المنصوري: أزمة البام ليست صراع ديكة من أجل المسؤوليات والمناصب "فكرتُ مرار في التراجه إلى الوراء"    اللاعبون المحليون يلقنون درسا لهاليلهوزيدش ولقجع ويتأهلون لنهائيات الشان    نهاية سعيدة لقصة حزينة جدل صفقة ضخمة لمكتب السياحة    عثمان الطرمونية كاتبا عاما لمنظمة الشبيبة الاستقلالية خلفا لعباسي خلال المؤتمر 13    يوفنتوس يعزز صدارته لل"سيري آ" بفوزه على بولونيا    التعاون الأمني الدولي: شرطة مطار مراكش تعتقل أمريكية مسجلة خطر    توقعات الأرصاد الجوية لطقس يوم غد الأحد    عائشة الشنا تتعرض للسرقة تحت التهديد بالعاصمة الإسبانية مدريد    الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية    مديرية الأمن الوطني: المعتدي على إمام مسجد بجروح خطيرة مختل عقليا    مراكش.. فرنسي يزاول مهنة ويجري العمليات بدون ترخيص والبوليس يوقفه ويفتح بحثا معمقا في القضية    رؤية أدبية عن قصائد الشاعر عصمت شاهين دوسكي للكاتب العراقي أحمد لفتة علي    اهداف مباراة المغرب والجزائر 3-0 تصفيات امم افريقيا للمحليين    وداعاً للشيخوخة.. وأهلا بالشباب الدائم    زياش يصل إلى 100 مباراة مع أياكس في الدوري الهولندي    أخنوش من طنجة: لا حل لمعضلة تشغيل الشباب إلا بالرقي بمستوى المقاولة المغربية    كلنا أبناء هذا الوطن..وكلنا فيه سواسية .    الجيش اللبناني يعلن تضامنه مع مطالب المتظاهرين ويدعوهم “للسلمية”    مجلس العموم البريطاني يقرر إرجاء التصويت على اتفاق بريكست    بوعشرين لم يستح من أفعاله الجسيمة وطالب بالعفو الملكي.. والمحامي الماروري يبيع الوهم لموكله    حكميمي بأدوار عمالقة    ظهير ملكي يحدد اختصاصات وزراء حكومة العثماني الجدد    مشروع مالية 2020 يرصد أكثر من 79.2 مليار درهم لميزانيات نحو 53 من الصناديق الخصوصية    هيئة حقوقية تراسل وزير العدل من اجل "انقاذ" حياة ربيع الابلق    حمد الله وأمرابط يسقطان فوزير والداودي    "مترشح" لرئاسة الجزائر: سأضيف ركنا سادسا للإسلام!    انتحار اب لخمسة أولاد بضواحي وزان    دراسة: عدوى مكورات الرئة تضعف مناعة الأطفال    مشروع مالية 2020.. هكذا وزعت الحكومة 23 ألف منصب شغل والحصة الأكبر ل"الداخلية"    (ذا هوليوود ريبورتر): المهرجان الدولي للفيلم بمراكش استقطب دوما "أفضل المواهب"    تقارير.. ميسي أجبر فالفيردي على مشاركة هذا اللاعب أمام إيبار    الحكومة تواصل الاقتراض الخارجي وترفعه ب14,8٪ ليصل 3100 مليار سنتيم سنة 2020    هاني رمزي: صدمني محمد السادس حينما التقيته يسبح في شرم الشيخ    مصحات خاصة تعلق العمل بقسم الولادة بسبب نفاد مخزون أحد الأدوية    جائزة المغرب للكتاب .. تتويج وأمل في تغطية تجليات الإبداع المغربي    “بريمرليغ”.. إيفرتون يهزم ويست هام ويتقدم في جدول الترتيب    الدعوة إلى النهوض بالتعاونيات الفلاحية النسوية بالحسيمة    اتهامات بين تركيا والأكراد بخرق الاتفاق في سوريا    كارمين للقصر الكبير تُحِن    تطوان تُسجل ارتفاعا في