تشكيلة المكتب المسير للمجلس الإقليمي لاشتوكة أيت باها    الخارجية المغربية ترد على قرار فرنسا القائل بتشديد شروط منح التأشيرات لمواطني المغرب    الموت يفجع عبد اللطيف وهبي    المنسق الإقليمي للأحرار بالجديدة يطمئن على صحة والدة عبد الإله لفحل بأحد مستشفيات الرباط    مجموعة Tesselate Africa تصبح الموزع الرسمي لبرنامج Finastra Fusion Invest لسوق إدارة الأصول بالمغرب    متهمة الحكومة.. نقابة تؤكد وجود تلاعبات في أسعار بعض المواد الأساسية والخدمات    مكتب "ماجر" وبنك "برج المالية" يلتحقان بالشبكة الدولية Baker Tilly    فرنسا تشدد شروط منح التأشيرات للمغاربة    نصيحة من ذهب من هيرفي رونار لأشرف حكيمي    البقالي يحجز مكانه ضمن قائمة "فوربس" كأنجح شخصية شابة    سفارة المملكة في باماكو: لا يوجد أي مغربي من بين ضحايا الاعتداء الذي وقع اليوم في غرب مالي    طنجة ..إتلاف كميات مهمة من المخدرات والمؤثرات العقلية    بوريطة : قرار فرنسا تشديد شروط منح التأشيرات لمواطني المغرب غير مبرر    الجزائر تفتح حدودها مع المغرب لترحيل المغاربة العالقين بسجون وهران (فيديو)    الرباط.. أبواب مفتوحة لأعمال "دولاكروا" حول المغرب من 4 إلى 10 أكتوبر المقبل    بوريطة يشيد بعمق علاقات المغرب وموريتانيا ولا حديث عن موقف نواكشوط من الصحراء    المملكة المغربية تترأس اجتماع اللجنة العربية لتقييم المطابقة    غيابات مؤثرة للرجاء أمام إتحاد طنجة    في انتطار اتخاد المغرب لنفس القرار.. مصر تتجه لفرض ضرائب على صناع المحتوى على الأنترنيت    إكسبو 2020 دبي.. الجناح المغربي يكشف الخطوط العريضة لبرنامجه    ذكرى ميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا أسماء..    الخارجية المغربية ترد على القرار الفرنسي بتخفيض التأشيرات الممنوحة للمغاربة    هيئات جمعوية بالناظور تراسل وزير الداخلية بخصوص حرمان مواطنين من بطاقة التعريف الوطنية    السراح المؤقت للمحتجين على السطو على منطقة خضراء بعزيب الحاج قدور    أفغانستان تحت سيطرة طالبان: قاضيات أفغانيات يختبئن خشية الانتقام    الفن عبر ثلاثة أجيال تشكيلية    وفاة الزعيم التقليدي البارز للكاميرون إبراهيم مبومبو نغويا عن 83 عاما    بعد أشهر من الإغلاق الليلي .. تخفيف الإجراءات الاحترازية يلوح في الأفق    اللجنة العلمية تناقش تخفيف إجراءات الإغلاق وتتجه لاعتماد جواز التلقيح بالمرافق العمومية    الشباب السالمي يواصل عروضه القوية بالبطولة الاحترافية    مسرحية "الطاحونة الحمراء" الفائز الأكبر    مندوبية التخطيط تقر بالزيادات الصاروخية في أسعار المواد الغذائية    وزارة الصحة ترصد مؤشرات الوضعية الوبائية (حصيلة)    هل اجتمعت حركة التوحيد والإصلاح مع العثماني تحضيرا للمؤتمر الاستثنائي؟.. رئيسها ينفي    قمة الجيش الملكي ونهضة بركان تخرج عن المألوف !!    بوركينافاسو تجدد دعمها للحل السياسي في الصحراء المغربية    الشودري تصدر جديدها بعنوان "واحتي السمراء"    ميسي يعود إلى تشكيلتي الأرجنتين وباريس سان جرمان بعد التعافي من الإصابة    بتهمة السب والشتم .. أمن منطقة تيكيوين يحيل عشرينيا على النيابة العامة    مناهضو التطبيع بالمغرب يجددون المطالبة بإغلاق مكتب الاتصال الإسرائيلي    وحيد يبرمج حصة"ڤيزيوناج"لمراقبة غينيا بيساو    طنجة والنواحي..هذه توقعات لحالة الطقس اليوم الثلاثاء    جامعة المغربية لكرة القدم.. تعلن عن أسماء المدربين المكلفين بتدريب المنتخبات الوطنية    السدراوي يكتب.. "انتقام الرجل الأبيض الأنجلو-ساكسوني"    غرين : القوات المسلحة المغربية أصبحت رائدة إقليمياً في مواجهة التهديدات    جو بايدن يتلقى الجرعة الثالثة من لقاح "فايزر" المضاد لكورونا    في ظل أزمة اقتصادية عميقة.. موجة غلاء غير مسبوقة تهدد قوت الجزائريين    وزارة الثقافة والسياحة والآثار العراقية تعلن استرداد 17 ألف قطعة أثرية مسروقة    فرنسا ترفض بشدة تصريحات رئيس وزراء مالي حول "تخليها" عن بلاده    سينوفارم.. ماهو الشرط الذي وضعته فرنسا أمام الملقحين الراغبين ولوج أراضيها؟    هل أورسن ويلز وفيلمه "عطيل" مغربيان؟    جداريات فنية تغير وجه المدن المغربية    اتحاد علماء المسلمين يستنكر بشدة قتل وتهجير آلاف المسلمين في ولاية آسام الهندية    وقفات مع كلمة بنعلي وفوز حزب أخنوش الليبرالي بالانتخابات    التعرف على الله تعالى من خلال أعظم آية في كتاب الله: (آية الكرسي)    تشبها بالرسول دفن شيخ الزاوية "الديلالية" بمنزله رغم المنع    "الجهر الأول بالدعوة والاختبار العملي للمواجهة المباشرة"    حقيقة لفظ أهل السنة والجماعة (ج2)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



