فرق المعارضة تفتح النار في وجه ينجا الخطاط و تراسل مجلس الحسابات !    ترامب: سأغادر البيت الأبيض في هذه الحالة فقط    ماكرون يصعد من لهجته القمعية والتوبيخية إزاء المسلمين    نشرة خاصة: توقع زخات رعدية قوية بمنطقة طنجة    الحكي وكتابة الذات في قصص "ماذا تحكي أيها البحر…؟" للقاصة فاطمة الزهراء المرابط إصدار جماعي    عاجل | المغرب يوقع اتفاقية جديدة مع روسيا للتعاون في مجال الصيد البحري    كورونا تخطف محاميا ووالدته في يوم واحد بتطوان    خطوط جديدة .. "لارام" تعزز برنامج رحلاتها الدولية من وإلى طنجة    الكركرات.. واتارا يؤكد تضامن بلاده ودعمها الكامل لمبادرات الملك ويدين استفزازات البوليساريو    تخفيف العقوبة على كندي قتل ستة مصلين في أحد مساجد كيبيك    الأسود يرتقون في التصنيف العالمي للفيفا    التكلفة الاقتصادية للعنف ضد النساء بالمغرب تقارب 300 مليار سنتيم    تقرير: 1.98 مليار درهم كلفة العنف ضد النساء في الفضاء الزوجي    استئنافية وجدة تؤجل محاكمة "معتقلي جرادة" لهذه الأسباب    وفاة "عاملة" بعد تعرضها للاعتداء والاغتصاب من قبل مجرمين ب"أوطاط الحاج"    مصرع 5 أشخاص في حادث اصطدام بين حافلة لنقل الركاب وسيارة أجرة ضواحي الريش – صور    الذهب يسجل ثالث خسارة بعد تراجع أسعاره بسبب شكوك بشأن لقاح فيروس كورونا    إصدار أكاديمي جديد لمنشورات "فرقة البحث في الإبداع النسائي" بتطوان    من أمام المصحة.. صديق مقرب من محمود الإدريسي: رحيله خسارة للمغرب وللعالم العربي بأكمله – فيديو    الصحة والتعليم تحذران المدارس: سيتم اللجوء بشكل فوري إلى إغلاق كل مؤسسة ثبت عدم تقيدها بتدابير الوقاية من كورونا    كورونا.. متى ستنطلق عملية التلقيح بالمغرب وهل ستكون مجانية ؟    عصبة أبطال أوروبا: دورتموند سيستضيف مباراة ليفربول ضد ميتيلاند    انتحال هوية المؤسسة الوطنية للمتاحف ورئيسها لاقتناء قطع فنية بالخارج    كازادي رسميا في المصري    محامي مارادونا: وفا دييغو "جريمة" يجب التحقيق فيها    مقتل شخص في نيفادا الأمريكية والمشتبه بهم كانوا يطلقون النار بشكل عشوائي    عدد الإصابات بكورونا في العالم يناهز 61 مليون عدد الوفيات يتجاوز مليون و430 ألف    "مشفى بنمسيك يعاني خصاص "ممرضي كورونا    فيروس كورونا يغلق ثانوية في انزكان لمدة أسبوع    أخبار الساحة    المغرب يدعو بالاتحاد الإفريقي إلى احترام الشرعية وضرورة تنمية إفريقيا    منظمات مكسيكية تعلق على تحرك المغرب ب"الكركرات" لطرد البوليساريو    «الزمن الاجتماعي بالمغرب : أحاديث نوبير الأموي»    عبد الله بنسماعين يسائل أشغال الندوة الدولية حول: عبد الكبير الخطيبي: أي إرث ترك لنا؟    محمد بشكار… شاعر برعشة طير    نبضات : أين ذَياك اليوم البعيد الموعود؟    مرة أخرى، مغاربة الدنمارك يفاجئون مناصري البوليساريو في ثاني مدينة بالبلاد    تكريم الحارس الدولي السابق عبد اللطيف العراقي    طقس الجمعة.. زخات مطرية رعدية بمختلف أقاليم المملكة    لعلج: إصلاح الضريبة على القيمة المضافة ضرورة "حتمية" و"عاجلة"    مهنيو "البوليستير" يحذرون من رفع رسوم الجمارك    تعزية لعائلة بروم عبد الرحيم في وفاة أبيهم رحمة الله تعالى عليه    عمر فائق .. مُنقذ الراحل الحسن الثاني من محاولة "انقلاب أوفقير"    منظمة الصحة: إفريقيا غير مستعدة للتلقيح الشامل    الحكومة تصادق على إحداث "صندوق محمد السادس للاستثمار"    رحيل دييغو مارادونا يخلّف الحزن في الوصل والفجيرة    خبير صحي يرصد دوافع تراخي المغاربة أمام تفشي جائحة "كورونا"    أعرق مجلات المملكة تبحث في ماضي وحاضر "أنثروبولوجيا المغارب"    الطبقة "المريّشة"    "أفيم" تطلق مبادرة "أملي" لإنقاذ مقاولات نسائية من تبعات كوفيد    الشرطة توقف متورطا في شبكة لترويج المخدرات    عودة عملية احتيال على "واتس آب" تحظر حسابك وتسمح للغرباء بقراءة محادثاتك!    بعد الاحتجاجات.. تحديد أسعار "تحليلة كورونا" في المغرب    هل جددت أحداث فرنسا الجدل حول علاقة النصوص الدينية بالعنف؟    يعيش بين القضبان.. "مسيّر"بشيشاوة يسطو على ضيعات طبيب عيون ويختلس الملايير    أسباب ركود العقل الإسلامي وعواقبه    أشهر داعية في الجزائر يستنكر حقد جنرالات النظام العسكري على المغرب ويصف البوليساريو بالعصابة(فيديو)    إدريس الكنبوري: بناء مسجد بالكركرات نداء سلام- حوار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ترقية "حاملو الشهادات" تجر أمزازي للمساءلة البرلمانية
نشر في العمق المغربي يوم 16 - 09 - 2020

وجهت النائبة البرلمانية عن فريق الأصالة والمعاصرة، أمال طربوش، سؤالاً كتابيًا إلى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، حول فتح حوار مع موظفي وزارة التريية الوطنية المطالبين بالترقية بالشهادة وتغيير الإطار.
