باحث: اللغة المستعملة بالبرلمان تدل على واقع المشهد السياسي المغربي    الجزائر: ما يتم تداوله عن تأجيل القمة العربية "مغالطة"    حاليلوزيتش: قرعة كأس العالم جنبتنا المواجهات الملتهبة وحظوظنا متساوية مع الكونغو    موزاييك: الروتور دالماتش الفاصل بين مالي وتونس غادي يتلعب فالمغرب    طقس الأحد | استمرار الأجواء الباردة.. وأمطار ضعيفة تزور هذه المناطق    خبير في السياسات والنظم الصحية: الصنف الفرعي (BA.2) لمتحور أوميكرون يستدعي اليقظة أكثر من القلق    خبير: المتحور الجديد لأوميكرون يستدعي اليقظة أكثر من القلق وهذه خطورته    عارض شائع يدل على الإصابة بمتحور "أوميكرون"    "براد المخزن ونخبة السكر" كتاب جديد للإعلامي والكاتب عبد العزيز كوكاس    بالأرقام: تفاصيل الوضع الوبائي لفيروس كورونا بالمغرب وفق آخر الإحصائيات    "مايكروسوفت" تركب قطار الميتافيرس    ثلاث دراسات أميركية تؤكد فعالية الجرعة المعززة ضد "أوميكرون"    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 22 يناير..    وفاة زوجة الشيخ العلامة زين العابدين بلافريج    مدرب الكونغو الدمقراطية : ذهبت إلى الحمام 4 مرات بعد عِلمي بوقوعنا في القرعة ضد المغرب    بمشاركة فنانين.. تتويج ملك وملكة جمال الذهب بالدار البيضاء    الأكاديمي العوفي يُشَبه رحيل الشاعر الحسين القمري بأُفول القمر    ألمانيا.. إقالة قائد القوات البحرية إثر تصريحات له حول أوكرانيا    رحلة قافلة الجنوب… عرض غير مسبوق عند وكالة الأسفار travel day    الاشتباكات متواصلة بين تنظيم الدولة الإسلامية والقوات الكردية في سوريا والحصيلة 89 قتيلا    حاليلوزيتش: حظوظ "أسود الأطلس" في التأهل إلى نهائيات المونديال متساوية مع منتخب الكونغو الديمقراطية    الاتحاد البرازيلي لكرة القدم يفرض اللقاح الإلزامي لجميع اللاعبين    سيدة تطلق النار على عاملة في مطعم "ماكدونالدز" بسبب البطاطا المقلية    طقس الأحد..تساقطات ثلجية وأمطار ضعيفة في مناطق المملكة    خاليلوزيتش يتحدث عن المباراة الحاسمة ضد الكونغو ومالاوي    استقالة قائد البحرية الألمانية من منصبه على خلفية إشادته ببوتين    جزر القمر بدون حراس مرمى أمام الكاميرون في كأس أمم أفريقيا    عاجل. "الديستي" طيحات أخطر مجرمين ففاس ومن بينهم "العود": صادرة فحقهوم عشرات مذكرات البحث بسبب ارتكابهم جرائم خطيرة    الصحراء المغربية.. الأمين العام للأمم المتحدة يجدد التأكيد على مركزية العملية السياسية الأممية    وفاة مخرج مسلسل باب الحارة بسام الملا عن 66 عاما    إلكونفيدينثيال: إسبانيا تقف ضد روسيا في أزمة أوكرانيا سعيا وراء دعم أمريكا و"النيتو" في صراعها مع المغرب    ريانير تكذب خبر انسحابها وتعلن جدولها الصيفي من و إلى المغرب    المبادرة المغربية للعلوم والفكر تنطلق في أكاديمية التمكين الاقتصادي للمرأة الناظورية    تنديد دولي بتجنيد الأطفال في مخيمات تندوف    ارتفاع حركة النقل الجوي ب 109 في المئة سنة 2021 بمطار العروي    رشيد العلالي يفاجئ الرابور طوطو ويستقبل والده ببلاطو "رشيد شو"...