لهياكلها و مؤسساتها وطنيا و ترابيا”، وتضيف الأرضية، “إنه يكفي الاستشهاد بدستور 2011 و ما حمله من مستجدات كلها تساند و تدعم القضية الأولى العادلة و المصيرية لكل المغاربة من خلال التأكيد على الخيار الديمقراطي و الوحدة و اللامركزية القائمة على الجهوية المتقدمة، التعددية، التنمية المستدامة، الحكامة، و هو ما سيتأكد مع صدور القوانين التنظيمية المتعلقة بالجماعات الترابية التي بدء تفعيلها و العمل بها في 4 شتنبر 2015”.
وركزت أرضية الندوة، على الاستراتيجية الجديدة – المرتكزة على الهجوم بدل الدفاع لكسب النقاط حول الصراع المفتعل – الذي تتزعمها المؤسسة الملكية من خلال الزيارات المكوكية لكل أقطار القارة السمراء شرقها و غربها و جنوبها، مع تتويج كل ذلك بالانضمام إلى الاتحاد الإفريقي و المشاركة القوية و الفاعلة في هيآته.
و من جهة أخرى، أشارت الأرضية، إلى “بروز متغيرات دولية ذات دلالات كبرى كرّست أقطابا و لاعبين كبارأ جددا على الساحة الدولية كما هو الحال مع فيدرالية روسيا، و صعود اليمين و التيار المحافظ في كثير من الدول الغربية، لاسيما في و.م.أ. بفوز دونالد ترامب بالانتخابات الرئاسية بما يعنيه من تغيير راديكالي في توجهات السياسة الخارجية الأمريكية، مما قد يؤثر في مسار حل قضية الصحراء المغربية، كما لا يمكن إغفال معطى انتهاء ولاية بان كيمون و تولي البرتغالي كوتييرش الأمانة العامة لهيأة الأمم المتحدة و الذي دشن ولايته بخطاب مؤطِّر لمساعيه في حل القضايا التي تؤرق المنتظم الدولي – من بينها قضية الصحراء- لكسب رهان السلم و الأمن الدوليين”.
فلأهمية قضية الصحراء و تأثيرها في مسار الأحداث بالداخل و تأثُّرها بالتحركات الدولية، و استحضارا لمضامين الخطاب الملكي بمناسبة الذكرى الأربع والأربعين للمسيرة الخضراء، ارتأت شعبة القانون العام بكلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بطنجة بشراكة مع مركز عبد المالك السعدي للدراسات و الابحاث القانونية تنظيم ندوة وطنية لدراسة و الخوض في واقع قضية الصحراء المغربية و رهاناتها و آفاقها انطلاقا من استحضار التطورات و الدينامية التي تشهدها المملكة و المتغيرات السريعة و العميقة التي يعرفها المنتظم الدولي.
الجلسة الافتتاحية
* الاستاذ محمد الرامي رئيس جامعة عبد المالك السعدي
* الأستاذ محمد يحيا عميد كلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بطنجة
* الأستاذ حميد النهري رئيس شعبة القانون العام
* الأستاذ عبد الكبير يحيا رئيس مركز عبد المالك السعدي للدراسات و الأبحاث القانونية
الجلسة العلمية: تسيير د. حميد النهري أستاذ بكلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بطنجة
* د. الموساوي عجلاوي أستاذ بكلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بالرباط
* د. الطيب بوتبوقالت أستاذ بمدرسة الملك فهد للترجمة بطنجة
* د. عبد الكبير يحيا أستاذ بكلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بطنجة
* د. إبراهيم مراكشي أستاذ بكلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بطنجة
* دة. نسرين بوخيزو أستاذة بكلية العلوم القانونية و الاقتصادية و الاجتماعية بطنجة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.