الحكومة تصادق على مشروع مرسوم تبسيط مسطرة تطبيق عقوبات مخالفات قانون حالة الطوارئ الصحية    العثماني يزور سفير لبنان بالمغرب ويعزّيه في ضحايا فاجعة بيروت    ابراهيمي: جميع المغاربة سيستفيدون من نفس سلة العلاجات ومنخرطوا "راميد" لن تكون لديهم أي مساهمات    دعوة إلى تعبئة دولية لصالح الصحافي خالد درارني    خاص| إدارة اتحاد طنجة تستعد لمراسلة الجامعة لإعادة الاختبارات السبت المقبل شريطة تأجيل 4 مباريات كاملة!    صحف: المغرب يحتل المركز 58 عالميا من حيث عدد الإصابات بفيروس كورونا، و دنيا باطما تتقدم بشكاية ضد سلطانة    ولاية أمن فاس تكشف حقيقة وجود عصابة نسائية تحترف السرقة    تسجيل رابع حالة وفاة بكورونا لمسن فجهة كَليميم وادنون    عاجل : تسجيل حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا بأكادير يرفع حصيلة الإصابات بجهة سوس ماسة .    دوري أبطال أوروبا: فوز قاتل لسان جرمان على أتالانتا يضعه في نصف النهائي للمرة الأولى منذ 1995    فؤاد الصحابي يشرف على أول حصة تدريبية ل"الكاك"    تجاوزت 15 مليار دولار.. الرئيس اللبناني يعلن خسائر انفجار بيروت    أمريكا تقدم المغرب كنموذج في مجال تمكين المرأة    هولندا تقرر إغلاق حدودها أمام الوافدين من المغرب    الحكومة تصادق على مشروع مرسوم بطاقة التعريف الوطنية الجديدة    مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم سن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية    الرئيس الفلبيني يعلن تطوعه لتجريب اللقاح الروسي ضد كورونا    بسبب كورونا...إعفاء النساء الحوامل والمرضى من الحضور إلى المحاكم ومنع الزوار من ولوج المكاتب الداخلية    مسجل هدف تأهل اشبيلية: كنت أعلم بأن بونو سيتصدى لضربة الجزاء    حصيلة كورونا فالأقاليم: 5 جهات ماتو فيهم 4 ديال الناس.. و172 واحد تشافا فالشمال    (صور) الأمن يفك لغز ‘الحريك' بالصحراء.. تفكيك خلية بين العيون وبوجدور تضم مغاربة وأفارقة    إصابة 6 لاعبين من بيلباو بفيروس كورونا    بمناسبة اليوم العالمي للشباب 12 غشت 2020ماذا تحقق من المادة 33 لدستور2011 ؟    الحالة الوبائية في المغرب / 147 حالة حرجة إلى حدود السادسة من مساء يومه الأربعاء .. وجهة الدارالبيضاء-سطات الأكثر تضررا خلال آخر 24 ساعة ب498 حالة    سلطات فاس سدَّاتْ أحياء شعبية كستجّل إصابات كثيرة ب"كورونا" -تصاور    الممثل المصري سناء شافع مات    عاصمة ‘البهجة' تفقد أبرز رواد الدقة المراكشية بسبب كورونا. الفنان عبدالرزاق بابا    تصبين الكمامة و انتقال كورونا عبر الاتصال الجنسي .. هذه توضيحات وزارة الصحة    خبير مغربي بلبنان يكشف سر السفينة الروسية التي جلبت نترات الأمونيوم لميناء بيروت    كوفيد-19.. وفاة الفنان الشعبي عبد الرزاق بابا أحد رواد الدقة المراكشية    حادث اصطدام مروع لشاحنة بمحل تجاري في البيضاء    الطقس غدا الخميس. زخات مطرية رعدية والحرارة ستتجاوز 44 درجة بهذه المناطق    المغرب ما بعد كورونا.. هل يتجه لتبني النموذج الياباني؟    