بعد مبادرة الملك .. هل يحتضن المغرب القمة ال7 للاتحاد المغاربي؟ الاتحاد تأسس سنة 1989 بمراكش    يوفنتوس يُحدد السعر من أجل التخلي عن عميد "الأسود"    رسميا.. نهاية سنة بلهندة !!    كأس العرش: نهضة بركان يحرز اللقب للمرة الأولى في تاريخه بعد فوزه على وداد فاس    المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة يفوز على المنتخب المالي    هذه هي المنتخبات المتاهلة لأمم افريقيا 2019 وانجاز عربي غير مسبوق(تفاصيل)    فاس .. مصرع عشريني في حادثة سير مروعة برأس الماء    مروع.. عشرات الجرحى في حادثة سير خطيرة بمدخل مدينة فاس    وفاة بائع سجائر أضرم النار بجسده بوجدة    طنجة تسجل 49 ملم من التساقطات المطرية خلال ال 24 ساعة الماضية    صفعة جديدة.. مجلس النواب الإسباني يرفض « دعم البوليساريو »    أسابيع بعد زيارته المثيرة للجدل للمغرب…اليابان تصدر أمرا باعتقال “كارلوس غصن” مدير مجموعة “رونو”    هذه المنتخبات ضمنت التأهل لكأس أمم إفريقيا 2019    هيرفي رونار يدخل ودية تونس بهؤلاء اللاعبين    أخنوش يطور واحات فكيك    جطو يكشف فضائح زعماء 29 حزبا    وفد مغربي يشارك بالجزائر في الاجتماع الوزاري الثالث حول “التمويل والاستثمار” لدول الحوار 5 + 5    بعد وفاة زميلهم .. تنسيقية المكفوفين تطالب بالتوظيف المباشر وتتوعد بالتصعيد    سماء غائمة وزخات مطرية في توقعات طقس الاثنين    تفاصيل فاجعة غرِق قارب للهجرة السرية بشاطئ اكلو كان على متنه 25 فردا    نوري الجراح في تطوان : المغرب جعلني أتعرف إلى هويتي    بيبول: خلاف بين العميري والمرضي    “نبض الأبطال” مرشح للأوسكار    فلاش: «ندمانة» جديد الطالب    الإحتفال بعيد المولد النبوي الشريف : هل حب النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوحدنا أم يفرقنا ؟    طلبة أجانب يتعرفون على دور إذاعة محمد السادس للقرآن الكريم في ترسيخ التسامح والاعتدال بالمغرب    نائب رئيس الوزراء الفلسطيني ينقل للكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي دعم الرئيس الفلسطيني للمبادرة الملكية في البحث عن آلية لإنهاء الخلاف الجزائري المغربي    محمد السادس – ب.. ثاني قمر صناعي مغربي يستعد للالتحاق بمداره    على طريقة سناب شات.. تطبيق واتساب يطلق ميزة جديدة    الساعة الإضافية تجر العثماني إلى القضاء    جلالة الملك يطلق بالرباط مشاريع سككية كبرى في سياق تدشين القطار فائق السرعة    مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019    تذاكر «البُراق» بين الدارالبيضاء وطنجة تتراوح بين 149 و 224 درهما    مراكش تفوز بجائزة أفضل وجهة دولية في سياحة الأعمال    استمرار بوتفليقة في الحكم قد يخلق أزمة دولية كبيرة للجزائر    «ملتقى مكناس لحوار الهويات والثقافات»    تمارين تسخينية لترويض القلق للمغربي عبدالله المتقي    في ذكرى رحيل النجم أحمد زكي.. هذا هو سر خلافه مع أبطال مدرسة المشاغبين!    السيناتور الأمريكي غراهام: محمد بن سلمان “قوة مدمرة” بالشرق الأوسط    ضمنهم الزميل يونس مجاهد : الكيان الصهيوني يعتدي على الاتحاد الدولي للصحفيين بقنابل محرمة دوليا    توقيف زورق مطاطي به باحثون و حوالي 140 كيلو من الأخطبوط بالداخلة    الحوثيون يعلنون وقف الهجمات الصاروخية على السعودية والإمارات    بوستة تمثل الملك في حفل تنصيب رئيس المالديف    المجد الرياضي القصري لكرة اليد يمر للدور الثاني لإقصائيات كأس العرش    لأول مرة.. عرض فيلم سناء عكرود في مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربي    المغرب يتأهل نوويا    لقاءات عمل مشتركة للهيئة الاستشارية للشباب بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة    مشاريع تنموية واجتماعية تنطلق بجهة مراكش    من خنيفرة إلى الصحراء.. قافلة ” الوحدة” تقطع 4200 كلم    جدل حول استرجاع 17 مليار درهم من أرباح شركات المحروقات    جمعية نساء الضفتين وجماعة العرائش في تكريم للعالمين عبد الحميد بنعزوز وربيعة بوعلي    دراسة: المتزوجون أقل عرضة للخرف والسرطان وأطول حياةً    أحياء طنجة تتهيأ لاحتفالات المولد النبوي في ليلة "التباشير"    دعاية الحاقدين لن تنال من مغرب أولياء الله الصالحين ..    البعثة المحمدية عند المغاربة بين المحبة والتعظيم    أعراض التخلي عن الهاتف الذكي تشبه وقف تعاطي المخدرات    فوائد جديدة لزيت السمك وفيتامين د    العلم يبرئ "الشيبس" من الكوليسترول ويؤكد فوائده    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب يعزز وضعه كشريك من أجل الديمقراطية لأوروبا
نشر في أكورا بريس يوم 12 - 09 - 2018

في 21 يونيو 2011 ، كان المغرب أول بلد يحصل على تذكرة الولوج إلى الدائرة المغلقة للشركاء من أجل الديمقراطية للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، وهو وضع أحدث خصيصا في عام 2009 من قبل هذه المؤسسة لتعزيز الروابط مع الدول غير الأعضاء. وفي عام 2018 ، عززت المملكة مكانتها وقدمت إشارات إيجابية للمضي قدما.
