مكتب "الكهرماء" يساهم بمراكز اصطياف ضد كورونا    "عصيان الطوارئ" يورط شخصا بجماعة حد بوموسى    حماة الوطن    حمد الله يفوز على مدربه في تحدٍّ على "إنستغرام‬"    نقاش ودي مع الصديق عباسي: حول حالة الطوارئ الصحية    الدرهم المغربي ينخفض أمام الأورو والدولار الأمريكي    الصين تسجل 31 إصابة جديدة بفيروس "كورونا"    بالدموع .. مصاب آخر بكورونا يشتكي الإهمال بمراكش ويصرخ: رجعوني حمار (فيديو) مغربي يحمل الجنسية البريطانية    إجهاض محاولة تهريب 854 كيلوغراما من المخدرات بمعبر الكركرات جنوب الداخلة رغم حالة الطوارئ والحجر الصحي بالعالم    ترامب مخاطبا ميغان وهاري: يجب أن تدفعا مقابل حمايتكما في أمريكا    البرتغال.. كورونا يقتل مراهقا في ال14 من عمره    مسابقة تحفز الأطفال والشباب في "زمن كورونا"    تركي آل الشيخ يتبرع ب 1.2 مليون يورو لمساعدة إسبانيا في مكافحة "فيروس كورونا"    واتساب مصاب بكورونا الشائعات .. هل يتم الحجر عليه؟    كورونا: إسبانيا تتخطى عتبة ال80 ألف إصابة وتسجل أزيد من 6.700 وفاة    الحكومة تحفز المقاولات على إنتاج المعدات المستعملة لمواجهة كورونا بتمويل 30 ٪؜من مشاريعهم    باحث مغربي يرهن كبح سرعة "كورونا" باحترام "الطوارئ الصحية"    سطات.. مغادرة أول حالة للمستشفى بعد شفائها من فيروس كورونا (فيديو)    رغم تعافي زوجته من كورونا .. رئيس الوزراء الكندي يواصل البقاء في الحجر    أياكس الهولندي يقدم تعويضا ماديا مهما لعائلة “نوري”    “كورونا”: بنك المغرب يعتمد مجموعة من التدابير الجديدة لدعم الاقتصاد والنظام البنكي    فيروس "كورونا" المستجد يصيب امرأتين بمدينة أرفود    تزامنا مع إعلانه ارتفاع الوفيات في أمريكا خلال أسبوعين .. ترامب يتباهي بنسب المشاهدة العالية التي يحققها!!    بعد التعاقد مع زياش.. تشيلسي يرغب في ضم أشرف حكيمي    اعتقال “موظف سام” مزيف وزوجته بالرباط متهمان بالنصب والتزوير بعد رصد نشاطه الإجرامي    انتحار وزير ألماني بارز.. والكنيسة تحث على “الشجاعة”    تدوينة تحريضية على خرف حالة الطوارئ تجر مستشارا عن البيجيدي للإعتقال    تأجيل سداد أقساط القروض المستحقة و"الليزينغ" يدخل حيز التنفيد    مفهوم الأجل القانوني في ضوء المادة 6 من مرسوم الطوارئ الصحية    المغرب يسجل 16 إصابة جديدة بفيروس كورونا        وفاة وزير فرنسي سابق بسبب فيروس كورونا    ملياران لدعم ضحايا كورونا بجهة طنجة    روائية أمينة الصيباري تسخر روايتها لصالح التكافل    وفاة أول رياضي مغربي بسبب كورونا    وزارة التربية الوطنية تقرر تأجيل العطلة الربيعية    الحَجْرُ الصِّحِّي فِي الشَّرِيعَةِ الإِسْلاَمِيةِ    وفاة الموسيقي البولندي بينديريكي عن 86 عاما بعد رحلة مع المرض    تيريزا .. أول عضو في عائلة ملكية بالعالم يقتله فيروس “كورونا” أميرة إسبانية    إسبانيا.. تراجع في تطور حالات الإصابة المؤكدة الجديدة بفيروس كورونا    الموسيقى في "زمن كورونا"..عامل رئيس للتنفيس وإقدار الروح على مواجهة إحراجات اللحظة    بنك المغرب: انخفاض الدرهم مقابل الأورو    فيروس كورونا.. الشروع في تفعيل إجراءات تأجيل سداد أقساط البنوك بالمغرب    كورونا والأزمة الاقتصادية.. حرب الرسائل تندلع بين الباطرونا وبنوك المغرب !    طلحة جبريل يكتب عن الرباط زمن كورونا: الإبل لا تموت عطشاً    كورونا… “ماكدونالدز” توزع وجبات مجانية    الكتابة في زمن الخوف    مخاطر سطحية وسذاجة التفكير المجتمعي    كيف نحمي المسنين من كورونا؟ !    أيها «الْكَلَاخْ» المبين، الدعاء عبادة وليسَ وصفة لمحاربة الوباء    بسبب كورونا وحملها … حبيركو تنسحب من لالة العروسة    سميرة سعيد تطلق أغنية«عالم مجنون»وتصرح ل «الاتحاد الاشتراكي» : الأغنية إنسانية تتحدث عن الواقع الذي يعيشه العالم اليوم    جائحة “كورونا”.. نقابة “البيجيدي” تطالب العثماني بسحب قرار تأجيل تسوية الترقيات وإلغاء مباريات التوظيف    بعد تخلي الجزائر عن “البوليساريو” في أزمة كورونا.. مشاهد صادمة من “غرف العزل” في المخيمات    عكس بقية اللاعبين.. رحيمي يواصل تداريبه بملعب الوازيس    الموعد الجديد لإقامة الألعاب الأولمبية "لن يرضي الجميع" بحسب كو    "بْقا فْدارْكْ"، يا له من "دين عالمي جديد"!    خاتم الأنبياء يحذر من العدوى بالوباء، ويعد الجالس في بيته بأجر الشهداء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تطور سوق التوثيق بالمغرب ينعش خزينة الدولة ب10 مليارات درهم
نشر في هسبريس يوم 23 - 02 - 2020

أفادت معطيات حديثة بأن عدد الموثقين في المغرب عرف ارتفاعاً ملحوظاً في السنوات التي تلت اعتماد القانون الجديد رقم 32.09 الخاص بتنظيم مهنة التوثيق، الذي دخل حيز التنفيذ سنة 2012.
