تحذيرات حول الخبز بالمغرب    شرطة الموانئ تلاحق ربابنة السفن والصيادين المخالفين بعقوبات ثقيلة    مستشار الأمن القومي الأمريكي: إدارة بايدن ستبنى على نجاح اتفاقات السلام بين إسرائيل وكل من الإمارات والبحرين والسودان والمغرب    التعليم الأولي.. دعامة أساسية لتقليص نسب الفشل الدراسي    المغرب يطلق عملية التلقيح ضد كورونا    سفينة شحن تفقد 750 حاوية في المحيط في طريقها من الصين للولايات المتحدة    مقاييس التساقطات المطرية المسجلة بالمملكة خلال ال24 ساعة الماضية    مراكش تجمع نورا فتحي و"ميتر جيمس" في عمل فني جديد    القنصل الأمريكي الجديد بالدار البيضاء.. أنا أتطلع أن أصبح "بيضاوي حقيقي    برلمان البيجيدي يصوت بالأغلبية ضد مقترح عقد المؤتمر الاستثنائي    ما موقف إدارة بايدن من اتفاق المغرب وإسرائيل؟..مستشار الأمن القومي الأمريكي يجيب!    أمن الحدود يوقف أمريكيا حاول تهريب 20 ألف دولار داخل حقيبة    إطلاق سراح معظم المحتجزين وجميع القاصرين الذين شاركوا في مظاهرات موسكو    بعد انسحاب حبيركو.. ‘لالة العروسة' يحسم تردده ويختار فاتي جمالي للتنشيط    حمد الله يصل إلى السعودية بعد إتمام رحلة العلاج    لمواجهة انتشار كورونا..فرنسا تستعد لفرض "إغلاق ثالث"    المغرب و بريطانيا يحتفلان بالذكرى 300 لتوقيع أول معاهدة بينهما    إنجاز لم يتكرر منذ 1940..إحصائيات تفتح بوابة التاريخ للمغربي النصيري    توقيف مؤقت لبث الدروس المصورة الموجهة إلى جميع المستويات الدراسية    خبر سار للكازاويين.. 400 حافلة ‘ألزا' جديدة تجوب الشوارع نهاية فبراير    يوفنتوس يستعيد نغمة الانتصارات على حساب بولونيا في الدوري الإيطالي    ثاني حصة تدريبية للأسود المحلية تحضيرا لأوغندا    بويرير يثأر من ماكغريغور ويسقطه بالضربة القاضية..ونورمحمدوف يعلق!    الجامعة العربية ترحب بتفاهمات الفرقاء الليبيين في بوزنيقة    هذا هو السيناريو التقريبي لما وقع أمس بمنطقة "الكركارات"    مهنيو المطاعم يطالبون باستفادتهم من تطعيم كورونا    برلمانيو التقدم والاشتراكية يطالبون الحكومة بإنقاذ النقل السياحي من الإفلاس    أشرف غربي يحقق لقب "ستاند آب" ويحصد جائزة 20 مليون سنتيم    حارث يخشى اليوم "السيناريو المرعب"    الدار البيضاء.. الحافلات الجديدة تدخل الخدمة بحلول نهاية فبراير المقبل    لمواجهة تفشي الوباء .. هولندا تفرض اول حظر للتجوال منذ الحرب العالمية الثانية    رد رسمي من إدارة بايدن حول احتمال التراجع عن قرار اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء!    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تعرض التدابير ذات الأولوية لسنة 2021    مشروع فني جديد.. منصة الاستماع "ديزر" تدعم مغنيي الراب في المغرب    كاترين كامو تكشف أسرار والدها الأب والكاتب والمثقف والعاشق: أبي ليس قديسا- حوار    الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات تدعو إلى تفعيل المناصفة في القوانين الانتخابية    صحيفة إسبانية تُحذر مدريد من منافسة ميناء طنجة المتوسط لميناء الجزيرة الخضراء    بلجيكا: غرامة مالية للأشخاص الذين سيعودون من سفر غير ضروري في الخارج    الآلاف يتظاهرون في مدريد ضد إجراءات الحكومة لاحتواء فيروس كورونا    جمعية تطالب الفردوس بفتح دور الشباب وعدم المس بالمنحة السنوية للجمعيات    فرنسا تدخل على الخط لانقاذ المكتبات الفرنكوفونية بمراكش من تداعيات الجائحة    جماعة الرباط تصادق بالإجماع على مقترح محمد اليعقوبي    اعتداء شنيع على نقابي يشعل فتيل احتجاج العاملات والعمال الزراعيين با شتوكة أيت باها.    "الأنابيك" توضح حقيقة مصداقية عرض شغل لها بوزان بعد شكوك حوله    إقامة محطة جديدة لتزويد المراكب بالوقود في ميناء آسفي    انطلاق جلسات التحقيق مع حسن الدرهم وآخرين في تهم تتعلق بتبديد وإختلاس أموال عمومية    النصيري يؤكد: لن أترك إشبيلية    استقالة رئيس أركان الجيش الإسباني وإقالة ضباط كبار لتقيهم لقاح كورونا بدون وجه حق    ‘قصف الكركرات'!!.. مصادر من عين المكان: المعبر آمن تماماً، و'سقوط صواريخ' إشاعة جزائرية مغرضة    استنفار دبلوماسي تركي لإنقاذ طاقم سفينتها المختطفة قبالة نيجيريا    العثور على نسخة مسروقة من لوحة ليوناردو دافنشي    الأرض المباركة : عقائد فاسدةولعبة الأمم المتحدة( الحلقة الأولى)    خاص | محسن متولي يرفض المثول أمام لجنة الإنضباط الخاصة بالرجاء    عرض فيلم "في عينيك كنشوف بلادي" على منصتها الرقمية    رئيس المجلس العلمي المحلي بأزيلال يلقي درسين دينيين بدمنات في إطار الحملات التحسيسية ضد فيروس كورونا    التطبيع والتخطيط للهزيمة    النظام الجزائري "الصّادق"    جانب من القيم الإنسانية المفقودة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





علماء المغرب يستنكرون حظر بناء المآذن في سويسرا
نشر في هسبريس يوم 01 - 12 - 2009

عبر المجلس العلمي الأعلى عن استنكاره لما أعلن عنه في سويسرا من منع بناء الصوامع في المساجد مهما كان مصدره .
