إيرادات الجمارك تبلغ أكثر من 111 مليار درهم خلال 2021    مطالب بتعليق العمل بإجبارية الإدلاء بجواز التلقيح وفرض ارتداء الكمامات بعد قرار إلغاءَ اعتماد فحص "PCR"    أوروبا ليغ: الأبيض يبتسم لفرانكفورت ويمنحه لقبا قاريا أول منذ 42 عاما    معاشات متقاعدي مكتب الهيدروكاربورات هزيلة لا تحفظ الكرامة    الأمن يوقف شخصاً ألحق خسائر بممتلكات الغير ف'كازا' وأصاب طفلاً بجروح    فلقاء مع الفوج الجديد ديال الملحقين القضائيين.. عبد النباوي: نوصيكم على الإخلاص لجوهر المهنة بوفاء الضمير فقراراتكم وأحكامكم    تراجع أسعار العقار ب4.9 في المائة خلال الربع الأول من 2022    سفير المغرب لدى الأمم المتحدة يبرز الرؤية الإنسانية للملك في مجال الهجرة    حكيم زياش يرفض لقاء خليلوزيتش والعودة الى المنتخب الاّ بشرط !! والمفاجأة    البطلة المغربية خديجة المرضي تتأهل إلى نهائي بطولة العالم للملاكمة    تراهن عليه الجزائر لمنافسة المغرب..تطورات مشروع طريق "تيندوف- ازويرات"!    تتاجر "بالمعجون".. أمن سلا يوقف "أُمًّا" احتجزت ابنتها وعذبتها بشكل وحشي!    ‪منصة تخدم الطلبة المغاربة بأوكرانيا‬    جهاد المشايخ: نكوص عقلي مزمن    بعثة نهضة بركان تسافر إلى نيجيريا لخوض نهائي الكونفدرالية    حضور قوي للمغرب فقمة "المدن والحكومات المحلية الإفريقية المتحدة".. مشارك بوفد على راسو الوالي السفير وعمال وشخصيات منتخبة    تيزبريس تعزي عائلة المرحوم علي ادوفقير    الجامعة المغربية لحقوق المستهلك: ردو البال مع الكوميرس فمواقع التواصل الاجتماعي راه ماشي مقنن وفيه الريسك وعامر تخلويض    إجراءات جديدة لدخول المغرب. لابد من الباس فاكسينال ولا شهادة تيست "PCR" نيكَاتيف مافايتاش 72 ساعة.. وها التفاصيل    سيدي إفني: عامل الإقليم يترأس الاحتفالات المخلدة للذكرى 17 لانطلاق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية    الدراجي يعلق على نهائي "دونور" والكاف يحدد للأهلي عدد الجماهير    5 مليارات دولار..هل تكون قطر بديلا للجزائر لتلبية حاجيات إسبانيا من الغاز!    الملك يهنئ فرديناند ماركوس بمناسبة انتخابه رئيسا للفيليبين    بوتين يطرد عشرات الدبلوماسيين الفرنسيين والإيطاليين والإسبان من روسيا    تركيا تُحَاوِلْ منع فنلندا والسويد للانضمام إلى الناتو    صحة ناشط جزائري معتقل تقلق "أمنستي"    فاعلون يُقَيمون الولاية البرلمانية العاشرة.. "تسييس شعبوي وضعف رقابي"    الحكومة المغربية تلغي اعتماد اختبار "PCR" للدخول إلى الأراضي المغربية    استمرار المفاوضات بين إسبانيا والمغرب حول بضائع سبتة ومليلية    مهرجان العود الدولي بتطوان يحتفي بالملحن محمد الزيات    وزير الداخلية الإسباني: العلاقات بين الرباط ومدريد «مهمة واستراتيجية للغاية»    هذه خارطة الوضعية الوبائية في المغرب    ارتفاع دراجات الحرارة ابتداء من يوم غد الخميس    "التقدم والاشتراكية" يسائل الحكومة عن كيفية معالجة الخصاص الكبير في إنتاج الحبوب    فتاح العلوي: ضبط 6659 حالة غش وتلاعب في الأسعار    خطوة أميركية "تاريخية" بتحقيق المساواة في الأجور بين منتخبي الإناث والذكور    دراسة: وفاة أكثر من 9 ملايين شخص بالتلوث حول العالم سنويا    مع بدء تعافي قطاع السياحة..