الملك يوجه خطابا ساميا بمناسبة ثورة الملك والشعب    عفو ملكي عن 262 شخصا بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب    بريطانيا تعتزم إلغاء حرية التنقل للأوروبيين    فيسبوكيون يكتبون “الطريق الجهوية 508 الرابطة بين تاونات وتازة أول طريق في العالم فيها 70 سنتمتر” واعمارة يخرج عن صمته    البشير يعترف.. الرئيس المعزول يُقر بتلقيه ملايين الدولارات من ملوك السعودية وحكام الإمارات    مدرب سان جيرمان يصدم نيمار: لن يرحل إن لم نجد بديلا له    نغيز في موقف حرج    مئات الشباب الملتحقين بالخدمة العسكرية بأكادير: حب الوطن يسكننا (فيديو) أول فوج ضم حوالي 300 مترشح    عائلات معتقلي الرّيف تنتقد "فشل" بوعياش في إطلاق سراح أبنائها‬    أربعيني ينهي حياته بالانتحار شنقا ضواحي أزيلال    رؤية تطلق “بريما دونا”    أمينوكس يغني بالإنجليزية في تعاون مع ريدوان ومغنية مالية-فيديو    الهزيمة أمام رين تعزز فرص نيمار بالبقاء في باريس    السعودية تسمح رسميا بسفر المرأة دون إذن ولي    الرئيس الفلسطيني ينهي خدمات جميع مستشاريه    عيد الشباب: مناسبة للاحتفاء بالتزام الشباب والتذكير بالدور المنوط بهم من أجل غد أفضل    ترامب: محادثات "جيدة جداً" بين الولايات المتحدة وطالبان    طقس الثلاثاء: حار بالجنوبية والجنوب الشرقي مع تشكل سحب بالقرب من السواحل    “اليأس” يدفع مهاجرين للقفز بالمياه الإيطالية بعد 17 يوما دون إغاثة    حريق جزيرة كناريا الكبرى يطرد 5 آلاف إسباني من منازلهم    مليار و700 مليون سنتم للوداد    في صفقة قد تبلغ 80 مليون أورو.. باريس سان جيرمان يقترب من ضم ديبالا    إليسا تصدم الجمهور بخبر اعتزالها.. والسبب صادم أكثر    الثوم تحت الوسادة يحل مشكلات صحية عديدة    الحرس القديم يخترق طابور الوجوه الجديدة    البنتاغون يحرك مدمرة لعرقلة دخول السفينة الإيرانية مياه سوريا    الدورة الحادية عشرة لمهرجان "أصوات النساء" تطوان    عمر البشير يمثل أمام القضاء لبدء محاكمته بتهمة الفساد    تعفن أضحيات يستنفر “أونسا”    الدكالي يدعو الصينين إلى الاستثمار في السوق الدوائي المغربي    تقرير.. أربع بنوك مغربية من بين الأفضل إفريقيا    حجاج كطالونيا والذئاب الملتحية    السعيدي قد يغيب عن مباراة الوداد والمريخ    الطيران السوري يقصف رتلًا تركيا ويمنعه من التقدم إلى خان شيخون    بعد اعتقاله.. الجزائر تُرحل الحقوقي المغربي بنشمسي وفق صحيفة الشروق الجزائرية    "الارتفاع الصاروخي" لأسعار الفنادق ينفّر المغاربة من السياحة الداخلية    جانح روع زوار ساحة الهديم    في تأمل تجربة الكتابة مع الرواية الفلسطينية على هدي من «بنت من شاتيلا»    مبدعون في حضرة آبائهم -40- شعيب حليفي : بويا الذي في السماء    المغرب جنى أزيد من 481 مليون درهم من صادرات الطماطم للاتحاد الأوروبي    اتفاق الصيد البحري..ناقلة بضائع فرنسية ترسو بميناء الداخلة    مخطط المغرب الأخضر يلتهم 99 مليار درهم منذ انطلاقه    الخزينة العامة: المداخيل الضريبية المتعلقة بعبور الغاز الجزائري للتراب المغربي تراجعت ب”42″ في المائة    مجلة “ذات لايف”:مساحات الأذن القطنية تتسبب في تآكل عظم الجمجمة    فندق إم مكة يحصل على جائزة أفضل فندق فاخر في العالم    الرئيس السوداني المعزول يمثل أمام المحكمة بتهمة الفساد    ليالي العصفورية    خليلوزيتش يتشبث ب “العجزة” و”العاطل” ويعيد تاعرابت    “حريك” منتخبين ب”بيجيدي”    بنكيران… اهبل تحكم    الدورة ال12 للألعاب الإفريقية.. إطلاق برنامج "الإعلام والشباب"    الجديدة: تهنئة الى السيد خميس عطوش بمناسبة أدائه لمناسك الحج    المحطة الحرارية لآسفي تضرب حصارا على منطقة «أولاد سلمان»    صحيفة أمريكية: أمريكا تدعم المغرب في مقترح الحكم الذاتي    التخلص من الإدمان على السكر أصعب على المراهقين    ذكريات عبرت …فأرخت .. أنصفت وسامحت عبور طنجة المتوسط في اتجاه الأندلس … -1-    أخبار الحمقى والمغفلين من حماقات جحا    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تفاصيل تفكيك شبكة للاتجار في البشر بالناظور تضم اعوان سلطة

فجرت مستخدمتا مخبزة، حقائق صادمة أثناء الاستماع إليهما من قبل غرفة الجنايات الابتدائية لجرائم الأموال باستئنافية فاس، في ملف يتابع فيه ضابط شرطة ممتاز ومقدم للحرس الترابي بالعروي و3 أعوان سلطة بعمالة الناظور، بتهم ثقيلة بينها الاتجار في البشر واستغلال النفوذ والتزوير والارتشاء.
