عاصفة من الانهيارات والإفلاس تهب على مؤسسات اقتصادية بفرنسا، و مليون فرنسي سيفقدون وظائفهم بحلول نهاية العام الجاري.    بؤرة جديدة ديال البوليساريو. أتباع التامك ف"كوديسا" دارو مؤتمر تأسيسي جديد والجسم الحقوقي ديالها تشق    رئيس جماعة البئر الجديد يعزي في وفاة والد الكاتب العام لعمالة الجديدة    حركة تصحيحية يقودها قياديون فالبام كتوجد باش طيح وهبي من التراكتور.. وأبودرار ل"كود": هادشي كان منتظر وها الخروقات اللّي دار الأمين العام    قبل أكتوبر. بوريطة وكَوتيريس فمحادثات عن بُعد والصحرا على راس البروكَراك    أوزين: مشاهير ماتوا بالإعدام لأسباب قابلة للجدل كونها غير مقنعة بل أحيانا ظالمة    رئيس الحكومة الإسبانية يجدد الدعوة إلى حل سياسي قائم على التوافق لقضية الصحراء المغربية    بني ملال: التخفيف من بعض الإجراءات المتخذة سابقا للحد من تفشي فيروس كورونا    هذه مقترحات "الباطرونا" بخصوص مشروع قانون المالية 2021    هذه حقيقة وفاة إمام الحرم المكي الشيخ عبدالرحمن السديس    فرنسا: إصابة ثلاثة أشخاص في عملية طعن بالسلاح الأبيض قرب مقر لصحيفة "شارلي إيبدو"    متظاهرون مصريون يتحدون المنع ويخرجون في عدد من المدن للمطالبة برحيل السيسي.. والأمن يستعمل القوة    المجلس الأعلى للدولة: حوار الليبيين في المغرب سينطلق السبت المقبل ولن يشمل تعديل المجلس الرئاسي    نجوم برشلونة السابقون يواصلون حملة الهجوم على إدارة بارتوميو    رصاصة أمن تصيب مسلحاً طائشاً بجنوية في عين الشق بعد اعتداءه على الشرطة    الجديدة: حجز 940 كلغ من المخدرات وتوقيف شخصين يشتبه في ارتباطهما بشبكة تنشط في التهريب الدولي للمخدرات    الدرك يحجز 940 كلغ من مخدر الشيرا وقارب مطاطي ومحركين    ثاني مؤسسة تعليمية عمومية غادي تسد ففاس بسبب "كورونا"    حملة "الأيادي النظيفة" عرات على المزيد من الفضايح لي كدار فالريسطوارت لي كتقدم الشراب فطنجة    طقس السبت: رياح قوية وحرارة تصل إلى 44 درجة    حقوقيون يراسلون عبد النباوي لرفع الاعتقال عن الريسوني: استمرار اعتقاله لأكثر من 3 أشهر يعتبر تعسفيا    تارودانت : إرتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا يستنفر السلطات الإقليمية, وهذه أبرز الإجراءات المتخدة    اليونيسكو تتراجع عن اختيار العيون ضمن مدن التعلم    أصالة تثير ضجة بغناء حديث نبوي.. و"الأزهر" يخرج عن صمته    الممثل أنس الباز يستقبل مولودته الأولى    تفاصيل الحالة الوبائية في جهة درعة - تافيلالت    منصف السلاوي: لقاح كورونا غادي يكون واجد قبل نهاية 2020.. والصين وروسيا سبقونا حيت داكشي ديالهم سياسي كثر من انه تقني.. وهادشي ماعندو علاقة بسرعة الإعلان بل بالكفاءة وبإخضاع أكبر عدد ممكن من الناس للقاح – فيديو    "ردا على أمكراز…بين المسافات والتحولات"    ملتقى الدوحة: البقالي يحل ثالثا في سباق 1500م ويسجل أحسن توقيت    للمرة الثانية خلال أقل من سنة.. المغرب يقترض مليار أورو من السوق المالية الدولية عن طريق إصدار سندات    ميسي يفتح النار على إدارة برشلونة بسبب رحيل سواريز    لاعبو طنجة يتنفسون الصعداء بعد ضغط المباريات    وزارة الثقافة تخصص أكثر من 9 ملايين درهم للدعم الاستثنائي المخصص