بعد غضب العسكر .. القضاء يستدعي أويحيى بسبب الفساد بالجزائر    أحمد.. فشل في السطو على وكالة بنكية، لكنه نجح في تسليط الأضواء على بطالة شباب مدشر الرمان بملوسة    نقطة نظام.. لا تسمحوا بالكارثة    ابْتَعََدَ عن المَشرِق كي لا يَحتَرِق 1 من 5    أياكس يهزم غرونينغين في الدوري الهولندي    بورتو يكتفي بهدف في سانتا كلارا ليقتنص الصدارة    تسوية وضعية «تي جي في»    إتلاف 830 طنا من الأغذية الفاسدة كانت في طريقها لأمعاء المغاربة    ماء العينين تهدد بكشف فضائح جنسية لقياديين وقياديات متزوجين ومتزوجات بحزب البيجيدي    دراسة ..الرجال يكذبون اكثر من النساء    هولندا.. اعتقال متورطين في تصفية مهاجر مغربي في لاهاي    يوسفية برشيد تعمق جراح المغرب التطواني وتهزمه بهدفين لصفر    بيان لدکاترة المغرب يحذر الحکومة من إستمرارها في تهميش وإقصاء الموظفين الدکاترة ويعلن عن برنامج نضالي تصعيدي    طريقتك في المشي من مخاطر اصابتك بالتهاب المفاصل؟    كذبة إسمها السرطان.. تعرّف على الخدعة وطرق العلاج البسيطة    كوكي يستنكر ضرب حكم مباراة إيبار لموراتا !    المغرب يرد على تقرير "مراسلون بلا حدود" الذي رسم صورة قاتمة لواقع الصحافة    القرض الفلاحي: غاديين نساهمو فمكننة الفلاحة بالمغرب    ترامب يهاجم الصحافة: واشنطن بوست ونيويورك تايمز الأكثر كذبا    آخر الأخبار عن الفتاة التي تعرت أمام الكاميرا لعشيقها    هوفنهايم يكتسح شالكه بخماسية في البوندسليغا    المغرب يتعرف على خصمه في حال تأهله لنصف نهائي كأس افريقيا U17    ممرضو وتقنيو الصحة يصعدون احتجاجاتهم الشهر القادم    معجون أسنان يقتل طفلة.. وأم الضحية “تعترف وتقدم نصيحة مهمة”    خبر سار لجماهير الوداد.. الحداد جاهز للديربي    أطاك المغرب تعلن مشاركتها في مسيرة "الأحد" تضامنا مع معتقلي حراك الريف    بعد فوز يوفنتوس بالدوري الإيطالي.. رونالدو يدخل تاريخ كرة القدم بإنجاز غير مسبوق    بنعرفة كيرد على لشكر: التفكير فالمطالبة بتعديل المادة 47 من الدستور تفكير معندو حتى شي معنى وضيّق    توقعات الطقس لغد الأحد.. عودة الأمطار مع زخات رعدية في هذه المناطق    تنظيم اسبوع للتلقيح بالمستشفيات العمومية ابتداء من الاثنين المقبل    “التعاضدية الفلاحية” توقع 3 اتفاقيات بمعرض الفلاحة (فيديو) هذه تفاصيلها    جوارديولا: لو كنت لاعباً ما استطعت الفوز بعد وداع "الأبطال"    بنك المغرب: ارتفاع الدرهم ب0.09% مقابل الأورو ومقابل الدولار    بالفيديو.. فلوس صحيحة لقاوها عند الرئيس السوداني المخلوع عمر البشير.. حاطهوم غير فالباليزات فدارو    أزيد من 2 مليون مسافر عبر مختلف مطارات المملكة في شهر واحد    غضب « السترات الصفراء » يختلط بحريق ولهب كاتدرائية نوتردام    بالفيديو. القرطاس كيلعلع فغفساي بسباب قايد بغا يحيد للمزارعين ماكينات ديال الفلاحة    اختتام فعاليات الدورة 12 ل " سامبوزيوم القيم " بالحسيمة    مصر تفتح مراكز التصويت على بقاء "الرئيس السيسي" إلى 2030    بعد أداء مشرف لروائع عمالقة “الزمن الجميل”.. المغربي “علي المديدي” يتأهل إلى نصف نهائي البرنامج    تلفزيون فلسطيني يجمع المشرق والمغرب والشام والخليج في القدس عربية    بعد تأهل ممثل أكادير: هذا هو الكوبل الفائز بلقب :”للا العروسة” 2019.    