وقال المجلس في بلاغ ، توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه أمس الاثنين ، إن " المجلس العلمي الأعلى ، الذي يتشرف برئاسة أمير المؤمنين ، صاحب الجلالة الملك محمد السادس ، أعزه الله ، ويعبر عن رأي العلماء في المملكة المغربية لا يسعه إلا أن يستنكر هذا التوجه مهما كان مصدره ويرى فيه نوعا من أنواع التطرف والإقصاء " .
وبعدما عبر المجلس عن استغرابه ل" هذا الموقف ، الذي يجده مناقضا للصورة الحضارية التي للمسلمين عن سويسرا " أعرب عن الأمل في أن "يبتكر الحكماء في هذا البلد أسلوبا يؤدي إلى إبطال هذا المنع ".
وأوضح المجلس أن مآذن المساجد " أينما كانت منابر تتم الدعوة من فوقها ، خمس مرات في اليوم ، إلى مبادئ تناضل من أجلها الإنسانية جمعاء ، عندما يدعو المؤذن إلى التمسك بتوحيد الله ونبذ الأنانية والتعاون على الصلاح والفلاح ، وهي دعوة يجمل بالإنسانية تقويتها ولا يحق لأحد ، ولا سيما في هذا العصر، إخراسها " .
يأتي ذلك بينما تواصلت الإدانات الإسلامية وردود الفعل الغربية على نتيجة الاستفتاء الذي أجري في سويسرا أول أمس الأحد والتي أيدت حظر بناء المآذن بنسبة 57.5 في المئة.
ففي مصر، شجب مفتي الجمهورية علي جمعة حظر المآذن، معتبرا أنه "إهانة" للمسلمين في كل أنحاء العالم و"انتهاك لحرية الاعتقاد".
من جانبه، وصف المرجع اللبناني الشيعي محمد حسين فضل الله الاستفتاء بأنه "عنصري"، لكنه دعا المسلمين في سويسرا إلى التعامل "بايجابية مع مواطنيهم، حتى اولئك الذين صوتوا لحظر المآذن".
وفي اندونيسيا، قال مشكوري عبد الله رئيس جمعية نهضة العلماء إن نتيجة الاستفتاء "دليل كراهية من قبل السويسريين حيال المسلمين"، مضيفا "انهم لا يريدون وجودا للاسلام في بلدهم، وهذا الرفض يجعلهم غير متسامحين".
في سويسرا نفسها، قالت وزيرة العدل ايفيلن ويدمير-شلومبف إن النتيجة "تعكس خوف السكان من توجهات الأصولية الإسلامية".
وشددت الوزيرة السويسرية على أنه "يجب أن تأخذ هذه المخاوف على محمل الجد"، لكنها أضافت "إن هذا ليس رفضا للجالية المسلمة ولا للدين ولا للثقافة الإسلامية".
وعلى صعيد ردود الأفعال الغربية، قال وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير إنه "صدم قليلا" من نتيجة التصويت، معتبرا أن الأمر "يعبر عن عدم التسامح".
وأضاف كوشنير في تصريحات لإذاعة فرنسية "إذا كنا لا نريد بناء مآذن فهذا يعني اننا نقمع ديانة".
وعبر كوشنير عن أمله في أن "يتراجع السويسريون عن هذا القرار بسرعة"، مضيفا "إن هذا التصويت يعبر عن عدم التسامح وانا اكره عدم التسامح".
وفي المانيا، اعتبر قيادي بارز في حزب المستشارة انجيلا ميركل نتيجة التصويت دليلا على الخوف من "اسلمة البلاد".
وأضاف فولفجانج بوسباخ القيادي في الاتحاد المسيحي الديمقراطي أن هذا الخوف موجود في المانيا أيضا وأنه "يجب ان يؤخذ على محمل الجد".
وكان مقترح الاستفتاء قد طرح من قبل منظمات مسيحية محافظة وحظي بدعم اكبر احزاب البرلمان السويسري، حزب الشعب السويسري اليميني، بزعم ان السماح ببناء المآذن سيؤدي الى اسلمة البلاد.
يذكر أن اكثر من 300 الف مسلم يعيشون في سويسرا، اغلبهم من يوغسلافيا السابقة او تركيا، من مجموع سكان البلاد وعددهم قرابة سبعة ملايين.
ويعد الاسلام اكثر الديانات انتشارا في البلاد بعد المسيحية، لكن، وعلى الرغم من وجود اماكن للصلاة، فان المساجد ذات المآذن قليلة جدا ومتباعدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.