توافد السياح خلال 8 أشهر بالمغرب    دراسة حديثة تحدر من أدوية شائعة لارتفاع ضغط الدم تزيد من خطر الانتحار بنسب عالية    القبض على مسؤول تنظيم “غولن” بالمكسيك وجلبه إلى تركيا    واشنطن.. الاحتفاء بالموروث الثقافي المغربي على هامش الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي    فيلم “سنونو كابول”.. الحب في مواجهة التعصب    محتضن الدفاع الجديدي يحدث 8 ملاعب للقرب    الصين تلمح لإبرام اتفاق تجاري مع أمريكا ووقف الحرب التجارية    حقيقة سرقة الدوزي ل »خليوها تهدر »    قانون مالية 2020.. أزيد من 13 مليار لدعم الغاز والمواد الغذائية صندوق المقاصة    الملك الأردني عبد الله الثاني ونجله يشاركان في حملة نظافة    شيراك… صديق العرب وآخر الديغوليين الجدد    13 قتيلا على الأقل بانهيار سد في منجم للذهب في سيبيريا    بمناسبة اليوم الوطني للمرأة.. فاس تكرم عددا من النساء    مثير.. علماء يشكلون ما "يشبه الجنين" في فأرة من دون بويضات أو سائل منوي!    أغاني "الروك" تجمع آلاف الشباب في مهرجان "منظار" بخريبكة    حتى يستوعب فضاء المسجد ناشئتنا    الخصاص في الأدوية يوحّد الصيدليات والمستشفيات    معركة الزلاقة – 1 –    موقف الاسلام من العنف و الارهاب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سريلانكا تلاحق إسلاميين متهمين بارتكاب مجزرة « الأحد الأسود »
نشر في فبراير يوم 22 - 04 - 2019

تلاحق سريلانكا الاثنين إسلاميين متهمين بارتكاب موجة اعتداءات خلفت 290 قتيلا الاحد في سلسلة اعمال عنف نسبتها السلطات الى حركة اسلامية محلية.
ومع استمرار عدم تبني اي جهة الاعتداءات، اعلنت رئاسة البلاد التي يبلغ عدد سكانها 21 مليون نسمة حال الطوارىء اعتبارا من منتصف ليل الاثنين (18,30 ت غ) لحماية « الامن العام ». ويهدف هذا الاجراء الى تسهيل عمل الشرطة والجيش.
وخلال بضع ساعات يوم احد الفصح، زرعت اعتداءات الموت في فنادق وكنائس في امكنة عدة من سريلانكا التي لم يسبق ان شهدت عنفا مماثلا منذ انتهاء الحرب الاهلية قبل عشرة اعوام.
واعلنت كولومبو مقتل 31 اجنبيا على الاقل بينهم فرنسي. ولا يزال 14 مفقودين وقد يكونون بين الضحايا الذين لم يتم التعرف اليهم في المشرحة.
وأعلنت الحكومة السريلانكية أن مجموعة إسلامية محلية هي « جماعة التوحيد الوطنية » تقف وراء الاعتداءات، وفق المتحدث الحكومي راجيثا سياراتني الاثنين.
وبحسب وثائق اطلعت عليها وكالة فرانس برس فإن قائد الشرطة السريلانكية أصدر في 11 أبريل تحذيرا يؤكد أن « وكالة استخبارات أجنبية » أفادت بأن جماعة التوحيد الوطنية تخطط لشن هجمات على كنائس وعلى مفوضية الهند العليا في كولومبو.
ولا يعرف الكثير عن هذه الجماعة المتشددة المتهمة بتخريب تماثيل بوذية.
واعلنت السلطات توقيف 24 شخصا موضحة ان مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي (اف بي آي) يساعدها في التحقيق. ويتوقع ايضا وصول عناصر من الشرطة الدولية (انتربول) الثلاثاء الى البلاد.