لاماب: الصحراء المغربية.. هذيان الجزائر العاصمة والتوضيحات القوية للاتحاد الأوروبي    تقرير "المنتخب": الصراع على اللقب .. الرجاء والوداد يصنعان الحدث    الاتحاد العام لمقاولات المغرب يقترح اعتماد "شهادة احترام المعايير الصحية"    منظمة الصحة العالمية: هناك تنسيق مستمر مع روسيا بشأن اللقاح المبتكر واحتمال اعتماده    سميرة الداودي تكشف سبب استدعائها من قبل الفرقة الوطنية -فيديو-    116 وفاة بكورونا في أسبوع واحد.. وزارة الصحة: ترتيب المغرب يسوء ب5 مراكز- فيديو    بريطانيا تسجل أسوء ركود إقتصادية في تاريخها    مجتهد: صحفيون أمريكيون حصلو على وثائق تثبت اختفاء تريليون دولار بعهد ابن سلمان    البطل المغربي "أيوب المغاري" في أول نزال له بالديار التايلاندية    ترامب مهاجما نائبة منافسه بايدن: بغيضة ووضيعة وفظيعة!    أخنوش دار اعادة تنظيم الصيد البحري بمشروع قانون: عقوبات كتسنا المخالفين صحاب السفن فيها الحبس وها كيفاش الصيد فالمنطقة الخالصة    تقرير…المفرب في صدارة ترتيب الدول الإفريقية من ناحية الامن و السلامة    البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية يمنح المغرب تمويلا بقيمة 40 مليون يورو    الشاعر و الملحن المغربي أنس العراقي يعلن عن إصابته بفيروس كورونا "كوفيد-19"    قصة قصيرة: شجن    أطفئي نيرانك ولا تنطفئي..    عامل إقليم الجديدة يحدث لجنة للحوار الاجتماعي للحفاظ على مناصب الشغل في القطاع الخاص    ما أحوجنا إلى فقه إسلامي جديد يموج بالتسامح وحب الحياة؟    المغرب..خسائر القطاع الرياضي تخطت عتبة ثلاثة ملايير درهم    الجماعات الترابية تحقق فائضا بقيمة 37 مليار درهم في النصف الأول من سنة 2020    على طريقة "الكيفواي" فرانش مونتانا يعلن عن مسابقة جديدة    فقهاء المغرب.. والتقدم إلى الوراء    فقيه يكشف مظاهر الأنانية التي تصاحب احتفالات عيد الأضحى بالمغرب    بيان حقيقة ما ورد في مقال تحت عنوان " عامل أزيلال يقاضي الرئيس السابق ل"آيت أمديس "    أولا بأول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دوري أبطال أوروبا قمة نارية بين بايرن ويوفنتوس وطموح سان جرمان يصطدم بميسي

تتجه الأنظار يومه الثلاثاء إلى ملعب «أليانز آرينا»، حيث يسعى يوفنتوس إلى رد الاعتبار للكرة الإيطالية عندما يحل ضيفا على بايرن ميونيخ الألماني في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، فيما يصطدم طموح باريس سان جرمان الفرنسي بالأرجنتيني ليونيل ميسي ورفاقه في برشلونة الإسباني، عندما يستضيفهم على ملعب «بارك دي برانس».
ففي المواجهة الأولى، التي تعتبر الأقوى على الاطلاق في الدور ربع النهائي، يبحث يوفنتوس عن العودة من ملعب بايرن بنتيجة إيجابية تمهد الطريق أمامه لكي يرد الاعتبار للكرة الإيطالية، التي خسرت الموسم الماضي مقعدها الرابع في المسابقة الأم لملصحة نظيرتها الألمانية، ويؤكد أن أندية «سيري آ» لم تخسر مكانتها بين كبار القارة.
ويدخل الفريقان مباراة اليوم بمعنويات مرتفعة، بعد أن اكتسح بايرن غريمه هامبورغ 9 - 2 يوم السبت، فيما تغلب يوفنتوس على غريمه إنتر ميلان في عقر دار الأخير 2 - 1.