وأكدت إحداهما استغلالها جنسيا من قبل عون سلطة ساعدها في الحصول على عقد كراء وهمي لشقة لإنجاز وثائق وشهادة سكنى تيسر لها الهجرة إلى مليلية، متحدثة عن أنه وعدها بذلك واستباح جسدها، عكس الثانية التي أنكرت ربط أي علاقة جنسية معه أو غيره من المتهمين في هذا الملف.
وردا على شهادة الفتاتين اللتين حضرتا جلسة زوال الثلاثاء الماضي، حاول عون السلطة تبرير سر تنقله الى فاس حيث اعتقل، بتتبعه خطوات شقيق إحداهما بداعي تطرفه وعقده لقاءات مشبوهة مع شباب حاول استمالتهم، نافيا ممارسة الجنس مع شاهدة استقرت بالعروي طمعا في الهجرة لإسبانيا لتحسين دخلها.
كل المتهمين أنكروا المنسوب إليهم وتدخلهم لراغبين في إنجاز وثائق ثبوتية لإقامتهم بهذه المنطقة، متراجعين عن اعترافاتهم التمهيدية، بمن فيهم صاحب شقة منح الفتاتين وغيرهما عقود كراء الشقة ذاتها دون الإقامة فيها، واعتمدها أعوان السلطة والمسؤول الأمني، لإنجاز شهادات سكناهم.
وحده “المخازني” أقر بكل شيء ووساطته لشخص ذكره باسمه، لدى عون سلطة والأمني لإنجاز شهادة سكنى، مقابل عمولة تسلمها منه، مشيرا إلى تسلمه منه ظرفا به 1500 درهم كلف بإيصالها لباقي المشتبه في علاقتهم بهذا الملف، الذين تعرفت عليهم الشاهدتان وأشارتا إليهم بأصابع الاتهام.
وأخرت هيأة الحكم مرافعة دفاع المتهمين المشكل من عدة محامين من هيأة فاس، بعدما استمعت إليهم وساءلتهم عن وعود قدمت بالتهجير للفتاتين اللتين استغلت إحداهما جنسيا، على غرار نحو 40 شخصا آخرا أنجزت لهم وثائق هوية بناء على شهادات وهمية، قبل انكشاف الأمر.
وأوقف خمسة متهمين تباعا في 6 نونبر الماضي، من قبل شرطة فرقة الجرائم المالية، بناء على شكاية تقدم بها لدائرة سهب الورد، قريب فتاتين نصب عليهما العون الذي أوهمهما بالتهجير لمليلية مقابل مبالغ مالية بعد إنجاز شهادات سكنى بشقة وإنجاز بطاقة تعريف بالناظور تسهل الدخول والخروج للمدينة السليبة.
وحجزت الشرطة بمنزل عون السلطة الخمسيني الأب لأربعة أبناء، ثلاثة عقود كراء صورية للراغبين في الحصول على الشهادة، اثنان منها بينه وبين الفتاتين، إذ اتضح تسليمها مقابل 300 درهم عن كل شهادة، باتفاق وتواطؤ مع مقدم حضري أب لطفلين، والشرطي المكلف بشهادات السكنى بمفوضية الأمن بالعروي.
واتضح أن “المقدم” الذي لم يعثر بمنزله على أي وثيقة مماثلة، توسط للفتاتين اللتين توجهتا للعروي للعمل في مخبزة بحي عريض، للحصول على جواز سفر محلي مقابل عمولة سلم منها 1000 درهم للشرطي، قبل أن تكتشف الشرطة وجود حالتين نصب عليهما بالطريقة نفسها بعد تسليمهما شهادتي سكنى بالعنوان نفسه.
وكشفت الأبحاث التي باشرتها الشرطة تورط عوني السلطة الآخرين في إنجاز وثائق مماثلة اعتمادا على شهادات سكنى صورية، مقابل عمولات متفاوتة حسب كل حالة، بل رافق الشيخ الفتاتين إلى فاس لأخذ موافقة والديهما للهجرة إلى أوربا، لكن شكوك أخي إحداهما دفعته للجوء للتشكي بدائرة سهب الورد.
وكشفت التحريات إنجاز المشتبه فيهم وثائق مماثلة لضحايا آخرين من مدن مختلفة خاصة وجدة، بعضها يعود إلى أربع سنوات خلت، قبل إيقاف عنصر الحرس الترابي لصلته بملف منجز، بعد مدة من إحالة المتهمين الخمسة على الوكيل العام بفاس الذي أحالهم على قاضي التحقيق المكلف بالجرائم المالية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.