الأمانة العامة ناقشت قانون الكيف .. هل يستقيل بن كيران من المجلس الوطني؟    ميغان ماركل تكشف سبب تفكيرها بالانتحار    النبوغ المغربي...هكذا يتحدث العالم!    15 قتيلا و500 جريح في انفجارات بمعسكر للجيش بغينيا الاستيوائية    بنك المغرب يضخ مبلغا قدره 75,8 ملايير درهم على شكل تسبيقات    تعويضات جزافية لأرباب القاعات الرياضية المتضررين من الجائحة    بما يقارب 300 مليون دولار.. المغرب يتصدر قائمة الدول العربية المصدرة إلى المكسيك سنة 2020    ميناء طنجة المتوسط.. الأول بالحوض المتوسطي في 2020    أحداث الكابيتول تعود للواجهة وترامب في ورطة    صندوق دعم اتفاقيات التطبيع مع اسرائيل حبر على ورق    تعرف على أغلى تغريدة في العالم    حزب جزائري: قانون سحب الجنسية يستهدف تخوين المعارضين للنظام    رسميا.. خوان لابورتا رئيساً لبرشلونة للمرة الثانية    تحديد موعد سفر الرجاء إلى زامبيا    أيقونة ليفربول: يجب بيع صلاح إذا أراد الرحيل !    الزمالك المصري يعاقب اللاعب أشرف بن شرقي    القيصر يهاجم وادو: إلزم حدودك ودعمنا لا مشروط لفوزي لقجع    توقعات أحوال الطقس اليوم الاثنين    قانون تقنين زراعة "الكيف" يخلط أوراق الحكومة    المجمر سالا مع شاب فبوخالف بطنجة    العيون : حجز كمية كبرى من المخدرات    الحمامات رجعو يخدمو اليوم ف هاد المدينة    أعلاها بالدار البيضاء.. مقاييس الأمطار المسجلة بالمغرب خلال ال24 ساعة الماضية    بروفيسور مغربي يتوج بجائزة "بورفو" الأمريكية في التدريس والبحث    إطلاق الدورة الثانية من "مسابقة القصة العربية للشباب" في سوريا    ولنا عمْر يا أمي!    هذه هي أخطر سلالات كرونا المتحور    روائح "رشاوى انتخابية" تفوح من أحياء شعبية بالرباط    كريم بنزيمة: المنافسة على لقب الدوري الإسباني لم تنته بعد    8 مارس 2021 بميسم الشعر دار الشعر بمراكش تفتح ديوان "أصوات نسائية"..احتفاء بالتنوع الثقافي المغربي    الديوان السابع عشر من دواوين شهر الشعر الثلاثين للشاعرة الجزائرية خالدية جاب الله بعنوان:" للحزن ملائكة تحرسه"    البابا يغادر العراق بعد زيارة تاريخية    فيدرير يستبعد الاعتزال ويستهدف المشاركة في ويمبلدون    مؤسس تويتر يعرض "التغريدة الأولى" للبيع.. والسعر يبلغ 2.5 مليون دولار!    استقالة برلماني من البيجيدي من عضوية مكتب المجلس الجماعي بأيت ملول في هذه الظرفية، تثير الكثير من التعليقات الساخرة من لدن النشطاء الفاسبوكيين.    مهنيو الصحة يتهربون من المسؤولية.. ومستشفيات إقليمية وجهوية تُسيّر بالنيابة    بمناسبة اليوم العالمي للمرأة    تأملات في قصيدة «مد وجزر» للتيجاني الدبدوبي    عبد الله ساعف: نحن أمام ملامح جديدة لدولة ما بعد الوباء    بين ال«هسترة» الذكورية و«دسترة» الورد !    البرلمان العربي يرحب بزيارة بابا الفاتيكان إلى العراق    مصدر ل'القناة': رضوان جيد لم يعتذر للأهلي المصري بسبب ضربة الجزاء    السعودية تعلن تعرض أكبر خزان للبترول في العالم لهجوم بطائرات مسيرة    عامل المضيق الفنيدق يعطي الإنطلاقة الفعلية لعملية تسجيل المتضررين من إغلاق معبر باب سبتة    لطيفة بن زياتن .. حصن منيع في وجه دعاة التطرف وتيئيس الشباب    الدرهم يرتفع أمام الأورو ويتراجع مقابل الدولار    الضمان الاجتماعي يعوض شغيلة قاعات الرياضة    حصيلة كورونا واللقاح: 4 مليون و500 ألف تلقحو فالطوطال و321 واحد تشافاو اليوم    سوس ماسة : 3 أقاليم على وشك القضاء على فيروس كورونا… تفاصيل الحالة الوبائية الجديدة بالأرقام.    