للنشر والكتاب عام 2020    دراسة: نصف الشّباب المغاربة يعتبرون كورونا "سلاحاً بيولوجيا"    تحديد مواعيد الدورات الأربع الأخيرة للبطولة من طرف جامعة كرة القدم    "الكلوروكين" يعود إلى الصيدليات لتخفيف الضغط على المستشفيات‬    العثماني يزف خبراً ساراً للمغاربة بخصوص لقاح كورونا    الإعلان عن انطلاق الدورة الثامنة عشر للجائزة الوطنية الكبرى للصحافة    تقرير المنتخب.. كلهم ساندوا النصيري إلا الأميون انتقدوه!    وكيل أعمال الليبي مؤيد اللافي ل"البطولة": "الوداد نادٍ كبير واللاعب سيلتحق بالفريق يوم 3 أكتوبر القادم"    الصين تتوقع إنتاج 610 مليون جرعة سنويا من لقاحات ضد "كورونا"    Loco LGHADAB يدخل الطوندونس المغربي بجديده MI AMOR    أكادير : مهنيو القطاع السياحي يعانون من أزمة خانقة وسط مطالب بفتح الشواطئ و الحدود.    منظمة الصحة العالمية تنصح بالتلقيح ضد الإنفلونزا الموسمية    رسالة مفتوحة إلى عميد كلية العلوم بجامعة ابن زهر بأكادير    الدحيل يُقيل الركراكي بعد الخروج من دوري أبطال أسيا    اقتصاديو الاستقلال يقدمون وصفتهم للحكومة لمواجهة تداعيات كورونا    فيروس "كورونا".. انخفاض دخل العمل على مستوى العالم بنسبة 10.7 في المئة    بالفيديو.. إصابات في حادث طعن أمام مقر جريدة شارل إبدو في باريس    نعمان لحلو: الوزارة لم تدعمنا وهناك من باع آلاته الموسيقية بسبب الأزمة    العلمي: خطة الإنعاش الصناعي تهدف لجعل المملكة القاعدة العالمية الأكثر تنافسية تجاه أوروبا    صحيفة عبرية تكشف عن دولتين عربيتين ستطبّعان مع إسرائيل الأسبوع المقبل    ما قاله بلخياط حينما سئل عن انتمائه لجماعة اسلامية    "شوهة".. نتنياهو يحمل ملابسه المتسخة آلاف الكيلومترات لغسلها مجانا على حساب البيت الأبيض!    مهرجان أفلام الجنوب ببروكسيل يستمر في مساره، بقيادة رشيدة الشباني بالرغم من الإكراهات    "الطوفان الثاني" .. فاتح ينبش في حرب العراق    الدكتور الوزكيتي يواصل " سلسة مقالات كتبت في ظلال الحجر الصحي " : ( 10 ) معرفة أعراف الناس … مدخل لفهم الدين    بعد الجدل الذي أثاره ألبوم أصالة..الأزهر: الاقتباس من الحديث النبوي في الغناء لا يجوز شرعاً    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبد النبوي يدعو قضاة النيابة العامة للتكوين المستمر لتعزيز قدراتهم في حماية النساء من العنف
نشر في لكم يوم 12 - 12 - 2019

دعا محمد عبد النبوي، رئيس النيابة العامة قضاة النيابة العامة إلى المشاركة في الدورات التكوينية، التي تنظمها رئاسة النيابة العامة لتعزيز قدراتهم لتوفير حماية فاعلة وناجعة للنساء من العنف.
وقال عبد النبوي، يوم الخميس، بمناسبة تنظيم دورة تكوينية حول تعزيز دور قضاة النيابة العامة من أجل توفير حماية ناجعة للمرأة، بتعاون مع مجلس أوربا، أن “التكوين المستمر وتعزيز القدرات من أهم مقومات بناء جهاز قضائي قادر في الحاضر والمستقبل على مواجهة التحديات التي تطرحها الجريمة من جهة، والاستجابة لحاجيات المواطن من جهة أخرى”.
وأضاف عبد النبوي أن رئاسة النيابة العامة، تولي أهمية قصوى لكل ما من شأنه جعل قاضي النيابة العامة مؤهلا لأداء وظائفه الدستورية، المتمثلة في الحفاظ على حقوق المواطنين وحرياتهم.
