الأميرة لالة حسناء تترأس حفل تخليد الذكرى ال30 لتأسيس جمعية الإحسان    بنموسى: النموذج الجديد مغربي مغربي.. واللجنة لن تتقاضى تعويضات في لقاء غير رسمي بالرباط    أخنوش: من يسب الوطن لا مكان له بيننا ولي ناقصاه التربية نربيوه    مشروع قانون المالية 2020 يكسب جولة مجلس المستشارين    يوسف أنور ينقد اتحاد طنجة من كبوة جديدة ويقوده للفوز على بني ملال (فيديو)    رونار يفشل في تحقيق لقبه الأول مع السعودية في نهائي كأس الخليج بخسارته امام البحرين1_0    هذا ما قرره باتريس كارتيرون بخصوص استمرار أوناجم وبنشرقي ضمن تشكيلة الزمالك    حارس مرمى برشلونة تيرشتيغن يتفوق على هازار    رونالدو يهدي قميصه لوزير الخارجية الإسرائيلي (صورة)    توقعات أحوال الطقس غدا الإثنين    حبل ينهي حياة خمسيني شنقا بضواحي اشتوكة‬    يا بنكيران .. إِنَّ لِأَنْجِيلاَ مِيرْكَلْ مِثْلُ حَظِّ الذَّكَرَيْنِ !    أرقام مخيفة... الناظور تسجل أعلى معدل للمصابين بالسيدا بأزيد من 13 في المئة    "أمازيغ المغرب" يحجّونَ إلى البيضاء تنديدًا ب"تسلّط الرحّل" في سوس‬    سائق يدهس شرطيا و يلوذ بالفرار    البيجيدي والبام.. نهاية “سعيدة” للعشق الممنوع؟    القرعة تضع المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة في المجموعة الأولى من منافسات كأس إفريقيا    "سان داونز" الجنوب أفريقي يشكر المملكة المغربية..هل يصلح "الوِداديون" ما لم تنجح فيه السِّياسة؟    سولشاير يرد على المنتقدين بالفوز على مورينيو وغوارديولا    الثقافة كمنتوج: "من الإنتاج إلى الإستهلاك"    المنظمة الديمقراطية للشغل: قانون المالية ارتجالي وترقيعي ويهدف للقضاء على الطبقة المتوسطة    النيابة العامة الجزائرية تطلب بأحكام مشددة لرموز نظام بوتفليقة    750 مستفيد من قافلة طبية متعددة التخصصات بمنطقة تامجيلت بجرسيف    بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان.. حقوقيون يطالبون بإطلاق سراح معتقلي الحراك والصحافيين المعتقلين    المنشد سعيد مشبال إلى جانب وفد تطوان يمثل تطوان في إحياء الذكرى الواحدة والعشرون لرحيل الملك الحسن الثاني في حضرة الملك محمد السادس    المهرجان الدولي للفيلم بمراكش.. عرض 98 شريطا أمام 105 آلاف متفرج    أكبر حزب إسلامي بالجزائر يقرر عدم دعم أي مرشح للرئاسة    التنسيق النقابي: نرفض مناورة الوزارة.. ولن نقبل بأي مقترح غير الترقية وتغيير الإطار    انطلاق الدورة 21 لأيام قرطاج المسرحية بمشاركة مغربية    قبيل الانتخابات الرئاسية.. الغضب يشتد والإضراب العام يشل الجارة الجزائرية    “مسلم” و”أمل صقر” يضعان حدا للجدل بإعلانهما “الزواج” – فيديو    "أيادي النور" تحط الرحال بمركز الفن الحديث بتطوان    الحكومة تُغري الخواص بجاذبية الاستثمار في قطاع الطاقات المتجددة    وزير الخارجية الفرنسي يصف مشروع رونو طنجة بالنموذج التنموي “الفاشل”    الجديدة.. عبيابة يؤكد على ضرورة استحضار البعد التنموي الشامل في كافة الأوراش الثقافية والرياضية    “حماية المال العام” تطالب بالتحقيق في اختلالات بكورنيش آسفي    الذكرى 67 لانتفاضة 7 و8 دجنبر 1952 بالدار البيضاء    تصفية “الرجل الإيرلندي” على يد عصابة سكورسيزي ودي نيرو في مراكش    واشنطن والرباط تتفقان على تعميق الشراكة الإستراتيجية القائمة بينهما    فلاحون كبار ينتزعون مزايا من “مالية 2020” رغما عن وزير الاقتصاد بفارق صوت واحد    المغرب يشارك في المعرض الدولي للتغذية « سيال 2019 » في أبوظبي    قتلى وجرحى في حريق مصنع    احتياطيات العملة الصعبة ترتفع..وهذه تطورات الدرهم    ثلاثة مليارات ونصف من السنتيمات لتحديد مكان وفاة البحارة    غاز البوطان يقتل سيدتين ويرسل أم وابنتها إلى المستعجلات بأكادير    «آسيا أفقا للتفكير» موضوع لقاء بأكاديمية المملكة    غوغل تطلق وظيفة دردشة جديدة بتطبيق الصور    فورين أفيرز: لهذا على أمريكا ألا تستخف بقدرات الجهاديين وقيمهم    اختتام فعاليات معرض الكتاب بتارودانت    ندوة الأرشيف ذاكرة الأمم    نقطة نظام.. خطر المقامرة    بُورتريهاتْ (2)    الصين تعلن ولادة “حيوان جديد” يجمع بين القردة والخنازير    دراسة بريطانية تحذر من مشروبات أشهر سلاسل المقاهي في العالم والتي تحظى بشعبية كبيرة في المغرب    دراسة: تناول الحليب ومشتقاته لا يطيل العمر عند الكبار.. وقد يكون سببا في أمراض قاتلة    دراسة علمية جديدة تكشف فائدة أخرى “مهمة” لزيت الزيتون    ما يشبه الشعر    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مائدة فطور رمضاني تجمع معارضي بنشماش
نشر في هسبريس يوم 23 - 05 - 2019

يبدو أن خطوات الإطاحة بحكيم بنشماش، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، سائرة في طريقها، إذ يخوض معارضوه لقاءات تواصلية لإقناع أعضاء المجلس الوطني بالتصويت على قرار عزله في المؤتمر الاستثنائي الذي يتم الإعداد له.