شباب شيشاوة يتالقون في مصر بحصولهم على 4 جوائز مسرحية    وسط حضور وازن.. افتتاح مسجد حي العمال بمدينة أزغنغان    بني ملال تحتضن فعاليات الدورة الأولى للجائزة الوطنية لفن الخطابة    أمير المؤمنين يعطي تعليماته السامية لوزير الداخلية قصد تنظيم انتخابات الهيئات التمثيلية للجماعات اليهودية المغربية    "ستيام" تحتفي بذكراها المائوية وتطلق خدمات نقل جهوية جديدة    افتتاح منتجع وسبا هيلتون طنجة الهوارة الجديد    من الشعبي إلى « الراب ».. الستاتي يغير « الستايل »ويدخل حرب « الكلاش »    الزين ولاطاي كلشي كاين في مراكش. والتبوگيصة برعاية مادام أخنوش – فيديوهات    زوجة عيوش تمثل المغرب بفيلم « آدم » بمهرجان « كان » السينمائي »    فضيحة جديدة هزات عرش “فيسبوك”    مرصد بكلية الحقوق ينفتح على محيطه في سطات    مسلمو الدنمارك يتظاهرون ضد إحراق المصحف    جامعي نيجيري يربط بين انتشار الإسلام بإفريقيا وصوفيّة المغرب    “القمر الوردي” يطل على الأرض في “الجمعة العظيمة”    دورة تكوينية في ''قواعد التجويد برواية ورش عن نافع'' بكلية الآداب بالجديدة    إجراءات جديدة خاصة بالحجاج المغاربة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





‫رغم انخفاض معدلات التدخين عبر العالم، فإنها ترتفع في أفريقيا – مع نتائج فتاكة
نشر في تطوان بلوس يوم 18 - 03 - 2019

تدخين التبغ يولد الأمراض الممكن منع وقوعها الأكثر فتكا في العالم، إذ أنها تنهي حياة نصف المدخنين بصورة سابقة لأوانها. وبنهاية القرن، تقدر منظمة الصحة العالمية أن مليار شخص سيموتون بسبب أمراض ذات صلة بالتدخين one billion people will have died from a smoking-related disease.
على الصعيد العالمي، تتناقص معدلات التدخين، ولكن في العديد من البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل، ومن بينها الدول الأفريقية، ترتفع معدلات التدخين. وتُظهر بيانات منظمة الصحة العالمية ارتفاعًا حادًا في معدلات التدخين في العديد من البلدان الأفريقية، مع حدوث زيادات متوقعة خلال 5 سنوات بنسبة 5٪ وأكثر 5-year projected increases at 5% and more. (1)
زار خبراء الصحة العامة من Knowledge∙Action∙Change “المعرفة – الفعل – التغيير” التي مقرها المملكة المتحدة هذا الأسبوع ليلونغوي، مالاوي (2) ونيروبي، كينيا (3) لإصدار تقرير No Fire, No Smoke – The Global State of Tobacco Harm Reduction 2018 (GSTHR)، وهو تقرير معلمي حول مدى التوفر العالمي والتنظيم واستخدام البدائل الأقل خطورة للتبغ، مثل السجائر الإلكترونية والأجهزة التي تعمل بالحرارة لا عن طريق الاحتراق والتبغ السويدي (التبغ المبستر الذي يؤخذ عن طريق الفم).
إستراتيجية الصحة العامة المثبتة الفائدة للحد من أضرار التدخين تشير إلى السياسات واللوائح والإجراءات التي تقلل من المخاطر الصحية من خلال توفير أشكال أكثر أمانًا من المنتجات الخطرة أو تشجيع السلوكيات الأقل خطورة، بدلاً من مجرد حظرها.