إن الجهود التي بذلها المغرب على درب تعزيز خياراته الديمقراطية قد أكسبته هذه العلامة من التقدير السياسي لدى شركائه في الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا ، الذين أعلنوا الآن استعدادهم للتفكير في سبل الارتقاء بهذا الوضع الممنوح للمملكة.
وهي النتيجة التي تم استخلاصها من التقرير التقييمي الذي تم اعتماده بالإجماع أمس الثلاثاء من قبل لجنة الشؤون السياسية في الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا التي التأمت في ستراسبورغ.
وسجل التقرير أن "التقدم كان حقيقيا بشكل خاص في مجال دولة القانون ، سواء تعلق الامر باعتماد مجمل القوانين التنظيمية المنصوص عليها في دستور 2011 أو الإصلاح الطموح المتعلق باستقلال القضاء".
وكما هو الحال في التقييمات السابقة ، اعتبر مقرر اللجنة بوغدان كليش أن حصيلة الشراكة من أجل الديمقراطية مع البرلمان المغربي "مرضية للغاية" ، مشيرا إلى "تقدم حقيقي" في مجالات مهمة، وفق ما أفاد التقرير.
ونوهت الوثيقة بتجذر ثقافة حقوق الإنسان في البلاد ، مبرزة الدور الفعال للمجلس الوطني لحقوق الإنسان ووسيط المملكة في الدفاع عن حقوق الإنسان والاعتراف الذي تحظى به هاتين المؤسستين لدى المجتمع المدني.
وإذ ينفي التقرير بشدة ادعاءات خصوم الوحدة الترابية للمملكة بشأن وضع حقوق الإنسان في الأقاليم الجنوبية ، فإنه يشيد بالدور الذي تضطلع به في هذا الصدد لجان المجلس الوطني لحقوق الإنسان في الداخلة والعيون و بالتفاعل بين المغرب والاليات التابعة للإجراءات الخاصة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.
ومن جهة اخرى، ألقت لجنة الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا الضوء على الجهود المبذولة في إطار السياسة "النموذجية " المتبعة في مجال الهجرة والتي مكنت المغرب من أن يصبح "سلطة معترف بها" في قضايا الهجرة في أفريقيا وداخل الاتحاد الإفريقي ، مذكرة بمبادرة صاحب الجلالة الملك محمد السادس لإنشاء مرصد للهجرة وتعيين مبعوث خاص للاتحاد الإفريقي حول هذه القضية.
ويظهر هذا الاهتمام بالهجرة أيضا ، حسب التقرير ، من خلال تنظيم في ديسمبر المقبل ، للمؤتمر الحكومي للأمم المتحدة الدولي ، الذي من المتوقع أن يعتمد اتفاقا عالميا بشأن الهجرة ، فضلا عن منتدى عالمي حول الهجرة و التنمية.
وأشاد التقرير أيضا "بأفضل تمثيلية للنساء في المجال السياسي" وشجع البرلمان المغربي على اعتماد مقترحات المجلس الوطني لحقوق الإنسان بهدف تحسين نسبة النساء المسجلات في اللوائح الانتخابية ووضع لوائح بديلة ( امرأة / رجل) خلال الانتخابات المحلية ، مشيدا بتمكين النساء مؤخرا من ممارسة مهنة العدول.
وعلى صعيد آخر، نوهت الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا ب"النوعية العالية" للحوار مع البرلمان المغربي ، سواء تعلق الامر بانخراط الوفد المغربي في أنشطة الجمعية أو مختلق أشكال التعاون القائمة بين المؤسستين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.