الحياة تعود إلى ساحة جامع الفنا بمراكش    المغاربة يتصدرون قائمة المسجلين في الضمان الاجتماعي الإسباني    "قضايا تمويل الإنتاج السينمائي بإفريقيا" موضوع ندوة بمهرجان خريبكة    فرنسا تتجه نحو منع ارتداء البوركيني في المسابح    خلال 24 ساعة..المغرب يسجل 116 إصابة جديدة ووفاة واحدة ب"كورونا"    البيجيدي يطالب بالكشف عن حقيقة اختفاء تلاميذ مغاربة بسلوفاكيا    منظمة الصحة العالمية تعرب عن قلقها من تداعيات كورونا في كوريا الشمالية    هيئات بدمنات تحتج ضد التطبيع    توقيف نائب بريطاني بشبهة الاغتصاب والاعتداء الجنسي    أردوغان يحل بأبو ظبي للتعزية برئيس الإمارات الراحل الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان    وزير الأوقاف يتحدث عن تكلفة الحج ويطمئن الحجاج المغاربة    دارت پيروك وصبغات وجهها.. نانسي عجرم احتافلات بعيد ميلادها بطريقة مختالفة – فيديو    "نتفليكس" جمعات لاجينيراسيون الثانية من نجوم "بوليود" ففيلم جديد – فيديو    أعراض التهاب الجيوب الأنفية..!!    تأجلات عامين بسباب الجايحة.. شيريهان علنات على مسرحيتها الجديدة – تصاور وفيديو    أمبر هيرد: جوني ديب ضربني في شهر العسل    تكريم مؤلف أردني بالرباط نقل ظروف عيش المحتجزين بمخيمات تندوف في عمل روائي-فيديو    جمعية أصدقاء المكتبة الوسائطية عبد الصمد الكنفاوي تسلط الأضواء على ديوان "جنون الظل" للشاعر محمد مرزاق    وزير الأوقاف: أسعار مناسك الحج معقولة وننتظر رد السلطات السعودية لتحديد تكلفة الخدمات    "رابطة علماء المسلمين" توضح عددا من الأمور المتعلقة باغتيال الصحفية الفلسطينية شيرين أبو عاقلة    انطلاق عملية تأطير الحجاج برسم سنة 1443 بالحسيمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



انطلاق تصفيات كاس آسيا 2011

تنطلق يوم غد الأربعاء الجولة الأولى من التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس آسيا 2011 التي ستقام في قطر. حيث يستضيف منتخب الأردن نظيره التايلاندي ضمن المجموعة الخامسة، التي تلعب ضمنها أيضاً إيران مع سنغافورة، فيما يستقبل منتخب سوريا نظيره الصيني، ويحل لبنان ضيفاً على فيتنام، وكلا المباراتين ضمن المجموعة الرابعة.
الأردن يسعى لانطلاقة جيدة
في المباراة الأولى، يدرك المنتخب الأردني بقيادة مديره الفني البرتغالي نيلو فينغادا أن أية نتيجة غير الفوز تعني خيبة أمل جديدة في مسيرة هذا المنتخب منذ فترة طويلة، ويستذكر الأردنيون المشاركة الوحيدة لمنتخب بلادهم في النهائيات العام 2004 في الصين، وهي مشاركة وصفت بأنها تاريخية مشرفة إذ أن المنتخب الأردني لم يكتف بشرف الظهور الأول في النهائيات لكنه تجاوز الدور الأول عن مجموعة ضمت إليه كوريا الجنوبية والكويت والإمارات وبلغ ربع النهائي الذي ودعه بطريقة درامية وبركلات الترجيح أمام منتخب اليابان (الوقتان الأصلي والإضافي 1-1) الذي احتفظ لاحقاً بلقبه بطلاً لآسيا.
