البطولة الوطنية.. التعادل يحسم مواجهة أولمبيك خريبكة وسريع وادي زم    حجز 870 قرص طبي مخدر كانت موصولة بطائرة "درون" بمركز باب سبتة    كوفيد-19: 425 إصابة جديدة و15 وفاة خلال ال 24 ساعة بالمغرب    كيغالي.. افتتاح الاجتماع الوزاري التحضيري الثاني للقمة المقبلة للاتحاد الافريقي-الاتحاد الأوروبي بمشاركة المغرب    تسرب غاز "الأمونياك" في الجرف الأصفر يصيب 15 مستخدما قبل التحكم فيه    إنقاد عامل بناء في حادث انهيار أساس مشروع تجاري في طنجة    فتاح العلوي: الاحتياجات التمويلية برسم سنة 2022 تقدر بنحو 80 % بالسوق الداخلي    بشرى للمغاربة .. أمطار قوية ستعرفها مناطق متفرقة في المملكة اليوم وغدا    مشاركة المغرب في مؤتمر "كوب 26" محور مباحثات مغربية بريطانية    أرباح اتصالات المغرب تفوق 4 ملايير درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021    "مشروع مالية 2022" يحدد أربع أولويات كبرى..    اكتشافات جديدة لمناجم الذهب نواحي مراكش (صور)    الجزائر تقرر إمداد إسبانيا بالغاز مباشرة عبر خط ميدغاز المتوسطي بدون المرور بالأراضي المغربية    RAM تستأنف رحلاتها الجوية المباشرة نحو ميامي والدوحة في دجنبر المقبل    هل أهان أخنوش المغرب بانحنائه أمام ابن سلمان؟    ممثل إسرائيل بالرباط يعين نفسه "سفيرا" ويتجاهل تأكيد دعم تل أبيب لمغربية الصحراء    سلطنة عمان تدعو إلى حل سياسي على أساس مبادرة الحكم الذاتي    ريكو فيرهوفن يفقد بصره في العين اليسرى بسبب جمال بن صديق !!    راموس على أعتاب الظهور الأول بقميص باريس سان جيرمان رياضة    ترتيب الدوري الإسباني 2021 قبل مواجهات الجولة القادمة    رئاسة الرجاء محصورة بين الرامي ومحفوظ و الخلفاوي    تشكيلة الرجاء البيضاوي المتوقعة أمام الفتح الرياضي    الزرهوني يتمرد على الفتح ويطالب بمبالغ مالية باهضة    برلمانيو التقدم والاشتراكية يتقدمون بمقترح قانون لتعديل قانون "الطوارئ الصحية" ل ختفادي التجاوزات الحقوقية    العدل والإحسان تدين متابعة أحد قيادييها بسبب تدوينة تحدث فيها عن وفاة شابة بسبب لقاح كورونا    توقيف عوني سلطة عن العمل في انتظار مآل البحث بشأن مقطع صوتي مخل بالآداب    أكادير : تطورات جديدة في جريمة قتل سيدة حامل على يد زوجها    لا جديد بشأن استئناف الرحلات البحرية بين المغرب–إسبانيا    الإستماع لقيادي في حزب "الشمس" بتهمة التشكيك في اللقاح المضاد لكورونا    مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية تطلق (نادي العويس السينمائي) الخميس المقبل    من طنجة.. إطلالة لدنيا بطمة تثير جدلا واسعا    دار الشعر بمراكش تحتفي بالمتوجين في جائزتي "أحسن قصيدة" و"النقد الشعري" للشعراء والنقاد الشباب    المجلس الاقتصادي والاجتماعي يدعو لجيل جديد من منظومات الحوار الاجتماعي    جمال معتوق: الحكومة مطالبة بالاعتذار للمغاربة على تسرعها في فرض جواز التلقيح    وزارة الصحة: الحالات الحرجة في أقسام العناية المركزة بسبب كوفيد 19 تراجعت إلى النصف    حزب التقدم والاشتراكية يقدم مقترح قانون لتغيير المرسوم المتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية    المصادقة بالأغلبية على ميزانية 2022 للمجلس الجماعي لمرتيل    السيسي يلغي حالة الطوارئ بالبلاد    أحمد مسعية يقارب في "مسرح القطيعة" حصيلة ثلاثة عقود من إبداعات جيل جديد    أولاد البوعزاوي.. كنت مكتئبا والله يحفظنا فيكم    جواز التلقيح والتنقل المريح..    الاحتجاجات متواصلة في السودان ضد "الانقلاب" والبرهان يتحدث اليوم    عدد زبناء اتصالات المغرب بلغ حوالي 73 مليون متم شتنبر الماضي    طقس الثلاثاء..زخات مطرية مصحوبة برعد فوق مرتفعات الأطلسين الكبير والمتوسط    طنجة: اعتقال سفيان حنبلي بارون المخدرات المطلوب لدى العدالة الفرنسية    المومني: تعزيز الأنشطة الثقافية داخل الجامعة يحرر طاقات الطلبة وينمي قدراتهم    المتاحف الفرنسية تعيد 26 قطعة أثرية إلى دولة بنين    تنظيم الدورة الثانية من "المهرجان الدولي لفنّ الحكاية (ذاكرات)" في المنستير    برشلونة يكشف موعد خوضه مباراة في السعودية تكريما للأسطورة مارادونا    السلطات الصينية تفرض إغلاقا على مدينة تضم أربعة ملايين نسمة بسبب الوباء    إريك زمور يهين الكابرانات:فرنسا من صنعت شيئا اسمه الجزائر    فيسبوك ويوتيوب يزيلان فيديو لرئيس البرازيل بسبب مزاعم كاذبة عن اللقاحات    قائمة بأنواع الهواتف التي سيتوقف فيها تطبيق واتساب الأسبوع المقبل    التشويش الإسلامي الحركي على احتفال المغاربة بالمولد النبوي الشريف    محمد.. أفق الإحساس بالإيمان الروحي والأخلاقي الإنساني    إنا كفيناك المستهزئين    أسس الاستخلاف الحضاري    د.البشير عصام المراكشي يكتب: عن التعصب والخلاف والأدب وأمور أخرى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بوعيدة تطعن في انتخاب الراحل عبد الوهاب بلفقيه
نشر في فبراير يوم 28 - 09 - 2021

قدمت امباركة بوعيدة، وكيلة لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار بكلميم، ورئيسة جهة كلميم واد نون طعنا في لائحة الراحل عبد الوهاب بلفقيه، وكيل لائحة الأصالة والمعاصرة قيد حياته.