دراسة سويدية : المغاربة متقدمون بكثير على جيرانهم في تكنولوجيا المعلومات
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 20 - 10 - 2014

كشفت دراسة حديثة أنجزتها مختبرات المجموعة السويدية إريكسون حول استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المغرب، أن نسبة ولوج المغاربة الى الأنترنيت بواسطة الهواتف الذكية تصل حاليا إلى 60 % في المناطق الحضرية، مع أن المعدل المتوسط في منطقة المغرب العربي لا يتعدى 40 في المائة. وأكدت الدراسة أن سكان الحواضر المغربية يرون في التكنولوجيا وسيلة لتحول المجتمع المغربي إلى مجتمع عصري يتطلع نحو المستقبل، معتبرة أن الهواتف الذكية هي العامل الأساسي لهذا التحول. وأوضحت الدراسة التي شملت 10 ملايين مستهلك يعيشون في المناطق الحضرية المغربية أن 97 % من أصحاب الهواتف الذكية المغاربة يستخدمون تطبيقات الهواتف النقالة لأغراض متعددة على رأسها التزود بالأخبار والولوج إلى الشبكات الاجتماعية واللعب.
وقالت الدراسة، التي أنجزت حديثا وقدمت نتائجها الأولية نهاية الأسبوع الماضي بمركز محمد السادس للمؤتمرات الدولي، إن عدد السكان الذين يستخدمون التكنولوجيا يسجل نموا مضطردا ومتواصلا في المغرب، من بينهم 50 % يرغبون في استخدامها أساسا لأغراض تربوية ومعرفية.
وتبين من خلال الدراسة أن ثلاثة من أصل أربعة مغاربة يستخدمون الأنترنت ويرغبون في الوصول إلى المزيد من الخدمات أثناء تنقلاتهم، وهو ما يستدعي ضرورة الزيادة في سرعة صبيب الأنترنت النقال وقدرة وأداء وفعالية الشبكات. وتؤكد الدراسة بروز منطق جديد، الذي تعتبر من خلاله جوانب قدرة الاستهلاك والاختيارات والمحتوى عند الطلب من العوامل الأساسية والرئيسية. في هذا السياق، تبرز السرعة والموثوقية من بين المعايير الخمسة الأولى الحاسمة في اختيار الارتباط بالأنترنيت، في الوقت الذي أضحى فيه أداء الشبكة العامل الأول الذي يتناقله فيما بينهم مستخدمو الشبكات النقالة.
وأوضح القيمون على الدراسة من من مختبرات إريكسون، خلال لقاء صحفي بالصخيرات إن نسبة ولوج المغاربة للهواتف الذكية تتعدى 60 % في المناطق الحضرية، وبذلك فإن المغرب يتجاوز معدل الدول المغاربية بكثير، والذي يبلغ 40 %، ويتوقع أن تتسع دائرة مستخدمي هذه الهواتف، خاصة وأن 40 % ينوون اقتناء الهواتف الذكية خلال ال 12 شهرا المقبلة. وتعتبر الدراسة أن الهواتف الذكية أصبحت محركا أساسيا لتغيير سلوك المستخدمين، لأنه يساهم في تعزيز الولوج إلى خدمات الأنترنيت النقال: 87 % من أصحاب الهواتف الذكية يلجون فعلا إلى الأنترنيت النقال، بينما تبلغ النسبة 14 % لدى مستخدمي الهواتف التقليدية التي تتوفر على إمكانية الولوج للأنترنيت.
كما تظهر الدراسة كيف أن المزواجة بين الأنترنيت النقال عالي الصبيب والهواتف الذكية، تسمح للمستخدمين من الولوج إلى تطبيقات قادرة على تحسين حياتهم وعملهم وكذا صحتهم. وأبانت الدراسة أن 97 % من أصحاب الهواتف الذكية في المغرب يستخدمون تطبيقات الهاتف النقال للولوج إلى الشبكات الاجتماعية التي تأتي في المرتبة الأولى (94 % من مستخدمي الفيسبوك)، متبوعة بأشرطة الفيديو (84 % من مستخدمي اليوتيوب)، تم الاتصالات بين الأفراد (86 % من مستخدمي Viber) والرسائل الفورية (84 % من مستخدمي WhatsApp) .
ولا يقتصر هذا التحول على جوانب التنشئة الاجتماعية والترفيه. فالمغاربة يرون أن هناك إمكانيات هائلة وكبيرة في استخدام التطبيقات في مجالات الحكومة الإلكترونية والصحة الإلكترونية، والتعليم الإلكتروني والتجارة المتنقلة. فقد عبر الأشخاص الذين شملتهم الدراسة، عن رغبتهم في التوفر على شركة غير مادية من شأنها أن تساعدهم على اقتصاد الوقت والمال، إضافة إلى تحسين الاتصال بين الحكومة والمواطنين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.