الفيديو    كأس إفريقيا.. حصة تدريبية لأسود الأطلس بدون حكيمي وبونو وفجر    توظيف مالي لمبلغ 1,5 مليار درهم من فائض الخزينة    الطالب "يزيد كلابيلي" ينال دبلوم الماستر بميزة مشرف جدا مع التوصية بالنشر بعد قبول رسالته البحثية في قانون العقار والتعمير    اختفاء النحل من المناحل ببعض المناطق بالمملكة.. ما الذي يحدث؟    هيئة نقابية تنتقد "برنامج أوراش" الذي أطلقته الحكومة وتعتبر أنه لن يسهم في القضاء على البطالة    محمد صلاح وماني احتياطي التشكيلة المثالية لأمم أفريقيا    بالإجماع..مجلس الأمن الدولي يدين الهجمات الحوثية على الإمارات ويصفها ب"الإرهابية الشنيعة"    0يت الطالب يعطي انطلاقة خدمات المركز الصحي أم كلثوم بالدار البيضاء    من جديد.. أطباء القطاع الخاص يهددون بالتصعيد    الغموض يكتنف اعتزال الفنان الأمازيغي "العربي إمغران".    حمزة الفيلالي يدخل القفص الذهبي للمرة الثالثة..وهذه هوية زوجته    حركة طالبان تفرض غرامة على كل شخص لم يؤدي الصلاة جماعة في المسجد    تطورات جديدة في ملف مصفاة سامير بالمحمدية ..    تقرير رسمي يرصد مكامن ضعف التحول الرقمي بالمغرب    قوانين المالية بين رهانات الاقلاع وإكراهات التمويل    الأمم المتحدة تتبنى قرارا ضد إنكار ال"هولوكوست" ومعادة السامية    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 21 يناير..    إصابة مدرب المنتخب التونسي منذر الكبير بكورونا    شاهد ماذا كان يعبد هؤلاء قبل إسلامهم!! (فيديو)    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 20 يناير..    "مشاهد المعراج بين التطلعات الذاتية والضوابط العقدية"    ندوة علمية من تنظيم معهد الغرب الإسلامي بتطوان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المغرب يُخصص 23,5 مليار درهم من "ميزانية 2022" لقطاع الصحة وهذه أهم التدابير المرتقب اعتمادها
نشر في أخبارنا يوم 21 - 10 - 2021

خصص مشروع قانون المالية برسم سنة 2022 ما مجموعه 23,5 مليار درهم من الميزانية العامة للدولة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية.
وبحسب مذكرة تقديم المشروع، فإن الميزانية المخصصة للصحة، منها 6,9 ملايير درهم موجهة للاستثمار، قد ارتفعت ب 3 ملايير درهم مقارنة مع سنة 2021.
وأوضحت المذكرة بخصوص المناصب المالية المخصصة لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية أنها تناهز 5 آلاف و500 منصب من ضمن 26 ألفا و860 منصب مقترح من قبل الحكومة.
وتروم هذه التدابير ضمان ولوج جميع المواطنين للعلاجات وكذا تكريس الحق في الصحة كما هو منصوص عليه في المادة 31 من دستور 2011.
وهكذا، ولمواكبة الورش الكبير للحماية الاجتماعية الذي أعطى انطلاقته صاحب الجلالة الملك محمد السادس، ينص مشروع قانون المالية على مشروع لإصلاح المنظومة الصحية يرتكز على أربعة مبادئ توجيهية، تشمل بالأساس تثمين الموارد البشرية من خلال رفع القيود الواردة في القانون رقم 131.13 المتعلق بمزاولة مهنة الطب من طرف الأجانب بالمغرب لتمكينهم من ممارسة المهنة وفق نفس الشروط المطبقة على نظرائهم من المغاربة، مع إحداث وظيفة عمومية صحية تهدف إلى تثمين الرأسمال البشري للقطاع الصحي.