واستندت بوعيدة في طعنها على كون بلفقيه كان لا يزال مستشارا برلمانيا، قيد حياته، باسم الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية"، وترشح باسم الأصالة والمعاصرة خلال الانتخابات الأخيرة.
وأفاد الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بكلميم، الجمعة الماضي، بأنه تقرر حفظ مسطرة قضية وفاة الهالك المسمى قيد حياته عبد الوهاب بلفقيه جراء إصابته بطلق ناري بمنزله، لكون الوفاة غير ناتجة عن فعل جرمي.
وأوضح بلاغ وكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بكلميم إلى أنه تبعا للبلاغ الصادر عن هذه النيابة العامة بتاريخ 21 شتنبر 2021، بخصوص هذا الحادث، وتنويرا للرأي العام حول ظروفه وملابساته، فإن نتائج البحث الذي تم الأمر به حول ظروف وفاة الهالك والذي تم خلاله الاستماع إلى أفراد عائلته وعماله المنزليين، وكذا إجراء تشريح طبي وخبرة باليستية على السلاح المحجوز بمكان الحادث، إضافة إلى خبرة جينية حول العينات التي تم أخذها بعين المكان، خلصت إلى أن تصريحات أفراد عائلته وعماله بالمنزل تؤكد دخول الهالك إلى منزله حوالي الساعة الثانية والنصف من صباح يوم الثلاثاء 21 شتنبر 2021، حيث بقي وحده بغرفته ولم يغادرها إلى حين سماع صوت طلق ناري وفور ذلك دخل بعض أفراد عائلته إلى غرفته ليجدوه ملقى على ظهره والدماء تسيل من بطنه وبجانبه بندقية صيد.
كما خلصت نتائج البحث، يضيف البلاغ، إلى أن أفراد العائلة يؤكدون أن الهالك كان لا يزال على قيد الحياة وقت دخولهم إلى غرفته، وأنه طلب منهم عدم نقله إلى المستشفى وتركه بمنزله، مبرزا أن حراس المنزل لم يلاحظوا أي حركة غير عادية ليلة الواقعة ولم يلج إلى المنزل أي شخص من الغرباء.
وأوضح المصدر ذاته أن تقرير التشريح الطبي المنجز من طرف الطبيبة الشرعية أبرز أن الوفاة ناتجة عن طلق ناري مع غياب آثار خارجية لشظايا الطلق المحيط بمكان الإصابة، لافتا إلى أن الخبرة الباليستية المنجزة من قبل معهد علوم الأدلة الجنائية أثبتت أن الطلقة النارية التي أصابت الهالك صادرة من بندقية صيد، تبين أنها في ملكيته، وأن تحليل العينات المأخوذة من يديه توضح وجود جسيمات مميزة لبقايا الطلق الناري (Baryum, Antimoine et Plomb،باريوم، أنتنيوم، رصاص) مع وجود آثار دم الهالك على فوهة السلاح، مما يؤكد أنه استعمل بندقيته المذكورة.
وأضاف أن الخبرة الجينية المنجزة من طرف مختبر التحليلات الجينية أبرزت أن الحمض النووي المستخلص من العينات المتواجدة بأخمص البندقية وفوهتها وآثار الدم المتواجدة بمكان وقوع الحادث وبملابس الهالك وبالجرح الذي خلفه العيار الناري هي متطابقة مع البصمة الجينية للهالك.
وخلص البلاغ إلى أنه وبعد دراسة نتائج الأبحاث وكذا الخبرات المنجزة في الموضوع، والتي يستخلص من خلالها إقدام الهالك على الانتحار جراء إطلاق النار على نفسه مما أدى إلى وفاته، فقد تقرر حفظ المسطرة لكون الوفاة غير ناتجة عن فعل جرمي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.