وكان منتخب الأردن غاب عن نهائيات 2007، وهو يتطلع للعودة من جديد إلى نهائيات المسابقة القارية لتعويض خيبة أمل جماهيره بعد كبوة تصفيات مونديال 2010 في جنوب أفريقيا التي ودع دورها الثالث بحلوله ثالثاً في مجموعته خلف الكوريتين الجنوبية والشمالية وأمام تركمانستان.
وخسر المنتخب الأردني خلال استعداداته للتصفيات أمام نظيره الصيني (0-1) في عمان، وفاز على بطل أذربيجان (2-0) خلال معسكر خارجي.
من جانبه، يملك منتخب تايلاند سجلاً حافلاً وحكاية طويلة مع نهائيات كأس آسيا التي استضافتها بانكوك مرتين في العامين 1972 حين حلت ثالثة بعد إيران وكوريا الجنوبية، و2007 حيث حلت ثالثة في المجموعة التي استضافتها خلف العراق وأستراليا وأمام عمان وودعت بالتالي الدور الأول.
وشارك منتخب تايلاند في النهائيات 4 مرات أخرى وهو حافظ على موقعه في النهائيات منذ العام 1992 في اليابان حيث ودع من الدور الأول في مجموعة ضمت السعودية والصين وقطر، والدور الأول في العام 1996 في الإمارات في مجموعة ضمت إيران والسعودية والعراق، والدور الأول في العام 2000 في لبنان في مجموعة ضمت إيران والعراق ولبنان، والدور الأول في العام 2004 في الصين في مجموعة ضمت اليابان وإيران وعمان.
وعلى غرار المنتخب الأردني، يتطلع التايلاندي إلى تصفيات كأس آسيا للتعويض بعد الخروج من تصفيات مونديال 2010 بحلوله رابعاً وأخيراً في مجموعته بعد اليابان والبحرين وعمان بعد أن كان أقصى ماكاو واليمن في الدور التمهيدي.
ووجد منتخب تايلاند في بطولة الآسيان (كأس سوزوكي) فرصة للاستعداد فحل فيها ثانياً خلف فيتنام، وسيكون لقاء الغد الذي سيقوده طاقم حكام سوري بقيادة عبد الرحمن رشو، الأول رسمياً بعد 3 مباريات ودية في تايلاند فتعادلا (0-0) في العامين 2004 و2006 وفاز الأردن (3-2) في العام 2008.
إيران بمجموعة شابة تستضيف سنغافورة
وفي المباراة الثانية، يسعى المنتخب الإيراني لبداية ناجحة في التصفيات وهو العائد من دورة عمان الدولية الودية حيث حل ثالثاً بعد خسارته أمام الإكوادور (0-1) في نصف النهائي وفوزه على الصين في مباراة المركز الثالث (2-0).
وشارك المنتخب الإيراني الذي تغلب ضمن استعداداته على نظيره القطري (1-0) في الدوحة، في دورة عمان بمنتخب ضم عدداً كبيراً من الوجوه الشابة وغاب عنه عدد من المخضرمين.
من جانبه لا يملك منتخب سنغافورة سجلاً كبيراً في نهائيات كأس آسيا حيث شارك فيها مرة واحدة في العام 1984 وخرج من الدور الأول، وكان من بين تجاربه الأخيرة خسارته أمام الأولمبي البرازيلي (0-3).
سوريا ترفع شعار الفوز
وفي المجموعة الرابعة يلتقي منتخب سوريا نظيره الصيني وهو يرفع شعار الفوز وعدم التفريط بأية نقطة على أرضه انعكاساً للمستوى الطيب الذي ظهر به في مباراتيه الدوليتين أمام السعودية في الدمام (1-1) وأمام البحرين في المنامة (2-2) والى وفرة المواهب من أصحاب المهارات الاستثنائية في صفوفه والقادرين على تغيير نتيجة المباراة في أية لحظة.
وهذه هي المشاركة التاسعة لسوريا في تصفيات كأس آسيا، وخرجت في مشاركاتها السابقة 4 مرات من الأدوار الأولى (في الأعوام 1972 و2000 و2004 و2007)، وتأهلت إلى النهائيات 4 مرات أيضاً أولها في الكويت في العام 1980 فخرجت من الدور الأول بعد فوزها على الصين وبنغلادش بالنتيجة نفسها (1-0)، وتعادلها مع إيران (0-0)، وخسارتها أمام كوريا الشمالية (1-2).