وأثبتت أدلة مستقلة صادرة عن هيئة الصحة العامة الرائدة في المملكة المتحدة مؤخرًا أن السجائر الإلكترونية أكثر أمانًا على الأقل من تدخين التبغ demonstrated recently that vaping is at least 95% safer than smoking tobacco. ومع ذلك، وعلى الرغم من اتفاقية منظمة الصحة العالمية الإطارية بشأن مكافحة التبغWHO Framework Convention on Tobacco Control (FCTC) of 2003 ، التي تضع الحد من الضرر كأحد تكتيكاتها الرئيسية، إلا أن منظمة الصحة العالمية ظلت تتحدث بصورة سلبية بشكل مستمر بشأن السجائر الإلكترونية، ودعت إلى حظرها أو وضع ضوابط صارمة عليها، وتعتبرها بمثابة تهديد، بدلا من أن تكون فرصة للصحة العامة.
وبالشراكة مع مشروع نشر المعلومات، خفض أضرار التدخين في ملاوي، Tobacco Harm Reduction Malawi والحملة التي أطلقت حديثًا “حملة من أجل بدائل أكثر أمانًا” Campaign for Safer Alternatives ومقرها في كينيا، قدم ناشرو تقرير تقليل أضرار التبغ نتائج عالمية حول الحد من مضار تدخين التبغ، الذي أظهر أن العديد من المدخنين قد تحولوا إلى منتجات أكثر أمانًا وقللوا بشكل كبير من المخاطر المرتبطة بالتدخين.
وقال البروفيسور جيري ستيمسون، مدير حملة “المعرفة – الفعل – التغيير” والأستاذ الفخري بجامعة إمبريال كوليدج في لندن: “نحتاج إلى وقف الزيادات الكبيرة في معدلات التدخين في إفريقيا التي تنبأت بها منظمة الصحة العالمية. يرغب معظم المدخنين في الإقلاع عن التدخين، لكنهم يجدون صعوبة في التوقف عن استخدام النيكوتين. في جميع أنحاء العالم، يعتمد ملايين الناس على قبول كل من المستهلكين والحكومات ببدائل أكثر أمانًا للتدخين.”
أعلن شيمويموي، نوغما، مدير مشروع الحد من أضرار التبغ في ملاوي والحاصل على منحة عالمية للحد من أضرار التبغ: “تؤمن ملاوي بأن جميع مواطني ملاوي يجب أن يكونوا على علم بالآثار الصحية، والطبيعة المُدمِّنة، والتهديد القاتل الذي يمثله تدخين التبغ، والتعرض له. ينبغي أن يكون الملاويون قادرين على اتخاذ خيارات عامة وشخصية أكثر استنارة، بما في ذلك الحصول على منتجات النيكوتين الأكثر أمانًا، لتمكينهم من العيش حياة أطول وأكثر صحة “.
وأشار جوزيف ماغيرو، رئيس الحملة من أجل بدائل أكثر أمانًا والحاصل على منحة عالمية للحد من أضرار التبغ: “إن علاقة المجتمع بالتبغ والنيكوتين تتغير بسبب التطورات في التكنولوجيا، مثل السجائر الإلكترونية وغيرها من منتجات النيكوتين الأكثر أمانًا. تم إطلاق حملة البدائل الأكثر أمانا للتدخين رسميًا هذا الأسبوع لضمان حصول المزيد من الأشخاص في جميع أنحاء شرق إفريقيا على معلومات دقيقة عن بدائل التدخين. ومن خلال تسليح الأشخاص بالمعلومات، يمكننا أخيرًا البدء في الحد من آفة التبغ.”
تم نشر تقرير “لا نار، لا دخان – تقرير وضع خفض مضار التدخين 2018” وهذا البيان الصحفي من قبل Knowledge∙Action∙Change,، وهي وكالة للصحة العامة تابعة للقطاع الخاص ومقرها المملكة المتحدة.
(1) يمكن تنزيل واستنساخ الرسم البياني المعنون “المنطقة الأفريقية” – زيادة اتجاهات انتشار التبغ يوميًا مع اعتماد تقرير الحد من مضار التدخين على: https://gsthr.org/images/charts/chapter2/2.5.jpg
(2) 13-14 مارس 2019، فندق غولدن بيكوك، ليلونغوي، ملاوي. لمزيد من المعلومات حول الحدث، اتصل ب شيمويموي نوغما، على النحو الوارد أعدناه.
(3) 18 مارس 2019، فندق هيلتون غاردن إن، نيروبي، كينيا. لمزيد من المعلومات حول الحدث، اتصل ب جوزيف ماغيرو، على النحو الوارد أدناه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.