الحسيمة.. وفاة وحالتي اصابة جديدتين بكورونا خلال 24 ساعة    بعد قرار المغرب.. مصر للطيران توقف رحلاتها الجوية إلى الدار البيضاء    كورونا.. 249 إصابة و6 وفيات و321 حالة شفاء خلال 24 ساعة    هل تفطر لقاحات كورونا الصائم في رمضان؟.. مركز الأزهر يوضح    المديرية العامة للضرائب تدعو إلى إيداع الإقرار برقم الأعمال قبل فاتح أبريل    "الصوفية و النقد الذاتي من خلال الضبط السلوكي والمصطلحي"    وزارة الأوقاف توضح بشأن إقامة صلاة التراويح في رمضان    رسائل مصابة بالحياة    من نبض المجتمع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد ‘مقتلها' ب20 سنة.. أسرة السندريلا سعاد حسني تتلقى العزاء بعد وفاة الشريف
نشر في القناة يوم 17 - 01 - 2021

لم تمر وفاة صفوت الشريف، وزير الإعلام المصري الأسبق أبرز رموز الحزب الحاكم في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك، دون أن تثير جدلا واسعا وسط الرأي العام المصري، خاصة وأن اسمه ارتبط بساندريلا الشاشة العربية، سعاد حسني، حيث اتهم الشريف باغتيالها في لندن.
وفي 21 يونيو 2001، توفيت السندريلا عن 58 سنة، إثر سقوطها من شرفة شقة في الدور السادس من مبنى ستوارت تاور بالعاصمة البريطانية لندن، وأثارت حادثة وفاتها جدلا واسعا خاصة أن الحادث وقع بعد إعلانها عن نشر مذكراتها.
إلا أن تلك التكهنات لم ترق لمستوى الاتهام لدى السلطات المصرية، فيما أعلنت السلطات البريطانية عن انتحار الفنانة المصرية سعاد حسني ولم تشر التحقيقات إلى وجود شبهة جنائية في الحادث.
وتولى صفوت الشريف، الذي توفي عن 87 عاما، العديد من المناصب القيادية ومنها وزارة الإعلام المصرية ورئاسة مجلس الشورى (الغرفة الثانية من البرلمان) ويعد أبرز رموز الحزب الحاكم في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك. وكان يعرف بقائد جناح الصقور داخل الحزب.
باب العزاء
ومع إعلان وفاة الشريف الأربعاء الماضي، جددت شقيقة الفنانة الراحلة سعاد حسني، جانجاه عبد المنعم، اتهامها له بالوقوف وراء مقتل شقيقتها.
وتناقلت وسائل إعلام مصرية قول شقيقة الراحلة سعاد حسني أن أسرتها تفتح بابها من أجل استقبال العزاء في رحيل السندريلا، فيما قالت ضمن تصريح لموقع "مصراوي": "مش هنستقبل عزاء بمعنى عزاء.. بس لو حد هيتكلم في التليفون يعزي أهلا به، لكننا لسه مخدناش حقها، إحنا بندور على حقها بشكل قانوني، عشان يبقى كل كلامنا قانوني".
وعلقت جانجاه عبد المنعم على وفاة الشريف بقولها: "ربنا موّته بأقل مخلوقاته، كل هذا الجبروت مات بأقل مخلوقات المولى عز وجل، سبحانك يا رب، أنت سبحانك المنتقم الجبار".
وفي ديسمبر 2016 اتهمت جانجاه عبد المنعم صفوت الشريف بقتل أختها، وذلك لدى استضافتها في برنامج العاشرة مساء على قناة "دريم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.