وتساءلت البرلمانية طربوش، "عن الاجراءات المتخذة لفتح حوار جدي مع هذه الفئة من موظفي وزارة التربية الوطنية، الذين بذلوا جهودا كبيرة لانجاح السنة الدراسية وتجنيب أبناء وبنات الشعب المغربي شبح السنة البيضاء؟".
وجاء في نص السؤال الكتابي، الذي اطلعت "العمق" على نسخة منه،" أن موظفو وزارة التربية الوطنية حاملو الشهادات العليا -حسب بلاغ لهم- يتجهون إلى خوض إضراب وطني أيام 5 و 6 و 7 أكتوبر، وارتداء الشارات الحمر ابتداء من 22 إلى 26 شتنبر 2020، للمطالبة بالترقية وتغيير الإطار عن طريق الشهادات الجامعية أسوة بالأفواج السابقة".
هذا، وكانت التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، قد قررت خوض إضراب وطني، أيام 5 و6 و7 أكتوبر 2020. قابل للتمديد مرفوقا بأشكال احتجاجية ميدانية نوعية موزعة مكانيا على أربعة أقطاب (قطب الرباط، قطب مراكش، قطب العيون وقطب وجدة).
وقررت التنسيقية ذاتها، أن تخصص الأسبوع الأول، من 22 شتنبر إلى 26 شتنبر 2020، لإرتداء الشارات الحمراء في مقرات العمل، بينما الأسبوع الثاني، من 28 شتنبر إلى 3 أكتوبر 2020، يتعلق بحملة إعلامية عبر كتابة مقالات تعريفية بالملف والمظلومية التي تطال حاملي الشهادات، هاشتاغات.
وأوضحت التنسيقية ذاتها، في بلاغ لها، أن هذا التصعيد يأتي بعد استمرار وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي في تماطلها، وعدم إبداء أي استعداد يؤكد نيتها في الاستجابة لمطالبها العادلة والمشروعة وعلى رأسها الترقية وتغيير الإطار أسوةً بجميع أفواج القطاع قبل دجنبر 2015.
وفي هذا الإطار، طالب البلاغ ذاته، الذي توصلت العمق بنسخة منه، الحكومة المغربية ومعها وزارة التربية وطنية بالتعجيل بتسوية ملف حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطنية تسوية شاملة وعادلة.
وفي غضون ذلك، حمل المصدر عينه، الجهات المسؤولة جميع تبعات هذا التعنت واللامبالاة في الاستجابة الفورية لجميع مطالب حاملي الشهادات بقطاع التربية الوطني.
من جهة أخرى، نددت التنسيقية نفسها، بما أسمته "أشكال التضييق التي تمارسها الحكومة والوزارة الوصية على عموم المضربين والمضربات عبر شن حملة اقتطاعات تعسفية ظالمة واعتبار ممارسة حق الإضراب غيابا غير مبرر".
ودعا البلاغ عينه، عموم مناضليها ومناضلاتها لخوض هذا البرنامج النضالي والذي تم تسطيره بناء على مقترحات وتوصيات عموم الأستاذات والأساتذة حاملي الشهادات، مناشدةً كافة الإطارات النقابية وعموم القوى الحية المناضلة إلى تجديد تقديم كافة أشكال الدعم والمساندة، خاصة في هذه الظرفية الحرجة.
على صعيد متصٌل، أكد المصدر نفسه، بأن خطوات التنسيقية النضالية الميدانية ستنظم باحترام تام لجميع الإجراءات الصحية مع ارتداء للكمامة وضمان تباعد اجتماعي لا يقل عن 1 متر بين جميع المحتجين السلميين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.