آخر هذه الخطوات الفطور الرمضاني الذي عقده أحمد الإدريسي، الملياردير وعضو المكتب السياسي للحزب، عشية الأربعاء بمنزله في مدينة طنجة، والذي عرف نزوح العديد من قيادات "البام" إليه؛ يتزعمهم المرشح لخلافة بنشماش، البرلماني عبد اللطيف وهبي، والمهدي بنسعيد عضو تيار المستقبل، ومحمد الحموتي رئيس المكتب الفيدرالي، عزيز بنعزوز رئيس الفريق الحزبي بالمستشارين، لوضع آخر الترتيبات قبيل الإطاحة بالأمين العام.
وعرف الفطور، الذي شبهته مصادر الجريدة ب"المؤتمر الرمضاني"، نقاشا مستفيضا حول المجلس الوطني والتحضير للمؤتمر المقبل.
ويراهن العديد من قيادات الحزب على الإدريسي، باعتباره شخصية نافذة ويتمتع بقوة داخل دواليبه، خصوصا أنه استطاع صنع العديد من الأسماء والدفع بها وتمكينها من الفوز في الانتخابات بجهة الشمال، وضمنهم المقربون من حكيم بنشماش، الأمين العام؛ ما يعني أن تيار هذا الأخير بات معرضا لزلزال، بسبب تحركات الإدريسي.
وخاضت قيادات الصف الأول في حزب "الجرار" نقاشات مستفيضة حول الترتيبات التنظيمية من أجل التوجه إلى عقد المؤتمر، مؤكدين، حسب ما نقلته مصادر الجريدة، عدم اهتمامهم بالقرارات الصادرة عن الأمين العام بنشماش.
ومعلوم أن أعضاء بارزين بالمجلس الفيدرالي للحزب شرعوا في جمع توقيعات قصد توجيه دعوة إلى فاطمة الزهراء المنصوري، رئيسة المجلس الوطني، من أجل عقد دورة استثنائية وبالتالي عزل بنشماش من منصبه.
وأوضحت مصادر الجريدة أن غالبية الأعضاء بالمكتب الفيدرالي مدعومين بقيادات بارزة من المكتب السياسي وقعوا على الطلب، حيث ينتظر أن يتم توجيهه إلى المنصوري من أجل التسريع بتحديد موعد لدورة استثنائية.
ولفتت المصادر إلى أن غالبية الجهات بالمملكة تدفع في هذا التوجه؛ وهو ما ينذر بتصعيد في الحزب، خصوصا بعدما وجه بعض الأعضاء كلاما يحمل قذفا في بعض آخرين، الشيء الذي سيصعب معه العودة إلى نقطة معينة قصد الحوار ووضع حد لهذه الأزمة.
ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب، إذ إن غالبية النواب والمستشارين البرلمانيين يدفعون بهذا الطرح ويرفضون بقاء بنشماش مرفوقا بالعربي المحرشي يتحكمون في دواليب الحزب، حيث انضم العديد منهم إلى الموقعين على الطلب لوضع حد لتصرفات الأمين العام، تضيف مصادرنا دائما.
وكان بنشماش قرر سحب تفويض رئاسة المكتب الفيدرالي من محمد الحموتي، مع إحالة ملف اجتماع تشكيل اللجنة التحضيرية على لجنة الأخلاقيات للبتّ القانوني في مجمل التجاوزات والخروقات المسجلة. كما اعتبر مواصلة أشغال اللجنة التحضيرية وما نتج عنها، بعد رفعه الجلسة، عملا غير قانوني ولا يخضع لقواعد الشرعية التنظيمية والسياسية؛ وهو الأمر الذي رفضه أعضاء المكتب السياسي، لافتين إلى أن هذه القرارات شخصية ولَم يتم التداول فيها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.