وتصب الإحصائيات في مصلحة يوفنتوس، الذي لم يسبق له أن خسر في الدور ربع النهائي في خمس مواجهات جمعته سابقا بالأندية الألمانية، كما أن «بيانكونيري» لم يذق طعم الهزيمة في مبارياته 18 الأخيرة على الصعيد القاري (من ضمنها الأدوار التمهيدية).
وتواجه الفريقان في ست مواجهات سابقة وجميعها في دور المجموعات، ففاز يوفنتوس في المباراتين الأوليين عام 2004 بنتيجة واحدة 1 - 0، ثم خسر في ذهاب عام 2005 1 - 2 وفاز إيابا 2 - 1 قبل أن توقعهما القرعة في المجموعة ذاتها خلال موسم 2009 - 2010، فعاد الفريق الإيطالي بالتعادل السلبي من ميونيخ، قبل أن يسقط إيابا على أرضه بنتيجة كبيرة 1 - 4، ما تسبب بخروجه من الباب الصغير، الأمر الذي يجعل بالتالي موقعة ربع النهائي ثأرية له.
وستكون المواجهة بين الهجوم، الذي كرسه بايرن في مباراته أمام هامبورغ، حيث رفع رصيده إلى 78 هدفا في الدوري حتى الآن مقابل 18 في دوري الأبطال، والدفاع الذي يميز يوفنتوس، لأن شباكه لم تتلق سوى 19 هدفا في 30 مباراة في الدوري و4 في المسابقة الأوروبية.
وفي المباراة الثانية، يسعى باريس سان جرمان إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق نتيجة إيجابية على ملعب «بارك دي برانس»، قبل أن يحل ضيفا على الفريق الكاتالوني إيابا الاربعاء المقبل على ملعب «كامب نو».
وشاءت الأقدار أن يلتقي الفريقان في الدور ربع النهائي، على غرار مواجهتهما الأخيرة ضمن المسابقة عينها عام 1995، وفي الدور ذاته، عندما كان التأهل حليف فريق عاصمة الأنوار على حساب رجال المدرب الهولندي يوهان كرويف المتوجين بلقب 1994، وذلك بفضل فوز ثمين إيابا على ملعبه 2 - 1، بعدما انتزع تعادلا ثمينا ذهابا 1 - 1.
والتقى الفريقان عام 1997 في نهائي مسابقة كأس الكؤوس، وكان الفوز من نصيب برشلونة بهدف وحيد سجله الظاهرة البرازيلي رونالدو من ركلة جزاء، وكان عمره آنذاك 20 عاما.
ويحن نادي العاصمة الفرنسية إلى سنوات التسعينيات التي شهدت مجده الكروي على الصعيد الأوروبي ببلوغه دور الأربعة للمسابقات القارية 5 مرات متتالية، بدأها ببلوغ نصف نهائي كأس الاتحاد الاوروبي وكأس الكؤوس الأوروبية عامي 1993 و1994، قبل ان ينجح في تخطي دور الاربعة للمرة الاولى في تاريخه عندما توج بلقب مسابقة كأس الكؤوس عام 1996.
ويطمح برشلونة إلى مواصلة مشواره في المسابقة والظفر باللقب للمرة الرابعة في المواسم الثماني الأخيرة. بعدما أسكت جميع منتقديه، الذين اعتبروا بأنه انتهى خصوصا بعد خسارته في ذهاب الدور ثمن النهائي أمام ميلان 0 - 2، وفقدانه لقب بطل مسابقة الكأس المحلية على يد غريمه التقليدي ريال مدريد، وخسارته أمام الأخير في الدوري المحلي. وانتفض برشلونة بشكل رائع وقلب الطاولة على منافسه الإيطالي إيابا بقيادة ميسي، الذي سجل ثنائية رائعة ليقود فريقه الى نصر مدو برباعية نظيفة.
ويعول برشلونة على ميسي بالذات لتحقيق نتيجة إيجابية تخوله خوض مباراة الإياب بارتياح كبير، خاصة وانها ستكون على أرضه وأمام جماهيره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.