وعلاوة على ذلك، يقترح مشروع قانون المالية تأهيل العرض الصحي عبر تأهيل مؤسسات الرعاية الصحية الأولية بهدف تعزيز العرض الصحي وتقنين وتوجيه تدفق المرضى. وستشمل هذه العملية تأهيل البنيات التحتية والتجهيزات وتعزيز الموارد البشرية.
ويهم المحور الثاني مواصلة برنامج تأهيل المستشفيات بميزانية تقدر بمليار درهم سنويا في أفق 2025، وذلك بهدف تعزيز البنيات الاستشفائية بتجهيزات ومعدات بيو-طبية، فضلا عن مأسسة إلزامية احترام مسلك العلاجات من أجل تقليص التكلفة وتحسين مدة التكفل بالمرضى. وفي هذا الإطار، يجب أن يتم الولوج إلى مسلك العلاجات إجباريا عبر مؤسسات الرعاية الصحية الأولية أو عبر طبيب عام.
أما المحور الثالث فينص على تعزيز حكامة المنظومة الصحية عبر إحداث المجموعات الصحية الترابية حول المراكز الاستشفائية الجامعية، والتي ستضم على مستوى الجهة جميع البنيات الصحية التابعة للوزارة المكلفة بالصحة.
ويشمل المحور الرابع إحداث نظام معلوماتي مندمج يمكن من التعقب والتتبع الدقيق لمسار كل مريض عبر ملف طبي مشترك بين كافة المتدخلين من مؤسسات صحية (عمومية وخاصة) والهيئات المدبرة للتأمين الصحي عن المرض والهيئة المقننة.
ومن جهة أخرى، وفي إطار مواكبة تنزيل إصلاح الحماية الاجتماعية، ستشهد سنة 2022 بذل مجهودات مهمة لتأهيل البنيات التحتية الصحية، بحيث ستخصص ميزانية قدرها 6 ملايير درهم لتأهيل هذه البنيات وتعزيز تجهيزاتها، وهو ما يشكل زيادة قدرها 2,7 ملايير درهم مقارنة مع سنة 2021.
وهكذا، سترتكز الإجراءات الرئيسية على إطلاق بناء المركز الاستشفائي الجامعي الجديد ابن سينا (1,1 مليار درهم)، والإعداد لبدء تفعيل التغطية الصحية الشاملة، لاسيما من خلال تأهيل حوالي ألف و500 مركز تابع لمؤسسات الرعاية الصحية الأولية والبنيات العلاجية المرتبطة بها (500 مليون درهم).
كما ستشمل هذه التدابير مواصلة بناء وتأهيل المراكز الاستشفائية الجهوية والإقليمية (600 مليون درهم)، ودعم إحداث نظام معلوماتي مندمج (500 مليون درهم).
وعلاوة على ذلك، ستتميز سنة 2022 باستمرارية الجهود الرامية إلى مكافحة جائحة كوفيد-19، وذلك من خلال الحملة الوطنية للتلقيح والتكفل بالمرضى، وضمان استكمال مشاريع الاستثمار موضوع الاتفاقيات الموقعة أمام جلالة الملك، والتي تهدف إلى تطوير وتعزيز البنيات التحتية الصحية.
كما يرتقب تعزيز العرض الاستشفائي وتحسين الولوج للعلاجات عبر مواصلة بناء وتجهيز المستشفيات الجامعية في كل من أكادير والعيون، وكذا تشغيل عدة مستشفيات في طور نهاية الأشغال (توسيع المستشفيات الإقليمية بالرشيدية وورزازات والقنيطرة والفقيه بن صالح والحسيمة، ومستشفى الأمراض النفسية بأكادير، ومستشفى النهار بإفران، إلخ).
وتشمل أيضا هذه التدابير المرتقب اعتمادها مواصلة الدعم للبرامج الصحية، لاسيما صحة الأم والطفل والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة والاستراتيجية المتنقلة والمراقبة والوقاية من الأمراض ومكافحتها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.