وتأهلت إلى النهائيات للمرة الثانية في العام 1984 في سنغافورة وخرجت أيضاً من الدور الأول بعد فوزها على كوريا الجنوبية (1-0) وتعادلها مع قطر (1-1) وخسارتها أمام الكويت (1-3) وأمام السعودية (0-1).
وكانت المرة الثالثة في البطولة التاسعة في قطر في العام 1988 وخرجت من الدور الأول بعد فوزها على البحرين والكويت بنتيجة واحدة (1-0) وخسارتها أمام السعودية (2-4) وأمام الصين (0-3).
وجاء تأهلها للمرة الرابعة في الإمارات 1996 وخرجت من الدور الأول بعد فوز وحيد على أوزبكستان (2-1) وخسارتها أمام الصين (0-3) واليابان (1-2).
وعلى صعيد المواجهات السورية الصينية، فقد التقى المنتخبان 6 مرات ودياً ورسمياً خلال 35 عاماً، أولها ودياً في دمشق في العام 1974 وفازت سوريا (1-0)، والثاني رسمياً في نهائيات كأس آسيا في الكويت في العام 1980 وفازت سوريا (1-0).
وكان اللقاء الثالث ودياً في دورة مارديكا في ماليزيا في العام 1986 وفازت سوريا (3-0)، فيما فازت الصين رسميا (3-0) في نهائيات كأس آسيا في الدوحة 1988، وبنفس النتيجة في نهائيات كأس آسيا في الإمارات 1996.
وفازت الصين ودياً في بكين (2-1) في العام 2007 في اللقاء السادس.
مباراة صعبة للبنان في فيتنام
ويخوض منتخب لبنان مباراة لا تخلو من الصعوبة على ارض فيتنام ضمن المجموعة الرابعة أيضاً.
ولم يكمل لبنان تصفيات الدورة السابقة وانسحب منها بسبب عدوان تموز/يوليو 2006 بعد أن خاض مباراة واحدة في بيروت تعادل فيها مع الكويت (1-1) في المجموعة الرابعة التي تأهلت عنها استراليا والبحرين، في حين كانت فيتنام إحدى الدول الأربع التي استضافت الأدوار النهائية.
وفي التصفيات التمهيدية الحالية، تخطى لبنان جزر المالديف في نيسان/ابريل الماضي بعد فوزه ذهاباً في بيروت (4-0) بفضل محمود العلي وعلي يعقوب والقائد عباس عطوي ومحمد غدار، ثم تكرار الفوز إياباً (2-1) بهدفين لمحمد قرحاني ونصرات الجمل.
واستعد لبنان لمواجهة فيتنام بمباراة واحدة في قبرص الأسبوع الماضي فاز فيها على الفريق الرديف لأيك لارنكا (6-1).
واختار المدير الفني اميل رستم تشكيلة تعتمد بشكل رئيس على لاعبي النجمة متصدر ترتيب الدوري المحلي والذي يشرف عليه رستم أيضاً، بالإضافة إلى لاعبي الصفاء ثاني الترتيب ووصيف مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي، والأنصار ثالث الترتيب.
ولم يلتحق لاعب وسط كولن الألماني رضا عنتر ببعثة المنتخب بعد رفض ناديه السماح له بحجة أن المباراة ليست مدرجة ضمن أيام المباريات الرسمية للاتحاد الدولي رغم توقف الدوري الألماني بسبب العطلة الشتوية.
وعن رفض النادي الألماني إطلاق عنتر، قال الأمين العام الاتحاد اللبناني رهيف علامة لوكالة "فرانس برس" لقد "هاتفت المسؤولين في نادي كولن سعياً لالتحاق عنتر بزملائه بعد إبداء رغبته بذلك، لكنهم تذرعوا بحجة عدم مطابقة موعد المباراة مع الأيام الرسمية المحددة من قبل الاتحاد الدولي".
وكان المنتخبان تواجها في تصفيات كأس العالم 2006 ففاز لبنان في فيتنام (2-0) وتعادلا في بيروت بدون أهداف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.