واستفادت الدولة من تطور سوق التوثيق، إذ بلغت الضرائب المستخلصة لصالحها حوالي 10 مليارات درهم سنة 2018.
وجاء في الإحصائيات، التي تضمنها العدد 6856 للجريدة الرسمية، أن عدد الموثقين انتقل من 935 موثقاً سنة 2012 إلى 1848 موثقاً سنة 2018، أي بنسبة زيادة ناهزت 97.64 في المائة.
ويرجع التطور الذي عرفته سوق التوثيق في السنوات الأخيرة إلى الإجراءات التي تم اتخاذها على مستوى تسهيل الولوج إلى الامتحانات المهنية، وهو ما كان له أثر على معدل السن لدى الموثقين الذي أصبح لا يتجاوز 44 سنة.
ويتركز أكثر من 58 في المائة من عدد الموثقين في محور الرباطمراكش، بحيث تستحوذ مدينة الدار البيضاء لوحدها على 32 في المائة من العدد الإجمالي ب592 موثقاً، متبوعة بالرباط ب16 في المائة ب288 موثقاً، ومدينة مراكش ب10 في المائة، أي 203 موثقين.
مقابل ذلك، لا يتجاوز ممارسو هذه المهنة الحرة في بعض المدن 1 في المائة، أي ما بين ثلاثة وخمسة موثقين، مثل الحسيمة والعيون والرشيدية وورزازات.
ويستفاد من هذه الأرقام أن مدينتي الدار البيضاء والرباط فقدتا على التوالي 6 في المائة و2 في المائة من الموثقين مقارنة بسنة 2011، لفائدة مدن مراكش وطنجة ومكناس، وهو ما قد يفسر بتركيز الأنشطة الاقتصادية، خاصة العقارية، بهذه المدن.
وتقدر كثافة الموثقين حالياً ب5.13 بالنسبة لكل مائة ألف نسمة، مقابل 2.8 سنة 2011. كما عرفت العقود الصادرة عن الموثقين ارتفاعاً كبيراً ما بين سنتي 2011 و2018، إذ تضاعف العدد بنسبة 83 في المائة، وهو ما يؤكد القوة السوقية للموثقين.
ورافق الارتفاع في العقود ارتفاعاً أيضاً في المداخيل المصرح بها من طرف الموثقين، إذ ناهزت الزيادة 149 في المائة ما بين 2011 و2018.
أتعاب الموثقين
موازاة مع تطور سوق التوثيق في المغرب، اعتمدت الحكومة سنة 2018 مشروع مرسوم لتحديد مبلغ أتعاب الموثقين، لكنه لم ينشر بعد في الجريدة الرسمية ليدخل حيز التنفيذ.
ويرتقب بعد تطبيق هذا المرسوم أن تبدأ أتعاب الموثق بالنسبة لتفويت العقارات من 4000 درهم بالنسبة للعقارات التي تقل قيمتها 300 ألف درهم، و1.50 في المائة بالنسبة للعقارات ذات القيمة ما بين 300 ألف درهم و1 مليون درهم.
وبالنسبة للعقارات التي تتراوح قيمتها بين 5 ملايين درهم و10 ملايين درهم، ستكون النسبة المئوية المطبقة لأتعاب الموثق في حدود 0.75 في المائة، و0.50 في المائة بالنسبة لأكثر من 10 ملايين درهم.
وينص المرسوم على تعريفة ثابتة في ما يخص عقد البيع الأول المتعلق بالسكن ذي القيمة العقارية المخفضة في حدود 1500 درهم، والسكن الاجتماعي ب3000 درهم، والسكن المخصص للطبقة الوسطى ب5000 درهم.
أما العقود الابتدائية المتعلقة بالتفويت، مثل الوعد بالبيع والالتزامات بإرادة منفردة، فهي أيضاً محددة في 1500 درهم، وفسخ العقود الابتدائية ب3000 درهم، والتمديد في أجل العقود الابتدائية أو إضافة شروط ب5000 درهم درهم، وعقد تسليم العقارات أو المنقولات أو القيم ب2500 درهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.