وافادت الشرطة السريلانكية الإثنين أنها عثرت على 87 صاعق قنابل في محطة للحافلات في العاصمة كولومبو.
وقالت في بيان إنها عثرت على الصواعق في محطة « باستيان ماهاواتا برايفت »، بينها 12 على الأرض و75 في سلة للمهملات قريبة من المكان.
وارتفعت الحصيلة الرسمية للاعتداءات الاثنين إلى 290 قتيلا على الأقل و500 جريح.
واوضحت السلطات انه يصعب تحديد عدد الضحايا الاجانب، لافتة الى مقتل نحو 37 اجنبيا تم تحديد هويات 11 منهم.
وبين هؤلاء القتلى هنود وبرتغاليون واتراك وبريطانيون واميركيون ويابانيون.
وصباح الاثنين، كان المشهد في مشرحة كولومبو مأسويا. وقال مسؤول لم يشأ كشف هويته « الوضع غير مسبوق، نطلب من العائلات اجراء فحوص الحمض النووي للمساعدة في التعرف على بعض الجثث ».
وفي مدينة نيغومبو التي تبعد حوالى 30 كلم شمال كولومبو عاد ديليب فرناندو الى امام كنيسة سان سيباستيان حيث نجا مع عائلته من المجزرة.
وقال لفرانس برس « لو فتحت الكنيسة ابوابها هذا الصباح لكنت دخلتها. لسنا خائفين ولن ندع الارهابيين ينتصرون ».
وامام الكنيسة، جمعت عشرات من الاحذية العائدة الى ضحايا، فيما عم الخراب داخلها.
ووقعت ستة انفجارات متتالية صباح الاحد، ثم انفجاران آخران بعد ساعتين.
واستهدفت في العاصمة ثلاثة فنادق فخمة اضافة الى كنيسة سانت انتونيىى ةةىةىة. كما انفجرت قنابل في كنيسة سان سيباستيان في نيغومبو وكنيسة اخرى في مدينة باتيكالوا الواقعة على الساحل الشرقي لسريلانكا.
وبعد بضع ساعات، وقع انفجاران اضافيان، الاول في فندق في الضاحية الجنوبية لكولومبو والثاني شمال المدينة حيث فجر انتحاري نفسه خلال عملية للشرطة.
ومساء الاحد، تم تعطيل « قنبلة محلية الصنع » على طريق تؤدي الى المبنى الرئيسي في مطار كولومبو الذي اتخذت فيه تدابير امنية مشددة ولم تتوقف فيه الملاحة.
وسجل اجماع على التنديد بالاعتداءات من الفاتيكان الى الولايات المتحدة الى الهند. وقدم الرئيس الاميركي دونالد ترامب الاثنين تعازيه الى رئيس الوزراء السريلانكي.
واورد البيت الابيض ان « الرئيس ترامب وعد بدعم الولايات المتحدة لسريلانكا لاحالة الفاعلين امام القضاء، وقد كرر الجانبان التزامهما مكافحة الارهاب العالمي ».
في الاطار نفسه، قال وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو الاثنين إن الولايات المتحدة ستواصل حربها على « الارهاب الاسلامي المتطرف » بعد الاعتداءات الدامية في سريلانكا.
وتضم سريلانكا ذات الغالبية البوذية أقلية كاثوليكية من 1,2 مليون شخص من أصل عدد إجمالي للسكان قدره 21 مليون نسمة. ويشكل البوذيون سبعين بالمئة من سكان سريلانكا، إلى جانب 12 بالمئة من الهندوس و10 بالمئة من المسلمين 8 بالمئة من المسيحيين.
واوصت السفارات الاجنبية في سريلانكا رعاياها بتفادي السفر الى هذا البلد. وقالت الولايات المتحدة ان « جماعات ارهابية لا تزال تعد لهجمات محتملة » في سريلانكا.
،


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.