من هو قيس سعيد مرشح "الثورة" الذي تولي رئاسة تونس؟ (سيرة)    اخنوش يخصص 430 مليون لتوسيع قرية الصيادين بميناء كلايريس بالحسيمة    هذا هو التصريح حول الجزائر الذي استقال مزوار بسببه وجر عليه غضب الحكومة وصفته الخارجية ب"الأرعن والمتهور"    بنسبة مشاركة بلغت 57.8 في المائة..النتائج الأولية تتوج قيس سعيد رئيسا لتونس بنسبة 72.5 في المائة    في انتخابات شديدة التنافس.. بدء فرز الأصوات لتحديد رئيس تونس القادم    تداريب انفرادية لهذا الأسد    الإصابة تطارد نيمار مجددا في ودية البرازيل ونيجيريا    دورة الألعاب العالمية الشاطئية.. المنتخب الوطني يسقط بسباعية ضد سويسرا    طنجة.. العثور على جثة في حالة تحلل بشارع محمد الخامس    سعيّد يكتسح الانتخابات الرئاسية التونسية ب72%    إغلاق مراكز الاقتراع في الجولة الثانية من رئاسيات تونس    مدير التعاقدات بالأهلي يكشف مستقبل أزارو    لا تداريب للمحليين اليوم الأحد    أخنوش: العثماني يتهكّم على "الأحرار" ويشوّش على الخطاب الملكي    بعد خلاف مع زوجها.. أم ترمي 3 من أبنائها من سطح منزلها بالدار البيضاء    طقس الاثنين.. سماء غائمة واحتمال سقوط أمطار    نشرة خاصة.. زخات مطرية رعدية قوية بعدد من أقاليم المملكة    محمد الغالي: الخطاب الملكي يدعو إلى إشراك القطاع البنكي لضمان إسهام أمثل في الدينامية التنموية    أوجار يهاجم العثماني: كنت أصغر وزير في حكومة التناوب    العدالة والتنمية يطوي مرحلة بنكيران ويستعرض التحديات المستقبلية التي تواجهه    مراكش: سائق في حالة سكر يقتحم محل وجبات خفيفة ويدهس تسعة أشخاص بعضهم في حالة خطيرة    صحيفة إسبانية شهيرة: ريال مدريد يرغب في ضم زياش يناير المقبل ومستعد لدفع 60 مليون يورو    هذا هو بلاغ وزارة الخارجية الذي أطاح بمزوار من رئاسة الباطرونا    ترامب يعلن أن الولايات المتحدة الأمريكية ستفرض عقوبات ضد تركيا    لاعبو اتحاد العاصمة منافس الوداد في دوري الأبطال يقررون الامتناع عن التداريب وخوض المباريات الرسمية    انتقادات وزارة الخارجية تدفع مزوار إلى الاستقالة من "اتحاد الباطرونا"    حريق بمستودع لليخوت يتسبب في خسائر مادية كبيرة بمارينا سمير    تحقق مردودية عالية.. متى ستتجاوب الأبناك مع مشاريع الشباب؟    العثماني يتهم جهات بمحاولة الإساءة لأبناء الPJD بالضغط والتشويه في لقاء حزبي ببوزنيقة    الخميسات.. درك والماس ينهي نشاط مروج مخدرات مبحوث عنه    ماسي في ضيافة “بيت ياسين”    محمد رمضان يحل في المغرب غدا الاثنين.. يلتقي الإعلام قبل بداية تصوير الكليب    الغارديان تنشر معلومات عن استئجار السعودية »جميلات » لتلميع صورتها    بعد ضجة فشلها في إقناع لجنة التحكيم.. شاهد أداء الفنانة ليلى البراق في “ذا فويس”-فيديو    طالبة يابانية سلمت ورقة الامتحان بيضاء وكشف المعلم لغزها    الجبهة النقابية لشركة سامير تجدد مطالبتها بعودة الإنتاج بالمصفاة    104 مرضى نفسانيين حاولوا الهروب جماعيا من مستشفى الرازي بطنجة    انتخاب الدكتور لحسن الصنهاجي رئيسا.. والمغرب يحتضن مقرها : خبراء الأدوية في 15 دولة إفريقية يؤسسون جمعية للتوزيع الصيدلي تحقيقا للأمن الدوائي ومواجهة الأدوية المزيّفة    ضبط 192 ألف شاحن للهواتف المحمولة غير مطابقة لمعايير السلامة بميناء طنجة المتوسط    الجامعة غير معنية بنزاع اللاعب حمامي واتحاد طنجة    مقتل 11 شخصا على الأقل جراء الإعصار هاغيبيس في اليابان    بيبول: زوجة غنام تدخل عالم التنشيط التلفزيوني    غرناطة المرآة    فيلم «تداعيات».. مصائر ما بعد الحرب    سعيد بوخليط في «مفاهيم رؤى مسارات وسير» .. شظايا فكرية وفلسفية لأدباء وفلاسفة ومفكرين    “بركة” يطالب “العثماني” ببرنامج حكومي جديد وتعديل مشروع قانون المالية    توقف حركة القطارات من فاس والقنيطرة نحو طنجة لأربع ساعات لاندلاع حريق غابوي    حقيقة انقطاع الكهرباء بالبيضاء يوم 20 أكتوبر    دراسة: انخفاض الراتب قد يسبب أمراض القلب والسكتات الدماغية    دراسة بريطانية : تناول الوجبات السريعة بشكل متكرر قد يزيد من خطر الإصابة بالعقم والسرطان    ناشئة في رحاب المسجد    هذه تفاصيل كلمة خطيب الجمعة في حضرة أمير المؤمنين    تناول المكسرات يساهم في الحد من زيادة الوزن    إذ قال لابنه وهو يعظه    بلدية أمريكية تبلغ المواطنين: لا تغسلوا ملابسكم5 أيام لهذا السبب    اكتئاب المراهقة    حمد الله يكذب خاليلوزيتش وحجي    قصص قصيرة جدا ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استمرار الاحتجاجات في المغرب على محاكمات الصحافيين وملاحقة الصحف
نشر في أخبار اليوم يوم 04 - 11 - 2009

تتواصل في المغرب الاحتجاجات على ما تتعرض له الصحافة المغربية من ملاحقات قضائية والاحكام التي يصفها الصحافيون والناشطون الحقوقيون بالقاسية ويتهمون السلطات بالعمل على كتم اصوات الصحافة المستقلة.