في هذا السياق أكد المتحدث على أهمية برنامج هيلب “HELP” ، لتعزيز دور قضاة النيابة العامة في توفير حماية ناجعة للمرأة، داعيا القضاة إلى الاستفادة من الزخم المعرفي والعملي الذي سيتيحه لهم، خاصة وأن خبراء دوليين وقضاة مغاربة متمرسون هم من سيؤطرونه.
من جانب آخر أكد عبد النبوي، أن رئاسة النيابة العامة منذ إنشائها، عملت على توفير حماية قضائية ناجعة للنساء، سواء من خلال إقامة الدعوى العمومية أو ممارستها، أو تسهيل الولوج لهذه الحماية.
وقال عبد النبوي أن أول منشور وجهه للنيابات العامة بمختلف المحاكم، يتضمن العديد من التوصيات الرامية لحماية الحقوق والحريات، مع ترتيب الجزاءات اللازمة على خرقها. والحثِ على ضرورة حماية الفئات الخاصة، سيما النساء. والتنبيهِ إلى ضرورة تعزيز دور خلايا التكفل بالنساء لدى النيابة العامة بالمحاكم، لما لها من دور في تسهيل ولوجهن للحماية القضائية.
وأضاف رئيس النيابة العامة أنه بصدور القانون رقم 103.13 المتعلق بمحاربة العنف ضد النساء تم توجيه منشور لمختلف النيابات العامة، يحث على ضرورة تفعيلِ القواعد الموضوعية والاجرائية التي تضمنها القانون، والحرصِ على حسن تطبيقه، وبيان الاشكاليات التي تتعلق بفهم أحكامه وتفسيره، بغية تتبع تنفيذ هذه الأحكام وضمان التنزيل الأمثل لها من أجل حماية أفضل للنساء.
واعتبر عبد النبوي أن منظور رئاسة النيابة العامة لحماية حقوق المرأة والفتاة يتسع ليشمل زواج القاصرات، الذي يمكن أن يكون في بعض الحالات صورة من صور الزواج القسري المنصوص على تجريمه كذلك في القانون 103.13.
وأردف أنه من أجل تفعيل سليم للمقتضيات السالفة، قامت رئاسة النيابة العامة بتوجيه رسالة دورية تحث النيابات العامة على الحفاظ على حقوق الفتاة القاصر ومراعاة مصلحتها، من خلال تفعيل إرادةالمشرع التي جعلت من الزواج المبكر، استثناء من الأصل، الذي يحدد أهلية الزواج في اكتمال 18 سنة بالنسبة للفتى والفتاة، وتوجيه أعضاء النيابة العامة إلى عدم التردد في معارضة طلبات الزواج التي لا تراعي المصلحة الفضلى للقاصر.
وفي نفس الإطار أشاد عبد النبوي، بتجربة إحداث خلايا التكفل بالنساء بمختلف المحاكم منذ سنة 2005 التي تتولى النيابات العامة الإشراف عليها، من أجل تسهيل ولوج هذه الفئة إلى العدالة، كما نوه بنجاح تجربتها التي تمت مأسستها من خلال التنصيص في القانون رقم 103.13 المتعلق بمحاربة العنف ضد النساء على إحداث هذه الخلايا بالمحاكم الابتدائية ومحاكم الاستئناف وبالمصالح الحكومية المركزية واللاممركزة المعنية بالموضوع.
وفي موضوع ذي صلة ذكر رئيس النيابة العامة بالحماية التي توفرها النيابة العاملة للنساء العاملات بالمنازل، بسبب الهشاشة التي يعيشنها، والتي يمكن أن تكون عرضة للاستغلال.
وأضاف أنه بصدور القانون رقم 19.12 الخاص بتحديد شروط الشغل والتشغيل المتعلقة بالعاملات والعمال المنزليين والإجراءات اللازمة لتطبيقه، والذي تضمن العديد من المقتضيات الحمائية لهذه الفئة، أصدرت رئاسة النيابة العامة توجيهات إلى النيابات العامة تحثها على التعريف بهذا القانون من أجل توحيد العمل بمقتضياته، واستقبال الشكايات المتعلقة بالعاملات والعمال المنزليين، وإيلائها العناية اللازمة.
وكشف المتحدث أن رئاسة النيابة العامة تعمل بتنسيق مع السلطة الحكومية المكلفة بالشغل، على وضع دليل خاص لحماية عاملات المنازل، ومن شأنه مساعدة القضاة والممارسين على حسن تطبيق القانون المشار إليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.