وفي هذا الاطار تنظم الجمعية المغربية لحقوق الانسان بعد ظهر اليوم الخميس تحت شعار: 'كفى من المحاكمات و الاعتقالات ضد الصحافيين والنشطاء الحقوقيين نعم لحرية الرأي و التعبير' وقفة احتجاجية امام وزارة العدل.
وقال بلاغ للجمعية ان الوقفة التي تنظم بالتنسيق مع مجموعة العمل للدفاع عن حرية الرأي والتعبير سيليها مهرجان خطابي بالمقر المركزي للجمعية بحضور صحافيين وحقوقيين، وناشطين في ميدان حقوق الانسان. وشهدت مدينتا الرباط والدار البيضاء في الاسابيع الماضية سلسلة محاكمات عدد من الصحف والصحافيين وصدرت احكام بالسجن النافذ او الموقوف التنفيذ وغرامات مالية باهظة وهو ما اثار احتجاجات واسعة داخل المغرب وخارجه.
وعلم من الاوساط الصحافية بالرباط ان كلا من علي انوزلا مدير يومية الجريدة الاولى وبشرى الضو المحررة بالصحيفة قررا استئناف حكم ادانتهما بتهمة نشر خبر كاذب بسوء نية على خلفية تقارير نشرتها الصحيفة نهاية آب/اغسطس حول فيروس اصاب العاهل المغربي الملك محمد السادس وقضى الحكم بسنة سجن مع وقف التنفيذ وغرامة مالية بحوالي 12 الف دولار.
واعتقلت السلطات الصحافي ادريس شحتان مدير اسبوعية 'المشعل' فور صدور حكم ادانة بحقه على نفس الخلفية والقاضي بالسجن النافذ لمدة سنة وغرامة مالية بالاضافة الى السجن النافذ بحق اثنين من محرري الصحيفة. وقالت هيئة تحرير صحيفة 'اخبار اليوم' على موقعها على الانترنت ان السلطات منعت صدور الطبعة الورقية للصحيفة الممنوعة من الصدور دون حكم قضائي منذ نهاية ايلول/سبتمبر الماضي على خلفية نشرها رسما للامير مولاي اسماعيل ابن عم الملك محمد السادس.
وقال توفيق بوعشرين مدير تحرير الصحيفة ان السلطات حجزت من جديد صحيفة 'أخبار اليوم' حيث صادرت يوم الأحد أول عدد منها يصدر بعد الأحكام التي قضت بالسجن موقوف التنفيذ لمدة اربع سنوات لكل من بوعشرين وخالد كدار رسام الكاريكاتير وغرامات مالية بحوالي (400 الف دولار) وابقاء الحجز على مقر الصحيفة بالدار البيضاء دون ان يصدر حكم بمنعها من الصدور.
وكانت 'اخبار اليوم' محل متابعة من وزارة الداخلية بتهمة إهانة العلم الوطني، ومن الأمير مولاي إسماعيل بتهمة الإخلال الواجب للأمير، مما خلف إدانة مدير الجريدة توفيق بوعشرين ورسام الكاريكاتير خالد كدار، بالسجن أربع سنوات مع وقف التنفيذ في القضية لكل واحد منهما وأداء تعويض بقيمة ثلاثة ملايين درهم للأمير مولاي إسماعيل وغرامة قدرها خمسون ألف درهم ونشر منطوق الحكم في جريدتين وطنيتين بالعربية ومثلهما بالفرنسية على نفقة المتهمين وتحميلهما مصاريف الدعوى.
ويقترح بوعشرين الذي اصدر الصحيفة من مقر آخر غير المقر المحجوز عليه ان قرار المصادرة يدل على وجود ارتباك في الأحكام القضائية.
وقال موقع 'اخبار اليوم' على الانترنيت ان استطلاعا للرأي، أنجزه الموقع حول تعامل الحكومة في ملف قضية 'أخبار اليوم' كشف أن 35,6 في المئة من المستجوبين أوضحوا أن تعامل الحكومة كان جيدا، فيما أكد 9.7 في المئة من المصوتين أن تعامل الحكومة كان سيئا في ما كان رأي 54.6 في المئة من المصوتين أن تعامل الحكومة كان سيئا جدا، مما يعني أن 64.3 في المئة من المشاركين في استطلاع الرأي، الذين يصل عددهم إلى 6093 مشاركاً، أكدوا أن تعامل حكومة عباس الفاسي مع ملف قضية 'أخبار اليوم'، التي تعرض مقرها للإغلاق يعتبرون أن تعامل الحكومة في تدبير هذا الملف كان سيئا جدا.
وقال الموقع ان الرسم الكاريكاتوري الذي نشرته صحيفة 'أخبار اليوم' في إطار ملف يتعلق بحفل زفاف الأمير مولاي اسماعيل النجل الأًكبر للأمير مولاي عبد الله عم الملك محمد السادس، كان موضوع سوء فهم استغلته جهات معينة لتصفية حسابات مع الصحافة المستقلة من خلال صحيفة 'أخبار اليوم'.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.